إباحة نكاح بنت الزوجة إذا لم تكن ربيبة في حجر الزوج

سامر إسلامبولي Ýí 2007-01-15


إباحة نكاح بنت الزوجة إذا لم تكن ربيبة في حجر الزوج

لقد اشتهر في الفقه التراثي قاعدة تقول :

العقد على البنات يحرم الأمهات ، والدخول بالأمهات يحرم البنات . وهذه القاعدة قاصرة، وليست على إطلاقها ، لنر ذلك من خلال دراسة الموضوع في النص القرآني الآتي :

قال تعالى : [ حرمت عليكم أمهاتكم ..... وربائبكم اللاتي في حجوركم من نسائكم اللاتي دخلتم بهن فإن لم تكونوا دخلتم بهن فلا جناح عليكم ..] النساء 23

إن كلمة ( نكاح ) في الاستخدام القرآني تطلق على وجهين :

الأول : انعقاد عقد الزواج فقط دون دخول يسمى نكاحاً . قال تعالى : [ يا أيها الذين آمنوا إذا نكحتم المؤمنات ثم طلقتموهن من قبل أن تمسوهن فمالكم عليهن من عدة ... ] الأحزاب 49

الثاني : انعقاد عقد الزواج وعملية الدخول بالمرأة يسمى نكاحاً .

قال تعالى : [ ولا تنكحوا ما نكح أباؤكم ] النساء 22

فنلاحظ أن حكم تحريم نكاح المرأة متعلق بعملية الدخول بها وليس مجرد العقد عليها ، ومن هذا الوجه يظهر قصور وخطأ القسم الأول من القاعدة الأصولية إذ علقت التحريم على مجرد انعقاد العقد ، وكان ينبغي أن تكون متعلقة بعملية النكاح وتصير كالتالي :

الدخول بالبنات يحرم الأمهات . أما القسم الآخر من القاعدة ، فأيضاً قاصر وليس على عمومه لنر ذلك من خلال النص القرآني المذكور عندما اشترط لتحريم نكاح بنت الزوجة أموراً وهي :

1- الدخول بالأم نكاحاً .

2- أن تكون بنت الزوجة ربيبة للزوج .

3- أن تكون هذه التربية في حجر الزوج .

هذه الشروط الثلاثة مجتمعة تحرم نكاح البنت على زوج أمها . وأي خلل فيها ينقض حكم التحريم ويعيد الأمور إلى حكم الإباحة . مثلاً : إذا كانت الزوجة عندها بنت شابة لم تتربّ في حجر زوج أمها وماتت الأم ، فيباح لزوج الأم أن ينكح بنت زوجته الشابة كونها ليست ربيبته !!! .

رجل ربىَّ بنتاً في حجره، وبعد ذلك عَقَد عَقْدَ زواج على أمها ولكن لم يدخل بها لظرف ما ، نحو موتها ، أو طلاقها .... الخ يجوز لهذا الرجل أن ينكح هذه البنت رغم تحقق شرط الربيبة، وشرط التربية في الحجر ، ولكن انتفى شرط الدخول بأمها !!! .

فالنص القرآني حجة على الأفهام ، وما يبيحه الشارع ما ينبغي أن يحرمه أحد كائناً من كان ، وكذلك ما ينبغي التلاعب والإنقاص من بلاغة النص القرآني ، كقول أحدهم : إن ذلك الشرط ( الربيبة في الحجر ) ليس على صراحته ومدلوله ، وإنما هو للغالب ، وبالتالي تحرم بنت الزوجة سواء أكانت ربيبة أم لم تكن . وهذا كلام هراء وتقول على الله ما لم يقل ، وافتراء على الشرع ، وإنقاص من عظمة النص القرآني ، واتهام غير صريح بقصوره !! . لذا ينبغي الخضوع للشرع الإلهي والدوران معه حيث دار ، والوقوف حيث يقف ، والحرام ما حرمه الله ، والحلال ما أحله الله عز وجل . [ وما كان ربك نسياً ]مريم 64 .

ومن هذا الوجه ينبغي أن تصير القاعدة الأصولية في تحريم نكاح البنت والأم هي :

[ الدخول بالبنات يحرم الأمهات ، والدخول بالأمهات يحرم بناتهن الربائب في حجر الزوج ] .

اجمالي القراءات 107077

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-08
مقالات منشورة : 134
اجمالي القراءات : 5,019,102
تعليقات له : 354
تعليقات عليه : 834
بلد الميلاد : Syria
بلد الاقامة : Syria