نوع الجنين

الإثنين ٠٦ - يونيو - ٢٠١٦ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
حاليا جهاز السونار يعرف نوع الجنين ذكرا أو أنثى . فهل هذا يتعارض مع قوله جل وعلا : (اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِمِقْدَارٍ (8)الرعد) ؟
آحمد صبحي منصور :

  من تدبر الآية الكريمة : (  اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِمِقْدَارٍ (8)  الرعد  ) يتضح الآتى :

1 ـ لم تأت الآية الكريمة بأسلوب القصر ، فلم يقل جل وعلا ( اللَّهُ وحده يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ ) أو (( لا يعلم الا  اللَّهُ  مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ    )، أى هناك هامش من العلم مُتاح للبشر .

2 ـ كلمة تحمل فى (  اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ  ) لا يقتصر على الحمل الذى فى الرحم ، بل يشمل عموم ما تحمله الأنثى فى جسدها أو على رأسها أو ظهرها .

3 ـ كلمة (كل أنثى ) فى (  اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى ) يشمل كل الاناث من الحشرات والطيور والحيوانات والبشر والجن والشياطين والملائة . فكل المخلوقات زوجين : ذكر وأُنثى .( وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (49) الذاريات ) (وَالَّذِي خَلَقَ الأَزْوَاجَ كُلَّهَا وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ الْفُلْكِ وَالأَنْعَامِ مَا تَرْكَبُونَ (12) الزخرف  ) ، ويقول جل وعلا : (سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الأَرْضُ وَمِنْ أَنفُسِهِمْ وَمِمَّا لا يَعْلَمُونَ (36) يس )، اى من الأزواج ما لا نعرف ، مثل المخلوقات البرزخية التى ترانا ولا نراها . وهى كلها تتناسل وتتكاثر .  و الله جل وعلا وحده هو الذى لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد . والله جل وعلا هو الذى يعلم ما تحمل كل أُنثى من كل المخلوقات .

4 ـ وكلمة ( ما ) فى (  اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ) عام فى كل المحمول الذى تحمله كل أنثى ، فى داخلها أو فى خارجها . أنت مثلا لا تعرف ما يترسب على جلدك من جراثيم ، ومنها ما ينفذ الى داخلك بالتنفس وبالبلع ومن مسام الجلد ، ولا تعرف ماذا يخترق جسمك من أشعة مرئية وغير مرئية . كل ما تحمله كل أنثى لا يقتصر على ما فى الأرحام بل يشمل كل شىء ، ونحن ـ حتى الآن ـ لم نكتشف كل شىء تحمله أجسادنا وينمو عليها ، ويتكاثر ، ويعيش ويموت ، ويخترق ويخرج مع الشهيق والزفير .

5 ـ وقوله جل وعلا : ( وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ ): تغيض الارحام اى تتناقص وهو عكس إزديادها . ومن داخل الرخم يحدث زيادة حجمه مع زيادة نمو الجنين ، ويرجع الرحم الى حجمه الأول بولادة الجنين . هذا من الداخل . من الخارج فالرحم داخل الطفلة يكبر حجمه وينمو مع نمو الطفلة الى ان تبلغ مرحلة القابلية للإنجاب . هذا كله ممكن رؤيته . ولكن الذى يمكن رؤيته ـ حتى الآن ـ هو الكيفية والآلية .

6 ـ وقوله جل وعلا : (وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِمِقْدَارٍ (8)  الرعد  )، اى كل شىء بتقدير دقيق ، وهذا خاص بالخالق جل وعلا ، لذا جاء باسلوب القصر .

أخيرا

بعض الناس السطحيين ينبهر بمكتشفات العلم ، مع ان هذا العلم يكتشف آلاء الخالق جل وعلا ، وبدلا من أن ينبهر بآلاء الخالق جل وعلا الذى أحسن كل شىء خلقه نراه يغتر بما يتم إكتشافه من بعض الظواهر ويغتر بها . وفيهم يقول جل وعلا : (يَعْلَمُونَ ظَاهِراً مِنْ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنْ الآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ (7) الروم ) (فَلَمَّا جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَرِحُوا بِمَا عِنْدَهُمْ مِنْ الْعِلْمِ وَحَاقَ بِهِمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون (83) غافر )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 4419
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4642
اجمالي القراءات : 46,130,485
تعليقات له : 4,819
تعليقات عليه : 13,797
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الانبياء 4 : قال ربي يعلم القول في السما ء و الارض و هو...

أجمعت الأمة: اريد ان استفه م حول بعض العبا رات التى...

أُمّى قاسية القلب : انا عندي مشكلة و مش عارفة اعمل فيها ايه ا نا ...

تقديم الهدى: حججت عام 2011 وقال لي شيخ في السعو دية انه...

فى بيتنا مطلب: حدث هذا فى قريتن ا ولن اقول اسمها .. نزل الشيخ...

بنات السلفيين: اعانك م الله في مهمتك م التي تتمثل في غسل...

سبحان الغفور الرحيم : أنا نقضت العهد مع الله و قلت ان لا أفعل معصية و...

Ibn Khaldun Center: - Which role plays the Ibn Khaldun Center in Cairo in the work of the Ahl al-Qur’a n? ...

نزّل / أنزل : ماهو الفرق بين ( نزّل الكتا ب ) و ( أنزل الكتا ب )...

القرآن وقواعدالنحو: ما هو تخريج كم اللغو ي لعدم انطبا ق بعض...

معنى الاخلاص : ماهو الإخل اص في العبا دة و كيف تكون عبادت ي ...

التاريخ والغيبة: أليس التار يخ إغتيا ب للساب قين وتقول...

عن لحظات قرآنية : ياسيد ي لقد جعلوا الزوا ج نصف الدين فكيف لا...

خسيس : هو شاب إعتدت أن أكون كريما معه . ولكن زهقت من...

تفسير: في سورة الرحم ن جاء قوله تعالى الرحم ن علم...

more