ضرب المرأة في ضوء الدين والعلم:
ضرب المرأة في ضوء الدين والعلم

مهيب الأرنؤوطي في الأحد 15 اكتوبر 2006


بداية أود أن أنوه إلي أن بعض المسلمين يفضل أن يضرب صفحاً عن الخوض في تلك المسألة الشائكة (أو كما يسميها بعض هؤلاء المسلمين فضلاً عن غيرهم)، وبقليل من التأمل فسوف يتبين لكل منا إن شاء الله أنها ليست شائكة علي الإطلاقً، فالله تعالي هو الذي قد خلق المرأة، وهو أعلم بها من غيره سبحانه، وهو حق وعدل ومنزه عن الظلم، فإذا ما وضعنا تلك الاعتبارات الهامة أثناء دراسة ذلك الموضوع نصب أعيننا لوضحت الرؤيا أمامنا بجلاء تام ولوضعنا الأمور في نصابها الحقيقي دون غلو أو مغالاة، ولتبين لنا مدي عظمة ديننا الحنيف، كما سوف يتبين لنا أن كلمة (واضربوهن) وحدها تدل علي إعجاز في القرآن في حد ذاتها!!

ومن عجب العجاب أننا نجد أن أعداء الإسلام يغضون الطرف عن تكريم الإسلام العظيم للمرأة وإعلاء شأنها ومكانتها ناسين أو متناسين أن الإسلام هو الدين الوحيد الذي يحرص دوماً علي رفعة المرأة وتكريمها والحرص كل الحرص علي حفظ كرامتها.

إن أول ذريعة يتخذها هؤلاء الأعداء الألداء هي النظرة السطحية البحتة لظاهر الآية رقم (34) من سورة النساء والتي تتكلم عن ضرب المرأة كآخر وسيلة من وسائل العقاب التأديبي متغافلين عن استنكار الإسلام وتنديده لوأد البنات مثلا، فيقول الله تعالي:

(وَإِذَا الْمَوْؤُودَةُ سُئِلَتْ*بِأَيِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ) (التكوير 8، 9).

وأن الإسلام كذلك قد حرر المرأة من الرق الذي كانت سادرة في ربقته في غياهب العصور المظلمة حتي ظهور ذلك الدين الحنيف، والحقيقة فإن الإسلام يشنأ عليه خصومه والكثير من أتباعه علي حد سواء.... فبالنسبة لخصومه (فبنظرتهم إليه بعين الكراهية وتصيد الأخطاء المزعومة)، أما بالنسبة للكثير من أتباعه (فبنظرتهم إليه بعين القصور والجهل).

وسوف نوضح الآن بعض الأمثلة مما قاله بعض الذين اجتهدوا في تفسير الآية، فمنهم من نسب أفعالاً مفتراة للرسول صلي الله عليه وسلم وهو منها براء، ومنهم من أدلي بدلوه من واقع استنطاق الآيات التي تحتوي علي لفظة (الضرب ومشتقاتها)، وقد نسي هؤلاء الأفاضل أن القرآن يفسر أيضاً في ضوء الحقائق العلمية الثابتة التي لا تعرف التأويل أو التغيير.

1- يقول البعض في شرح الآية بعد أن قام بإحصاء كلمة الضرب ومشتقاتها علي مستوي الجذر في القرآن، وكذلك بعض معانيها في القواميس العربية، واستخلص فقط في النهاية أن معني الضرب مجرد تحريك الشئ من نقطة إلي أخري، وعليه فقد استنتج الآتي:
فإذا كان الهجر في المضاجع هو حركة في داخل البيت فإن ضربهن يمثل حركة في خارج البيت بأن يخرج الناشز من بيت الزوجية إلى بيت أبيها أو من يقوم مقامه فإما أن تهذب طباعها وإما أن يكون ذلك الخروج تمهيدا لتطليقها.
ولو كان الأمر كذلك كما تفضل بقوله السابق، إذن فلماذا لم يذكر الله ذلك في القرآن صراحة؟....فهل القرآن عبارة عن ألغاز مقصور فهمها علي الفقهاء الذين يدرسون اللغة العربية فقط حتي في بديهية بسيطة كهذه؟؟

2- وهناك أيضاً من يقول مستدركاً في شرح نفس الآية رداً علي النوع الأول:
ويستمر في الوعظ فان لم ينجح فعليه هنا أن يهجر فى الفراش وهو أقسى ما يمكنه ان يفعله لحل تلك الاشكالية فى بيته بدون علم الآخرين هنا إذا لم ينجح هذا العقاب فعليه ضربها أى إعلانها بدلالة ضرب الأمثال أى إعلانها وتأتى الآية 35- التالية لهذه الآية فتوضح هذا الإعلان وخروج المشكلة من البيت وإعلانها للأهل (وان خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها ان يريدا أصلاحا يوفق الله بينهما ان الله كان عليما خبيرا).
وهذا أيضاً تفسير في منتهي الغرابة، ولو أراد الله هذا المعني لقاله مباشرة بلا مواراة أو مداراة، فلم يكن الله تعالي ليستخدم هذا الأسلوب مع عباده، وكيف ذلك؟!

ولي بعض الملحوظات علي تعليق الأعضاء الثلاثة الأفاضل:

أولاً: إن جميع التكاليف التي كلفنا الله بها في القرآن الكريم قد أمرنا بها صراحة وبدون تورية حيث لا عذر لأحد حين يقيم علينا حجته العادلة يوم القيامة، وهذا أهم مقتضيات العدل الإلهي (باستثناء الصلاة طبعاً، فهي من قبيل السنة العملية المتواترة والمكلفين بها والتي وصلتنا بلا أدني ريب أو مراء).

ثانياً: لو كان معني الآية هو نفس ما قاله الأعضاء الأفاضل المذكورين لظل القرآن غامضاً طيلة أربعة عشر قرناً علي جهابذة المسلمين فضلاً عن عوامهم، حتي يأتي بعض المسلمين بعد هذه الفترة السحيقة ليقولوا معني آخر يخالف المعني البديهي للآية والذي لا يحتمل أي تأويل أو بحث، فهل هذا معقول؟ إن الدين لم يقتصر فهم أساسياته علي خاصة الناس فقط بل وعوامهم أيضاً، إن الله تعالي قد يسر القرآن للذكر فقال سبحانه:

(وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ) (القمر 17، 22، 32، 40)

أي أن هذه الآية الكريمة قد ذكرت في القرآن أربع مرات، وقد يكون ذلك علي سبيل التوكيد، فإن تيسير الله القرآن ليذكره عباده بات مؤكداً حتي لا يأتي أحد يوم القيامة مدعياً صعوبته أو عدم فهمه، وهذا من منن الله علينا جميعاً.


ونلاحظ أن التفاسير السابقة للآية إنما تنم عن استنكار هؤلاء المفسرين لبشاعة عقوبة الضرب (الظاهرة فقط) بالنسبة للمرأة كما قد يُفهم (ظاهرا)، لذا فإنهم قد قاموا بعملية تجميل حتي يضفوا علي الآية لطائف لم تكن موجودة فيها، وقد قاموا بلي أعناق الآية وتحميلها ما لا تطيق، وهذا بالطبع ناتج عن نواياهم الحسنة جميعاً، فكلهم مسلمون يغارون علي دينهم، ويحاولون أن يدفعوا عنه ما يعتقدون أنه يسئ له، وهذه ظاهرة صحية يتمتع بها المؤمن دون غيره، ولكن أُذَكِّرَهم أنه كان من الواجب عليهم أن يبحثوا الموضوع من جميع جوانبه، وأن يقرأوا القرآن جيداً فيما يتعلق بهذا الموضوع الجاد الخطير الذي تتناوله التيارات غير الإسلامية بكافة طوائفها ومللها طاعنة في الإسلام بجهل مطبق قد يجعل من يغارون علي دينهم (ممن ليس عندهم علم كاف) أن يدافع عن الإسلام بجهل، وبالطبع فلا يمكن دفع الجهل بجهل أكبر منه!!.....ولعل من أهم الأخطاء المنهجية التي وقعوا فيها أنهم قد اقتطعوا كلمة (واضربوهن) من الآية أو ربما اقتطعوا الآية بأكملها من جملة الآيات السابقة واللاحقة لها، الأمر الذي أدي إلي تفريغها من محتواها الدلالي الذي تشرحه الآيات جملة واحدة.

وسوف نتطرق الآن لعدة حقائق ومفاهيم هامة تزيد الأمور إيضاحاً بأن جميع الأديان المحرفة والأرضية، والقوانين الوضعية القديمة كانت تزدري المرأة أيما ازدراء، وتعتبرها رجساً من الشيطان، حتي يتبين لنا جميعاً صدق القرآن وإعجازه، وإتيانه بالكلمة الأخيرة فيما يتعلق بعلم وتشريع وأخلاق.......الخ.

المفهوم الأول: ازدراء الأديان المحرفة والمجتمعات القديمة للمرأة:
1- ازدراء المسيحية للمرأة:
واضح أن الإنجيل يحمل الرقة والوداعة للمرأة في ظاهره، شفيق بها، يحميها من ظلم الرجال، لذا فليس بغريب أن نجد المسيحيين يستنكروا ضرب المرأة في الإسلام بشدة، ويقولون (ما هذه البشاعة؟؟....ما هذه الغلظة والشناعة؟؟)، إن الدين المسيحي لأرحم بكثير من ذلك، ألم يقل في رسالة بولس إلي كورنثوس: (يا أيها الرجال أحبوا نساءكم، ولا تكونوا قساة عليهن)؟؟!!!!
(أيها الرجال أحبوا نساءكم كما أحب المسيح أيضاً الكنيسة وأسلم نفسه لأجلها) (أفسس 5: 25).

والحقيقة بالطبع غير ذلك إطلاقاً، فالمرأة ليست مصونة المقام في المسيحية إطلاقاً، وبالطبع فليست مهيضة الجناح في الإسلام كما قد صور هؤلاء النصاري بطريقة سطحية متعمدة، وقد تكتموا علي عشرات البلايا عندهم، ثم القفز إلي مراجع الآخرين لتصيد ما يروق لهم من تدليس وتزييف).

2- التفرقة العنصرية في المسيحية المتأخرة:
إذا طالعنا الإنجيل فسنجد أن الرسول عيسي عليه السلام يُعامل المرأة بلا تفرقة تذكر بينها وبين الرجل.

أما ما جاء عن بولس فقد كرس للتفرقة، فيقول مثلاً:
"ولأن الرجل لم يخلق من أجل المرأة بل المرأة من أجل الرجل" (كو 11: 9).
"وآدم لم يغو لكن المرأة أغويت فحصلت في التعدي" (تيموثاوس 2: 14).
"لتصمت نساؤكم في الكنائس لأنه ليس مأذوناً لهن أن يتكلمن بل يخضعن" (كو 14: 34).

• وفي القرن الخامس الميلادي أجمعت المسيحية علي أن المرأة عدا أم المسيح لن تنجو من عذاب جهنم، وكانوا إلي ذلك الحين يتساءلون ما إذا كانت المرأة تعد إنساناً أم غير إنسان؟!!

• وفي عام 586 ميلادية عقد مؤتمر لبحث إنسانية المرأة، ثم قرر المؤتمر بأغلبية صوت واحد بأن المرأة إنسان خلق لبحث إنسانية المرأة، ثم قرر المؤتمر بأغلبية صوت واحد بأن المرأة إنسان خلق لخدمة الرجل، وبعد ظهور البروتستانت في القرن السادس عشر عقد اللوثريون مؤتمراً في وتنبرج لبحث إنسانية المرأة مرة أخري!!!!

• وقد انعكست هذه الصورة القاتمة للمرأة علي القوانين المدنية والتي كانت تُفرض غير بعيد عن رأي القسس والأساقفة، فقد بقيت المرأة في القانون الإنجليزي تباع من زوجها لآخر بست بنسات، واستمر هذا القانون سارياً حتي عام 1805 ميلادية، فيما اعتبر قانون الثورة الفرنسية المرأة قاصراً كالصبي والمجنون، واستمر ذلك حتي عام 1938 ميلادية.

إذن نستطيع أن نقول إن المرأة في المسيحية مهانة لأقصي درجة، وإن كانت أحسن حظاً من المرأة في اليهودية كما سوف نري.

3- التفرقة العنصرية في اليهودية:
وتبدو جلية ومبررة منذ أن خلقها الله (حواء) كما جاء ذلك بالكتاب المقدس، فاستحقت تشريعاً إلهياً مخزياً لكونها هي التي بدأت بالمصيبة، فأكلت من الشجرة المنهي عنها، وأغوت آدم بالأكل مثلها من الشجرة:
(فأخذت من ثمرها وأكلت وأعطت رجلها أيضاً معها فأكل) (تك 3: 6).
(فقال آدم المرأة التي جعلتها معي هي أعطتني من الشجرة فأكلت) (تك 3: 12).
وعليه فقد عوقبت المرأة الأولي بعقوبات عدة منها تسلط الرجل عليها:
(وقال للمرأة تكثيراً أكثر أتعاب حبلك بالوجع تلدين أولاداً وإلي رجلك يكون اشتياقك وهو يسود عليك) ( تك 3: 16).

ثم رسخت هذه القصة لتطول كل النساء من بعد، فنجد:
(من المرأة ابتدأت الخطيئة وبسببها نموت نحن أجمعون) (سيراخ 25: 33).

ثم نجد بعد ذلك أن المرأة في الكتاب المقدس رمزاً للشرور والخطايا!!

(فوجدت أمرّ من الموت: المرأة التي هي شباك، وقلبها أشراك، ويداها قيود، الصالح قدام الله ينجو منها أما الخاطئ فيؤخذ بها) (ج 7: 26).
(فإنه من الثياب يتولد السوس ومن المرأة الخبث) (سيراخ 42: 13).

وقد ضرب بها المثل في الخبث والخيانة والانحراف.....الخ:
(ولا غضب شر من غضب المرأة مساكنة الأسد والتنين خير عندي من مساكنة المراة الخبيثة) (سيراخ 25: 23).
(خبث المرأة يغير منظرها ويرد وجهها أسود كالمسخ) (سيراخ 25: 24).
(لا تسلم نفسك إلي المرأة لئلا تتسلط علي قدرتك) (سيراخ 9: 2).
(حقاً أنه كما تخون المرأة قرينها هكذا خنتموني يا بيت إسرائيل يقول الرب) (أرميا 3: 20).
(زني المرأة في طموح البصر ويعرف من جفنيها) (سيراخ 26: 12).

كما تم تشريع حرية اغتصاب الأبكار في حال الحروب، ففي سفر العدد نجد أن كاتب السفر الكذاب يقول إن موسي عليه السلام يقول لشعبه من بني إسرائيل: (فالآن اقتلوا كل ذكر من الأطفال وكل امرأة عرفت رجلاً بمضاجعة ذكر اقتلوها، لكن جميع الأطفال من النساء اللواتي لم يعرفن مضاجعة ذكر ابقوهن لكم حيات).

أما بعد، فإن هذا غيض من فيض، ولو أطلت لملأت مجلدات كلها ازدراء للمرأة ووصفها بأنها مجرد حيوان أو ربما أقل.

• نماذج بسيطة من اضطهاد المرأة وازدرائها في العصور المختلفة:

1- التفرقة العنصرية في اليونانية:
هو: أن المرأة الأولي (واسمها: باندورا، هي ينبوع جميع الآلام للإنسان ومصائبه، فباندورا والذي يعني بحسب الأساطير اليونانية القديمة "جميع العطايا" هي أول امرأة صنعها إله الحدادة هيفاستيوس بأمر من زيوس (كبير الآلهة)، ووهبها كل الخير الذي كان موجوداً بغرض إهدائها إلي الناس، وأعطتها أفروديت بعضاً من جمالها ورشاقتها، وقد أعطاها زيوس صندوقاً مقفلاً ومربوطاً بشريط جميل وجعلها حارسة عليه، وأمرها ألا تفتحه، غير أنه استبد بها الفضول لتعرف ما في ذلك الصندوق الثقيل ففتحته، فإذا بجميع الشرور تنقضّ هاربة من الصندوق وتنتشر في جميع الأرض، فأسرعت بإقفال الصندوق الذي بقي شئ واحد فيه وهو الأمل.
راجع: معجم ديانات وأساطير العالم: (3/94) للأستاذ إمام عبد الفتاح- مكتبة مدبولي 1996، والمرجع الأصلي: Theogony p. 585 and CF pp 87 ff. works and Days 73 ff. Hesiod in Works and Days

أما واقعاً فنجد أن المرأة عندهم لم تكن إلا خلقاً في الدرك الأسفل، تعيش معزولة عن المجتمع، في أعماق البيوت علي أنها سقط متاع، وكانت محرومة من الميراث، وينظر إلي الزوجية من زاوية المرأة علي أنها وظيفة لإنتاج الأطفال، لا تعلو كثيراً عن وظيفة الخدم، وقد امتد تأثير هذه النظرة المختلة للمرأة حتي إلي الفلاسفة والمنظرين كأفلاطون وسقراط وروسو وغيرهم.

تقول سوزان مولر أوكين في كتابها "النساء في الفكر السياسي الغربي" واصفة نظرة أفلاطون للمرأة وكيف تأثر بالنظرة الدونية لها:
"وقد يتساءل المرء: كيف يمكن لفيلسوف متسق التفكير بصفة عامة أن يؤكد من ناحية أن جنس الأنثي خُلق من أنفس الرجال الشريرة، من أنفس غير العقلاء، ثم يقترح من ناحية أخري تربية متساوية، ودوراً اجتماعياً واحداً للجنسين؟ كيف يمكن للفكرة التي تقول إن المرأة بطبيعتها شريرة وأكثر شراً من الرجل، أن تتفق مع الفكرة الثورية التي تقول إن المرأة يمكن أن ترتفع إلي مستوي الحكام الفلاسفة في الدولة المثالية؟"0
وبلا إطالة نستطيع أن نخمن حجم الغبن الذي لحق بالمرأة في الحضارة الإغريقية، إذ لم يُنصفها حتي مفكروا الأمة!!

2- التفرقة العنصرية عند عرب الجاهلية:
انتشرت في الجاهلية جريمة وأد البنات باعتبارهن مخلوقات متدنية، فكان يتم قتل البنات بعد الولادة اعتقاداً منهم بأن إنجاب البنات يجلب العار للآباء، وقد جسد القرآن هذه الوضعية في قوله تعالي "وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأُنثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وَهُوَ كَظِيمٌ".

هذا وقد استعرضنا ملخصاً هاماً عن مدي ازدراء المرأة في المجتمعات والأديان المختلفة (باستثناء الإسلام).

المفهوم الثاني: ضرب المرأة والعلم الحديث:
مقدمة:
إن شخصية الإنسان تختلف باختلاف أنواعها، نعم.....فإن الشخصيات تنقسم إلي أنواع قد حددها علم النفس علي صفة الثبات، هذه الأنواع قد تكون متباينة لدرجة صغيرة، ومنها ما يكون متباينا بدرجة كبيرة، كما أن منها ما يكون متبايناً بدرجات شاسعة، إن الله تعالي هو أعلم بتلك الشخصيات وما يناسبها تماماً، وكيفية تحديد التعامل اللائق بها كل حسب نوعها ودرجة اضطرابها.

