صنع / صناعة

الإثنين ١٣ - يوليو - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
هل فى القرآن الكريم كلمة صناعة وهل تعنى نفس المعنى فى ثقافتنا ؟
آحمد صبحي منصور :

لا توجد في القرآن الكريم كلمة ( صناعة ) ولكن توجد ( صنع ) ومشتقات أخرى ، نتتبعها كالآتى :

يأتي بمعنى :

1 ـ ما خلق الله جل وعلا .

1 / 1 : قال جل وعلا لموسى عليه السلام : ( وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِي ﴿طه: ٣٩﴾

1 / 2 : عن الجبال : ( وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّـهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ  ) ﴿النمل: ٨٨﴾

2 ـ العمل البشرى صالحا أو سيئا  . قال جل وعلا :

2 / 1 : ( وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُم بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيبًا مِّن دَارِهِمْ حَتَّىٰ يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّـهِ إِنَّ اللَّـهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ ﴿الرعد: ٣١﴾

2 / 2 : (  وَسَوْفَ يُنَبِّئُهُمُ اللَّـهُ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ ﴿المائدة: ١٤﴾

2 / 3  : ( َوْلَا يَنْهَاهُمُ الرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ عَن قَوْلِهِمُ الْإِثْمَ وَأَكْلِهِمُ السُّحْتَ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَصْنَعُونَ ﴿المائدة: ٦٣﴾

2 / 4 : عمّن يعمل الصالحات وهو لا يؤمن بالآخرة : ( أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلَّا النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيهَا وَبَاطِلٌ مَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿هود: ١٦﴾

2 / 5 : ( وَضَرَبَ اللَّـهُ مَثَلًا قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُّطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَدًا مِّن كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّـهِ فَأَذَاقَهَا اللَّـهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ ﴿النحل: ١١٢﴾

2 / 6 : ( الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا ﴿الكهف: ١٠٤﴾

2 / 7 : (   إِنَّ اللَّـهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ﴿النور: ٣٠﴾

2 / 8 : ( وَاللَّـهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ ﴿العنكبوت: ٤٥﴾

2 / 9 : ( أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّـهَ يُضِلُّ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّـهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ﴿فاطر: ٨﴾

3 ـ صناعة البشر : قال جل وعلا :

3 / 1 : سفينة نوح عليه السلام

3 / 1 / 1 : ( وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا ) ﴿هود: ٣٧﴾

3 / 1 / 2  ( وَيَصْنَعُ الْفُلْكَ وَكُلَّمَا مَرَّ عَلَيْهِ مَلَأٌ مِّن قَوْمِهِ سَخِرُوا مِنْهُ قَالَ إِن تَسْخَرُوا مِنَّا فَإِنَّا نَسْخَرُ مِنكُمْ كَمَا تَسْخَرُونَ ﴿هود: ٣٨﴾

3 / 1 / 3 : (  وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا ) ﴿هود: ٣٧﴾

3 / 1 / 4 : ( فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِ اصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا )﴿المؤمنون: ٢٧﴾

3 / 2 : مصانع قوم عاد . قال لهم هود عليه السلام : ( أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ ﴿١٢٨﴾ وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ ﴿١٢٩﴾ الشعراء)

3 / 3 : عمائر فرعون موسى : ( وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُوا يَعْرِشُونَ ﴿الأعراف: ١٣٧﴾(

3 / 4 : صناعة السحرة : ( وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَىٰ ﴿طه: ٦٩﴾

3 / 5 : صناعة داود عليه السلام : ( وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَّكُمْ لِتُحْصِنَكُم مِّن بَأْسِكُمْ ) ﴿الأنبياء: ٨٠﴾



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1015
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4659
اجمالي القراءات : 46,501,911
تعليقات له : 4,837
تعليقات عليه : 13,828
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


المهدى غير المنتظر: ظهر شخص يقول إنه المهد ي المنت ظر و انه يريد...

ولم نجد له عزما: ما معنى قول الله سبحان ه وتعال ى عن آدم فى...

اسرائيل الكبرى: ماذا تقول في الحقا ئق التال ية عن إسرائ يل ...

دفاعا عن الاخوان: أختلف معك بشده يا دكتور و هذا خطأ تاريخ ى ...

الديانة والعقيدة: 1 ـ اود من سيادت كم توضيح او تعريف معني كلمة...

باحث عندكم : انا طالب فى كلية الحقو ق وقرأت فى موقعك م ...

مرحبا بك : السلا م عليكم د.أحم كيف حالك؟ ! أريد من...

الولى فى الزواج: أفهم أن الولى ليس شرطا فى الزوا ج ، وهذا من...

سبحان مالك يوم الدين: حضرة الاست اذ الدكت ور احمد صبحي منصور...

صلاة الجمعة: صلاة الجمع ة في المسج د ركعتا ن ؟هل هذا صحيح...

غطاء عن ذكر الرحمن: ما معنى الذين كانت اعينه م فى غطاء عن ذكر الله...

عن زواج ملك اليمين: لماذا فضّل القرآ ن الكري م الزوا ج من الحرة...

معنى (إن ) و ( لو ) : ما معنى (قل ان كان للرحم ن ولد فانا اول...

هو مخطىء: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

النظافة من الإيمان: هل النظا فة من الإيم ان؟ ...

more