ثلاثة أسئلة

الأربعاء ١٣ - ديسمبر - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : قرأت لك مقال الحق فى الأمن فى الدولة الاسلامية ، وهو فعلا ابهرنى جدا ، ولكنك نسيت أن تضيف الشأن المصرى الحالى بالتفصيل لأن السيسى تفوق فى القمع وفى الخوف ، كفاية ان الرؤساء السابقين كان لهم مقر معروف يعيشون فيه من عبد الناصر الى السادات الى مبارك ، لكن السيسى من خوفه له عشرات القصور والمخابىء والسراديب وطائرات مجهزة للهرب ، وبلايين فى الخارج . كان المفروض تتكلم عنه . وأيضا عن اسرائيل ورعبها من الفلسطينيين وهم حتى يقولون ان الفلسطينى الطيب هو الفلسطينى الميت . ومن رعبهم بقوا دولة نووية . دول نموذجين كان مفروض تذكرهم سيادتك ، لكن هذا لا يؤثر من روعة المقال ، والى الامام يا دكتور أحمد . السؤال الثانى : تعليقا على الفتوى عن الشخص الذى ساعد أحد أقاربه فى بلدهم واستأجر أرضه على أن يزرعها له ، أرى إنه أخطأ ، لأن لى تجربة مريرة مع أقاربى فى البلد . أولا أنا فى مركز حسّاس فى القاهرة وأراعى ضميرى وأحافظ على إسمى ، واساعد أقاربى فى حدود القانون وفى حدود إمكاناتى المادية . المشكلة فى العشم ، وأنا قرأت لك مقال عن العشم . العشم جعل بعض أقاربى يتجاوز حدوده ويطلب منى أن استغل علاقاتى لمصلحته ، وأخر تحول العشم عنده الى حق له مكتسب على حسابى ، وأنه مفروض على أعمل له كذا واعطيه كذا ، وأصبح تقريبا يعتمد على هذا. ولما رفضت أخيرا قال لى ما كانش العشم يا ابن عمى . المصيبة الكبيرة ان فيه شاب مستهتر قليل الأدب وغير محترم ضيع ثروته وافتقر ويريد أن يعيش عالة علىّ . تدخلت لتعيينه فى شغلانة فسبب لى مشكلة وطردوه ، وأصبحت فى نظره مسئول عن حياته . أنا كفرت بالأقارب ، وأتذكر المثل القائل الأقارب عقارب . هل أنا مخطىء ؟ السؤال الثالث : سؤال طالما يراودني هل خلق الانسان ليستقر و يخلق وطنا له ام يعيش الترحال و ارض الله وطنه و لا حدود جغرافية و لا تاريخية لدين الله ؟
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

شكرا جزيلا لك . وأقول :

عموما :

نحن نكتب كتابات رائدة غير مسبوقة ، كما أنه ليس معتادا أن تؤلف كتابا من أوله لآخره معتمدا على القرآن فقط ، وتأتى فيه بجديد لم يكن معروفا من قبل . هذه ميزة الكتابات الرائدة . ميزة أخرى أنها تثير النقاش فى الجديد الذى تطرحه . ميزة أخيرة : أنها تحتاج الى نقاش وتصحيح وأخذ وردّ . هى مجرد بداية لكتابات لاحقة تزيد وتضيف .

بالنسبة لهذا المقال : أى مقال له حجم معقول ، إذا تعدّاه لن يجد قارئا يصبر على إكمال قراءته . ونحن نكتب فى موضوعات جادة اصولية متعمقة فى عصر السطحية والتفاهة الثقافية ، وأغلب من يقرأ هو متعجّل ملول . نقترب منه باسلوب سهل ومقال ليس قصيرا وليس طويلا . وننتظر منه أن يشحذ زناد فكره ليضيف كما تفضلت أنت بالاضافة . وبالتأكيد فما تفضلت باضافته كنت أعرفه وكتبت فيه كثيرا من قبل . لذا فالأفضل هو إيراد أمثلة سريعة ، والقارىء الحصيف مثلك يعرف منها الكثير ، فكوكب المحمديين يئن بهذه الأمثلة ويعايشها .

إجابة السؤال الثانى :

لك الحق بالنسبة للأمثلة التى ذكرتها . ولكن ليس لك الحق فى التعميم ، كما إن الاحسن لشخص هو لوجه الله جل وعلا حتى لو كان هذا الشخص ضالا . نتذكر قول الله جل وعلا ( لَيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَلأَنفُسِكُمْ وَمَا تُنفِقُونَ إِلاَّ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ (272) البقرة ) وحين دعا ابراهيم عليه السلام ربه جل وعلا أن يرزق المهتدين فقط جاء الجواب من الله جل وعلا إنه يرزق المهتدين والضالين ، ومصير الضالين الى جهنم : (وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَداً آمِناً وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنْ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (126)  البقرة )  .

إجابة السؤال الثالث :

خلق الله جل وعلا الانسان حراه ، ودعاه لأن يمشى فى مناكب الأرض يأكل من الرزق فيها ، قال جل وعلا : ( هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ الأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ (15)  الملك ). هذا عن عموم البشر.

2 ـ ليس كل البشر يعيشون فى دول . منهم من يعيش متنقلا ، وحتى لو كان فى أرض تتبع دولة فهم أحرار فى حياتهم وتنقلاتهم . نرى هذا فى الغابات الاستوائية فى أمريكا الجنوبية وافريقيا ، كما نراها فى الصحارى الكبرى ، وفى المناطق القطبية .

3 ـ وليس كل الدول ديمقراطية أو إستبدادية . كل هذا بمشيئة الانسان سلبا أو إيجابا. 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 862
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4978
اجمالي القراءات : 53,259,457
تعليقات له : 5,321
تعليقات عليه : 14,619
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


مسألة ميراث: انا جزائر ي عندي استفس ار بارك الله فيك يا...

المصاريف والزكاة: لدي أم في الجزا ئر و منذ أن تحصلت على منصب منذ...

الاعجاز الرقمى : السؤا ل هنا يتعلق بموضو ع (الإع از ...

إتفاق فى الهجص: ما أسباب تطابق بعض الروا يات السني ة ...

رشيد والقرضاوى: تعرفت عليك من الحلق ات التى سجلها معك رشيد...

السلام هو الأصل: هل نعتبر بلاد الغرب خاصة والبل اد التي لا...

تكلفة الرضاعة: أرجو التفض ل بتفسي ر قوله تعالى من سورة...

عهد الله جل وعلا: بسم الله الرحم ن الرحي م العم والوا لد ...

أرباح اليوتوب: استاذ احمد هل ارباح اليوت يوب حلال ام حرام...

ليست مفطرة : كنت عاوز استفس ر من حضرتك هل قطرة العين مفطرة...

جلّ من لا يُخطىء .!: عليكم السلا م استاذ نا الغال ي احمد صبحي...

من الغابرين: ( غابري ن ) وصف لامرأ ة لوط . هل لأنها كانت...

عالم الغيب والشهادة: اسال عن قول الله سبحان ه وتعال ى ( إِنْ...

أفلام البورنو وغيرها: تحيه طيبة لي سؤالا ن ان سنح لكم الوقت بالرد...

اضافة من زكريا : عن لحظات قرآني ة 68 .. السؤا ل هل يمكن للرجل أن...

more