ثلاثة أسئلة

الخميس ١٥ - فبراير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : أتفق معك فيما ذكرته فى فتوى صعاليك الانترنت اللى بيتكلموا فى الاسلام والقرآن بدون علم . صحيح ان التدبر القرآنى لا بد فيه من تأهيل كامل بعلوم مختلفة ، وأنا أحترم مؤهلاتك وأراها فى تدبرك والجديد الذى يأتى به . وشكرا انك تقول إن تدبرك يحتمل الخطأ والصواب ، وهذا تواضع العلماء . وقد سمعت من المستشار محمد سعيد العشماوى ان فى القرآن مطبات ، يعنى مواضيع غير مفهومة . هل لك تجربة من هذا النوع ؟ ممكن تتفضل تحكيها . السؤال الثانى : ابنتي تزوجت وتطلقت مرتان والان تقدم لخطبتها شخص تزوج وطلق ثلاث مرات وهذا الشخص طيب ومحترم وكريم وابن ناس حيث افاد ان سبب الطلاق هن النساء الذي تزوجهن ولم يكن منه اي سبب. السؤال هل يجوز ان نكتب مؤخر في عقد الزواج على الزوج ام لايجوز.؟ السؤال الثالث : هل استعمال الواقي الذكري الذي يقي الذكر والانثي اثناء الحيض من الاذي ...فهل يباح اذا استخدامه ان وجدت الرغبه ...دار حديث بين صديقه المانيه ..كم تعجبت من الايه الكريمه ..وقالت كم تشعرها بالراحه هذه العمليه اثناء الحيض مع وجود الواقي الذكري ...وزوجها لم يتاذي بعد ....فتعجبت منها..
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

شكرا جزيلا ، وأقول :

1 ـ كانت لى صلة بالراحل المستشار محمد سعيد العشماوى ، وسمعت منه هذا ، ورددت عليه ، وقد كانت معرفته بالقرآن الكريم سطحية وأيضا بما هو إسلام ومن هم ( مسلمون ) . ومع ذلك ففى رأيى إنه كان أعلم من شيوخ الأزهر . عموما:  أولئك الذين يتكلمون فى القرآن الكريم ( أو الاسلام لأن الاسلام هو القرآن ) هم فى الحقيقة يكذّبون به ، بل فى نظرى هم أكثر تكذيبا من الكافرين بالقرآن الكريم . الكافرون لا يقتربون من القرآن أصلا ، أما هؤلاء فهم يتلاعبون بآياته ويُضلّون الناس بما يقولون فيه بجهلهم ، وهم لا يحيطون به علما . قال فيهم جل وعلا : ( بَلْ كَذَّبُوا بِمَا لَمْ يُحِيطُوا بِعِلْمِهِ) (39) يونس ).

2 ـ والدى ( الشيخ منصور محمد على ) قام بتحفيظى القرآن وختمته فى الثامنة من عمرى ، وهذا دون فهم وعلم ، مجرد حفظ شفهى ، ثم فى عام 1977 عندما دخلت فى صدام مع جامعة الأزهر فى رسالتى للدكتوراة رجعت للقرآن الكريم أحتكم اليه لأرى هل أنا على حق أم شيوخ الأزهر، فقرأت القرآن الكريم قراءة علمية تدبرية ، ولا زلت حتى الان فى هذه القراءة التدبرية ، وكل مرة أتأكد أننى لا زلت على ساحل المعرفة القرآنية ، وكل مرة أكتشف فى القرآن الكريم جديدا لم أكن أعرفه .

3 ـ أُعطى لك مثلا : إحترت فى فهم قوله جل وعلا : ( وَقَالُوا لَوْلا أُنزِلَ عَلَيْهِ مَلَكٌ وَلَوْ أَنزَلْنَا مَلَكاً لَقُضِيَ الأَمْرُ ثُمَّ لا يُنظَرُونَ (8) وَلَوْ جَعَلْنَاهُ مَلَكاً لَجَعَلْنَاهُ رَجُلاً وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ (9) الانعام ). الذى كنت أفهمه أن كلمة ( ملك ) أى ملك مفرد من الملائكة ، لذا فالمنتظر أن يقال ( وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِ مَا يَلْبِسُونَ ) ، أى يأتى الفعل بالمفرد . رجعت الى كلمة ( ملك ) فاكتشفت أنها تأتى تدل على :

3 / 1 : المفرد ، مثل قوله جل وعلا لمحمد عليه السلام : ( قُلْ لا أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ ) (50) الانعام ) وقول ( نوح ) عليه السلام لقومه : ( وَلا أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ) (31) هود )

3 / 2 : الجمع ، كقوله جل وعلا : ( وَجَاءَ رَبُّكَ وَالْمَلَكُ صَفّاً صَفّاً (22) الفجر )، ( وَانشَقَّتْ السَّمَاءُ فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ (16) وَالْمَلَكُ عَلَى أَرْجَائِهَا وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ (17) الحاقة ).

بالتالى فإن ( ملك ) تدل على الجمع فى قوله جل وعلا :  ( وَلَوْ جَعَلْنَاهُ مَلَكاً لَجَعَلْنَاهُ رَجُلاً وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ (9) الانعام ).

إجابة السؤال الثانى :

مؤخر  الصداق من حقها ولكن بموافقة الزوج . بدون موافقته لا يجوز.

إجابة السؤال الثالث :

 نزل تحريم الممارسة الجنسية بين الزوجين فى المحيض ، ووصفها بالأذى من الخالق جل وعلا يعنى شيئا خطير . وفى الآية أمر ونهى معا ( إعتزلوا ) ، ( ولا تقربوا ). ولكنها من السيئات وليست من الكبائر . .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1001
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الجمعة ١٦ - فبراير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95100]

ملك مفرد.. ملك جمع.


حفظكم الله جل و علا و زادكم علما و تدبرا.. فعلا و كما تفضلت به فان السياق يؤدي للمعنى و ملك تأتي مفرد و تأتي جمعا. 



2   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الجمعة ١٦ - فبراير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95101]

رؤية مغايرة


فى قوله تعالى:ولو جعاناه ملكا لجعلناه رجلا وللبسنا عليهم ما يلبسون، الضمير فى يلبسون وفى عليهم يتعلق بالكافرين وليس بالملك،أى أشكلنا عليهم من أمره فهو ملك فى صورة رجل لايقين لديهم بحقيقته،وعليه يستقيم السياق ولانحتاج لحقيقة كون كلمة الملك تعنى كلا من المفرد والجمع.

3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة ١٦ - فبراير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95102]

شكرا د مصطفى الملكى ، واقول :


قلت هذا من قبل ، ووجدته لا يستقيم . 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4983
اجمالي القراءات : 53,420,765
تعليقات له : 5,326
تعليقات عليه : 14,626
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


حج مقبول إن شاء الله: في عام 1987 قمت بعلاج أحد الأمر اء السعو ديين ...

ثلاثة أسئلة: السؤ ال الأول : دكتو ر احمد انا بحثت في...

الجن والسحر والتوحد: هل هناك علاج روحان ى أم هو تعامل مع الجن؟ ما...

لأحتنكنّ : ما معنى ( لأحتن كن ) في الآية 62 في سورة الاسر اء ...

سؤالان : السؤ ال الأول : . .ما معنى الفطو ر ؟ لأن...

مسألة ميراث: رجل مات وترك 3ذكور وأنثى . وترك هذا الحقل فتم...

اقرءوا لنا : قال ربنا عز وجل ثُمَّ بَدَّ لْنَا مَكَا نَ ...

نفى الاحاديث بالعقل: عندي اقترا ح ارجو التفك ير فية ان سمح الوقت...

ثلاثة أسئلة: السؤ ال الأول : معاوي ة بن أبي سفيان ، ...

طبائع الاستبداد : ما تقييم ك لكتاب طبائع الاست بداد ...

بلاغة القرآن: أسألك عن الإعج از البلا غي في القرآ ن . إن...

مرحبا : سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

تسمية السور: كيف تم تسمية سور القرآ ن الكري م في المصح ف؟ ...

لا بد من القضاء: صلاةا لفجر فاتتن ي هل أقضيه امع ...

الامام الأعظم: تقول ان الاما م أبا حنيفة هو أقدم الأئم ة ،...

more