نزاع عائلى

الإثنين ٢٠ - مارس - ٢٠١٧ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
شقيت وتعبت فى أمريكا حتى أصبح لى بيزينيس ، وفرحت لما كبر أولادى الثلاثة ، وسلمت لهم البيزينيس وقلت أستريح واتمتع براحة البال . ولكن أولادى الثلاثة فعلوا معى ما لا يمكن تصوره . أحدهم ضربنى ، والآخر زور باسمى شيكات وسحب الآلاف من رصيدى ، والثالث الأصغر طردنى من المصنع . زوجتى ام العيال انضمت لهم ضدى . قررت أن اطلقها وتراجعت لأن القانون الأمريكى يعطيها نصف ممتلكاتى . قررت أن أبيع كل ممتكاتى وارجع مصر اختفى فيها لأحرمهم من الميراث . ولكن أخاف من غضب الله لو حرمتهم من الميراث . ثم لزوجتى جزء من مالى لأنها باعت ميراثها ودخل فى ثروتى . انا شارفت على السبعين واريد ان اعيش فى روقان البال وابعد عن مشاكل زوجتى وأولادى ولا أريد رؤيتهم بعد الذى عملوه معى. وفى نفس الوقت أخاف من غضب ربى لو حرمتهم من الميراث . ماذا أفعل ؟
آحمد صبحي منصور :

أولا : طالما أنت حى فما معك ليس ميراثا وليس تركة. تكون ميراثا وتركة بعد موتك .

ثانيا : طالما أنت حى فأنت حُرُُ فى التصرف فى مالك . كل ما عليك أن تكون عادلا مع أولادك وزوجتك ولا تأكل حق غيرك ، حتى لو كان لزوجتك .

ثالثا : إنفصالك عن زوجتك حق لك ، وإستردادك أموالك من أولادك حق لك . ورجوعك لمصر حق لك ولست ظالما لأحد فى ممارسة حقوقك .

رابعا : عليك أن تُرجع لزوجتك نصيبها فى ثروتك ، وتسدد ما عليك من ديون ، وأن ترجع بأموالك الى مصر . ثم إذا شاءت زوجتك اللحاق بك فتقبلها ، لأنكما فى نهاية العمر أحق ببعضكما . 



اجمالي القراءات 4820
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الثلاثاء ٢١ - مارس - ٢٠١٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[85429]

المال والبنون


يقول تعالى :(الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا (46)الكهف



فقد أخذ المال معه البنون ورحلا ، لا حول ولا قوة إلا بالله !!



أكيد كما قال أستاذنا الدكتور أحمد صبحي هذه الثروة ليست تركة أو ميراثا .. وأرى  ــ وهذه وجهة نظري الخاصة ـ أن غضب الأب  وقتي  ،نظرا لما قام به الأولاد ، ولأنه الوالد الذي يغفر ويسامح يأخذ ما يكفيه فقط ،  ويترك الباقي  لأولاده .. هكذا يرون بأم أعينهم الفرق بين الوالد والولد !!  وكما أوصى الدكتور أحمد  ،ولا ينس أن يرد دين الزوجة لها ...



2   تعليق بواسطة   حسن عمر     في   السبت ١٢ - أغسطس - ٢٠١٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[86832]



 

ثانيا : طالما أنت حى فأنت حُرُُ فى التصرف فى مالك .


 



وهذا يرفضهُ المُقلدون !!!!!!



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5017
اجمالي القراءات : 54,515,739
تعليقات له : 5,369
تعليقات عليه : 14,692
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


أربعة أسئلة: رسال ة من الاست اذ أبى أسامة ( السلا م ...

حاكم عادل او كافر : هناك حاكم عادل ولكنه مسيحى أو يهودى ، وهناك...

ثلاثة أسئلة: السؤا ل الأول قال جل وعلا : ( إِنَّ...

الوحى التوجيهى: دكتور احمد في هذة الاية "وَإِ ْ أَسَر َّ ...

فكرتكم عن الصلاة : من الناح ية العقل ية فيه تناقض فى كلامك م عن...

الاكل باليد اليمي: هل الاكل باليد اليمي ن واجب في الاسل ام زمن...

إن الغيب إلا لله .!: ان الله يتحدث في كتابه الكري م بصيغة الماض ي ...

انقذونى من فاتن : فاتن مش مراتى ، هى الصدي قة العزي زة ...

التبرع للانتخابات: ما حكم التبر ع للحمل ات الانت خابية ...

الأرضون السبع: ارجو بيان الايه رقم ٥ 637; من سورة طه والتي...

هو حفظ الذكر: ما رأيكم أستاذ نا في تفسير الجمب ري للأية...

ختان الذكر: يشغلن ي حاليا موضوع ابني الذي سيأتي الى هذا...

تخرصاتنا وإفتراءاتنا: تخرصا تكم وافتر اءاتك م على الأخو ان ،...

سؤالان : السؤا ل الأول : بال أكيد انك يا دكتور أحمد...

شهادة المحمديين : ماذا تعني شهادة أن محمد رسول الله عند...

more