أجل فالله وحده يعلم ذلك كله وليس البشر، وعندما يحدد لنا الله تعالي نوعية عقاب الزوج بالنسبة لزوجته فهو أعلم بما يحدد وما يشرع بدون ظلم أو غبن للمرأة (وحاشاه سبحانه)........ (أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ)؟...بلي والله.

عندما يُشَرِّع الله ضرب المرأة في القرآن الكريم كأحدي وسائل العقاب، فهو بلا شك يكون أرحم بها ممن يتشدقون بأنهم رحماء عليها أكثر من ربها..... إن جهل الإنسان بمسألة ما وإفتاءه فيها بغير علم قد يسئ له وللكثيرين بلا شك، خصوصاً إذا كانت تلك المسألة تتعلق بالدين، فهو قد يهدر ديناً دون أن يشعر..... إن ضرب المرأة في القرآن هو عقاب نفسي وجسدي، وقد يكون نفسياً فقط أو جسدياً فقط، أو نفسياً وجسدياً معاً، بل وقد يكون مصدر سعادة شديدة للمرأة، وأرجو ألا يتعجب أحد من كلامي، فإن كل أساتذة الطب النفسي المعاصر في العالم بأسره يؤكدون ذلك كحقيقة ثابتة وواقعة، وليس مجرد نظرية قابلة للنقد، هذا فضلاً عن الواقع الذي تفرض أحداثه علي ذلك فرضاً!!!!

إننا حينما نقرأ تفاسير القرآن القديمة (كابن كثير، والآلوسي، والطبري، والقرطبي والنسفي، و......الخ)، فإننا نجد أن لهم جميعاً أقوالاً مضحكة تتعلق بتفسير تلك الآية العظيمة، وهذا إنما يرجع إلي سببين:

1- غياب المنهج الذي ينبغي أن يقوم علي أساسه تفسيرهم للقرآن الكريم (أي أنهم كانوا لا منهج لهم في التفسير).

2- اضمحلال ثقافة عصرهم الذي كانوا يعيشون فيه حينئذ، وجهلهم بالحقائق العلمية المكتشفة حديثاً منذ ما يقرب من ستين سنة فقط والتي تم فيها تصنيف الشخصيات ومدي اضطرابها (حسب تقسيم الدليل العالمي للطب النفسي)، والذي يؤكد المعني العظيم لتلك الآية ومدي فوائدها الجمة في تقويم بعض النساء المستحقات لتلك العقوبة.

وكلنا يلاحظ أن الله تعالي لم يحدد لنا طريقة الضرب أو نوعيته أو كيفيته من حيث الشدة أو اللين، من حيث القوة أو الضعف، من حيث اتقاء الوجه أثناء الضرب أو عدم اتقائه...... وهذا أيضاً من ضمن إعجاز القرآن العلمي بصدد تلك المسألة، ولعل القارئ يكون الآن متعجباً من هذا الكلام الذي قد يبدو غريباً لأول وهلة، ولكن سرعان ما سوف يتبين له الحق إذا قرأ المقالة بتمعن وإنصاف، وسوف يقتنع بكل كلمة كتبت في هذا المقال إن شاء الله.

والآن سوف نتعرض لبعض الإضطرابات النفسية والجنسية علي سبيل المثال لا الحصر، والتي تصيب المرأة التي تخرجها عن سوائها ولن يعالج هذا الأمر إلا بوسيلة واحدة هي الوسيلة الفعالة، ألا وهي الضرب!!

أولاً: الماسوكية Masochism:
ويعد نوعاً من اضطراب الشخصية المتمثل في الحصول علي اللذة الجنسية من الإحساس بالآلام وإيقاع القسوة علي الذات متصلة بالرغبة في العبودية واللذة من الإهانة والاستهزاء، وتجريح الكبرياء، واشتق الاسم من (ليوبولد ساشر ماسوك 1836- 1785) القصصي النمساوي والذي أشارت قصصه لهذا الشذوذ، وليس للماسوكية أضراراً اجتماعية جسيمة، ولكنها موجودة عند النساء بصورة خمسة عشرة أضعاف الرجال، وقد تبين أن نسبة النساء المصابين بالماسوكية حوالي 16.5 من مجموعهن الكلي في العالم، وهي نسبة غير قليلة بالمرة، أما من حيث الصحة والسواء فنجد أنها تكون سوية في باقي سلوكها وتعاملها مع الآخرين بنسبة 100%، ولا يمكن أن نسمي ما تعانيه بمرض نفسي أو عقلي، فمثلاً نجد أنها طبيبة أو مهندسة، أو مدرسة ناجحة، بل وزوجة وأم طبيعية جداً، تقدر المسئولية وتسعي للتواصل مع افراد عائلتها بل ومجتمعها كله بلا استثناء، إلا هذا العيب الخطير الذي لا يظهر غالباً خارج حجرة نومها!!
إن هذه المرأة البائسة لا ينفع للأسف معها أي معاملة كريمة، بل علي العكس تماماً!!، فإن المعاملة الكريمة تأتي بأسوأ النتائج معها، وتجعلها تستفز زوجها لكي يتطاول عليها ويهينها، الأمر الذي تشعر من خلاله بلذة شاذة يعقبها إثارة جنسية شديدة لها، لذا فإنه يتحتم علي زوجها أن يفعل أحد أمرين:

1- أن يطلقها
2- أن يهينها لكي يكسب قلبها وحبها وطاعتها واحترامها له!!!

ألا ترون أن الأمر سيكون صعباً في كلتا الحالتين؟

فأما تطليقها سوف يزيد الأمور تأزماً، فسوف يظهر أعراض مرضها علي المجتمع،

وأما إبقائها في منزل الزوجية فسوف يضطر الرجل أن يلجأ إلي أسلوب غير آدمي معها، وإلا فلن يسلم من شرها إطلاقاً، الأمر الذي سوف ينعكس بالسلب علي نفسية الأبناء مما يجعلهم يصابوا بالعقد النفسية من جراء هذا الإضطراب الأسري الشاذ المقيت.

وأحب أن أذكر مرة أخري بأن هذا النوع يمثل 16.5% من المجموع الكلي من النساء علي وجه الأرض، وهذه نسبة ليست قليلة إطلاقاً، ويكفي أن نعرف أن كل خمس نساء لا يعانون من هذا الإضطراب تقابلهن امرأة واحدة تعاني منه، أي النسبة هي (5: 1)!!


ثانياً: عقدة الغيرة القضيبية: Phallus Jealousy:
وهذه العقدة تعاني منها النساء فقط، وتُنْشِئ هذه العقدة ما يسمي بالمرأة المترجلة، أو (المسترجلة).......
كيف تنشأ تلك العقدة؟
عندما تكون الفتاة في الطور الأول المبكر من عمرها (ما دون الخمس سنوات)، وتنظر إلي (عضو أخيها الذكري) الذي ممن هو في سنها أو أكبر أو أصغر منها، فسرعان ما يطرأ لديها تساؤل قد يبدو بسيطاً في البداية، إلا أن له مغزيً خطيراً قد لا يدركه العوام، ولكنه أساس المصيبة النفسية الكبري التي سوف تلم بها في المستقبل الذي سوف ينتظرها، والذي سوف تنقلب علي أساسه شخصيتها بل وحياتها كلها رأساً علي عقب.
هذا التساؤل ببساطة هو: (أشمعني أنا ما عنديش؟)!!..... (هو أحسن مني في إيه)!!...... (عايزة أبقي زيه)!!......(ماليش دعوة)!!
ثم يمر الموقف بعد ذلك مرور الكرام، وتهدأ تلك الغيرة القاتلة التي تصيب الطفلة من جراء رؤيتها لعضو تفقده وتتمني أن يكون لديها مثله، ولكن للأسف فإن العقل الباطن دائماً ما يكون بمثابة الخزان الضخم يقوم بتعبئة الأشياء بداخله والتي يستحيل أن تخرج منه بعد ذلك أبداً إلي أن يلقي صاحبه ربه!!

إن الأمر سوف يستفحل عندما تشب الفتاة، وتترسب عندها العقدة منذ صغرها لتجعلها شراً مستطيراً علي المجتمع ووبالاً عليه، إن العملية التعويضية التي تلجأ إليها تلك الشابة أو المرأة بعدما تكبر تكمن ببساطة في تقمصها لدور الرجال، فيبدو ذلك في مظهرها وطريقة كلامها ومنطقها الذي ينم علي رغبتها في معاملة الرجل علي أساس الند للند، فتترأس الجمعيات النسائية مطالبة بالمساواة بينها وبين الرجل، وقد يصل الأمر بها إلي أن تتزعم المظاهرات النسائية، بل وتقوم بترشيح نفسها بغية أن تتقلد المناصب الرئاسية في الدولة، وغالباً ما يرغب هذا النوع من النساء عن الزواج بحجة أنهن لا يردن أي رجل أن يتحكم فيهن، وأن الواحدة منهن (أحسن من مائة راجل!!)، فتعقد مقارنة علي شئ لا يستحق المقارنة، فالرجل في الحقيقة مكمل للمرأة، ولكنها لا تري ذلك، لأنها تنظر إلي العلاقة بين الرجل والمرأة علي إنها حرب شعواء يجب أن تنتصر فيها المرأة بأي شكل من الأشكال.

أما بالنسبة لزواجها فسوف يكون تعيساً لكلا الطرفين، وغالباً ما تنشذ هذه المرأة المسكينة عن زوجها، فيضطر إلي أن يتطاول عليها أو يطلقها، ونادراً ما يأتي الضرب في تلك الحالة بثماره علي العكس من الحالة السابقة تماماً، ولكنه في بعض الأحيان قد يجدي، فالمرأة بطبيعتها تحب الرجل (الحنون الصارم في آن واحد)!!.

إن هذان المثالان السابقان يعتبران نموذجاً حياً للنساء اللاتي يجب أن يستخدم معهن مثل هذا النوع الوحشي من العقاب، ومن ضمن إعجاز القرآن العظيم أنه لم يحدد هنا طريقة الضرب ولا كيفيته (بعكس الهراء الذي نقرأه من جهال الروايات الذين يزعمون أن الرسول صلي الله عليه وسلم كان يضرب امرأته بالسواك!!، وحتي إن صح هذا فيجب ألا يعمم هذا الإسلوب الذي استخدمه الرسول (ص) مع زوجاته، لأنه ببساطة ليس نوعاً من العبادة، ثم إن نساءه أمهات المؤمنين (أمهاتنا) لم يكن بهن أمراض مثل التي ذكرتها من قبل، فيجب أن ننظر إلي إسلامنا بشئ من الحصافة والعلم والواقعية حتي ندرك عظمته.

ضرب المرأة في الإسلام:
إن ضرب المرأة في الإسلام إنما شرعه الله تعالي كآخر وسيلة للعقاب، وذلك بعدما يستنفذ كل طرق العقاب المادية وأيضاً النصح بالتي هي أحسن وبالشدة علي حد سواء، وقد يبدو لأول وهلة أن الضرب مسألة وحشية وغير آدمية تصف الرجل بأنه قد خرج عن آدميته أما المرأة فهي مسكينة ومجني عليها ومنكسرة الجناح، تعيش مع وحش كاسر ويجب تطليقها منه فوراً!!.....

هذا بالطبع كلام الجهال من الذين لا دراية لهم بالإضطرابات النفسية وبطبائع النفس البشرية، وقد تبين لنا فيما سبق بما لا يدع مجالاً للشك ضرورة الضرب (المبرح أحيانا) لإصلاح بعض أنواع تلك الإضطرابات.

فعلي من يتشدق بأنه أرحم علي المرأة من ربها أن يتعلم طبائع النفوس وينظر إلي الأديان المحرفة السابقة، والقوانين الوضعية الجائرة التي قد تجنت وما زالت إلي يومنا هذا تتجني علي المرأة بطريقة تخرجها فعلاً عن آدميتها كما أوضحنا سابقاً حتي يدرك مدي عظمة الإسلام ولا يهرف بما لا يعرف!!

نحاول الآن أن ندرس الآيات التي تتكلم عن ضرب المرأة مع عدم اقتطاعها من الآيات السابقة واللاحقة لها حتي لا يؤدي ذلك إلي سياق مبتور يخل بالمعني فيعمل علي تفريغها من محتواها الدلالي.

يقول الله تعالي:
(الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا) (النساء 34).

ويتضح من الآية الكريمة الآتي:
أن القوامة هنا للرجال، فمن الذي يجلس علي عجلة قيادة مركب الأسرة..هل الزوج أم الزوجة؟ فلو جلس الاثنان لغرقت بالطبع (كما يقول العامة في مصر: ريسين في مركب واحدة تغرق)، فقانون الحياة أن كل مركب لا بد أن يكون لها رئيساً واحداً، فالأكوان قياساً علي ذلك لها رئيس واحد لا شريك له إلا الله، وإلا لفسدت هذه الأكوان ثم إنه هو الذي يولي علي كل مركب رئيسها من مركب القضاء (القاضي....إلي مركب المدرسة "المدير".....إلي مركب الشركة "مالكها أو رئيس مجلس إدارتها)....وهكذا.
فمركب القضاء مثلاً...لا تستقيم قاعة التقاضي إلا إذا كان هناك قاضياً واحداً رئيساً....نعم فإن هناك مساعدون له....نعم فهناك وكيلاً للنيابة، والمحامي والشرطي، والحاجب، والمتهم، وجمهور الحاضرين... هذه التركيبة: لا نستطيع أن نسوي بين أي منها وبين القاضي.... لا.....لا بد من رئيس له حق واحد هو الرئاسة، ولكن عليه واجبات كثيرة ومريرة، أقلها إدارة القاعة حتي لا تنقلب الأمور.....أبسطها: إن كل إنسان موجود في هذه القاعة يخرج إلي منزله وينام أو يمارس حياته العادية، أما القاضي فلا..... لا بد أن يراجع كل قضية، ويستذكرها ويقارن.... ويقلب الأمور والأقوال والأفعال والروتينيات.... الخ، حتي يصدر حكمه، وهكذا....
إن علي هذه القيادة مسئوليات أكبر وأعظم من أن تنحصر في (الشخط والنطر والصياح بالصوت العالي، والسب والضرب)....لا....لا.

فالقرآن الكريم قال في الآية الملاصقة للآيتين السابقتين (الرجال قوامون علي النساء)، ولم تنتهي الآية، بل أعقب ذلك فوراً بقوله:

1- (بما فضل الله بعضهم علي بعض).
2- (وبما أنفقوا من أموالهم).

أي بما عليهم من كافة الواجبات المادية التي عليهم جنسياً ومالياً ولم تنتهي الآية، بل أعقب ذلك فوراً بقوله:
(فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله)
أي بما عليهم من واجبات معنوية تجاه الأسرة من إشاعة جو الصلاح والقنوت، والحفظ لكيان الأسرة بالإسلوب الذي يرضي الله من تناغم وانسجام رباني، تشيعه المرأة في جو الأسرة، ولن تنتهي الآية، بل أعقبها فوراً (واللاتي تخافون نشوزهن):

1- فعظوهن.
2- اهجروهن في المضاجع.
3- اضربوهن.

فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً....ولم تنتهي الآية، بل أعقبها فوراً:

(إن الله كان علياً كبيراً) (النساء 34).

إن العظة هي أول أسلوب يستخدمه الرجل مع المرأة حتي يقومها عن سلوكها المعوج الذي لا يرضي الله ورسوله، والذي لا يقوم علي الإصلاح، فقد يأخذ هذا النصح شكلاً راقياً في أسلوب التلطف الذي يليق بالمرأة كإنسان له كيان آدمي، وقد يتطور هذا الأسلوب إلي التعنيف والتقريع والتبكيت إن لم تكف عن باطلها أو تصلح من سلوكها الشاذ.

أما أسلوب الهجر في المضجع، فهو الأسلوب الثاني للعقاب، فعندما يفشل الإسلوب الأول فلا يتم اللجوء للضرب مباشرة، ولكن هناك إسلوب أخف حدة من الضرب، ولكنه ليس بالسهل علي المرأة التي تحس وتشعر....

أجل......إن الله تعالي قال: (واهجروهن في المضاجع)، ولم يقل (من) المضاجع، وهذا فيه منتهي الإهانة للمرأة الناشز وجرح لكبريائها ولأنوثتها، إذلال لكرامتها إزلالاً شديداً لا تدركه إلا من تحس بذلك، (وبالطبع لا يمكن أن تدركه من تعاني من الماسوكية أو الغيرة القضيبية مثلاً كما أوضحنا سابقاً).

لذا فإنه يتوجب علي الرجل أن يستخدم أسلوباً آخر في تهذيبها وإصلاحها.... ألا وهو الضرب!!!.

بلي، إن الله وحده هو أعلم بمن خلق، وهو أعلم بما يناسب عبادة من مثوبة أو عقاب....فلا بد ألا ننسي الآية التي تقول:

(فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ) (النساء 34).

أي أن الزوجات الصالحات لا يجوز أن يتعرض الزوج لهن مطلقاً بأي نوع من التعدي سواء المادي أو المعنوي، وبهذه الطريقة فإن الإسلام يحافظ علي كرامة المرأة الصالحة مستقيمة السلوك من أذي الزوج إن لم يكن منصفاً أو صالحاً أو عصبياً بشكل زائد.

ثم نأتي إلي الجزء الأخير من الآية، فيقول جل شأنه محذراً الزوج من البغي بغير علي زوجته بغير الحق.

يقول تعالي:
(فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً..).
إن البغي بغير الحق إنما هو ظلم بين، لا يرضاه الله من عباده أو لهم، إن الإسلام يصون آدمية المرأة وكرامتها حتي من زوجها، فلا يكون العقاب إلا للضرورة القصوي، خصوصاً "مسألة الضرب"، فلا تكون إلا في أضيق الحدود.

ثم يقول الله تعالي:
(...إن الله كان علياً كبيراً)
نعم، فإن الله تعالي هو وحده الذي يعلم المفسد من المصلح، وتأكد أيها الزوج أن الله أعلي منك وأقوي منك، فإن استخدمت الحق الذي منحه الله عز وجل في غير موضعه، فاعلم أن الله سوف يقتص منك.

وهكذا تتجلي عظمية الإسلام بوضوح لا مراء فيه، فليت كل معاد للإسلام أن يكون منصفاً مع نفسه، فإننا نطلب منه أن يقول الحقيقة ولا شئ غيرها وذلك من أجل الأمانة العلمية فقط علي الأقل إن لم يكن يعترف بالإسلام كدين حتي لا يسفه نفسه ويضل عقله ويبعد عن جادة الصواب أيما بعد.

مهيب الأرنؤوطي
11/10/2006
اجمالي القراءات 105069

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (104)
1   تعليق بواسطة   عصام عمر     في   الجمعة 26 اكتوبر 2007
[12289]

الأخت الفاضلة ايمان ابو السباع

أتفق مع حضرتك أن معنى الضرب في سورة النساء يعني الإذهاب أو النقل. أما عن قوامة الرجل على المرأة فالمقصود بها أن الرجل عليه مسئوليات أكثر من المرأة وهذا شئ طبيعي. القوامة في الإسلام لا تعني أن يكون الرجل رأس أو سيد المرأة كما في المسيحية مثلا.

