فيديو صادم لرجل يهاجم زوجته بقسوة في مصر ويثير غضباً.. انهال عليها ضرباً بالعصا حتى جعلها تنزف

اضيف الخبر في يوم الأربعاء ١٨ - مايو - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: عربى بوست


فيديو صادم لرجل يهاجم زوجته بقسوة في مصر ويثير غضباً.. انهال عليها ضرباً بالعصا حتى جعلها تنزف


السيدة تعرّضت لضرب مبرح من زوجها - مواقع التواصل
أثار مقطع فيديو صادم لرجل يضرب زوجته بطريقة وحشية في مصر، غضباً واسعاً بين مصريين على شبكات التواصل الاجتماعي، الأربعاء 18 مايو/أيار 2022، وطالبوا السلطات بالتحرك لحماية السيدة ومعاقبة الزوج.

الفيديو الذي انتشر على شبكات التواصل خلال الساعات الماضية، أظهر السيدة التي قالت وسائل إعلام مصرية إن اسمها ماري مجدي، وهي تتعرض لهجوم عنيف من قبل زوجها، الذي استخدم عصا خشبية وكان يضرب بها على جسد ماري وعلى رأسها.

تسبب الزوج في إصابات عدة بجسد مجدي، التي انتشرت صورة لها عقب نشر الفيديو، وهي تضع الضماد على رأسها.

موقع "القاهرة 24" نقل عن السيدة المصرية (37 عاماً)، تفاصيل الاعتداء عليها من قِبل زوجها، وقالت ماري إنه في يوم الحادثة "رأت زوجها ممسكاً عصا خشبية، وانهال بها على رأسها، محدثاً بها عدة إصابات متفرقة بالجسد، نقلت على أثرها للمستشفى".

التقرير الطبي الخاص بحالة ماري أشار إلى إصابتها بجرح في الرأس تمت خياطته بـ6 غرز، إضافة إلى جروح متفرقة.

أوضحت السيدة أنها اكتشفت أن زوجها مدمن مخدرات، وأشارت إلى أن محاولاتها المتكررة لجعله يقلع عن المخدرات باءت بالفشل، حتى إنها أودعته في مصحات خاصة بالعلاج، بحسب قولها.

أضافت ماري أن زوجها يعاني من مزاج سيئ طوال الوقت، وأنه يعتدي عليها بالضرب المبرح دون سبب يُذكر، ولفتت إلى أنها حررت فيه عدة محاضر بأقسام الشرطة، لكنها كانت تُسقط حقها مع تدخُّل وسطاء.

إلا أنه عقب الاعتداء الأخير، قررت السيدة تقديم شكوى لقسم الشرطة، وأصرت على عدم التنازل حتى ترى زوجها في الزنزانة.

بحسب رواية ماري أيضاً، فإن زوجها "يدخل في نوبات عقب تناوله جرعات المخدرات، فيحاول التعدي على فتياته أثناء نومهن، وتطال يداه مناطق حساسة من جسدهن، مما أجبر بناته أصحاب الـ11 و13 و17 عاماً عن الابتعاد عنه، وعدم التعامل معه"، وفق قولها.

أشارت ماري، في تصريحاتها، إلى أنها تنتظر إنقاذها وبناتها من زوجها، وطالبت بسرعة القبض عليه، وتوفير مسكن لها ولِبناتها.

مطالب بمحاسبة الزوج
أثار الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع على شبكات التواصل، مطالبات من مصريين بضرورة تحرك السلطات ضد زوج ماري، وعبّرت حسابات على تويتر عن غضبها من واقعة الاعتداء عبر هاشتاغ #أنقذوا_ماري_مجدي.

حساب باسم إلين على تويتر علّق على الاعتداء: "مش قادرة أبطل أشوف فيديو ماري، لازم الطلاق باستحالة المعاشرة يكون موجود في المسيحية، الست دي ممكن تكون استنجدت بكام كاهن وكلهم قالولها تصبر وتستحمل، لغاية ما الوضع وصل لكده".

حساب آخر باسم علاء كتب: "إيه ده؟! بجد إيه العنف والغل اللي بيضربها بيه ده مش مصدق والله إيه الإنسان ده!"، مطالباً بحبس الزوج.
اجمالي القراءات 359
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس ١٩ - مايو - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93262]

هذه الحادثة وطلب الطلاق بين المسيحيين .


هذه الحادثة اشعلت غضب كثير من المسيحيين المصريين وصبوا غضبهم على (البابا شنودة ) الذى قنن كنسيا الطلاق وجعله لعلة الزنا فقط وطالبوا(البابا تواضروس ) بمراجعة هذه التقنين وأن يُسمح للمسيحيات بالطلاق للضرر ،فكيف تعيش سيدة مسيحية حياتها كلها فى مثل هذه الإهانة والضرب والتعدى عليها لأن الكنيسة لا تسمح لها بالطلاق ؟؟؟   فإذا لم تُطلق فلربما تغير دينها أو ملتها من أجل الطلاق ................وأنا أرى أن هذه الحادثة ربما تكون سببا فى رفع المُعاناة عن السيدات المصريات المسيحيات والسماح لهن بالطلاق إذا تعذرت الحياة الزوجية بينهن وبين أزواجهن لأسباب غير علة الزنا  أو تغيير الدين والملة التى تشترطها الكنيسة الأرثوذوكسية المصرية .



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق