بعد أيام معدودات يدخل علينا شهر ربيع الأول في فصل الخريف!!!

ابراهيم دادي Ýí 2014-12-01


عزمت بسم الله،

 

كما جرت العادة في شهر ربيع الأول من كل سنة، يحتفل المسلمون بذكرى مولد خاتم الأنبياء محمد بن عبد الله، عليه وعلى جميع الأنبياء السلام. بهذه المناسبة أود أن أضع بين أيدي القارئ الكريم بعض التساؤلات منتظرا منكم أعزائي الإجابة عليها ونقاشها، لعلنا نصل إلى كلمة سواء بيننا ألا نعبد إلا الله تعالى ولا نشرك به شيئا، ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله تعالى، ونسلم لرب العالمين فقط.

حسب كتاب الله تعالى فإن اليهود قالت عُزير ابن الله، وقالت النصارى المسيح ابن الله، والمسلمون يقدسون رسول الله لدرجة التأليه فجردوه عن بشريته، وأشركوه في أحكام الله تعالى، فحسب الدين الأرضي البشري يحق له أن يشرع مع الله تعالى، فيحرم ويحل ما يشاء ولو كان ذلك يخالف ما جاء به من عند ربه!!!

 

هذه بعض الأسئلة للنقاش مع أولي الألباب.

1.    هل ذكر الله تعالى شيئا عن ميلاد و حمل آخر الأنبياء محمد بن عبد الله عليه وعلى جميع الأنبياء السلام؟؟؟ كما قص الله تعالى علينا عن ميلاد موسى وحمل عيسى عليهما وعلى جميع الأنبياء السلام؟ قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنْ الْمُرْسَلِينَ(7).القصص. وعن عيسى عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، يقص علينا آية حمل أمه به  عليهما السلام، فيقول سبحانه: وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنْ الْقَانِتِينَ(12).مريم. ويقول سبحانه أيضا: وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِنْ رُوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آيَةً لِلْعَالَمِينَ(91)الأنبياء. وقد قص الله تعالى علينا عن تحدي إبراهيم عليه السلام لقومه وأبه وهو فتى. وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُمْ بَعْدَ أَنْ تُوَلُّوا مُدْبِرِينَ*... قَالُوا سَمِعْنَا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ(60).الأنبياء. وأورد لنا المولى تعالى قصة الفتية الذين آمنوا بربهم وزادهم هدى. نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى(13).الكهف. فهل ذكر الله تعالى شيئا عن حمل وميلاد آخر الأنبياء محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام؟

 طبعا لا نجد في القرءان العظيم ذكرا لآخر الأنبياء، لمَّا حملت به والدته أو لميلاده أو حتى ذكرا لطفولته وفتوته وشبابه فلا يوجد له ذكر في القرآن العظيم أبدا، إلى أن بلغ أشده واستوى اصطفاه الله تعالى وكلفه بتبليغ الرسالة للعالمين، دون أن يجعل له آيات مبصرة كما كان يرسل مع المرسلين بالآيات المبصرة، لأن الآيات التي أرسل بها مع المرسلين من قبله قد كذب بها الأولون. وَمَا مَنَعَنَا أَنْ نُرْسِلَ بِالْآيَاتِ إِلَّا أَنْ كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا(59).الإسراء.

ولما لم يجدوا ذكرا في القرءان العظيم للنبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، كما ذكر الله تعالى الذين من قبله، اخترعوا أمثال ما يلي:

 

وكيف تدعو إلى الدنيا ضرورة من لولاه لم تخرج الدنيا من العدمِ

محمد سيد الكونين والثقلين والفريقين من عرب ومن عجمِ

نبينا الآمرُ الناهي فلا أحدٌ أبر في قولِ لا منه ولا نعم

هو الحبيب الذي ترجى شفاعته لكل هولٍ من الأهوال مقتحم

دعا إلى الله فالمستمسكون به مستمسكون بحبلٍ غير منفصم

 

منزهٌ عن شريكٍ في محاسنه فجوهر الحسن فيه غير منقسم

دع ما ادعثه النصارى في نبيهم واحكم بما شئت مدحاً فيه واحتكم

وانسب إلى ذاته ما شئت من شرف وانسب إلى قدره ماشئت من عظم

فإن فضل رسول الله ليس له حدٌّ فيعرب عنه ناطقٌ بفم

لو ناسبت قدره آياته عظماً أحيا اسمه حين يدعى دارس الرمم

 

كالزهر في ترفٍ والبدر في شرفٍ والبحر في كرمٍ والدهر في همم

كانه وهو فردٌ من جلالته في عسكر حين تلقاه وفي حشم

كأنما اللؤلؤ المكنون فى صدفٍ من معدني منطق منه ومبتسم

لا طيب يعدل تُرباً ضم أعظمهُ طوبى لمنتشقٍ منه وملتثمِ

 

جاءت لدعوته الأشجار ساجدة تمشى إليه على ساقٍ بلا قدم

كأنَّما سطرت سطر اًلما كتبت فروعها من بديع الخطِّ في اللقم

مثل الغمامة أنَّى سار سائرة تقيه حر وطيسٍ للهجير حَم

أقسمت بالقمر المنشق إن له من قلبه نسبةً مبرورة القسمِ

 

لا تنكر الوحي من رؤياه إن له قلباً إذا نامت العينان لم ينم

وذاك حين بلوغٍ من نبوته فليس ينكر فيه حال محتلم

تبارك الله ما وحيٌ بمكتسبٍ ولا نبيٌّ على غيبٍ بمتهم

كم أبرأت وصباً باللمس راحته وأطلقت أرباً من ربقة اللمم

 

يا رب بالمصطفى بلغ مقاصدنا واغفر لنا ما مضى يا واسع الكرم

يا أكرم الخلقما لي من ألوذ به سواك عند حلول الحادث العمم

ولن يضيق رسول الله جاهك بي إذا الكريم تحلَّى باسم منتقم

فإن من جودك الدنيا وضرتها ومن علومك علم اللوح والقلم

 

ثم الرضا عن أبي بكرٍ وعن عمرٍ وعن عليٍ وعن عثمان ذي الكرم

والآلِ وَالصَّحْبِ ثمَّ التَّابعينَ فهم أهل التقى والنقا والحلم والكرمِ

يا رب بالمصطفى بلغ مقاصدنا واغفر لنا ما مضى يا واسع الكرم

واغفر إلهي لكل المسلمين بما يتلوه في المسجد الأقصى وفي الحرم

بجاه من بيته في طيبةٍ حرمٌ واسمُهُ قسمٌ من أعظم القسم

 

في مصر وفي الجزائر والمغرب العربي يحتفلون بليلة مولد النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، وترصد لتلك الليلة جوائز قيمة للفتية الذين يحفظون القرءان العظيم ، وأحاديث البخاري وغيره. علما أن ما بين دفتي ما يسمى ( صحيح البخاري) فيه ما يشكك في قدرة الله تعالى في حفظ الذكر حيث قال سبحانه: إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ(9).الحجر.

 

 فقد جاء في كتاب البخاري:3823 حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا إبراهيم بن سعد حدثنا بن شهاب أخبرني خارجة بن زيد بن ثابت أنه سمع زيد بن ثابت رضي الله عنه يقول ثم فقدت آية من الأحزاب حين نسخنا المصحف كنت أسمع رسول الله  صلى الله عليه وسلم  يقرأ بها فالتمسناها فوجدناها مع خزيمة بن ثابت الأنصاري من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر فألحقناها في سورتها في المصحف.

صحيح البخاري ج  4 ص 1488 قرص 1300 كتاب.

4650 - حَدَّثَنَا أَحْمَدُ ابْنُ أَبِي رَجَاءٍ حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ سَمِعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلًا يَقْرَأُ فِي سُورَةٍ بِاللَّيْلِ فَقَالَ يَرْحَمُهُ اللَّهُ لَقَدْ أَذْكَرَنِي كَذَا وَكَذَا آيَةً كُنْتُ أُنْسِيتُهَا مِنْ سُورَةِ كَذَا وَكَذَا.

صحيح البخاري - (ج 15 / ص 455) المكتبة الشاملة.

مثل هذه الروايات يندى لها الجبين لما فيها من  إيذاء لرب العالمين ولشخص النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، وهناك ما يخالف النص القرءاني مثل:بَاب لَا وَصِيَّةَ لِوَارِثٍ. 2542 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ عَنْ وَرْقَاءَ عَنْ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ عَنْ عَطَاءٍ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ الْمَالُ لِلْوَلَدِ وَكَانَتْ الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ فَنَسَخَ اللَّهُ مِنْ ذَلِكَ مَا أَحَبَّ فَجَعَلَ لِلذَّكَرِ مِثْلَ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ وَجَعَلَ لِلْأَبَوَيْنِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسَ وَجَعَلَ لِلْمَرْأَةِ الثُّمُنَ وَالرُّبُعَ وَلِلزَّوْجِ الشَّطْرَ وَالرُّبُعَ.

صحيح البخاري - (ج 9 / ص 280) المكتبة الشاملة.

 

ملاحظة: إن الدكتور عبدالمهدي بن عبد القادر بنعبد الهادي. وهو رئيس قسم الحديث وعلومه بالأزهر. يقدس ويؤمن بصحة البخاري كله، و أنه معصوم وما بين دفتيه إنما هو وحي يوحى ويجب إتباعه و العمل به كله، ويمكن الحلف به أيضا...

http://www.youtube.com/watch?v=whY5gJCb-gY

 

 

4197 حدثنا قبيصة حدثنا سفيان عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة رضي الله عنها قالت ثم توفي النبي  صلى الله عليه وسلم  ودرعه مرهونة ثم زفر بثلاثين يعني   صاعا  من شعير.

البخاري ج 4 ص 1620 قرص 1300 كتاب.

 

4073 حدثنا محمد بن العلاء حدثنا أبو أسامة عن بريد بن عبد الله عن أبي بردة عن أبي موسى رضي الله عنه قال ثم كنت ثم النبي  صلى الله عليه وسلم  وهو نازل بالجعرانة بين مكة والمدينة ومعه بلال فأتى النبي  صلى الله عليه وسلم  أعرابي فقال ألا تنجز لي ما وعدتني فقال له أبشر فقال قد أكثرت علي من أبشر فأقبل على أبي موسى وبلال كهيئة الغضبان فقال رد البشرى فاقبلا أنتما قالا قبلنا ثم دعا بقدح فيه ماء فغسل يديه ووجهه فيه ومج فيه ثم قال اشربا منه وأفرغا على وجوهكما ونحوركما وأبشرا فأخذا القدح ففعلا فنادت أم سلمة من وراء الستر أن   أفضلا  لأمكما فأفضلا لها منه طائفة.

البخاري ج 4ص 1573قرص 1300 كتاب.

 

  وما تشمئز منه القلوب مثل: 2529 -  إِنَّ عُرْوَةَ جَعَلَ يَرْمُقُ أَصْحَابَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعَيْنَيْهِ قَالَ فَوَاللَّهِ مَا تَنَخَّمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُخَامَةً إِلَّا وَقَعَتْ فِي كَفِّ رَجُلٍ مِنْهُمْ فَدَلَكَ بِهَا وَجْهَهُ وَجِلْدَهُ وَإِذَا أَمَرَهُمْ ابْتَدَرُوا أَمْرَهُ وَإِذَا تَوَضَّأَ كَادُوا يَقْتَتِلُونَ عَلَى وَضُوئِهِ.صحيح البخاري - (ج 9 / ص 256) المكتبة الشاملة.

وبعض الروايات لا يمكن قراءتها بين العائلات لخروجها عن الحياء الذي كان يوصف به النبي، لبذاءتها  مثل:

6324 - حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ الْجُعْفِيُّ حَدَّثَنَا وَهْبُ بْنُ جَرِيرٍ حَدَّثَنَا أَبِي قَالَ سَمِعْتُ يَعْلَى بْنَ حَكِيمٍ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ

لَمَّا أَتَى مَاعِزُ بْنُ مَالِكٍ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ غَمَزْتَ أَوْ نَظَرْتَ قَالَ لَا يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ أَنِكْتَهَا لَا يَكْنِي قَالَ فَعِنْدَ ذَلِكَ أَمَرَ بِرَجْمِهِ.

صحيح البخاري - (ج 21 / ص 99) المكتبة الشاملة.

3843 -  عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ الصَّامِتِ ابْنَ عَمِّ أَبِي هُرَيْرَةَ أَخْبَرَهُ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ يَقُولُ جَاءَ الْأَسْلَمِيُّ نَبِيَّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَشَهِدَ عَلَى نَفْسِهِ أَنَّهُ أَصَابَ امْرَأَةً حَرَامًا أَرْبَعَ مَرَّاتٍ كُلُّ ذَلِكَ يُعْرِضُ عَنْهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَقْبَلَ فِي الْخَامِسَةِ فَقَالَ أَنِكْتَهَا قَالَ نَعَمْ قَالَ حَتَّى غَابَ ذَلِكَ مِنْكَ فِي ذَلِكَ مِنْهَا قَالَ نَعَمْ قَالَ كَمَا يَغِيبُ الْمِرْوَدُ فِي الْمُكْحُلَةِ وَالرِّشَاءُ فِي الْبِئْرِ قَالَ نَعَمْ قَالَ فَهَلْ تَدْرِي مَا الزِّنَا قَالَ نَعَمْ أَتَيْتُ مِنْهَا حَرَامًا مَا يَأْتِي الرَّجُلُ مِنْ امْرَأَتِهِ حَلَالًا قَالَ فَمَا تُرِيدُ بِهَذَا الْقَوْلِ قَالَ أُرِيدُ أَنْ تُطَهِّرَنِي فَأَمَرَ بِهِ فَرُجِمَ.

سنن أبي داود - (ج 12 / ص 7) المكتبة الشاملة.

هذه عينة قليلة مما يوجد في كتاب البخاري الذي كُتب بعد وفاة النبي بأكثر من قرنين من الزمن لأن محمد بن إسماعيل البخاري قد ولد بعد الهجرة ب 194 سنة فهل يمكن أن تنقل أحاديث النبي بأمان بعد الفترة الزمنية الكبيرة؟؟؟

 

أعود إلى الاحتفال بمولد النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام،

2.    هل كان النبي والصحابة من بعده يحتفلون بيوم مولده؟ فحسب الروايات لم يكن يحتفل بيوم مولد النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام،

3.    من هم الذين ابتدعوا الاحتفال بمولد النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام؟ وفي أي عهد؟

4.    من المستفيد من الاحتفال بمولد النبي ؟

5.    هل لو كان النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، حيا معنا هل سيحتفل المسلمون بليلة ميلاده؟

6.    هل ما يقرأ من أشعار في ليلة مولد النبي خالية من التأليه والتقديس والشرك؟ كما أوردت لكم أعلاه...

 

ختاما قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: 

يَاأَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا(171). النساء.

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى.

اجمالي القراءات 15147

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الثلاثاء ٠٢ - ديسمبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76791]

وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ


السلام عليكم  ،أستاذ إبراهيم ، جميل أن نعيد تقييم ما نعتبره عادات دينية  مسلم بها ،  وفق آيات القرآن قطعية الثبوت ، حديث القرآن عن ميلاد موسى وعيسى كان له أسبابه ودوافعه ، كما نعرفها جميعا ، لم يتحدث القرآن الكريم عن ميلاد محمد بن عبدالله،  إذ كان الأولى باهتمام المسلمين بالبحث والتدبر فعلا  ما جاء من إخبار القرآن على لسان عيسى عليه السلام  وتبشيره برسول اسمه أحمد ، بعد حديث القرآن عن موسى وما هو المشترك بينهم ، قال تعالى   :



( وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ لِمَ تُؤْذُونَنِي وَقَدْ تَعْلَمُونَ أَنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ (5) وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) الصف 



 أما  ما جاء عنه في قصص السنة البحارية فهو من قبيل الأخبار ،التي  تحتمل الصدق و الكذب ، وهي أقرب إلى الكذب ، لأنه بحسب أكثر الروايات ورودا أن النبي الكريم ولد في عام الفيل ، وقد اختلفوا أصلا في تحديده ... كما اختلفوا في أشياء كثيرة .. ولو كان هناك فائدة من ذكر يوم ميلاد النبي ، لذكره الله سبحانه في كتابه ( القرآن الكريم ) ..  فقط أسأل  لماذا لا نسكت عن الآشياء التي سكت عنها القرآن الكريم ..؟



ألدينا علم  زائد عنه مثلا    ؟   ،  وما قيمة هذه المصادر البشرية القاصرة  قياسا بالقرآن ..؟  صدق الله العظيم إذ يقول:



(قُلْ أَتُعَلِّمُونَ اللَّهَ بِدِينِكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَوَاتِوَمَا فِي الأَرْضِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (16) يَمُنُّونَ عَلَيْكَ أَنْ أَسْلَمُوا قُلْ لا تَمُنُّوا عَلَيَّ إِسْلامَكُمْ بَلْ اللَّهُ يَمُنُّ عَلَيْكُمْ أَنْ هَدَاكُمْ لِلإِيمَانِ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (17) إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18)الحجرات



 



ودائما صدق الله العظيم 



2   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس ٠٤ - ديسمبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76802]

الذي يريد عبادة الله تعالى وحده ينبغي ألا يشرك به شيئا


شكرا لك الأستاذة عائشة على إثراء المقال لك من الله تعالى التحية.



 



مع الأسف الشديد المنتمين إلى دين السلام (أو المسلمين)، قد هجروا الصراط المستقيم ( القرءان العظيم) وبذلك يصدق فيهم قول الله تعالى: وَإِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ عَنْ الصِّرَاطِ لَنَاكِبُونَ(74). المؤمنون. لأن الذي يريد عبادة الله تعالى وحده ينبغي ألا يشرك به شيئا، وأن يتبع ما يتلى من القرآن العظيم ويعمل بما جاء فيه. إِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ(51).آل عمران. والرسول الموجود بيننا وإلى أن يرث الله تعالى الأرض ومن عليها هو القرءان العظيم، ومن بين الأدلة على ذلك قول الله تعالى: وَكَيْفَ تَكْفُرُونَ وَأَنْتُمْ تُتْلَى عَلَيْكُمْ آيَاتُ اللَّهِ وَفِيكُمْ رَسُولُهُ وَمَنْ يَعْتَصِمْ بِاللَّهِ فَقَدْ هُدِيَ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(101).آل عمران. وقد وجه المولى تعالى رسالة إلى أهل الكتاب وإلى غيرهم يقول فيها: يَاأَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنْ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنْ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ(15)يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنْ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(16).المائدة.



فعليه الاحتفال بمولد النبي محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام يعتبر بدعة، وأكثر ما يقال في تلك الليلة من أبيات ومدح وتقديس للنبي يعتبر في نظري من الشرك بالله تعالى.  



شكرا لك مرة أخرى أكرمك المولى تعالى بكل خير.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 465
اجمالي القراءات : 9,976,670
تعليقات له : 1,949
تعليقات عليه : 2,830
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA