الصوم فى القطبين

الخميس ١١ - أغسطس - ٢٠١١ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ما رايك فى فتوى العلامة الكوردي الدكتور مصطفى الزلمي حول أوقات الصوم والصلاة في الدول التي يكون نهارها أطول من ليلها بكثير ، إذ يرى أنه في القطب الشمالي والجنوبي للكرة الأرضية المدة الزمنية، للنهار ستة أشهر ومدة الليل ستة أشهر وكل بلد يختلف الليل والنهار فيه حسب قربه أوبعده من القطب الجنوبي أو الشمالي يعمل بتوقيت مكة المكرمة في الصيام والصلاة. وأن تكليف المسلم بتحمل مشقة الصيام اذاكان النهار أطول من الليل مخالف لنصوص القرآن ومنها قوله تعالى:(لايكلف الله نفسا الا وسعها) "البقرة 286"وقوله تعالى (يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر) "البقرة 185"وقوله تعالى: (ماجعل عليكم في الدين من حرج) "الحج 75" وقد صدرت أيضاً عن دار الإفتاء المصرية فتوى بخصوص ساعات الصيام في بريطانيا والتي تزيد هذا العام على 18 ساعة، تجيز لهم الافطار على عدد ساعات مكة المكرمة لانها ام القرى! تقول الفتوى :(البلاد التي تصل فيها ساعات الصيام إلى ثماني عشرة ساعة يوميا فما يزيد، تعد علاماتها في حالة اختلال.وقياس هذا الاختلال مأخوذ من الواقع حيث يصعب على الانسان صيام ثماني عشرة ساعة متواصلة و يزيد، وذلك بقول المختصين الذين يقررون ان الامتناع عن الطعام والشراب طوال هذه المدة يضر بالجسد البشري وذلك على المعهود من احوال البشر وتحمل ابدانهم وماكان ذلك، فلا يصح ان يكون مقصودا بالتكليف شرعا. والمفتى به ان الصوم في هذه البلاد يكون على عدد ساعات مكة المكرمة لانها ام القرى وعلى ذلك يبدا المسلمون من اهل تلك البلاد بالصيام من وقت فجرهم ثم يتمون صومهم على عدد الساعات التي يصومها اهل مكة المكرمة في ذلك اليوم والذي يمكن معرفته عن طريق المواقع الاكترونية فلو كان الفجر في تلك البلاد مثلا في الساعة الثالثة صباحا وكان اهل مكة يصومون خمس عشرة ساعة فان موعد الافطار يكون في الساعة الثامنة عشرة اي السادسة بعد الظهر بتوقيت تلك البلاد. والله سبحانه وتعالى اعلم.)
آحمد صبحي منصور :

لا بأس بكل هذا ، ولا حاجة له أيضا ، لأن الايات التى نزلت فى الصوم كان التركيز فى معظمها على الأعذار التى تبيح الافطار فى رمضان ، ومنها الذين يطيقونه أى يقدرون على الصوم ولكن فيه مشقة عليهم. وطالما توجد المشقة فالافطار جائز مع دفع فدية قدرها طعام مسكين.وقد اوضحنا هذا بالتفصيل فى مقالاتنا عن الصيام ، وهى الآن توجد فى كتاب خاص بالصوم فى باب الكتب فى موقعنا.



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 25346
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الجمعة ١٢ - أغسطس - ٢٠١١ ١٢:٠٠ صباحاً
[59503]

وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ، أَيَّاماً مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ }البقرة 183 ،184 .


من خلال هذه الآيات المباركات نتعلم أن الصيام قد ففرض علينا كما فرض من قبل على الذين من قبلنا .وهناك من يلزم عليه القضاء لو أمكنه ذلك لو حدث له مرض أو كان مسافرا سفر سوف يتكبد مشقة ويصعب معه الصيام فالدين فالله سبحانه وتعالى لا يكلفنا فوق طاقتنا .


أما من تطول ساعات الصيام عندهم فهذا يدخل ضمن قوله تعالى" وعلى الذين يطيقونه فدية " هو قادر على الصيام ولكن سوف يتكبد مشقة شديدة عند اتمام يوم الصوم بسبب طول ساعات النهار هناك فهذه رخصة من الله سبحانه وتعالى لمن في مثل تلك الظروف .


وتٌختتم الآيات المباركات بقوله تعالى "وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ.


أي أن من يتحمل هذه الظروف الصعبة منسفر ومرض وطول يوم الصيام ويصوم فهو خير له .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4662
اجمالي القراءات : 46,559,494
تعليقات له : 4,838
تعليقات عليه : 13,828
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


إضافة من عبدالله: هو فعلا كلام سخيف عن غيب لايعل مه الا...

الصلاة بدون أذان : هل تجوز الصلا ة بدون الاذا ن ، بدون اقامة...

قبلة المسجد خطأ: ظللنا عشرات السني ن نصلى فى مسجدن ا ، ثم...

هل الحشيش حرام ؟: هل الحشي ش حرام ؟...

أنا لا أكره مصر: أنا فهمت من الفقر ة الأخي رة في مقالك م عن...

عبد الرحمن المقدم : وجه نظر ؟ ـ في أقل تقدير . الالت زام باتبا ع ...

اللسان العربى: العرب معظمه م يرون أن آلله اعزاه م ...

الخمر و الحج: هل بيع الخمر في المحل ات في الدول الاجن بية ...

مسألة ميراث: أخونا الكبي ر أكل معظم المير اث ، وترك لى...

جولد زيهر من تانى: قلتم انكم لم تقراو ه و كيف نفسير إذا تطابق...

لا تطلق زوجتك: السلا م عليكم دكتور احمد و بارك الله فيك على...

معجزة القرآن الكريم: الشيخ أحمد منصور .. لدي البعض مع الأسئ لة، ...

معاقبة البشر: هل من المعق ول أن يكلف الله بشرا بمعاق بة بشر...

تزكية الحيوان بالمقص: هل يجوز ذبح الطيو ر الصغي رة بقص رقبته ا ...

صينى أفريقى: لعزيز صبحي منصور تحيات ي مر ة اخري اجد...

more