2   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الجمعة 26 اكتوبر 2007
[12294]

بهدوؤ

السيد صاحب المقال ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا أشكركم على تعرض المقال لجوانب علمية حقيقية تجهلها كثير من النسوة ..

أن التركيبة السيكولوجية للمراة معقدة جدا وهى نفسها لا تدريها ..

كنت افضل من السيدة إيمان ابو السباع التعرض للمقال بطريقه علمية وليس بالإرهاب والأتهام بالعنصرية لصاحب المقال أو سباب شخص سيادته كما فعلت للأسف !! .. وخصوصا أن صاحب المقال لم يضع شيئا إلا وايدة سواء بالعلم او بالمراجع ... ولكن للأسف السيدة إيمان تصرقت كقائد جماعة إرهابية و يؤسفنى قراءة التالى منها:
- ايها السيدالرجل صاحب هذه المقاله انك بنظرتك الذكوريه المحظه و الانانيه.
- فعلا انك من اولائك الغليضو القلوب و الذين يريدون الحط من شان المراءه في الدنيا.
- انت تتكلم من وجهة نظرك لانك لازم نازل في مراتك ضرب ليل نهار.
- انت فعلا انسان غير سوي و اتخيلك بلحيه ضخمه و سن مكسوره و بنطال قصير و ماسك سير و نازل ضرب في الستات؟؟؟
- عد الى صوابك.

سيدتى هذه الفاظ غير مهذبة ولا يجب وجودها بموقع قرأنى إن كنتى تريدين التصرف أو بالأصح إظهار للغير أنكى مسلمة تغيرين على دينك !!!! ؟؟؟؟.

إن كنتى سعادتك لا تعلمين فأنزلى ريف مصر (أكثر من 60 % من المصريين من الفلاحين) وقومى بدراسة لكى تعلمى أن أغلبية النسوة هناك أقوى إحساس لها بممارسة جنسية مع زوجها هو ما يكون بعد صلح من مشاجرة ... وطبعا الزوجات الريفيات بسيطات جدا ويتحدثن بالفطرة .. وايضا هن يقولن الحقيقة بدون مواربة او خوف من كسر كبرياء كنساء المدينة.. بل بالعكس تجدينهن يفخرن بالإشادة بقوة هذه الممارسة ورغبتهم فى تكرارها بشدة وبعنف تصل إلى درحة انهن قد يختلقن مشاجرة من أجل ذلك !!!.

لا اقول هذا بغرض وأن اشجع على ضرب الزوجات .. ولكنها هذه هى الحقيقة يا سيدة إيمان .. سواء شئتى ام ابيتى .. ونحن هنا لا نوارب الحقيقة مجامله لآحدا .. او خوفا من ان تطلى سعادتكم وتحاولى وان تقللى من شان الدين الإسلامى فى هذا الشأن عند تعرض صاحب المقال لذكر نواحى علمية مؤكدة عن فسيولوجية المرآة محاولا إنصاف الدين الإسلامى وأنتى وتحاولى فى نفس الوقت تجميل الأديان الأخرى بغير الحقيقة ؟؟؟؟

ففى قولكم
{عيب يا انسان الي تتكلم عنه انك تتحدث عن الاديان الاخرى و عن سذاجتها و انك تقرب تفسيرك منهم بل و يفوق غلظه عنهم .....}

لا يا سيدتى لم يخطئ الكاتب ابدا فاليهودية والتى هى العهد الأول من المسيجية حسب بولس تقر بأن الزوجة نجس لمدة ثمانى أيام من إبتداء دورتها ولا يجب على زوجها لمس ملابسها او فراشها او لمسها او لمس أى من متعلقاتها لأنها تكون نجس وكل ما تلمسة يصبح بالتبعية نجس ..
يعنى ابوها مثلا يموت يقوم جوزها لا يأخذها فى حضنه لمواساتها لآنها ((نجس)) !!..

وفى قول الكاتب من الناحية العلمية والمنطق الأجمالى بأن الآسلام قدر قيمة المراة اكثر من الآديان الآخرى فهذه حقيقة .. اكرر حقيقة لا مجال لإنكارها مهما حاول المغرضون تفسير ضرب المرآه (والذى لا اشجعه) على انه شبهه فى الدين الإسلامى ..

ويكفى تصريح أعلى سلطة دينية (غير إسلامية) فى مصر أمس (وجاء بالصفحة الأولى بجريدة المصرى اليوم) بان لا يمكن للزوجة الطلاق من زوجها لعله غير الزنا او تغيير الدين ... يعنى لو طلع مطين بطين حاتبقى شارباه شارباه حتى لو فية إية !! ..
وعليها وإن رفضت زوجها فعليها وان تقعد ((معلقةإلى الممات)) فى بيت ابوها ولكن على ذمة زوجها.

3   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   السبت 27 اكتوبر 2007
[12323]

الحوار يكون بالحجة وليس بالسباب المشخصن ..

إقتباس
{الاسلام جاء خاتم للاديان فلا يمكن باي شكل ان تكون كلا من المسيحيه و اليهوديه التي اقرها الله انها دياناتان سماويتان ان تكون هاتان الدياناتان متناقضتان مع ما جاء به الاسلام}

يا سيدتى الإسلام ليس به حجة إسمها ((فلا يمكن باي شكل)) .. الدين الإسلامى لا يفسر من الخيال .. او من الأحساس كما تفعلين ..

وهناك إختلافات (وليس تنافضات كما تسمونها) بين الآديان ونرجع فيها للنصوص وليس لخيال حضرتك أو أحساساتك الشخصية والتى لا تتحكمى بها وتحتوى على سباب للأخرين .

وتفضلى بعض النصوص والتى فاتتكم من القرآن لكى تتطلعى ان هناك إختلافات حتى فى الحلال والحرام:
{وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَلأُحِلَّ لَكُمْ بَعْضَ الَّذِي حُرِّمَ عَلَيْكُمْ وَجِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ } .. آل عمران 50
{وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمُ اللَّهُ جَمِيعًا إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } .. البقرة 148
{.. وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ .. } .. الأعراف 157

سيدتى من الآخر ..
الحوار يكون بحجة والحجة تكون بنصوص وليس "بالسباب المشخصن" كما فعلتى سابقا او "بلا يمكن باي شكل" .. وصلت ؟؟

وأخيرا قولكم:
{اريد فقط معرفة ما هو جزاء الرجل الناشز؟؟؟؟؟الغير قوام و الذي لا يصرف على بيته و يعمل المعاصي و يجلب الخمر الي بيته و العاهرات؟؟؟؟ و مش لازم ترد لانك لن ترد علي}

واضح انك تقرأى الغيب لقولكم بالتحديد
((لانك لن ترد علي))
من تااااانى !!.. مفيش فايدة من اسلوبكم ؟؟

يا سيدتى والتى تعلم الغيب ..
فى الإسلام المرآة فى هذة الحالة تستطيع الطلاق وخلع زوجها وهذا بديهيا ..
الواضح أن الأمور متداخلة عليكم تماما بالنسبه لتشريعات الأديان المختلفه !!!!!!!!!!


4   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 29 اكتوبر 2007
[12392]

السيدة إيمان أبو السباع

السلام عليكم
لا داعى لخلط أوراق الحوار والرجوع إلى نقطة الصفر من الحوار وكل ما تفضلتى بالسؤال عنه يا سيدتى إجابته فى الرسائل والتى تعلوه.
اما قولكم الجديد التالى تحديدا:
{ لماذا يا سيد شريف تريد رغما عني ان تصفني بالجاهله و عديمة الادب؟؟!}
فهذا يبدوا مايحلو لكم وان تتقولوه عن انفسكم لآنه لم يصدر منى.

و اما قولكم الجديد التالى تحديدا:
{يعني انا انضرب و هو لم ايكون ناشز اطلب الطلاق يا عيني على العقاب؟؟؟؟}
هكذا الحياة .. فإن كنتى مثلا تعملين فى مكان ما ورئيسكم المطلق فى العمل يفترى عليكم وأنتم ترون أنه بدون سببا ما يبرره فليس فى يدك غير الإستقالة ..
والزواج شراكة حياة بين زوجين وعند الإختلاف بين الزوجين بالحسنى فلها قائدا واحدا لتمرير رآيه وفرضة على الطرف الآخر (ايا كان فيهم تبعا للظروف) وفى الغالبية العظمى من الأحوال هو الرجل سواء شئتى ام ابيتى (فى الوقت الزمنى للإختلاف) مثله مثل رئيسك فى العمل.

الخلاصــة :
= كونكم ترون تفسيرا غير الذى ذهب إليه صاحب المقال فهذا ليس مبررا للتعرض بالشخصنه والأستهزاء بصاحب المقال بالسباب كما فعلتى ( وما ذكرتيه فى حقة مسجل فى مضبطة الموقع !! )...
اعرضى وجه نظركم بدون تجريح الآخرين [[[[ وبالذات وأنتى لا تستندى إلى أى حجة (عن يقين) فيما تذهبى إليه !!! .. كما أنكم لستم سيدنا جبريل لكى نردد ورائكم أمين !!.]]]]

= إن ضربك زوجك والذى اخترتيه وأنت لم تقرى بضميرك بان ضربه لكم واجبا وحتميا (ولفرض مثلا للتطاول عليه باللسان وهو لم يستحمل أهاناتك المتكررة وضريك لكى لا تكرريها محاوله منه للحفاظ على الرمق الأخير لإستمرار الحياة بينكم) فلن يرغمك احدا وأن تظلى فى عصمته !! ..
من حقك إن تذمرتى ورآيتيه بفترى عليكم أن تطلبى الطلاق والذى كان غائبا عن بصيرتك وتسائلتى ماذا افعل !! .. ولا تنسى انت والتى اخترتيه شريكا لحياتك !!!.

وختاما:
الطيبون للطيبات .. والطيور على أشكالها تقع.

5   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   الإثنين 29 اكتوبر 2007
[12397]

وانت ايضاً لم تنصف الحقيقة يا استاذ شريف

إذا كان صاحب المقال قد استدل على بعض النظريات العلمية التى تشرح و تحلل الحالة النفسية للمرأة ليستند عليها فى إباحة الضرب الجسدي للمرأة بحجة أن منهن المصابون بالماسوكيه .. و يؤكد أن طلب المرأة للرياسة و قيادة الجمعيات و الهيئات أسوة بالرجل و ذلك لأنها مصابه بالغيرة القضيبية لأنها نظرت إلى عورة أخيها الطفل و هو صغير .... و طبقاً لما سبق فأن المرأة التى لا تطالب بالرياسة و المساواة الوظيفية التى قوامها المقدرة و الكفاءة العلمية التى تمتلكها شأنها شأن الرجل تكون امرأة سوية.... تحيا العدل ويحيا العلم
و الأغرب أن الأستاذ شريف يؤيد ما جاء فى مقال الكاتب طبقاً للإحصائية الرائعة التى قام بها فى ريف مصر و التى تفيد أن 60% من النساء تزداد لديهن الإحساس بالمتعة الحنسية بعد الشجار أو أن شئت بعد الضرب مين ضرب مين مش مهم و ليس بالحب و الود و الرحمه كما قال الله ( و خلقنا لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها ) .... و هذا هو المنهج العلمى التى يطالب به السيدة إيمان ابوالسباع بالرد بنفس الأسلوب العلمى القائم على الإحصائيات الريفية و الأمراض النفسية ...و فى حالة ما إذا كان الرجل شاذ و عنيف و قاسى و لديه أمراض نفسية ماسوكوية ماسونية فاشستية ماهونجية أوعى تضربيه بس اطلبي الطلاق شفت الحل ازاى بسيط خالص عادل جداً مبنى على كل النظريات العملية و الريفية و الصعيدية و كمان السيناوية و البدوية
عرفتم الآن كيف يجب عليكم تفسير القرآن
و كم من المآسي ترتكب باسمك ايها العلم
ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

6   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 29 اكتوبر 2007
[12398]

السيد محمد عطية

السلام عليكم ..

قلت أننى لا اشجع ضرب المرآه .. ولا اعلم ان كنت قد قرأت لى هذا أم مررت مرور الكرام عليه ؟؟؟
وعندما اعرض شيئا فأننى اعرضة من اجل غرض تبادل الأفكار والغوص فى كل الجوانب لدراستها وليس لترجيح كفه على اخرى.

إننى أرفض إسفاف الأخرين لمن يعارض ذهابهم وبالذات عندما لا يكون عندهم حجة غير إحساساتهم يا باشا ..

واضح أن إحساساتهم عالية قووووى لإتجاههم لفرض رآيهم بسباب الغير !!..

وهم فى حقيقة الأمر لا يختلفون فى التقييم عندى عن إسامة بن لادن والذى يفرض رآيه بقتل الغير !!

7   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12400]

هناك فرق يا استاذ شريف

هناك فرق يااستاذ شريف بين انك لا تشجع ضرب المرأة و بين ان يكون ذلك اقراراً فى كتاب الله و لكنك لا تستخدمه ففى الاولى سمواخلاق منك و فى الثانية خطأ لانه يعد افتئات على الله و حكمه.. فرق بين السماء و الارض
اما فى القرآن الكريم فممنوع الاعتداء على النفس البشرية سواء كان ذكراً أو انثى مها كان صاحب القوامه هو رجل أو ملك أو مدير أو رئيس فى غير ما حدد الله و هو الدفاع عن النفس
اما الضرب فى الاية الكريمة المذكورة فأنا مقتنع تماماًبأنه يعنى البعد عن المكان التى فيها الزوجة حتى تهدأ النفوس أو يتدخل من يرضونه بالاصلاح بينهم من اهليهم لأن الضرب حمل معانى متعددة و منها البعد للضرب فى الارض طلباً للرزق ( وآخرون يضربون فى الارض يبتغون من فضل الله ) و السبب انى اميل الى ذلك ان كلمة ضرب فى القرآن الكريم لم تحدد المعنى لها الا بما يليها(لِلْفُقَرَآءِ ٱلَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ ٱللَّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْباً فِي ٱلأَرْضِ ) البقيرة 273
(فَرَاغَ عَلَيْهِمْ ضَرْباً بِٱلْيَمِينِ ) اعتقد أن المعنيين مختلفين تماماً رغم تطابق الكلمة ... و فى الايه المذكورة لم يرد ما يوضح معنى الضرب البدنى مما يجعلنا نفسرها على المقاصد العليا للشريعة الاسلامية و هى الرحمة
والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته

8   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12403]

ضرب المرأة

الإخوة الكرام، كنت قد كتبت موضوعا من فترة 8 أشهر أو أكثر عنوانه "المجتمع الذكوري بين الضرب والحيض"، ولكني لم أنشره على موقع أهل القرآن. ولقد تناولت فيه كلمة الضرب من حيث فههمها القرآني. والضرب في القرآن لم تأتي أبدا بمعني إحداث الأذى الجثماني على الإنسان ولذلك تفسير آية الضرب بإيقاع الأذى الجثماني على المرأة تفسيرا خطأ في إعتقادي.

والضرب في القرآن جاءت بأكثر من معني بعيدا عن إحداث الأذى، وأقرب معنى في هذا المحل هو الإبتعاد عن المرأة.

فلا يوجد ضرب للمرأة، وإن وجد ضرب، فلا أريد هذا الدين الي يحث على ضرب المرأة لمجرد أن الرجل قوام عليها.

وبالنسبة للقوامة فهي ليس تشريف للرجل بل تكليف ومسئولية عليه. فأجد بعض الرجال يتحدون النساء بأنهم قوامون عليهم وكأنه شرف أنزل لهم من السماء. لا إنه ليس شرف بل تكليف ومسئولية عليهم لأنهم إذا أكملوا الآية لآخرها لوجدوا إنهم قوامون بما أنفقوا من أموالهم وبدون الإنفاق فلا قوامة لهم على المرأة.

وسبحان الله الذي وضع الميزان وأحكم وأعدل بين خلقه.

وتحياتي للجميع وخاصة للأخت إيمان حديثة العهد بالموقع.

9   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12404]

في ضوء العلم ..لا يوجد أي مبرر لضرب المرأة ,,

هناك أمراض نفسية كثيرة تصيب البشر رجالا كانوا أو نساءا ..ومن هذه الأمراض السادية و الماسوشية .. هي أمراض وليست حالة طبيعية ...فهل يصح أن نأخذ مرضايصيب القلة ليصبح حجة لكيفية التعامل مع باقي البشر الطبيعيين نساءا كانوا أو رجالا ..
أي أن الماسوشية لا يصح أن نأخذها كحجة نبرر بها ضرب المرأة ..
من يعتبر امرأته تستحق الضرب .. فالخطأ هو خطؤه في الأساس لأنه لم يحسن الاختيار ...إن أرادت امرأة مريضة أن تستمتع بحياتها الجنسية من خلال استفزاز رجلها ليضربها ...فهي إنسانة مريضة لا يصح أن نعمم حالتها علي باقي النساء ..
وأي إنسان سوي امرة كانت أو رجلا .. يرفض أن يكون الضرب حلا للإختلاف .. والحياة الزوجية هي شركة بين اثنين قائمة علي الود والتعاون والتفاهم وليس سيطرة أحد الزوجين علي الآخر ..
الحياة الزوجية السليمة والصحية هي علاقة صداقة+ توافق جنسي .. هل يمكن أن تقوم صداقة بين شخص يضرب الآخر إلا إن كان أحدهما مريضا ..
هذا عن العلم..
أما عن تفسير الآية ...فهو فعلا محير .. ونحتاج أن يدلي بدلوه هنا من هم أكثر علما منا ..
بصراحة أنا كإنسان لا أستطيع أن أفهم كيف من الممكن أن تقبل زوجة العيش مع زوج يضربها بحجة تقويمها ..
فأي خطأ يستحق الضرب كعقاب ...هنا يكون التسريح بإحسان هو أكثر عقلانية و إنسانية .. لأنه لابد أن يكون خطأجسيم جدا ..

10   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12405]

تكملة للدكتور عمرو

وفي هذا أتفق مع السيد محمد عطية بأن ضربهن هو السعي عنهن.

د. عمرو، أعتقد أن السادية تكمن في غالبية النساء وقلة من الرجال. هذا ما أعتقده وما قرأته والله أعلم.

ولكن تفسير الآية ليس محير ولا يحتاج لمتخصص ولا فقيه، ما علينا هو البحث عن فعل ضرب في القرآن وتدبر معناه، ولن تجد بإذن الله كلمة ضرب تعني إيقاع الأذى عن الجسم البشري أو غير البشري، بل جاءت بمعني وضع شىء على شىء أو بمعني السعي في الأرض أو بمعني الإبتعاد من المكان إلى مكان أخر.

فإذا إفترضن أن "أضربوهن" تعني وضع شىء على شىء، فلم يحدد الله كيفية الضرب على المرأة وماذا نضع عليها، كما وضحه في عصا موسى "إضرب بعصاك الحجر"، ولهذا لا يبقى لدينا إلى إفتراض الإبتعاد عنهن أو السعي بعيدا عنهن.

