البخارى من تانى

الخميس ١٣ - أكتوبر - ٢٠١١ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
أهلاً بك د.أحمد .. أنا لا أقدس تلك الأسامي ولكن ما أقوله فقط هو أنه من الممكن أن يكون صحيح البخاري (النسخة الأصلية) ليس هو صحيح البخاري الذي بين أيدينا .. والمثال الذي كتبته بخصوص المسيحية أو اليهودية فهو على سبيل الاستشهاد لا أكثر .. ولكني أتساءل أليس من الممكن أن يكون علماء السنة أنفسهم هم فعلوا هذا وكلنا نعلم ما يحدث الآن من تحليلهم لأمور وتحريمهم لأخرى بحجة (قال رسول الله)! بالنسبة لابن حجر فقد ولد في عام 773ه وهذه المدة لا تكفي حتى نضمن صحة الأحاديث من الفترة التي أنهى فيها البخاري من كتابة صحيحه .. وكذلك القسطلاني الذي ولد عام 851ه والعيني 762ه وقد وضحت أنت مشكوراً أنهم عاشوا في القرن التاسع الهجري ولكن هل هناك فترة بينهم وبين البخاري تكفي لإثبات أن الصحيح الذي كان معهم هو الصحيح الأصلي .. أما السبب الثاني الذي تحدثت فيه عن المستدرك ؛ فقد ولد الحاكم النيسابوري 321ه وانتهى البخاري من كتابة الصحيح عام 232ه أي أن هناك قرن بينه وبين البخاري وهي مدة ليست بهينة وبعكس القرآن الذي يتلوه المسلمين في كل صلاة والذي تخصص مدارس لحفظه والذي بدأ المسلمون كتابته منذ عهد النبي عليه الصلاة والسلام ، كما أنني أحتاج لإثبات أن الصحيح لم يدخله التدليس في هذا القرن حتى أصدق الذين لم يقولوا بأنه في تلك الفترة لم يدخل صحيح البخاري أي تدليس . إنني أتساءل بغرض أن أعرف ما معنى قوله تعالى (وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول) .. (وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا) إذا كنا لا نضمن أساساً ماذا حل بصحيح البخاري .. أو من يكون البخاري أساساً !! شكراً لك
آحمد صبحي منصور :
أهلا بك وسهلا 
لم يجرؤ أحد ـ حسب علمى ـ على التشكيك فى صحة نقل البخارى أو الزعم بوجود تحريف فيه. 
بعد سقوط بغداد وتدمير مكتبتها جرى نقل معظم التراث الى القاهرة التى أصبحت العاصمة الثقافية للمسلمين ومركز الثقل السياسى لهم باعتبارها عاصمة الدولة المملوكية التى كانت تسيطر على الحجاز والشام و معظم العراق حتى آسيا الصغرة شرقا وبرقة (ليبيا ) غربا. أدى نكسة بغداد وخضوعها للحكم المغولى مع عوامل أخرى الى تحول فى الحركة العلمية ، فقد انتهى الاجتهاد والابداع وحلّ محله العكوف على مؤلفات السابقين بغرض تحقيقها وتوثيقها أولا ، ثم التعليق عليها وشرحها ثانيا ثم تابعوا الشرح بالتلخيص لها ثم إعادة شرح الملخصات وهكذا . ما يهمنا هنا أنه لم يحدث أن ثارت قضية التحريف فى البخارى على الاطلاق ـ حسبما أعلم . وأنا متخصص فى تراث العصر المملوكى وقد حصلت على الدكتوراة فيه عام 1980 . عكف العصر المملوكى على نسخ البخارى وغيره من النسخ الاصلية التى كانت موجودة قبل العصر المملوكى فى القاهرة وغيرها ، حيث كان النسخ وصناعة (الوراقة ) أو النشر بمفهوم عصرنا حرفة رائجة ، واشتهرت مصر بصناعة الكاغد أو الورق ، وكان يجرى نسخ ومراجعة الكتب الكبرى للعصر العباسى مع التدقيق والتوثيق و فى العادة ان يكتب الناسخ اسمه وتاريخ النسخ . وقام على جهد أولئك الناسخين ما يعرف الآن بالتحقيق العلمى للمخطوطات ، وهو مجال للحصول على الماجيستير و الدكتوراة .
مشكلة البخارى هو ما يقال دائما عنه ( أن الأمة قد تقبلته بالتسليم ) أى إعتقد العصر المملوكى بقدسيته وبالتالى دار النقاش حول تأصيله وتوثيقه وتقعيده وليس نقده على الاطلاق ، لأن النقد يعنى التشكيك فيه ، وهذا كان مستحيلا وقتها . صحيح كان هناك (قرآنيون ) أفراد فى العصر المملوكى انتقدوا البخارى وكتب عنهم ابن حجر فى تاريخه ( إنباء الغمر بأبناء العمر ) وعكست أقواله عنهم اتهاما لهم بالكفر والخروج عن الملة لأنهم تجرأوا على مقام البخارى فى عصر تحول فيه أئمة المذاهب فى العصر العباسى الى آلهة معصومين فى العصرين المملوكى و العثمانى . ولكن جهد أولئك القرآنيين كان فى نقد البخارى وليس فى الزعم بوجود تحريف فيه..
والله جل وعلا هو الأعلم .!!


مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 11582
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   ابراهيم ايت ابورك     في   الخميس ١٣ - أكتوبر - ٢٠١١ ١٢:٠٠ صباحاً
[60793]


 الأخ يتسائل عن معنى ( وأطيعوا الله و أطيعوا الرسول ) و (وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا)


نرجوا منه قراءة كتاب القرآن وكفى للدكتور أحمد منصور وفيها اجابات شافية وقاطعة لمن يبحث عن الحقيقة , المرجوا من الأخ قراءته والاستفادة منه كما افادنا نحن 


والرابط هنا   ( إضغط هنا


والله ولي التوفيق


2   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الأحد ٢٣ - أكتوبر - ٢٠١١ ١٢:٠٠ صباحاً
[61072]

ولما البحث في البخاري ومعنا كتاب الله ؟!

هذا القول للسائل أثار في نفسي سؤال "ما أقوله فقط هو أنه من الممكن أن يكون صحيح البخاري (النسخة الأصلية) ليس هو صحيح البخاري الذي بين أيدينا" ..


لو يسمح لي السائل بسؤاله  وهل نحن مضطرون لكي نبحث عن حقيقة البخاري ، وهل النسخة التي بين أيدينا هى الأصلية أم دخل عليها تعديل وتذييف .


أعتقد أن من بين يديه كتاب الله يتدبر فيه ويحاول معرفة ما يجب عليه فعله وما  يجب عليه تجنب فعله لا يحتاج لكتب بشرية سواء أكان البخاري أو غيره .


هدانا الله جميعا إلى طريقه المستقيم


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4561
اجمالي القراءات : 44,421,841
تعليقات له : 4,754
تعليقات عليه : 13,712
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


للتى هى أقوم : اربد ان اعرف هل هذة الآبة . عامة وشمول بة لائ...

من هو السارق ؟: جاءني شاب للعمل ، واتفق ت معه على 500 دولار...

عن النسخ: أولا اسمحل ي أن أهنئك م بافتت اح موقع...

أريد زواج متعة: عمري أربعو ن سنة، متزوج من امرأة أنجلي زية و...

الشطاف والصوم: انتشر ت فتوى الشيخ الأزه رى بأن إستعم ال ...

هذا حرام بلا شك ..!: انا متزوج ولي ابناء والحم د الله مستقر في...

التنابز بالألقاب: تبت يدا أبي لهب و تب " ....أبي لهب ؟؟؟ أ لم يقل...

عبد الرحمن المقدم : وجه نظر ؟ ـ في أقل تقدير . الالت زام باتبا ع ...

ابو بكر: تحية تقدير وبعد.. ألفت انتبا هكم إلى ورود...

خرافات الغار: هل هناك بالفع ل حقيقة لما يسمى بمعجز ة الغار...

المدينة/ يثرب: جاء فى القرآ ن الكري م كلمة يثرب والمد ينة ....

أكل لحم الانسان: إن الآيا ت التي تتحدث حول تحريم بعض أنواع...

زكاة اليانصيب: وسؤال آخر .. على فرض ان حظى ضرب وكسبت...

ميراث النبى: يؤمن الشيع ة ان على بن ابى طالب وذريت ه هم...

المعتزلة والسنيون: لماذا تفضل المعت زلة على أهل السنة ؟...

more