عن التوراة والقرآن

الأحد ١٩ - يونيو - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
( اتمني الاقي اجابه عند حضرتك خصوصا أن حضرتك مؤمن ومفكر ومنهجك القران الكريم . هل اله القران الكريم هوة نفسه اله التوراه ؟ تحديدا هل يصح لعاقل أن يرتدي نظاره قصاصات نجع حمادي علي سبيل المثال ؟ ويطبق الكلام علي القران الكريم ؟ )
آحمد صبحي منصور :

1 ـ الله جل وعلا هو الذى أنزل التوراة والانجيل والقرآن ، وقد نزل القرآن يصدق الحقائق التى نزلت من قبل فى التوراة والانجيل . قال جل وعلا : ( نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنْجِيلَ (3) آل عمران )

2 ـ كان حفظ التوراة والانجيل مسئولية البشر من الأنبياء والربانيين والأحبار . قال جل وعلا : ( إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ ) (44) المائدة ). فحدث فيهما تحريف . أما القرآن فقد تولى رب العزة جل وعلا حفظه لأنه الكلمة النهائية للبشرية الى قيام الساعة . قال جل وعلا باسلوب التأكيد :

2 / 1  : ( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9)    الحجر )

2 / 2 : (  وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ (41) لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ (42)  فصلت ).

3 ـ كانت التوراة الحقيقية موجودة فى عصر النبى مع زيغ بعضهم عنها ، و قد تحداهم رب العزة فقال : (  كُلُّ الطَّعَامِ كَانَ حِلاًّ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ إِلاَّ مَا حَرَّمَ إِسْرَائِيلُ عَلَى نَفْسِهِ مِنْ قَبْلِ أَنْ تُنَزَّلَ التَّوْرَاةُ قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (93) آل عمران  ).

4 ـ وكان بعضهم يتجاهلها ويأتى للنبى محمد ليحكم بينهم فقال جل وعلا : ( وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمْ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ) (43 ) المائدة ) . ففى التوراة الحقيقية حكم الله جل وعلا.   

5 ـ و أشار رب العزة أيضا الى وجود التحريف فقال :

5 / 1 :( وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ (75) البقرة)

5 / 2 :  ( فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ (79)  البقرة ).

5 / 3 : ( مِنْ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ ) (46) النساء ).

5 / 4 : ( وَمِنْ الَّذِينَ هَادُوا سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ سَمَّاعُونَ لِقَوْمٍ آخَرِينَ لَمْ يَأْتُوكَ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ مِنْ بَعْدِ مَوَاضِعِهِ)    (41)   المائدة )

6 ـ لذا فالقرآن الكريم هو الفيصل وهو المهيمن . قال جل وعلا :

6 / 1 :  ( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنْ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ ) (48) المائدة ).

6 / 2 : ( إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (76) النمل  )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 303
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4636
اجمالي القراءات : 45,980,482
تعليقات له : 4,817
تعليقات عليه : 13,792
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


ليس نجسا: هل الخنز ير نجس ؟ وهل الكلب نجس ؟ ؟ ...

سبأ 2 : ما معنى أن الله سبحان ه وتعال ى ( يَعْل َمُ ...

Death: Assalamual ykum. I have some very sad news. One of my cousins, she is only 23 years old,...

التلقيح الصناعى: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

لعمرك : الله جل وعلا أقشم بحياة النبى فقال له ( ...

مسألة ميراث: اود اعرف تقسيم ميراث الاخت المتو فية ولها...

التحدى هو المواجهة: د/احم سلام الله عليكم ورحمت ه وبركا ته ...

عالمية الاسلام: سؤالي كيف لغير العرب التفك ر والتد بر في...

شكرا لك : من ذ ثلاثة أيام وأنا منهمك بكليت ي في...

ابى وعمى وأختى : ابويا الله يرحمه بقى كان غنى وصاحب عمارة...

ليس كمثله شىء: يكرر علينا الملح دون ان الله لا يجب ان تكون...

أكرمك الله جل وعلا: السلا م عليكم أستاذ نا الكري م أحمد صبحي...

المهدى غير المنتظر: وردت ايات في القرا ن الحكي م تدل علي الاما م ...

مسألة ميراث معقدة: أخي الكري م، حين توفي أبونا رحمه الله سنة 1964...

رعاية الطفل: ماذا عن الرعا يه الصحي ه للطفل في القرا ن ...

more