وهذا فيه عقاب نفسي للمرأة لأن المرأة بطبيعتها تحتاج إلى الرجل نفسيا وإن كان الرجل يجتاج إلى المرأة جنسيا. هذا لا يعني أن المرأة لا تشتهي مثل الرجل بل أن شهوة المرأة أقوى من الرجل ولكن إحتياجها للرجل نفسي أكثر منه جنسي وهذا بعكس الرجل والذي يحتاج المراة جنسيا أكثر منها نفسيا.

وشكرا للجميع

11   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12406]

السيد محمد عطية .. نتكلم عن الحقيقة لو سمحت

السلام عليكم ..

الحقيقة هى ..
ان هناك آية قرآنية بها كلمة تحتمل معنيين ..

الحقيقة هى ..
للأسف ان هناك مسلمون يخشون من إلقاء شبهات على دينهم وبدلا من الرد العقلانى عليها نجدهم ينفون بدون قرينة ما قد يكون ذهاب ربهم فعلا وهو ليس به ما يعيب على الإطلاق ..

سيدى بالنسبة لى فانا من اسرة راقية إرستقراطية لا يوجد فى عائلاتنا والحمد لله لا طلاق ولا ضرب ولا شتائم بين الأزواج ولكن لا انفى مطلقا ان هناك مشاحنات ... وبالتالى ليست عندى عقد نقص كالتى عند الأخرين نتيجه للجهل بامور الدنيا والتى تدفعهم لأنكار الحقائق لتجميل انفسهم بالكذب وهم واهمون لانهم متخيلون ان العائلات الأرستقراطية ليس بها خلافات زوجية ومشاحنات.

سيدى أننى تزوجت زوجتى عن قصة حب شهيرة إستمرت ست سنوات قبل الزواج وبالتالى ليس بيينا خلافات والحمد لله .. ولكن هذا لا يمنع اننى اكاد اقسم ان معظم الأزواج (بما فيهم الأجانب أصدقائنا) قد تشاجروا مع بعض ((وأقله)) قذفوا بعضهم فى المشاجرة بمقتنيات المنزل حتى ولو كانت فردة شراب او مخدة سرير... وهذا فى ارقى المستويات الأجتماعية اما فى المستويات الأدنى (( فحدث ولا حرج يا باشا )) فلماذا عقد النقص من شيئا موجودا ؟؟.

سيدى هناك فرق بين الضرب التوجيهى والمقصود به إشعار الطرف الأخر ان الكيل قد فاض وبين الضرب الغشيم والذى يؤذى الجسد .. ولا اعتقد ان هناك طفل فى العالم لم يتم الخبط على يدية بطريقه توحى له أن هذا ضرب وعقاب بدون أذية جسدية.

أنكم هنا تذكرونى بأيام المدرسة عندما كان كل زميل لى فى الفصل يتحدث عن إسرته ياما هنا ياما هناك ولما اروح له فى عيد ميلادة فى بيته مثلا أفجع بالحقيقة المرة .. ليه ؟؟ .. لآنه عنده عقدة نقص للأسف !!!.
وكان منهم من عقد نقصه يقول إننى لا اطلق ريحا فى حياتى .. وليه لا .. صادق يا بابا... وإحتمال لا تتبرز كمان فوق البيعة !!!

التشريعات السماوية لابد وان تكون موجهه لتتعامل مع الصالح والطالح يا باشا والناس ليست ملائكة تمشى على الارض وهناك نسوة لبط ..
الله إمال سجن القناطر فيه إيه يا باشا ؟؟ .. فية كتاكيت !!

عندك مثلا من تقتل .. قبل ما تقتل كيف يكون تصرف زوجها معها وهل من حق زوجها تأديبها قبل ما تتفاقم نواياها الشريرة ؟؟

ومثله من تزنى .. ومثله من تسرق .. ومثله من تؤذى جيرانها .. ومثله من تتاجر فى المخدرات ومثلة ومثله..
هل ينتظر زوجها إلى ان تقع فى الرذيله ثم يستدعى لها البوليس .. او يطلقها ويترك غيره يستدعى لها البوليس ؟؟ ..

طبعا حاتقولى طب ما ممكن الوضع يتعكس .. حارد عليكم .. لمن الكلمة فى معظم الأحوال فى الإسرة .. ومن هو صمام الأمان فى الإسرة ؟؟

الله طب ماهم قالوا ليه فى الأمثال:
"لو رب البيت بالدف ضاربا كان شيمه أهل البيت الرقص" ..
يمكن ربة البيت وأنا مش دارى ؟؟


12   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12418]

أسجل موقف .. وسوف ارجع له فيما بعد

تستطيع وان تخدع بعض الناس طول الوقت ..

وتستطيع وان تخدع كل الناس بعض الوقت ..

ولكن لا تستطيع وان تخدع كل الناس كل الوقت ..

13   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12419]

منتظرين ...

أسفا لها السؤال ولكن لابد من من طرحة لآن جميع تعليقاتك حتى تاريخة وهى بكثافة غير معتادة (حوالى 45 تعليقا فى غصون 6.5 يوم) ولآول مرة بهذا الموقع من عضوا جديدا وليس بها اى معلومه واحدة توحد ربنا من هذا العضو تفيد أنه على دراية بالدين الإسلامى مطلقا .. اكرر مطلقا ؟؟؟

وكل تعليقاتك لا تخرج عن تشجيع من يهاجم التراث الإسلامى (بقولك بارك الله فيك أو فيكم) بدون إضافة اى فكر دينى منكم على الإطلاق !!! .. أو حتى الإستشهاد بآية قرآنية واحدة توحد ربنا !!!

(((( وإن كنتى تعترضين على ذهابى ... كذبينى بوضعك لرابط تعليق واحد يوحد ربنا كتبتيه تضمن معلومات لكى عن الدين الإسلامى او يظهر أنكى على دراية به من الـ 45 تعليق الذين كتبتيهم إلى وقتنا هذا !!!! .. ))))

إقتباس
{و بالنسبة لك يا استاذ شريف صادق كنت لازم تضع نفسك في مكاني وتتخيل كم هو صعب ان يوافق اي مخلوق كان و ليس الانسان فقط باي نوع من الذل و المهانه}

ما هو ذُلك وإهانتك ؟؟ .. ولماذا لم نرى هذا من مسلمةغيرك من قبل تصرح بما تصرحين بالصورة خاصتك؟؟..
هل تعانين من الضرب ؟؟ .. بس نغهم !!.. ام تريدن مهاجمة الدين الإسلامى ؟؟؟..

وهل من يشتكى من المهانة يهين الناس برضوا بقوله :
- فعلا انك من اولائك الغليضو القلوب و الذين يريدون الحط من شان المراءه في الدنيا.
- انت تتكلم من وجهة نظرك لانك لازم نازل في مراتك ضرب ليل نهار.
- انت فعلا انسان غير سوي و اتخيلك بلحيه ضخمه و سن مكسوره و بنطال قصير و ماسك سير و نازل ضرب في الستات.

14   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12430]

مش مستاهل عنوان ..

عملنا نفسنا بنغهم فى الدين وبنسب الأخرين إن لم يوافقوا على تفسيرنا للأيات ولما إتقال لنا :
(وإن كنتى تعترضين على ذهابى ضعى رابط لتعليق واحد يوحد ربنا كتبتيه تضمن معلومات لكى عن الدين الإسلامى من الـ 45 تعليق !!!! ..)

نرد بالأتى :
{ساخبرك بشيء انا لا انكر اني لا احفظ القران}
لا يا سيدتى انا الذى سأخبرك ..
انكى لا تعلمى عن الدين الإسلامى شيئا البتة ولو كنتى ( يا كاتبة الـ 47 نعليق للأن ) لكى رابط تعليق واحد كتبتيه منهم يدل على علمك بالدين كنتى وضعتيه ذرأ للرماد .. لكن حأقول إيه ؟؟ .. فاقد الشيئ لا يعطية !!!!!.

المضحك فى قولك "اني لا احفظ القران" .. ومن قال ان من يستشهد بالقرآن حافظا للقرآن ؟؟ ..
من قراء القرآن مرة واحدة يا من لا تعلمى فعقلة هو فهرس للقرآن ويستطيع إستدعاء اى آية عن طريق البحث بالحواسب يا من لم تقرآى القرأن من أساسه !!!.

طالما لا تحفظى القرآن وبالقطع لم تقرأيه لأن عقلك ليس مفهرسا للقرآن ماذا تفعلين فى هذا الموقع ؟؟؟ .. لا وبتفسرلينا القرآن !! .. لا وكمان بتستهزئ بالأخرين ؟؟.

وبتكملى بقولك التالى:
{لا ادري لما يا استاذ شريف صادق تصر على اهانتي تاره بتكفيري و هذا ما اعاني منه }
ياااااة .. تكفير مرة واحدة !! وبتفترى على بالباطل !!
ليت ان تضعى الإقتباس والذى أستنتجتى منه ذلك .. فهذا إسمه "إقامة الحجة" .. او "الدليل" .. او "البرهان" .. او "الأمارة" وبلاش إفترا بدون وجهه حق !!!!!.

15   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12439]

هل يمكن لرجل سوي أن يضرب : الصالحات القانتات الحافظات للغيب ؟

عزمت بسم الله،

أولا شكرا لأخي الكريم مهيب الأرنؤوطي على إثارة هذا الموضوع، وشكرا لكل من ساهم فيه برأيه، إلا أنني أعتب على بعضهم لمخالفة أدب الحوار وتغلب عاطفتهم على عقلهم السليم، بينما يجب علينا احترام اختلاف أفكارنا، ومناقشة المخالف لنا بكل هدوء، ومحاولة شرح وتوضيح فكرتنا بالأدلة والأمثلة دون اللجوء إلى الكلام الغير المفيد.

أعود للموضوع وأقول رأيي فيه متسائلا كما يلي:
1. يقول المولى تعالى: (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ). هل التفضيل هنا (عن) بعض، أم (على) بعض وهل هناك فرق بين (عن) و(على) وما هو ؟

2. هل يفهم من الآية أن الرجال أفضل من النساء؟

3. هل تكوين الرجل يختلف عن تكوين المرأة؟

4. ما هي الصفات التي تجمع بين الذكر و الأنثى، وما هي التي تختلف عنهما؟

5. هل يمكن لرجل سوي أن يضرب : الصالحات القانتات الحافظات للغيب ؟

6. كيف ومتى يصل الرجل السوي إلى الضرب، هل لمجرد أن تتأخر عن موعد الإفطار أو عن تلبية طلب ما؟ في نظري كلا، فالتي تترفع على الرجل وتريد أن تكون ناشزة عليه هنا تأتي حكمة الله تعالى فيقول: وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ. نلاحظ أن الضرب هو آخر الدواء، بعد الوعظ والهجر في المضاجع ( وليس عن المضاجع) وهذا الوعظ والضرب و العقاب في نظري أشد من الضرب بكثير، لأن ذلك يجعلها تتنازل عن النشوز والتعالي، فإن أصرت بعد كل ذلك يأتي الضرب وهي المرحلة الأخيرة فيكون بعده السكون والمودة والرحمة والتساوي في الحقوق والواجبات، أو الفراق الذي يغني الله كلا من سعته.
هذه وجهة نظري المتواضعة، وأرجو أن نواصل النقاش بالوعظ والهجر دون اللجوء إلى الضرب بالكلمات الجارحة.
مع تحياتي لكم جميعا.

16   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12440]

إليكم أعزائي معنى الناشز،

إليكم أعزائي معنى الناشز، وعند فهمنا للمعنى تزول الكثير من الشبهات.
مع تحياتي.

نشز (لسان العرب)
النِّشْزُ والنَّشَزُ: المَتْنُ المرتفعُ من الأَرض، وهو أَيضاً ما ارتفع عن الوادي إِلى الأَرض، وليس بالغليظ، والجمع أَنْشازٌ ونُشُوزٌ، وقال بعضهم: جمع النَّشْزِ نُشُوز، وجمع النَّشَز أَنْشازٌ ونِشازٌ مثل جَبَلٍ وأَجْبال وجِبال.
والنَّشازُ، بالفتح: كالنَّشَزِ.
ونَشَزَ يَنْشُزُ نُشُوزاً: أَشرف على نَشَزٍ من الأَرض، وهو ما ارتفع وظهر. يقال: اقْعُدْ على ذلك النَّشازِ.
وفي الحديث: أَنه كان إِذا أَوْفى على نَشَزٍ كَبَّر أَي ارتفع على رابية في سَفَر، قال: وقد تسكن الشين؛ ومنه الحديث: في خاتم النبوة بَضْعَة ناشِزَة أَي قِطْعَة لحم مرتفعةٌ على الجسم؛ ومنه الحديث: أَتاه رجل ناشِزُ الجَبْهة أَي مرتفعها.
ونَشَزَ الشيءُ يَنْشِزُ نُشُوزاً: ارتفع.
وتَلٌّ ناشِزٌ: مرتفع، وجمعه نَواشِزُ.
وقَلْبٌ ناشِزٌ إِذا ارتفع عن مكانه من الرُّعْب.
وأَنْشَزْتُ الشيء إِذا رفعته عن مكانه.
ونَشَزَ في مجلسه يَنْشِزُ ويَنْشُزُ، بالكسر والضم: ارتفع قليلاً.
وفي التنزيل العزيز: وإِذا قيل انْشُزوا فانْشُزوا؛ قال الفراء: قرأَها الناس بكسر الشين وأَهل الحجاز يرفعونها، قال: وهما لغتان. قال أَبو إِسحق: معناه إِذا قيل انْهَضُوا فانْهَضُوا وقُومُوا كما قال: ولا مُسْتَأْنِسِينَ لحديثٍ؛ وقيل في قوله تعالى: إِذا قيل انْشُزُوا؛ أَي قوموا إِلى الصلاة أَو قضاء حق أَو شهادة فانْشُزُوا.
ونَشَزَ الرجلُ يَنْشِزُ إِذا كان قاعداً فقام.
ورَكَبٌ ناشِزٌ: ناتئٌ مرتفع.
وعِرْقٌ ناشِزٌ: مرتفع مُنْتَبِرٌ ناشز لا يزال يَضْرِبُ من داء أَو غيره؛ وقوله أَنشده ابن الأَعرابي: فما لَيْلى بناشِزَةِ القُصَيْرى ولا وَقْصاءَ لِبْسَتُها اعتِجارُ فسره فقال: ناشزة القُصَيْرى أَي ليست بضخمة الجنبين مُشْرِفَةِ القُصَيْرى بما عليها من اللحم.
وأَنْشَزَ الشيءَ: رفعه عن مكانه.
وإِنْشازُ عظام الميت: رَفْعُها إِلى مواضعها وتركيبُ بعضها على بعض.
وفي التنزيل العزيز: وانْظُرْ إِلى العظام كيف نُنْشِزُها ثم نَكْسُوها لحماً؛ أَي نرفع بعضها على بعض؛ قال الفراء: قرأَ زيد بن ثابت نُنْشِزُها، بالزاي، قال: والإِنشازُ نقْلها إِلى مواضعها، قال: وبالراء قرأَها الكوفيون، قال ثعلب: والمختار الزاي لأَن الإَنْشازَ تركيبُ العظام بعضها على بعض.
وفي الحديث: لا رَضاعَ إِلا ما أَنْشَزَ العظمَ أَي رفعه وأَعلاه وأَكبر حَجْمَه وهو من النَّشَزِ المرتفع من الأَرض. قال أَبو إِسحق: النُّشُوزُ يكون بين الزوجين وهو كراهة كل واحد منهما صاحبه، واشتقاقُه من النَّشَزِ وهو ما ارتفع من الأَرض.
ونَشَزَت المرأَةُ بزوجها وعلى زوجها تَنْشِزُ وتَنْشُز نُشُوزاً، وهي ناشِزٌ: ارتفعت عليه واستعصت عليه وأَبغضته وخرجت عن طاعته وفَرَكَتْه؛ قال: سَرَتْ تحتَ أَقْطاعٍ من اللَّيْلِ حَنَّتي لِخَمَّانِ بيتٍ، فَهْيَ لا شَكَّ ناشِزُ قال الله تعالى: واللاَّتي تخافُون نُشُوزَهُنَّ؛ نُشُوزُ المرأَة استعصاؤها على زوجها، ونَشَزَ هو عليها نُشُوزاً كذلك، وضربها وجفاها وأَضَرّ بها.
وفي التنزيل العزيز: وإِن امرأَةٌ خافتْ من بَعلِها نُشُوزاً أَو إِعراضاً؛ وقد تكرر ذكر النُّشُوز بين الزوجين في الحديث، والنُّشُوز كراهية كل منهما صاحبه وسُوءُ عشرته له.
ورجل نَشَزٌ: غليظ عَبْلٌ؛ قال الأَعشى:وتَرْكَبُ مِنِّي، إِنْ بَلوْتَ نَكِيثَتي، على نَشَزٍ قد شابَ ليس بِتَوْأَمِ أَي غِلَظٍ ذَهَب إِلى تكبيره وتعظيمه فلذلك جعله أَشْيَبَ.ونَشَزَ بالقوم في الخصومة نُشُوزاً: نَهَضَ بهم للخصومة.
ونَشَزَ بقِرْنِه يَنْشِزُ به نُشُوزاً: احتمله فصرعه. قال شمر: وهذا كأَنه مقلوب (* قوله« وهذا كأنه مقلوب إلخ» أي من شزن كفرح نشط وتشزن صاحبه تشزناً صرعه كما في القاموس) . مثل جَذَبَ وجَبَذَ.
ويقال للرجل إِذا أَسنّ ولم يَنْقُصْ: إِنه لنَشَزٌ من الرجال، وصَتَمٌ إِذا انتهى سِنُّه وقُوَّتُه وشَبابه. قال أَبو عبيد: النَّشَزُ والنَّشْزُ الغليظ الشديد.
ودابة نَشِيزَةٌ إِذا لم يَكَدْ يَسْتَقِرُّ الراكبُ والسَّرْجُ على ظهرها.
ويقال للدابة إِذا لم يكد يستقرّ السرج والراكب على ظهرها: إِنها لَنَشْزَةٌ.

17   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12441]

إلى السيدات والسادة المسلمين ..

تحية طيبة وبعد

سبب تدخلى أساسا بالتعليق على هذا المقال هو ليس ترجيج كفة رآى على كفة إخرى كما يعتقد البعض !!!!!!..

ولكن لوقف المهازل والتى كانت تحدث فى هذا الموقع من بين السطور من تدخل غير مسلمين هنا للأسف وتكرار فتواهم فى الدين الإسلامى للإساءة إليه ..

تاريخ الإنضمام للموقع من السيدة إيمان أبو السباع هو 23/10/2007 عن طريق تداخلها بالسباب .. أكرر بالسباب .. لوجهه نظر من خالفها فى تفسيرها للدين الإسلامى !!! .. فى موضوع حساس جدا !!! .. والمعلوم (( للقاصى والدانى تماما )) أن غير المسلمين (والذين تحقر ديانتهم من المراة وهم حرون فى هذا) يستخدمون هذا الموضوع للتعرض بالشبهات للدين الإسلامى ليكون مثلهم ولكن هيهات !!!
وتاريخ الإنضمام واضح على الرابط التالى :
http://www.ahl-alquran.com/arabic/profile.php?main_id=1356
وهى كتبت للآن فى 7 ايام حوالى خمسون تعليقا !! ..
تزرع فيها الشقاق بين القرآنيين والسنة وليس بغرض تقريب وجهات النظر أو المسافات بالشرح الدينى بالحجة لهم.

وهو نفس التاريخ والذى وجهت أنا فيه للكتابية والتى تسئ للدين الإسلامى وعلماءه هنا تساؤلا ونقدا بما هو السبب الذى دفعها للتدخل المكشوف بالإفتاء فى الدين الإسلامى وهى غير مسلمة وإستخدامى عن طريق سؤالى كمعبر للإساءة المفصودة منها لشخص مفتى حمهورية مصر !!!! ..
لا وإيه كمان ؟؟ .. إفتائها فى الدين الإسلامى كان يتعارض مع المله المسيحية والتى تدعى الإنتماء إليها !!!
وأوصحت لها بأننى لن أجيبها على اى تساؤل منها لى بعد ذلك نهائيا..
والدليل على الرابط :
http://www.ahl-alquran.com/arabic/profile.php?main_id=1356

أما أجمل شيئا فهو ما حدث أخيرا مساء أمس (او فجر اليوم بتوقيت مصر) !!!!!
فهو تداخل من العضوة نوال عبد الله امس لتأييد من دخلت بتاريخ 23/10/2007

يا ترى السيدة نوال عبد الله لها كام رسالة من قبل ؟؟
مفيش ولا رسالة !! ..
على الرابط:
http://www.ahl-alquran.com/arabic/profile.php?main_id=1379

فتاريخ دخولها (السيدة نوال عبد الله ) هو نفس تاريخ كتابتها رسالة لتاييد إيمان أبو السباع والتى تعرض رأيها للأسف بأسلوب قد يكون فيه إلقاء شبهات فى الدين الإسلامى وخصوصا أنها تتهرب من كتابة اى تعليقات توضح للجميع ان ديانتها مسلمة بعد طلب منها هذا؟؟؟
وببساطة تتهم من يقول لها هذا أنه يكفرها !! ...
لاحول الله يا ربى .. إتهم بأنى أكفر الغير لو طلبت منها هذا!!

هنا مكان علم للحوار الدينى الإسلامى .. وهناك خلافات علمية بين أخوة مسلمين تمتد جذروها إلى مئات السنين ولا داعى لزرع الشقاق بينهم او إلقاء شبهات فى الدين الإسلامى !!!!!.




18   تعليق بواسطة   محمد الهواري     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12444]

أضافة مواقع للبحث في القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحقيقة أنا مش عارف أبتدي أزاي أنا عضو جديد في الموقع ده ودخلت بس مش علشان أشارك فيه لا دخلته علشان أعرف فكر أهل القرآن مش أكتر مع تعارضي الشديد لمبدأ فصل الحديث عن القرآن الكريم على العموم ده مش الموضوع اللي عايز أتكلم فيه أنا قريت واصلة مش ظريفة بين عضوين الأخ شريف والأخت إيمان وأنا مش هأدخل في اللي أتقال من الطرفين لأن أسلوب الحوار معجبنيش بينهم وخصوصاً هجوم الأخ شريف بس في جملة قالتها الأخت إيمان أنها مش حافظة القرآن ومبتقدرش تستشهد بآياته في تعليقاتها فحبيت بس احط موقعين واحد للقرآن والتاني للأحاديث لأي أخ أو اخت عايز يستشهد بآيه أو حديث في تعليقاته أو للبحث والمعرفة.

هذا للبحث عن أيات القرآن الكريم
سواء اية أو جزء منها
http://www.holyquran.net/search/sindex.php


وهذا للبحث عن الاحاديث النبوية الشريفة
حسب نوعية البحث هل تريده فقط في الاحاديث الصحيحة أو الجميع وهل تريده في موضوع معين أو الجميع وهل تريده لمحدث خاص أو لجميع المحدثين
http://www.dorar.net/mhadith.asp


ويمكنك تضليل ماتريد وتلوين الجزء الذي تريد الاستشهاد به سواء أية أوكلمة أو جميع مادة البحث بأي لون بعد نسخه ولصقه بالموضوع

19   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12452]

وأنا مش هأدخل ... حلو .. وخصوصاً هجوم الأخ شريف .. مش حلو .. الوصف بالهجوم تدخل !! ..

محمد الهوارى
عدد الرسائل حتى الآن (((1)))
على الرابط
http://www.ahl-alquran.com/arabic/profile.php?main_id=1343

السيد محمد الهوارى يقول:
{وأنا مش هأدخل في اللي أتقال من الطرفين لأن أسلوب الحوار معجبنيش بينهم وخصوصاً هجوم الأخ شريف بس في جملة قالتها الأخت إيمان أنها مش حافظة القرآن ومبتقدرش تستشهد بآياته في تعليقاتها فحبيت بس احط }

هجوم شريف !! .. فصد سعادتك دفاع شريف عن الدين الإسلامى ... وسعادتك الصادق هذا كان بسبب سباب السيدة إيمان أبو السباع فى موضوع معلوم تماما أنه حساس جدا للكتابة فيه لآنه يتعلق بشبهة يلقيها من يعادى الإسلام !! ..
وهى أساسا لا تعلم الدين لكى تفتى فى موضع هكذا !! .. مقلناش حاجة ..
اما سبابها النابى فابلمؤكد يضعها فى موضع شك فالسيدة والتى توصفتى بأننى أهاجمها قالت الأتى :
********
- ايها السيدالرجل صاحب هذه المقاله انك بنظرتك الذكوريه المحظه و الانانيه.
- فعلا انك من اولائك الغليضو القلوب و الذين يريدون الحط من شان المراءه في الدنيا.
- انت تتكلم من وجهة نظرك لانك لازم نازل في مراتك ضرب ليل نهار.
- انت فعلا انسان غير سوي و اتخيلك بلحيه ضخمه و سن مكسوره و بنطال قصير و ماسك سير و نازل ضرب في الستات؟؟؟
- عد الى صوابك.
********

س:
عارف ليه هذا الموضوع حساس للكتابه فيه ؟؟ ...
ج:
لآنه موضوع يُغرض به كشبهة يتناولها من يعادى الإسلام.

س:
عارف ليه كتابتها تضعها فى موضع شك ؟؟ ...
ج:
لان رآيها المغلف بالسباب لبس عن يقين أو حجة .. وبالتالى لو طلع غلط فمن ثم أصبح سبابها كما لو كان موجهها للدين الإسلامى بالذكورية وليس لكاتب المقال ..

وصلت ؟؟

20   تعليق بواسطة   محمد الهواري     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12453]

رد مهذب على تعليق غير مهذب

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
عزيزي الأستاذ شريف يمكن أنا متشرفتش بمعرفتك قبل كدا بس أنا قريت لك مقالات ‏وردود كتيره في الموقع هنا.
أولاً أحب توضح السيرة الذاتية اللي أنت عرضتهالي في الأول دي لو على تاريخ اشتركي من حوالي 10 أيام
ثانياً كلمه عد إلى صوابك تعني معاني كثيرة أعتقد انك ‏مقصدتش الكلمة يمكن ردي معجبش ده موضوعك أنا خطابي كان عام مكنتش موجه ‏الكلام ليك ولا بألومك على ردك على الأخت إيمان لأن الحقيقة الموضوع ميمسنيش ‏بشئ ده أختلاف في وجهه النظر نتج عنه عنف في الأسلوب لكن في الأول والأخر كلنا ‏أخوات في دين واحد حضرتك رديت عليها هي ردت على حضرتك بجمل حضرتك ‏مستعين بيها لتوضيح الأمر لي أنا طبعاً شاكر اهتمامك بقرايه ردي والتعليق عليه لكن ‏أرجع وأقول أنا ماليش علاقة بالموضوع ولا من قريب ولا من بعيد ده كان للتوضيح ‏مش أكتر.‏

21   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2007
[12454]

السيد محمد

السلام عليكم
سيادتك تعرضت لبند واحد فقط وهو:
- عد الى صوابك.
والتى بررتها سعادتك بقولك التالى:
( أولاً كلمه عد إلى صوابك تعني معاني كثيرة )


لماذا تعرضت لهذه الجزئية وتركت إخواتها ؟؟
يا ريت نعرف رآى سعادتك فى الباقى :
- ايها السيدالرجل صاحب هذه المقاله انك بنظرتك الذكوريه المحظه و الانانيه.
- فعلا انك من اولائك الغليضو القلوب و الذين يريدون الحط من شان المراءه في الدنيا.
- انت تتكلم من وجهة نظرك لانك لازم نازل في مراتك ضرب ليل نهار.
- انت فعلا انسان غير سوي و اتخيلك بلحيه ضخمه و سن مكسوره و بنطال قصير و ماسك سير و نازل ضرب في الستات؟؟؟

وبما ان سعادتك نصبت نفسك قاضيا بالحكم على بقولك "هجوم الأخ شريف" بدلا من "دفاع الأخ شريف" !! ..
فواجبا عليكم وان تشرحوا للجميع كيف تكون باقى جمل سباب السيدة إيمان والتى عرضتها لكم ليست سبابا؟؟؟ ..
أو ...
اما وأن تسحبوا "هجوم الأخ شريف" من تعليقكم !!!.

22   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12457]

يا محاسن الصدف

إنتقاد كتابية فى 23/10/2007 بعدم التعرض للدين الإسلامى..

تدخل السيدة إيمان وتضع الشبهات فى الدين الإسلامى مغلفة بالسباب وزرع الشقاق بين القرآنيين والسنة فى إبتداء من نفس مساء يوم 23/10/2007.

تتبادل الكتابية وإيمان الإطراء المتبادل وكأننا فى منتدى إجتماعى وليس موقع علم دينى ؟؟..

تدخل السيده نوال عبد الله .. بأول رسالة لها اليوم 30/10/2007 ..

تدخل السيد محمد الهوارى .. بأول رسالة له اليوم 30/10/2007 ..

السادة داخلين يأيدوا السيدة إيمان أبو السباع وبالتالى (((( بيأيدوا سبابها )))) !!! ..

((((( وسبابها هو أساس معاتبتى لها .. وليس رآيها والذى لم أعاتبها عليه ..
وأوضحت هذا الكثير من المرات .
وسبابها هذا للأسف لا يستند على الإطلاق إلى يقين فيما تذهب إليه أو حجة أو أى ذخيرة معلومات دينية لها فى موضوع حساس يتناوله أعداء الإسلام بالشبهات !!.)))))

ورآى السيدة إيمان المغلف بالسباب كما قلنا ليس عن علم أو يقين أو حجة ؟؟ ..
وبالتالى لو طلع غلط فمن ثم أصبح سبابها كما لو كان موجهها للدين الإسلامى بالذكورية وليس لكاتب المقال ...
العيار اللى ما بيصبش بيدوش ...
الخلاصة لماذا السباب أساس المشكله ؟؟؟ ..

يا محــــــــاسن الصــــــدف.

23   تعليق بواسطة   محمد الهواري     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12458]

الأخ شريف

أنا رديت على كلامك الموجهه لشخصي مش الموجهه للأخت إيمان لو تحب اتدخل بينكم لازم الطرف التاني يسمحلي بده انا لما رديت ردي الاول قولت اني قريت كلامك الموجهه ليها وكلامها الموجه ليك وسبب ردي هو اضافة لينك للأخوه اللي يحب يبحث عن ايه او حديث شريف وانا ذكرت اللي بيحصل بينكم لأني كان المفروض أرد على الموضوع المطروح بس لأني شوفت أن الأهم من اني ارد عليه اني اعرف انسان على طريقة ممكن تساعده في معرفة دينه اكتر وهو البحث داخل القرآن الكريم بس من الواضح أنك مدايق شويه وحبيت تدخلني طرف تالت على العموم أنا سعيد بأني في حد بيهتم برد اخوته وبيحب يناقشهم المهم ان النقاش ده ميخرجش خارج حدود الادب ومره تانيه لو تحبني ادخل طرف بينكم في موضوع المشادة ومين قال ايه ومين قال الاول انا حاضر لو كان هيوصلنا لنهي المشادة الكلامية اللي حاصلة دي وبردة بعد ما تتفضل الاخت ايمان وتقول ده مش هتداخل الا لما هي تطلب لاني مش من حقي اداخل بين اتنين الا بعد ازنهم هما الاتنين وشكراً لاهتمامك بردي وبردة حضرتك موضحتش ايه سبب عرض السيرة الذاتية بتاعتي في اول رد ليك عليه وايه معنى قولنا مسلمين مش هبل

24   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12460]

انما كان قول المؤمنين اذا دعوا الى الله ورسوله ليحكم بينهم ان يقولوا سمعنا واطعنا

الاخوة الاعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبعد
قرأت الحوار بينكم وكل له وجهة نظره ولكن
من الملاحظ ان السيدات جميعا يذهبن الى حرمة ضرب المرأة والرجال بعضهم متعاطفون مع هذا وبعضهم معارض ولكل وجهة نظره ولكن
اذكركم جميعا بقول الله تعالى وهو ما ذكرته في عنوان التعليق
من المفروض حين نبحث بموضوع قرآني ان نبحث منفصلا عن قناعاتنا السابقة كما نبحثه منفصلا عن ردود فعلنا وبغضنا للمارسات التي تحدث في مجتمعنا المتخلف تلك الممارسات التي تنطلق من مفاهيم متخلفة مفاهيم طغى عليها رجال الدين الذين احلوا وحرموا بغير سلطان من الله
اود بداية ان القي بعض الضوء على آية حد الزنا وليس للتعبير عن وجهة نظري فستأتي تلك لاحقا
حين فرض الله حد الزنا بالجلد ثمانين جلدة اعترض بعضهم وخاصة في عصرنا الحديث بعد ظهور مفاهيم الانسانية وحقوق الانسان وقالوا انها عقوبة تدل على التخلف فهي اهانة للنفس البشرية ولم يدر أولئك ان الزاني قد اهان نفسه واهان غيره بقيامه بهذه الفعلة الشنيعة كما يعترض القانون الاوروبي على عقوبة الاعدام ويدافعون عن حقوق الانسان وكان النفس التي قتلها ذلك المجرم لا حرمة لها

25   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12462]

السيد الفاضل إبراهيم دادى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُبِينًا} .. الآحزاب 36

أشكر لكم تداخلكم ووضع الحجج من القرآن وليس من الإحساسات أو بناء على مستوى البيئة او المناخ المحيط بالبعض والذى يتخذه البعض مسندا لتفسيرهم للقرآن وإطلاق احكام التشريع الإسلامى ..

القرآن ثابت والبيئة والمناخ تتغير.

وحكمة سبحانه تعالى تفسر من تدبر القرآن وليس من الإحساس ...

وأشكركم على عدم تسفيهكم لأراء الأخرين او سبابهم.

وأيضا أشكركم على عدم إغراق الموقع بما لا يفيد الموضوع المطروح.

والسلام عليكم

26   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12463]

تابع

ان كنا آمنا بالله ربا فهو عز وجل الذي له الامر اولا وأخيرا وقد فرض علينا هذا القرآن فإن قرأنا آية منه علينا القول سمعنا وأطعنا سواء كانت هذه الآية تخالف مفاهيمنا التي توارثناها او تخالف ردود افعانا تجاه تلكم المفاهيم بمعنى آخر كما يقول صاحب الظلال وان كنت ارفض كثيرا مما جاء به (التلقي للتنفيذ)
واخيرا عن موضوع الضرب
ذكر لنا الاستاذ ابراهيم دادي مشكوراعن معنى النشوز كما جاء في لسان العرب
المرأة السوية تتعايش مع زوجها وترضى بما كتبه الله عليه في حياته المادية سواء كان معسورا او ميسورا مادام يراعي حرمة الله من اخلاق وحدود ومعاملات فان تعدى حدود الله ولم تستطع باي حال من الاحوال اصلاحه فلها ان تطلب الطلاق ولها ان يامر القاضي بتطليقها ويحفظ حقوقها من مهر وغيره ما دام الاعوجاج ليس منها وان كرهته لعاطفة ليس الا فلها ان تفتدي نفسها بمهرها او ما تعفو نفسها عنه.
المرأة السوبة ترفض ان تضرب ترفض ان تهان ترفض ان تعامل معاملة الدون ترفض ان تهضم حقوقها المرأة السوية تطالب بحقوقها بكل جرأة وقوة هي نصف الاسرة هي الام هي المربية هي التي وعدها الله بجنات لها فيها نعيم مقيم

27   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12464]

واخيرا

الرجل السوي يرفض ان تتعالى زوجه عليه ولا يتعالى عليها يرفض ان تكون زوجه سببا في فساد الاسرة يرفض ان تنتهك حرمة الله في بيته كما يكون له دور كبير في اصلاح اسرته ولا ينتهك حرمة الله وان حدث من زوجه نشوزا او اعراضا تكبرا وعلوا وفسادا واعراضا عن منهج الباري عز وجل فله ان يصلح بالوعظ فان لم يكن فبالهجران
واخيرا اخر الدواء الكي فاما ان يكون الضرب سببا في اصلاح هذه الاسرة التي باتت على شفير الهاوية او ان يكون سببا في تفككها فيمضي كل منهم الى حاله عسى ان يرزقه الله خير منها ويرزقها خيرا منه
اتصور ان الآية واضحة ولا حاجة الى لي عنقها لتتماشى مع ما نقبله او نرفضه ولكم ان تقارنوا بين الآيات التي وردت فيها كلمة ضرب وتستخلصوا منها المعنى وستاتيكم الايات تباعا

28   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12465]

الأخ الكريم محمد مهند مراد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا اجد تعقيبا على ذهابكم إلا نفس منطوق التعليق والذى قصدت به الأخ الكريم إبراهيم دادى.

وإن كنت افضل تداخلكم بالرآى من قبل ذلك.

والسلام عليكم

29   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12467]

اقرأوا الآيات ان شئتم

أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ
ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا عَبْدًا مَمْلُوكًا لا يَقْدِرُ عَلَى شَيْءٍ
وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا رَجُلَيْنِ أَحَدُهُمَا أَبْكَمُ لا يَقْدِرُ عَلَى شَيْءٍ
وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَدًا
ضَرَبَ لَكُمْ مَثَلا مِنْ أَنْفُسِكُمْ
وَضَرَبَ لَنَا مَثَلا وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ
ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا رَجُلا فِيهِ شُرَكَاءُ مُتَشَاكِسُونَ
وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِمَا ضَرَبَ لِلرَّحْمَنِ مَثَلا ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا
ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ
وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ
وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الأَمْثَالَ
وَكُلا ضَرَبْنَا لَهُ الأَمْثَالَ وَكُلا تَبَّرْنَا تَتْبِيرًا
وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ
وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ
انْظُرْ كَيْفَ ضَرَبُوا لَكَ الأَمْثَالَ فَضَلُّوا فَلا يَسْتَطِيعُونَ سَبِيلا
وَقَالُوا أَآلِهَتُنَا خَيْرٌ أَمْ هُوَ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلا جَدَلا
فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الأَمْثَالَ إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ
أَفَنَضْرِبُ عَنْكُمُ الذِّكْرَ صَفْحًا أَنْ كُنْتُمْ قَوْمًا مُسْرِفِينَ
وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلا الْعَالِمُونَ
وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ
إِنَّ اللَّهَ لا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلا مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا
كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْحَقَّ وَالْبَاطِلَ
كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ
وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ
وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ
كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ لِلنَّاسِ أَمْثَالَهُمْ
وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلا أَصْحَابَ الْقَرْيَةِ إِذْ جَاءَهَا الْمُرْسَلُونَ
وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلا رَجُلَيْنِ جَعَلْنَا لأَحَدِهِمَا جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ
وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْـزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ
يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ

30   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12468]

تابع الآيات

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا
وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلاةِ
إِنْ أَنْتُمْ ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَأَصَابَتْكُمْ مُصِيبَةُ الْمَوْتِ
إِذَا ضَرَبُوا فِي الأَرْضِ أَوْ كَانُوا غُزًّى لَوْ كَانُوا عِنْدَنَا مَا مَاتُوا وَمَا قُتِلُوا
وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ
لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الأَرْضِ

31   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12469]

تابع الآيات

وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ
أَنْ أَسْرِ بِعِبَادِي فَاضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقًا فِي الْبَحْرِ يَبَسًا
فَضُرِبَ بَيْنَهُمْ بِسُورٍ لَهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ
وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ
ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُوا
وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ

32   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12470]

تابع الآيات

وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ
وَلَوْ تَرَى إِذْ يَتَوَفَّى الَّذِينَ كَفَرُوا الْمَلائِكَةُ يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ
فَكَيْفَ إِذَا تَوَفَّتْهُمُ الْمَلائِكَةُ يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ
وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ
وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى إِذِ اسْتَسْقَاهُ قَوْمُهُ أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ
فَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ
وَخُذْ بِيَدِكَ ضِغْثًا فَاضْرِبْ بِهِ وَلا تَحْنَثْ
فَاضْرِبُوا فَوْقَ الأَعْنَاقِ وَاضْرِبُوا مِنْهُمْ كُلَّ بَنَانٍ
فَقُلْنَا اضْرِبُوهُ بِبَعْضِهَا كَذَلِكَ يُحْيِي اللَّهُ الْمَوْتَى
فَإِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ
فَرَاغَ عَلَيْهِمْ ضَرْبًا بِالْيَمِينِ

33   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12471]

الأخ الزميل مهيب الأرنؤوطى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كتبتكم مقالكم .. والدنبا ولعت .. ولم تتدخلوا .. وأنتم صاحب المقال.

34   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12473]

وتلك كلمتي الاخيرة

الاى جميع والاخوات والأخوة الذين علقوا على هذا الموضوع وطبعا اوردت كلمة الاخوات قبل الاخوة لتعلم اخواتي كم ابجل واحترم واقدر المرأة
فان لي اسرة ولي زوحة ولم يبدر مني في يوم من الايام ما يؤذيها وحتى صوتي يكون دوما اخفض من صوتها اقدرها واحترمها كما تبادلني نفس التقدير والاحترام اقوم بواجباتي كزوج كما تقوم بواجباتها كزوجةوتحترمني وتقدر حياتها الوجية ليس لي ان اتكلم في موضوع الضرب من منظور اسرتي المستقرة ولكن ساسوق مثلا لحياة رجل اعرفه جيدا وهو شقيقي
(كانت زوجته في حوار مع والدتي رحمها الله وكنت موجودا في الحوار وعلى فكرة والدتي من النساء اللواتي يغضبن ولا يؤذين بالكلام ويسامحن باسرع ما نتصور في خضم الحوار بدأت زوجة أخي بكلمات نابية استحي من قولها وكان من جملة ما قالت (( ماذا تخفين لآخرتك يا عجوز السوء)) واخيرا قامت بضرب والدتي
اريد تعليقا على هذه المرأة اريد حلا لهذا النشوز ارجو ممن يعارض الضرب ان يعلق

35   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12476]

نعم يا سيدى إبراهيم دادى .. نعم يا سيدى محمد مهند مراد .. أحسنتم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندما وضع الإسلام رخصة (وليس فرض) للزوج لضرب الزوجة فهذه الرخصة مشروطة.. وشروطها كالآتى:

قال الفاضل إبراهيم دادى :
{كيف ومتى يصل الرجل السوي إلى الضرب، هل لمجرد أن تتأخر عن موعد الإفطار أو عن تلبية طلب ما؟ في نظري كلا، فالتي تترفع على الرجل وتريد أن تكون ناشزة عليه هنا تأتي حكمة الله تعالى فيقول: وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ. نلاحظ أن الضرب هو آخر الدواء، بعد الوعظ والهجر في المضاجع ( وليس عن المضاجع) وهذا الوعظ والضرب و العقاب في نظري أشد من الضرب بكثير، لأن ذلك يجعلها تتنازل عن النشوز والتعالي، فإن أصرت بعد كل ذلك يأتي الضرب وهي المرحلة الأخيرة فيكون بعده السكون والمودة والرحمة والتساوي في الحقوق والواجبات، أو الفراق الذي يغني الله كلا من سعته}

ويستنتج من الآخ إبراهيم دادى
ضرب الرجل للمرآة لا يكرر إن لم تتنازل عن موضوع نشوزها .. أى بمعنى إن لم تقلع الزوجة عن نشوزها بعد ضربها فلن يرجى منها فائدة ولابد من تطليقها ..

الرجل الذى يلجأ لضرب إمرآتة حسب التشريع الإسلامى لا يضرب المرآة حبا للضرب كما تعتقد النساء او فى اى وقت ..
بل أنه رخصة ضربها لعل وعسى تفيق من نشوزها لان حظه التعس جعلها إما لآولاده وبالتالى بيحاول للرمق الأخير وان يحتفظ بأم أولاده .. وبالطبع من يريد من الرجال عدم ضرب الناشز ويطلقها فورا فلا ضرار ..
أما الضرب فابالمؤكد سيأتى بنتيجة مع ((الناشز)) وهو فى صالحها وإلا ما شرعه سبحانه تعالى وهذه هى حكمة الله تعالى ولا راد لها..
ولا يستطيع الرجل وان يفعل هذا تسلسلا قبل وعظها حسب نص الآية..
ولا يستطيع الرجل وان يفعل هذا تسلسلا قبل هجرها فى المضاجع حسب نص الآية..
(((( وهذه نفسها مؤشرات للمرآة بأن الخطوة التالية هو ضربها.)))) .. يعنى ليست على خوانه.


أما السيد المحترم محمد مهند مراد فقال فى ذات الموضوع:
= وقد فرض سبحانه علينا هذا القرآن فإن قرأنا آية منه علينا القول سمعنا وأطعنا سواء.
=المرأة السوية تتعايش مع زوجها وترضى بما كتبه الله عليه في حياته المادية سواء كان معسورا او ميسورا مادام يراعي حرمة الله من اخلاق وحدود ومعاملات :
- فان تعدى حدود الله ولم تستطع باي حال من الاحوال اصلاحه فلها ان تطلب الطلاق ولها ان يامر القاضي بتطليقها ويحفظ حقوقها من مهر وغيره ما دام الاعوجاج ليس منها
- وان كرهته لعاطفة ليس الا فلها ان تفتدي نفسها بمهرها او ما تعفو نفسها عنه.
= المرأة السوبة ترفض ان تضرب ترفض ان تهان ترفض ان تعامل معاملة الدون ترفض ان تهضم حقوقها المرأة السوية تطالب بحقوقها بكل جرأة وقوة هي نصف الاسرة هي الام هي المربية هي التي وعدها الله بجنات لها فيها نعيم مقيم.
= الرجل السوي يرفض ان تتعالى زوجه عليه ولا يتعالى عليها يرفض ان تكون زوجه سببا في فساد الاسرة يرفض ان تنتهك حرمة الله في بيته كما يكون له دور كبير في اصلاح اسرته ولا ينتهك حرمة الله وان حدث من زوجه نشوزا او اعراضا تكبرا وعلوا وفسادا واعراضا عن منهج الباري عز وجل فله ان يصلح بالوعظ فان لم يكن فبالهجران واخيرا اخر الدواء الكي فاما ان يكون الضرب سببا في اصلاح هذه الاسرة التي باتت على شفير الهاوية او ان يكون سببا في تفككها فيمضي كل منهم الى حاله عسى ان يرزقه الله خير منها ويرزقها خيرا منه

وقد ضرب لنا الاخ الكريم محمد مهند مراد مثلا واقعيا حيا عن نشوز المرآة ..

شكرا للأخوه متدبرى القرآن .. إبراهيم دادى ومحمد مهند مراد.

والسلام عليكم

36   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12480]

على سبيل النكتة

وردت شكاوي كثيرة الى وزير العدل ان قاضيا في بلدة ما يعض من يتقاضى اليه فاستدعاه للمساءلة فرفض ذلك القاضي اي دفاع واي تعليق الا بعد ان يحضر الوزير معه جلسة محاكمة وبالفعل حضر الوزير ودخل اول متخاصمين اليه وبدا القاضي بسؤالهما فبدأ كل منهم باتهام الآ خر ثم بدأت بينهما مشادة كلامية ثم وصلوا الى السباب والشتائم وكل يغني على ليلاه فقام وزير العدل الى القاضي فقال له اما ان تعضهما انت او ساعضهما انا

37   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12481]

السيد محمد مهند مراد

هل عذرتمونى ؟؟

ممكن تعض أنت بقى لو سمحت يا وزير !!.

38   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12483]

اخي الكريم شريف صادق

تحية لك من القلب)

39   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12484]

أخى العزيز محمد مهند مراد

أخى مهند ..
كل شيئا مقبول منكم بصدر مفتوح والله العظيم .. فأنا أيضا أعزكم من كل قلبى ..

انتم لم يجانبكم الصواب فعلا عندكم حق .. بس ما تنكرش فيه تحسن ملموس ..

ولو سمحت الظروف وكان لكم زيارة لمصر (القاهرة او أى محافظة إخرى) .. فلو سمحت إجعلنى أول من يعلم حتى اقوم بواجب الأخوة تجاهكم.

40   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12485]

الى الاخت ايمان والاخت امينة

ارجو منكما المتابعة والتعليق

41   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12487]

الغلط على اللى ربى

إقتباس
{فالظاهر السيد المدعو شريف معقد من معاملة زوجته معه ويريد ان ينفس عن نفسه بالاخريات }

42   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12488]

الى الجميع

مع الشكر والتقدير

43   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12492]

مما اوردته من الايات

اوردت الآيات التي وردت فيها كلمة (ضرب ) ضمن مجموعات وكل مجموعة منها تحمل كلمة ضرب معنى مشابها للآيت الاخرى ولم اورد الآية مضمون الخلاف كي يتسنى للأخوة القياس عليها بما يشابهها من آيات وعليه فاني ادعوكم للمقارنة لتصلوا الى المعنى الذي اراد الله منا فهمه
والله ولي التوفيق

44   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12493]

وللمساعدة هذا ما ورد عن كلمة ضرب في لسان العرب

@ضرب: الضرب معروف، والضَّرْبُ مصدر ضَرَبْتُه؛ وضَرَبَه يَضْرِبُه ضَرْباً وضَرَّبَه.
ورجل ضارِبٌ وضَرُوبٌ وضَريبٌ وضَرِبٌ ومِضْرَبٌ، بكسر الميم: شديدُ الضَّرْب، أَو كثير الضَّرْب.
والضَّريبُ: الـمَضْروبُ.
والـمِضْرَبُ والـمِضْرابُ جميعاً: ما ضُرِبَ به.
وضَارَبَهُ أَي جالَدَه. وتَضاربا واضْطَرَبا بمَعـنًى. وضَرَبَ الوَتِدَ يَضْرِبُه ضَرْباً: دَقَّه حتى رَسَب في الأَرض. ووَتِدٌ ضَرِيبٌ:
مَضْرُوبٌ؛ هذه عن اللحياني.
وضَرُبَتْ يَدُه: جاد ضَرْبُها. وضَرَبَ الدِّرْهمَ يَضْرِبُه ضَرْباً:
طَبَعَه. وهذا دِرْهَمٌ ضَرْبُ الأَمير، ودِرْهَمٌ ضَرْبٌ؛ وَصَفُوه
بالـمَصْدَر، ووَضَعُوه موضعَ الصفة، كقولهم ماءٌ سَكْبٌ وغَوْرٌ. وإِن شئت نَصَبْتَ على نيَّة المصدر، وهو الأَكثر، لأَنه ليس من اسم ما قَبْلَه ولا هو هو. واضْطَرَبَ خاتَماً: سأَل أَن يُضْرَبَ له. وفي الحديث: أَنه، صلى اللّه عليه وسلم، اضْطَرَبَ خاتماً من ذَهَب أَي أَمَرَ أَن يُضْرَبَ له ويُصاغَ؛ وهو افْتَعَل من الضَّرْبِ: الصِّياغةِ، والطاءُ بدل من التاءِ. وفي الحديث: يَضْطَرِبُ بناءً في المسجد أَي يَنْصِـبه ويُقِـيمهُ على أَوتادٍ مَضْروبة في الأَرض. ورجلٌ ضَرِبٌ: جَيِّدُ الضَّرْب.
وضَرَبَت العَقْربُ تَضْرِبُ ضَرْباً: لَدَغَتْ.
وضَرَبَ العِرْقُ والقَلْبُ يَضْرِبُ ضَرْباً وضَرَباناً: نَبَضَ وخَفَقَ. وضَرَبَ الجُرْحُ ضَرَباناً وضَرَبه العِرْقُ ضَرَباناً إِذا آلَـمَهُ.
والضَّارِبُ: الـمُتَحَرِّك. والـمَوْجُ يَضْطَرِبُ أَي يَضْرِبُ بعضُه
بعضاً.

45   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12494]

تابع من لسان العرب

وتَضَرَّبَ الشيءُ واضْطَرَبَ: تَحَرَّكَ وماجَ. والاضطِرابُ: تَضَرُّبُ الولد في البَطْنِ.
ويقال: اضْطَرَبَ الـحَبْل بين القوم إِذا اخْتَلَفَت كَلِـمَتُهم.
واضْطَرَب أَمْره: اخْتَلَّ، وحديثٌ مُضْطَرِبُ السَّنَدِ، وأَمْرٌ مُضْطَرِبٌ.
والاضْطِرابُ: الحركةُ. والاضطِرابُ: طُولٌ مع رَخاوة. ورجلٌ مُضْطَرِبُ الخَلْقِ: طَويلٌ غير شديد الأَسْرِ. واضْطَرَبَ البرقُ في السحاب: تَحَرَّكَ.
والضَّريبُ: الرأْسُ؛ سمي بذلك لكثرة اضْطِرابه. وضَريبةُ السَّيْفِ ومَضْرَبُه ومَضْرِبُه ومَضْرَبَتُه ومَضْرِبَتُه: حَدُّه؛ حكى الأَخيرتين سيبويه، وقال: جعلوه اسماً كالـحَديدةِ، يعني أَنهما ليستا على الفعل.
وقيل: هو دُون الظُّبَةِ، وقيل: هو نحوٌ من شِبْرٍ في طَرَفِه.
والضَّريبةُ: ما ضَرَبْتَه بالسيفِ. والضَّريبة: الـمَضْروبُ بالسيف،
وإِنما دخلته الهاءُ، وإِن كان بمعنى مفعول، لأَنه صار في عِدادِ
الأَسماءِ، كالنَّطِـيحةِ والأَكِـيلَة. التهذيب: والضَّريبَة كلُّ شيءٍ ضربْتَه بسَيفِك من حيٍّ أَو مَيْتٍ. وأَنشد لجرير:
وإِذا هَزَزْتَ ضَريبةً قَطَّعْتَها، * فمَضَيْتَ لا كَزِماً، ولا مَبْهُورا(1)
(1 قوله لا كزماً بالزاي المنقوطة أي خائفاً.)
ابن سيده: وربما سُمِّي السيفُ نفسُه ضَريبةً.
وضُرِبَ بِـبَلِـيَّةٍ: رُمِـيَ بها، لأَن ذلك ضَرْبٌ.
وضُرِبَتِ الشاةُ بلَوْنِ كذا أَي خولِطَتْ. ولذلك قال اللغَويون:
الجَوْزاءُ من الغنم التي ضُرِبَ وَسَطُها ببَياضٍ، من أَعلاها إِلى
أَسفلها.وضَرَبَ في الأَرضِ يَضرِبُ ضَرْباً وضَرَباناً ومَضْرَباً، بالفتح، خَرَجَ فيها تاجِراً أَو غازِياً، وقيل: أَسْرَعَ، وقيل: ذَهَب فيها، وقيل: سارَ في ابْتِغاءِ الرزق.
يقال: إِن لي في أَلف درهم لـمَضْرَباً أَي ضَرْباً.
والطيرُ الضَّوارِبُ: التي تَطْلُبُ الرِّزْقَ.

