العادة السرية

الإثنين ١١ - فبراير - ٢٠١٣ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السلام عليكم ابى الفاضل اسف على السؤال قد يكون غير لائق بمكانتكم الشريفه بالنسبه للعاده السريه عندالشباب ما حكمها وهل توجب الغسل والسلام على من اتبع الهدى
آحمد صبحي منصور :

هى حرام ، من السيئات ، ولكنها ليست من الكبائر كالزنا . وسبقت فتوى فى هذا الموضوع .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 12582
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   إياد نصير     في   الأربعاء ١٣ - فبراير - ٢٠١٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[71152]

أظنه مباحا!

د. أحمد

أرى أنك اعتمدت على الآية "وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ ﴿5﴾ إِلَّا عَلَىٰ أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ ﴿6﴾"

الذي أفهمه أنا من سياق الآيه أن الاستثناء يقع على جنس البشر (الأزواج وماملكت اليمين) ومن باب التماثل الحفظ يكون عن جنس البشر. إذن الاستمناء باليد ليس منهيا عنه

فيصير من المباح.

أما من الناحية الطبية والنفسية ففوائد الاستمناء تغلب مضاره و قد يقي من الزنا.

سؤال د.أحمد: كل إنسان يتأثر ببيئته ومن اختلاطي بالمصرين والسودانين وجدت أن الاستمناء عندهم شيء كبير على عكس بلاد الشام. فهل تظن أن بيئتك أثرت في فتواك هذه؟


 


2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء ١٣ - فبراير - ٢٠١٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[71155]

سامحك الله يا إياد ..

المفكر الذى يبغى الاصلاح يبدأ باصلاح نفسه أولا ، وينظر لمجتمعه بمنظار النقد بغية الاصلاح ، أى لا يكون غارقا فى رذائل مجتمعه ثم يبغى أصلاحهه واصلاحها .


تحريم الاستمناء ليس بسبب الآية الكريمة عن حفظ الفرج فى سورة المؤمنون ، ولكن لأن التحريم فى موضوع الفواحش يشمل كل ما يقرّب من الزنا ، فالله جل وعلا قال ( ولا تقربوا الزنا ) ولم يقل فقط ( ولا تزنوا ) ، وكل ما يقرب الى الزنا بالتفكير واليد والسان والنظر والكلام فهو حرام ، وبتعبير القرآن هو ( لمم ) أى سيئة وحرام ، ولكنه ليس من الكبائر كالزنا نفسه بمعناه المعروف . اللمم هو ما لا يتنزه عنه أى انسان ، أى يقع فيه كل انسان ، ولا يوجد انسان لم يقع فى مقدمات الزنا مهما بلغت تقواه ، ولكن المؤمن التقى يسارع بالتقوى ويصمم عليها . وبذلك يكون سهلا أن يغفر الله جل وعلا له . والله يعد بالجنة كل من يجتنب الكبائر ، إذ سيكفّر عنه السيئات ويدخله مدخلا كريما . ليس هذا تشجيعا على الاستمناء ، ولكنه دعوة للتوبة منه ، وليس هذا عسيرا ، هو يحتاج الى تصميم وإكثار من العبادة ليسمو الانسان بها عن غرائز نصفه الأسفل .


3   تعليق بواسطة   إياد نصير     في   الأربعاء ١٣ - فبراير - ٢٠١٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[71156]

سامحنا الله جميعا د. أحمد

لن أزيد على تعليقي شيئا في الموضوع أعلاه لأنه لا يستحق. ولكن د. أحمد أرجو أن لا ترى كلمتي عن التأثر البيئي هجوما على شخصك الكريم. نحن كلنا وأنا وأنت نتاج عوامل وراثية بيولوجية وتفاعلها مع البيئه المحيطة، والكثير من التجارب النفسيه تظهر مدى تأثير البيئة في احداث تحيز عقلي باطني لا نشعر به ولا نظنه بأنفسنا. أنا لا أقول أنك بوعيك تحيزت لبيئتك ولكن أردت أن انبهك إلى أن قراءتك للنص واستيعابك له ليس بلا تحيز لاشعوري.


وأنا لا أنزه نفسي عن ذلك ولكن ادعو الله أن يهديني وأن أتقبل الانتقاد كنصيحة ثمينة.


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4559
اجمالي القراءات : 44,382,449
تعليقات له : 4,754
تعليقات عليه : 13,712
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


سبحان الغفور الرحيم: كنت أفهم بداية الصوم بعد الفجر حين يتبين لى...

السلفيون ليسوا منّا: اطلعت علي موقعك م ووجدت ان في منهجك م خلال...

العيدان : سيدي لقد قرأت لكم فتوى عن الأعي اد بأنها من...

الكنيسة ومسجد الضرار: قرأت لك أنك قمت بالصل اة في كنيسة ، مرة في...

الخــــــــوارج: أريد كتابة بحث عن الخوا رج فى القرن الأول...

باحث قرآنى: ارغب في ان اكون باحث ومختص في علوم القرء ان ...

رؤيا ابراهيم : أتعجب من أمر ابراه يم بأن يذبح ابنه . ما...

الدعوة فى القرآن: انا اتولد ت فى اسرة سنية و انا اتبعت هم فى كل...

الوصية لغير الوارث: أنت قلت إن الوصي ة للأقر بين أى الورث ة فقط ....

توبة متأخرة: . استاذ ى الفاض ل ,السل م عليكم ورحمة الله...

إضافة من عبدالله: هو فعلا كلام سخيف عن غيب لايعل مه الا...

قلنا من قبل : انا اسف لاني اسال اسئله ربما هي هي غير لائقة...

المسلم العاصى: في سورة الجن الايه ٢ 635; ... ومن يعص الله...

الهروب من الزوجة: لا أستطي ع التخل ص من زوجتى ، كلما تشاجر نا ...

شهادة المرأة: أرجو توضيح السبب في جعل شهادة امرأت ين تعادل...

more