46   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12495]

تابع من لسان العرب2

وضَرَبْتُ في الأَرض أَبْتَغِـي الخَيْرَ من الرزق؛ قال اللّه، عز وجل: وإِذا ضَرَبْتُم في الأَرض؛ أَي سافرتم، وقوله تعالى: لا يسْـتَطِـيعُونَ ضَرْباً في الأَرض. يقال: ضَرَبَ في الأَرض إِذا سار فيها مسافراً فهو ضارِبٌ. والضَّرْبُ يقع على جميع الأَعمال، إِلا قليلاً.
ضَرَبَ في التجارة وفي الأَرض وفي سبيل اللّه وضارَبه في المال، من الـمُضارَبة: وهي القِراضُ.
والـمُضارَبةُ: أَن تعطي إِنساناً من مالك ما يَتَّجِرُ فيه على أَن
يكون الربحُ بينكما، أَو يكونَ له سهمٌ معلومٌ من الرّبْح. وكأَنه مأْخوذ من الضَّرْب في الأَرض لطلب الرزق. قال اللّه تعالى: وآخَرُونَ يَضْرِبون في الأَرضِ يَبْتَغونَ من فَضْلِ اللّهِ؛ قال: وعلى قياس هذا المعنى، يقال للعامل: ضارِبٌ، لأَنه هو الذي يَضْرِبُ في الأَرضِ. قال: وجائز أَن يكون كل واحد من رب المال ومن العامل يسمى مُضارباً، لأَنَّ كل واحد منهما يُضارِبُ صاحِـبَه، وكذلك الـمُقارِضُ. وقال النَّضْرُ: الـمُضارِبُ صاحبُ المال والذي يأْخذ المالَ؛ كلاهما مُضارِبٌ: هذا يُضارِبُه وذاك
يُضارِبُه. ويقال: فلان يَضْرِبُ الـمَجْدَ أَي يَكْسِـبُه ويَطْلُبُه؛ وقال الكميت:
رَحْبُ الفِناءِ، اضْطِرابُ الـمَجْدِ رَغْبَتُه، * والـمَجْدُ أَنْفَعُ مَضْرُوبٍ لـمُضْطَرِبِ

47   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12496]

تابع من لسان العرب3

وفي حديث الزهري: لا تَصْلُح مُضارَبةُ مَن طُعْمَتُه حرام. قال:
الـمُضارَبة أَن تُعْطِـيَ مالاً لغيرك يَتَّجِرُ فيه فيكون له سهم معلومٌ من الربح؛ وهي مُفاعَلة من الضَّرْب في الأَرض والسَّيرِ فيها للتجارة.
وضَرَبَت الطيرُ: ذَهَبَتْ.
والضَّرْب: الإِسراع في السَّير. وفي الحديث: لا تُضْرَبُ أَكباد الإِبل إِلاَّ إِلى ثلاثة مساجدَ أَي لا تُرْكَبُ ولا يُسارُ عليها. يقال:
ضَرَبْتُ في الأَرض إِذا سافَرْتَ تَبْتَغِـي الرزقَ. والطَّيْرُ
الضَّوارِبُ: الـمُخْتَرِقاتُ في الأَرضِ، الطالِـباتُ أَرزاقَها.
وضَرَبَ في سبيل اللّه يَضْرِبُ ضَرْباً: نَهَضَ. وضَرَبَ بنَفْسه
الأَرضَ ضَرْباً: أَقام، فهو ضِدٌّ. وضَرَبَ البعيرُ في جَهازِه أَي نَفَرَ، فلم يَزَلْ يَلْتَبِـطُ ويَنْزُو حتى طَوَّحَ عنه كُلَّ ما عليه من أَداتِه
وحِمْلِه.
وضَرَبَتْ فيهم فلانةُ بعِرْقٍ ذي أَشَبٍ أَي التِـباسٍ أَي أَفْسَدَتْ
نَسَبَهُمْ بولادَتِها فيهم، وقيل: عَرَّقَتْ فيهم عِرقَ سَوْءٍ.
وفي حديث عليّ قال: إِذا كان كذا، وذكَرَ فِتْنةً، ضَرَبَ يَعْسُوبُ
الدِّين بذَنَبه؛ قال أَبو منصور: أَي أَسْرَع الذهابَ في الأَرض فراراً من الفتن؛ وقيل: أَسرع الذهابَ في الأَرض بأَتْباعه، ويُقالُ للأَتْباع: أَذْنابٌ.
قال أَبو زيد: جاءَ فلانٌ يَضْرِبُ ويُذَبِّبُ أَي يُسْرِع؛ وقال
الـمُسَيَّب:
فإِنَّ الذي كُنْتُمُ تَحْذَرُونْ، * أَتَتْنا عُيونٌ به تَضْرِبُ
قال وأَنشدني بعضهم:
ولكنْ يُجابُ الـمُسْتَغِيثُ وخَيْلُهم، * عليها كُماةٌ، بالـمَنِـيَّة، تَضْرِبُ
أَي تُسْرِعُ.

48   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12497]

تابع من لسان العرب 4

وضَرَبَ بيدِه إِلى كذا: أَهْوَى. وضَرَبَ على يَدِه: أَمْسَكَ. وضَرَبَ على يَدِه: كَفَّهُ عن الشيءِ. وضَرَبَ على يَدِ فُلانٍ إِذا حَجر عليه.
الليث: ضَرَبَ يَدَه إِلى عَمَلِ كذا، وضَرَبَ على يَدِ فُلانٍ إِذا
منعه من أَمرٍ أَخَذَ فيه، كقولك حَجَرَ عليه.
وفي حديث ابن عمر: فأَرَدْتُ أَن أَضْرِبَ على يَدِه أَي أَعْقِدَ معه
البيع، لأَن من عادة المتبايعين أَن يَضَعَ أَحدُهما يَدَه في يد الآخر، عند عَقْدِ التَّبايُع.
وفي الحديث: حتى ضَرَبَ الناسُ بعَطَنٍ أَي رَوِيَتْ إِبلُهم حَتى
بَرَكَتْ، وأَقامت مكانَها.
وضارَبْتُ الرجلَ مُضارَبةً وضِراباً وتضارَبَ القومُ واضْطَرَبُوا:
ضَرَبَ بعضُهم بعضاً. وضارَبَني فَضَرَبْتُه أَضْرُبُه: كنتُ أَشَدَّ
ضَرْباً منه.
وضَرَبَتِ الـمَخاضُ إِذا شالتْ بأَذْنابها، ثم ضَرَبَتْ بها فُروجَها
ومَشَت، فهي ضَوارِبُ.
وناقة ضاربٌ وضاربة: فضارِبٌ، على النَّسَب؛ وضاربةٌ، على الفِعْل.
وقيل: الضَّوارِبُ من الإِبل التي تمتنع بعد اللِّقاح، فتُعِزُّ أَنْفُسَها، فلا يُقْدَرُ على حَلْبها. أَبو زيد: ناقة ضاربٌ، وهي التي تكون ذَلُولاً، فإِذا لَقِحَتْ ضَرَبَتْ حالبَها من قُدَّامها؛ وأَنشد:
بأَبوال الـمَخاضِ الضَّوارِبِ
وقال أَبو عبيدة: أَراد جمع ناقةٍ ضارِب، رواه ابنُ هانئ.
وضَرَبَ الفحلُ الناقةَ يضْرِبُها ضِراباً: نكحها؛ قال سيبويه: ضَرَبها الفحْلُ ضِراباً كالنكاح، قال

49   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12498]

تابع من لسان العرب5

والقياس ضَرْباً، ولا يقولونه كما لا يقولون: نَكْحاً، وهو القياس.
وناقةٌ ضارِبٌ: ضَرَبها الفحلُ، على النَّسب. وناقةٌ تَضْرابٌ: كضارِبٍ؛ وقال اللحياني: هي التي ضُرِبَتْ، فلم يُدْرَ أَلاقِـحٌ هي أَم غير لاقح.وفي الحديث: أَنه نَهى عن ضِرابِ الجَمَل، هو نَزْوُه على الأُنثى، والمراد بالنهي: ما يؤْخذ عليه من الأُجرة، لا عن نفس الضِّرابِ، وتقديرُه: نَهى عن ثمن ضِرابِ الجمَل، كنهيه عن عَسِـيبِ الفَحْل أَي عن ثمنه.
يقال: ضَرَبَ الجَمَلُ الناقة يَضْرِبُها إِذا نَزا عليها؛ وأَضْرَبَ
فلانٌ ناقتَه أَي أَنْزَى الفَحْلَ عليها.
ومنه الحديثُ الآخَر: ضِرابُ الفَحْلِ من السُّحْتِ أَي إِنه حرام، وهذا عامٌّ في كل فحل.
والضَّارِبُ: الناقة التي تَضْرِبُ حالبَها. وأَتَتِ الناقةُ على
مَضْرِبها، بالكسر، أَي على زَمَنِ ضِرابها، والوقت الذي ضَرَبَها الفحلُ فيه. جعلوا الزمان كالمكان.
وقد أَضْرَبْتُ الفَحْلَ الناقةَ فضَرَبها، وأَضْرَبْتُها إِياه؛ الأَخيرةُ على السَّعة. وقد أَضْرَبَ الرجلُ الفحلَ الناقةَ، فضَرَبها ضِراباً.
وضَريبُ الـحَمْضِ: رَدِيئُه وما أُكِلَ خَيْرُه وبَقِـيَ شَرُّه وأُصولُه، ويقال: هو ما تَكَسَّر منه. والضَّريبُ: الصَّقِـيعُ والجَليدُ.وضُرِبَتِ الأَرضُ ضَرْباً وجُلِدَتْ وصُقِعَتْ: أَصابها الضَّريبُ، كما تقول طُلَّتْ من الطَّلِّ.
قال أَبو حنيفة: ضَرِبَ النباتُ ضَرَباً فهو ضَرِبٌ: ضَرَبَه البَرْدُ،
فأَضَرَّ به.
وأَضْرَبَتِ السَّمائمُ الماءَ إِذا أَنْشَفَتْه حتى تُسْقِـيَهُ الأَرضَ.
وأَضْرَبَ البَرْدُ والريحُ النَّباتَ، حتى ضَرِبَ ضَرَباً فهو ضَرِبٌ
إِذا اشتَدَّ عليه القُرُّ، وضَرَبَهُ البَرْدُ حتى يَبِسَ.
وضُرِبَتِ الأَرضُ، وأَضْرَبَها الضَّريبُ، وضُرِبَ البقلُ وجُلِدَ وصُقِعَ، وأَصْبَحَتِ الأَرضُ جَلِدَة وصَقِعَةً وضَرِبَـةً. ويقال للنبات: ضَرِبٌ ومَضْرب؛ وضَرِبَ البقلُ وجَلِدَ وصَقِعَ، وأَضْرَبَ الناسُ وأَجْلَدُوا وأَصْقَعُوا: كل هذا من الضَّريبِ والجَلِـيدِ والصَّقِـيعِ الذي يَقَعُ بالأَرض. وفي الحديث: ذاكرُ اللّه في الغافلين مثلُ الشَّجَرة الخَضْراءِ، وَسَطَ الشَّجَر الذي تَحاتَّ من الضَّريبِ، وهو الأَزيزُ أَي البَرْدُ والجَلِـيدُ.
أَبو زيد: الأَرضُ ضَرِبةٌ إِذا أَصابها الجَلِـيدُ فأَحْرَقَ نَباتَها، وقد ضَرِبَت الأَرضُ ضَرَباً، وأَضْرَبَها الضَّريب إِضْراباً. والضَّرَبُ، بالتحريك: العَسل الأَبيض الغليظ، يذكر ويؤَنث؛ قال أَبو ذُؤَيْب الـهُذَلي في تأْنيثه:
وما ضَرَبٌ بَيْضاءُ يَـأْوِي مَلِـيكُها * إِلى طُنُفٍ؛ أَعْيا، بِراقٍ ونازِلِ
وخَبَرُ ما في قوله:
بأَطْيَبَ مِن فيها، إِذا جِئْتَ طارِقاً، * وأَشْهَى، إِذا نامَتْ كلابُ الأَسافِل
يَـأْوي مَلِـيكُها أَي يَعْسُوبُها؛ ويَعْسوب النحل: أَميره؛ والطُّنُفُ: حَيَدٌ يَنْدُر من الجَبَل، قد أَعْيا بمن يَرْقَى ومن يَنْزِلُ. وقوله: كلابُ الأَسافل: يريد أَسافلَ الـحَيِّ، لأَن مَواشيَهم لا تَبِـيتُ معهم فرُعاتُها، وأَصحابُها لا ينامون إِلا آخِرَ من يَنامُ، لاشتغالهم
بحَلْبها.

50   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12499]

تابع من لسان العرب5

والقياس ضَرْباً، ولا يقولونه كما لا يقولون: نَكْحاً، وهو القياس.
وناقةٌ ضارِبٌ: ضَرَبها الفحلُ، على النَّسب. وناقةٌ تَضْرابٌ: كضارِبٍ؛ وقال اللحياني: هي التي ضُرِبَتْ، فلم يُدْرَ أَلاقِـحٌ هي أَم غير لاقح.وفي الحديث: أَنه نَهى عن ضِرابِ الجَمَل، هو نَزْوُه على الأُنثى، والمراد بالنهي: ما يؤْخذ عليه من الأُجرة، لا عن نفس الضِّرابِ، وتقديرُه: نَهى عن ثمن ضِرابِ الجمَل، كنهيه عن عَسِـيبِ الفَحْل أَي عن ثمنه.
يقال: ضَرَبَ الجَمَلُ الناقة يَضْرِبُها إِذا نَزا عليها؛ وأَضْرَبَ
فلانٌ ناقتَه أَي أَنْزَى الفَحْلَ عليها.
ومنه الحديثُ الآخَر: ضِرابُ الفَحْلِ من السُّحْتِ أَي إِنه حرام، وهذا عامٌّ في كل فحل.
والضَّارِبُ: الناقة التي تَضْرِبُ حالبَها. وأَتَتِ الناقةُ على
مَضْرِبها، بالكسر، أَي على زَمَنِ ضِرابها، والوقت الذي ضَرَبَها الفحلُ فيه. جعلوا الزمان كالمكان.
وقد أَضْرَبْتُ الفَحْلَ الناقةَ فضَرَبها، وأَضْرَبْتُها إِياه؛ الأَخيرةُ على السَّعة. وقد أَضْرَبَ الرجلُ الفحلَ الناقةَ، فضَرَبها ضِراباً.
وضَريبُ الـحَمْضِ: رَدِيئُه وما أُكِلَ خَيْرُه وبَقِـيَ شَرُّه وأُصولُه، ويقال: هو ما تَكَسَّر منه. والضَّريبُ: الصَّقِـيعُ والجَليدُ.وضُرِبَتِ الأَرضُ ضَرْباً وجُلِدَتْ وصُقِعَتْ: أَصابها الضَّريبُ، كما تقول طُلَّتْ من الطَّلِّ.
قال أَبو حنيفة: ضَرِبَ النباتُ ضَرَباً فهو ضَرِبٌ: ضَرَبَه البَرْدُ،
فأَضَرَّ به.
وأَضْرَبَتِ السَّمائمُ الماءَ إِذا أَنْشَفَتْه حتى تُسْقِـيَهُ الأَرضَ.
وأَضْرَبَ البَرْدُ والريحُ النَّباتَ، حتى ضَرِبَ ضَرَباً فهو ضَرِبٌ
إِذا اشتَدَّ عليه القُرُّ، وضَرَبَهُ البَرْدُ حتى يَبِسَ.
وضُرِبَتِ الأَرضُ، وأَضْرَبَها الضَّريبُ، وضُرِبَ البقلُ وجُلِدَ وصُقِعَ، وأَصْبَحَتِ الأَرضُ جَلِدَة وصَقِعَةً وضَرِبَـةً. ويقال للنبات: ضَرِبٌ ومَضْرب؛ وضَرِبَ البقلُ وجَلِدَ وصَقِعَ، وأَضْرَبَ الناسُ وأَجْلَدُوا وأَصْقَعُوا: كل هذا من الضَّريبِ والجَلِـيدِ والصَّقِـيعِ الذي يَقَعُ بالأَرض. وفي الحديث: ذاكرُ اللّه في الغافلين مثلُ الشَّجَرة الخَضْراءِ، وَسَطَ الشَّجَر الذي تَحاتَّ من الضَّريبِ، وهو الأَزيزُ أَي البَرْدُ والجَلِـيدُ.
أَبو زيد: الأَرضُ ضَرِبةٌ إِذا أَصابها الجَلِـيدُ فأَحْرَقَ نَباتَها، وقد ضَرِبَت الأَرضُ ضَرَباً، وأَضْرَبَها الضَّريب إِضْراباً. والضَّرَبُ، بالتحريك: العَسل الأَبيض الغليظ، يذكر ويؤَنث؛ قال أَبو ذُؤَيْب الـهُذَلي في تأْنيثه:
وما ضَرَبٌ بَيْضاءُ يَـأْوِي مَلِـيكُها * إِلى طُنُفٍ؛ أَعْيا، بِراقٍ ونازِلِ
وخَبَرُ ما في قوله:
بأَطْيَبَ مِن فيها، إِذا جِئْتَ طارِقاً، * وأَشْهَى، إِذا نامَتْ كلابُ الأَسافِل
يَـأْوي مَلِـيكُها أَي يَعْسُوبُها؛ ويَعْسوب النحل: أَميره؛ والطُّنُفُ: حَيَدٌ يَنْدُر من الجَبَل، قد أَعْيا بمن يَرْقَى ومن يَنْزِلُ. وقوله: كلابُ الأَسافل: يريد أَسافلَ الـحَيِّ، لأَن مَواشيَهم لا تَبِـيتُ معهم فرُعاتُها، وأَصحابُها لا ينامون إِلا آخِرَ من يَنامُ، لاشتغالهم
بحَلْبها.

51   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12503]

إنى هنا لست لإقامه علاقات إجتماعية .. إننى هنا لرفعه الدين الإسلامى الصحيح .. ثم يأتى ما يأتى ورائها

على الرابط التالى
http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=2269#10162

فى يوم 14 أغسطس 2007 .. ذكرت التالى وكان هذا للمرة الثانيه هنا.
-----------------------------------
أنني رأيت الويل خلال الخمس سنوات السابقة في التعامل على الإنترنت (في ردودي على الشبهات في الدين الإسلامي) ممن ينتحلون أسماء مسلمين ولا يتركون موقعا إلا ويندسوا فيه ثم يسيئون إلى الدين الإسلامي ..
كما أنني أقسم بالله أنني لم أتحاور تقريبا في موقع (وهم كثير) إلا وكان هناك من يندس بأكثر من أسم (وهذا ما لا تستطيع منعه معظم المواقع) بغرض التأثير على مقياس اتجاه الرأي العام بالحوار.
وللآسف التعامل على الإنترنت لا يعطيك الإمكانية (على الإطلاق) للتأكد من مصداقية البيانات والتي يصرح لك بها محاورك إلا من خلال استقراء العديد من الرسائل والتي يكتبها ..
ومن هنا تكون لي تحفظات شديدة جدا على أي من التالى :
جمله في رسائل محاوري بها شخصنه حوار ..
جمله واحدة لا تخدم موضوع الحوار ..
جملة قد تحتمل معنا طيبا وأخر سيئا ..
جمله إن حذفت من سياق تعليق محاوري فهي لن تؤثر إطلاقا على إيصال المفهوم للغير ..
وإذا بدر من أي محاور أيا مما سبق بدون الاستناد إلى ما يبررها من برهان أو مسبب أو حيثيات منطقية تماما تستدعى ذلك وبالذات عندما يكون عدد تعليقاته قليلة العدد .. أو عندما يتحاور معي محاوري لأول مرة ولا اعلم عنه شيئا وهو يعلم ذلك .. أما إذا كانت رسالته تحتوى على ذلك في أول تعليق له بالموقع فالشك عندي يتضاعف أضعافا مضاعفه .. وهذه الخبرة تكونت لى من خلال حواراتي على الإنترنت في جميع المواقع دينيه وغير دينيه .. ولعلم سيادتكم يا سيدي الفاضل أنني على الإنترنت قرأت مئات الآلاف من الرسائل وكتبت الألوفات من الرسائل.

[[[[[[[[ نحن الآن هنا كما لو كنا نتناظر في الدين .. ومعلوم ووجب في أي تناظر دينيا وجب التحقق من شخصية المحاورين (أو حتى مدى علمهم بالدين) حتى لا يصرح أحدهم بانتمائه إلى دين معين ثم يأخذ بالإساءة لهذا الدين وهذا التحقق غير متاحا لي ولكم على الإطلاق.]]]]]]]]

كل ما سبق يجعل المرء الغير حريص عرضة للوقوع في براثن هؤلاء فأعذرني فإن القاعدة الأساسية عندي الآن في التعامل على الإنترنت هي أنني ألا أثق بأحد مقدما حتى يظهر منه ما يؤكد استحقاقه للثقة وليس العكس .. ولا اقصد بهذا قذف الآخرين علنا بأنهم مشكوك فيهم ولكن أقصد الحرص والحساسية جدا لما ذكرته أعلاه من نقاط.
-----------------------------------

الخـــلاصـــــــه:

إننى لست أكتب هنا من أجل سواد عيون احدا ..

إننى هنا من أجل وأن أستفيد وأفيد علما بالدين الإسلامى ..

أننى هنا من اجل نصره ورفعه الدين الإسلامى ..

من هو مثلى فهو أخى فى الأسلام بدون جدال ..

أما من يتناول الدين الإسلامى بالإساءة المباشرة أو غير المباشرة فله الويل من قلمى وأقسم على ذلك.

52   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12504]

العفو عند المقدرة

كفايـــــــــــــــــــــة

ما الذي يحدث على الصفجة هنا؟ فلنناقش الضرب القرآني بلا حساسيات وبلا عنصرية سواء ذكورية أو أنثوية.

أنا أنثوية متعصبة لأقصى درجة تتخيلوها ولكن والله فهمت قصد الإخوة شريف ومهند من الضرب. إنهم لا ينادون بالضرب، فلا ندعي عليهم ما ليس فيهم. إنهم يقولون أن هناك صنفا من النساء يحتاج إلى الضرب بدلا من تطليقها ورميها في الشارع بلا حول ولا قوة، وإن لم ينفع معها الضرب، فتطليقها حلال. أما المرأة فلا تضرب الرجل لأن لها حق أن تخلعه نهائي إن أرادت، ويا أخواتي الأعزاء، الست إللى راجلها يفقعها قلم تفقعه إتنين. هو في ست في زمنا ده بتضرب برده.

الرجال في مصر كونوا جمعية لحمايتهم من المرأة بعد أن تسلطت المرأة المصرية في كل شىء. فلا داعي لمناقشة أحكام منتهية العمل بها. وإذا كنا أوقفنا العمل بالمؤلفة قلوبهم، ولملكة اليمين، وبقطع اليد والحرابة، فلا مانع من أن نوقف العمل بحكم الضرب ايضا، ويا حبذا لو أوقفوا معه الحجاب الذي لم يذكر أساسا في القرآن.

ياريت نهدي اللعب شوية ولنتذكر إننا هنا أهل القرآن وعلينا أن نتمثل بالخلق القرآني، وليتخيل كل منا لو أن رسول الله في مكانه، ماذا كان سيفعل... كان سيعاقب بمثل ما عوقب، أو يصفخ الصفح الجميل، ولقد وعدنا الله بالثواب إذا عفينا لأخواننا من شىء.

ولتذكر أيضا حكمة نبي الله العظيمة: "العفو عند المقدرة".

ومرة أخرى أحيي شريف صادق، ومهند مراد على إحترامهم لجنس الأنثى لأن هذا هو ما لمسته في كلامهم عامة بغض النظر عن رأيهم في مسألة الضرب.

ومرة أخرى أرحب بإيمان وأنصحها أن تتريث قليلا قبل أن تصف الإخوة هنا بالوهابيين والسنيين والشيعيين... فنحن كلنا هنا مسلمين لله ولا نتبع غير سنته وسنة رسوله المدونة داخل المصحف الشريف.

وتحية إلى أمل العراقية في الارضي الأوروبية.

لنعيد النقاش إلى محله بعيدا عن الشخصنة والإهانات.

تحياتي للجميع...
آية


53   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12509]

مخالفة شروط النشر

السيدات والساده الكرام

لقد لفتت نظرى رسالة بريديه اليوم الى مخالفات لقواعد وشروط النشر على هذا الموقع, ولقد قرأت للأسف على هذه الصفحه عددا من التعليقات التى خالفت شروط النشر . وشروط النشر منشوره على الصفحة الأولى من الموقع لمن لا يعرفها.

أرجو من الجميع ان يراجعوا تلك الشروط وان يطبقوها بحذافيرها, وأرجو من كل من خالف تلك الشروط ان يقرأ تعليقه او تعليقها, وان يعيد كتابته او ان يلغيه من هذه الصفحة فورا.

ان لجنة الرقابه لا تسمح بمثل ذلك ولن تسمح به.

مع وافر احترامى للجميع

54   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12511]

إنذار من لجنة الإشراف على الموقع.

أعزائي الكتاب والمعلقين سلام الله عليكم،
لا يخفى على أحد منكم أن للموقع شرط يجب أن يتقيد بها الجميع، وقد لاحظت لجنة الإشراف على الموقع بعض التجاوزات من بعض الإخوة و الأخوات، فنرجو منكم أعزائي التقيد بشروط النشر، وحذف جميع ما يخالفها وذلك في مدة أقصاها 24 ساعة، وإلا فإننا نضطر إلى إلغاء كل تعليق يخالف شروط النشر.
نرجو منكم الحوار الذي نستفيد منه لا الحوار الذي يستفز مشاعر القراء.
مع أخلص تحياتي وشكرا لتفهمكم.

55   تعليق بواسطة   farah mashnouk     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12519]

To Amal

I have a big respect for you but I want you to calm down. This website enables anyone to share his ideas and discuss it regardless to his/her religion or believes. Please in any discussion we need to respect others religions and try to be a good host for any person from other religion in this Islamic website. Mrs Amal I'm proud that you are a part of this website. For me I would like to share my ideas and my believes with any person regardless his/her religion or believes we are human. We have been created to build the earth not to destroy it. Sister Eman I'm happy to have another woman on this wonderful website. I beleive you are going to enjoy learning from really good writers like Mr Mouhanad and we can learn from you. Don't let today's conflict to go through Dr Monsour books and write your feed back.

56   تعليق بواسطة   farah mashnouk     في   الأربعاء 31 اكتوبر 2007
[12522]

To Eman

I found myself calling you Eman without Mrs. because I feel we can be friend. Any way I want you to not make any preassumption about any writers and their opinions before reading to them. Any way you need to be optimistic and fight for your rights and believes. m

57   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12532]

إلى إدارة الموقع .. والسيدين إبراهيم دادى ومحمد مهند مراد

إلى إدارة الموقع والسادة المتابعين ..
السلام عليكم
السيدة إيمان أبو السباع تلقى على شخصى التهم بالباطل بدون أى حيثيات إتهام أمام الجميع وتتجاهل نفى أساس هذه التهم من جانبى !! ... ومع ذلك تستمر فى إعادة إطلاق التهم بالباطل بدون أى حيثيات إتهام !! ... وتغرق الموقع برسائلها الإجتماعية والتى ليس لها علاقه بموضوع الحوار مما يخلط الأوراق.

المسلم لا يلقى بالشبهات بالباطل على الناس.

فهى إبتدأت بقولها :
((لانك لن ترد علي))
وتم الرد عليها

ثم تتطور الأمر بقولها :
(لا داعي للاهانه ) كعنوان تعليق لها
و
{ لماذا يا سيد شريف تريد رغما عني ان تصفني بالجاهله و عديمة الادب؟؟!}
وقيل لها ردا على ذلك :
فهذا يبدوا مايحلو لكم وان تتقولوه عن انفسكم لآنه لم يصدر منى .. وقامت بتكرار ذلك بعد ردى مرات ومرات ..

ثم تتطور الأمر بشدة بقولها أننى اكفرها :
{لا ادري لما يا استاذ شريف صادق تصر على اهانتي تاره بتكفيري و هذا ما اعاني منه }
ويرد عليها بالقول :
ياااااة .. تكفير مرة واحدة !! وبتفترى على بالباطل !!
ليت ان تضعى الإقتباس والذى أستنتجتى منه ذلك .. فهذا إسمه "إقامة الحجة" .. او "الدليل" .. او "البرهان" .. او "الأمارة" وبلاش إفترا بدون وجهه حق !!!!!.
وهذا شيئا مضحكا فعلا .. فالنفرض أنها مسيحيه وليست مسلمه (ولم أقل ذلك أكرر لم أقل ذلك فهذا فرضا) فهل هى كافرة ؟؟؟ ..
إزاى ؟؟ ......
طب ما أنا متجوز مسيحيه .. هل هى كافرة ؟؟ .. اضع هذا الفرض بغرض وضع الكشافات على هذيانها فى التعليقات وليس إلا ..

وأخيرا صباح اليوم جاءت بالجديد الأخير :
{ لكن للاسف احد اعضاء هذا الموقع اصر على مشاكستي منذ البدايه يعدد على عدد تعليقاتي...و يرفض كوني من ليبيا و يسئلني العشرات من الاسئله؟؟؟}

السيدة إيمان تقوم بإغراق الموقع بالأتهامات الباطله والتى لا يوضع معهاإقتباس يؤيد حيثيات إتهاماتها للى الحقائق ..

وهذا بالرغم من التوضيح مرات ومرات أن سبب خلافى معها هو الأتى :
[[يؤسفنى قراءة التالى منها:
- ايها السيدالرجل صاحب هذه المقاله انك بنظرتك الذكوريه المحظه و الانانيه.
- فعلا انك من اولائك الغليضو القلوب و الذين يريدون الحط من شان المراءه في الدنيا.
- انت تتكلم من وجهة نظرك لانك لازم نازل في مراتك ضرب ليل نهار.
- انت فعلا انسان غير سوي و اتخيلك بلحيه ضخمه و سن مكسوره و بنطال قصير و ماسك سير و نازل ضرب في الستات؟؟؟
- عد الى صوابك.
سيدتى هذه الفاظ غير مهذبة ولا يجب وجودها بموقع قرأنى إن كنتى تريدين التصرف أو بالأصح إظهار للغير أنكى مسلمة تغيرين على دينك !!!! ؟؟؟؟.]]

إلى إدارة الموقع :
إننى أتقدم بشكوى رسمية تجاه هذه السيدة والتى تغرقنى بالشائعات .. وتغرق الموقع بالرسائل للهبوط بمستوى الموقع وخلط الأوراق.


@@@ ولكى يكون الحكم واضحا وجليا أمام الجميع إنها لم تكتفى بشخصى ..

وإنما أسأت إلى السيد إبراهيم دادى والسيد محمد مهند مراد بأسو إساءة لمسلم بقولها التالى :
رسالتها المعنونة بـ "اكيد نفس الجنس "
وداخلها:
( حتتعاونو مع بعضكم لاعلاء ارائكم
no coment )

وأيضا رسالتها والتى إختارت لها عنوانا:
"يا يعني على التعاون الاخوي الذكوري "

والسؤال لكم أيها السادة القرآنيين:
إبراهيم دادى .. ومحمد مهند مراد ..

السيدة إيمان تتهمكم بأن لا تخشون ولا تتقون الله فيما تصرحون به من تفسير آيات وإنما تفسروها من منطلق تعاونكم الذكورى مع شخصى ..

أهناك أكثر من هذا ؟؟

أتوافقون على هذا ؟؟

السلام عليكم.

58   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12536]

دا مبقاش موقع علم قرآنى .. دا أصبح صالون إجتماعى !! .. أو مدونه الصديقات !!.

ما الذى يحدث من إغراق للموقع بالهيافات .. اين إدارة الموقع ؟؟

الأجتماعيات على هذه الصورة من الأغراق لها وأن تاخذ طريقها عن طريق البريد الألكنرونى الخاص وليس هنا ...
هذا للأسف يعد تسفيها للكتابات العلمية الدينية بالموقع !!!!!

59   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12571]

سبحانه هو القائل يا إيمان

العزيزة إيمان، قلتي: فمن قال ان كيدهن عظيم فكيد بعض الرجال اعظم - الله هو قائلها يا إيمان فأنظري عن من تتحدثين.

هذا لتوضيح فقط، وإلى لقاء آخر بإذن الله.

تحياتي لك وللجميع

60   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12577]

....

....

61   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12578]

....

....

62   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12579]

إلى التى لا يمكن وأن تكون مسلمة

إلى الغير مسلمة إيمان أبو السباع

حُذف السطر التالى ( وغيره ) إكراما لطلب الأخين فوزى فراج وإيراهيم دادى ولا غير :
{قلنا فى الأول إننا من ليبيا ... وبقينا نردح بلهجة حوارى مصر.}

أما من تقول فى موقع دينى :
{معليش مش قلة ادب مني لكن الي اختشو ماتوا!! }
فهى ينطبق عليها أنها تردح ردح احط حوارى مصر .. وهذا اقل ما يقال عنك وهو واقع وليس إتهام باطل ..

أما من تدعى انها مسلمه وتقول فى موقع دينى مسلم :
{ فمن قال ان كيدهن عظيم فكيد بعض الرجال اعظم }

فهى بالمؤكد إنسانه مزوره غير مسلمة ومتطرفه ومنحطة إلى أقصى درجات الإنحطاط.

طبعا فاكراه إنه حديث .. ما إنتى ما تعرفيش الألف من كوز الدرة فى الدين الإسلامى وتدعى أنكى مسلمه.

أيتها المزورة الغير مسلمة والمنحطة السافلة من قال هذا هو سبحانه القرآن والى تتدعى الإنتماء له زورا أيتها الحثالة البشريه .. (وأيضا "كَيْدَكُنّ عَظِيمٌ"َ وليس "كيدهن عظيم") ولا يوضع إسم الجلاله فى نص جمله بالإسلوب والذى وضعتيه ابدا... اما سيدنا يوسف فقد قال (إِنَّهُ مِنْ كَيْدِكُنَّ)
{فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِنْ دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِنْ كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ} يوسف 33 ..
ومع إحترامى الكامل للسيد محمد مهند مراد لو كان يوسف هو قال الجزئيتين لكانت الآية إضيفت لها حرف الواو ( قَالَ إِنَّهُ مِنْ كَيْدِكُنَّ وكَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ) .. وحتى بفرض إن كان ذهاب السيد محمد مهند مراد هو الصواب لا يتم التعامل مع اقوال الأنيباء من قصص القرآن بهذا الأسلوب من مسلم.

ولا احد يكيد لكى كل ما هناك أنكى تقطرين سبابا من فمك ..

وعجبى على المسلمين هنا والذين لم يتصدوا إليها بعد قولها هذا بخلاف السيده الجليلة آيه الله.

اين أنتم يا مسلمين آهل القرآن ؟؟؟؟
الم أقل لكم جميعا أنها مشكوكا فى كونها مسلمة.
الم أقل لكم جميعا اوضعوا الكشافات على تعليقاتها .. لآنها تسوق الشبهات فى الدين الإسلامى ؟؟.

إنظروا إلى تعليقها أيضا على الزنا اليوم !!!!!
http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=2579#12574
حد الزنا فى الإسلام أيتها الغير مسلمه لا يطبق على من حبلت بدون زوج ..
فى القرآن حد الزنا يطبق على من زنت أمام أربع شهود وبوضوح تام أيضا أو من أعترفت أنها زنت أربع مرات فى اللعان .. ولا شيئا خلاف ذلك.

إنظروا إلى باقى تعليقاتها !!!!!!

إلى إدارة موقع آهل القرآن
إن إستمرت هذه المزورة المتطرفه الغير مسلمة المنحطة كعضوة فى هذا الموقع ولم نُُفصل .. فحد الله بينى وبين هذا الموقع إلى يوم الدين.



63   تعليق بواسطة   على يونس     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12615]

السلام عليكم

00بدأ الموضوع باجتهاد الاستاذ مهيب فى الأيات التى تتحدث عن تصرف الزوج المؤمن مع زوجته المؤمنه اذا خاف نشوزها,وبعد قليل جدا تحول عن عمد من البعض وغير عمد من البعض الى اباحة ضرب أى رجال لأى نساء ليس لخوف النشوز وهو تعدى حدود الله ولكن مثلا كما حرفوا عامدين لرفضها اعداد كوب شاى ,وليس الضرب كما فى لغة القرأن ولكن كما فى لغتنا الحاليه ,وليس أخر مرحله ولكن مع التحربف جعلوها أول مرحله لمجرد انها لا تفهم ,وبعدها كعادتنا بدلا من الاجتهاد فى الموضوع تفرعت المواضيع مع كل انحناءه فدخلنا فى الشتائم وأخيرا الزنا.
00 أريد أن أكتب فى الموضوع وأرجو عدم غلقه فأغلب التعليقات خارجيه.
00الأستاذه ايمان أبو السباع:غضبتى من كلام الأخ شريف وتباكيتى كثيرا من الرجال الغلاظ فهل فعلا انتى لا تدركين حجم السباب والاهانه فى تعليقك الأول ضد صاحب المقال وهو رجل لم يؤذى أحدا بكلمه وحتى لاحظت أنك لاتهتمين بالاعتذار له مطلقا.لم أكن أحب فتح موضوع جانبى أخر لكننى فعلا مشوق لمعرفة لماذا يكفرونك فى مجتمعك وأمثله عن هذه التحريفات الفظيعه للدين التى لا تعجبك--ولو استطعتى كتابة موضوع خاص بكى عن ذلك كان أفضل بدلا من الرد هنالعدم البعد عن أصل الموضوع المطروح للنقاش لو كان ذلك ممكنا

64   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12630]

خاص لإيمان

الفاضلة إيمان،

الموقع أعطى لكل إنسان هنا حق الاجتهاد طالما التزم بشروط الموقع. والأستاذ مهيب من كتاب الموقع المعروفين، ولقد اجتهد مستخدما حقه الذي كفله الموقع وأصحابه مشكورين. وبهذا لا يوجد أي غلط على الأستاذ مهيب. أما نحن كقراء فلنا أن نقبل ما قاله ونثني عليه كما فعلت أنت مع مقالات أخرى، أم لكي أن لا تقبلي وأمامك خيارين: أن تغلقي الصفحة ولا تقرئي له مرة أخرى، أم أن تردي عليه بالحجة والكلمة الطيبة لأن الكلمة الطيبة صدقة، وهذا ما علمنا رسول الله الذي هو أسوة لنا. ولكي أن تتخيلي شكل الكاتب ولكن عليك أن تحتفظي برأيك لنفسك، فكل منا يرسم صورة في عقله للكتاب الذين لم ينشروا صورهم ولكن لنا أن نحتفظ بها لأنفسنا وخاصة عندما يخالف ذكرها شروط النشر بالموقع لما فيها من إهانة وتجريح. ولقد قمت يا إيمان بتوجيه كلام قاس للأستاذ مهيب، وهذا ليس من حقك.

والرجل لم يحقر من المرأة، أو يحط من شأنها ولكنه اجتهد في تفسير الآية، وبالرغم من اختلافي مع تفسيره إلا إنني لا أستطيع إلا أن أشكره على اجتهاده وأرد عليه بالحجة على ضوء القرآن أيضا.

أما بالنسبة لأسباب التعب النفسي التي سوقتها هنا مشكورة، فلا تنسي أن هناك نساء قبيحة أخلاقهن طوال الشهر وبلا أدنى سبب فسيولوجي أو سيكولوجي. فماذا يكون الحل مع مثل هؤلاء النسوة؟ للرجل حق تطليقهم، ولكن قد يعيش بإحساس الذنب بأن ألقى بامرأة كان يؤويها إلى الشارع بلا عائل لها، فمن الأفضل له أن يستنفذ معها كل الوسائل من النصح، والهجر والضرب إلى أن لا يجد إلا الطلاق والتخلص منها سبيلا فلا يعيش ملوما حزينا بعد ذلك. وهناك من النساء من تعانين أيضا مع أزواجهن، يعربدون طوال الشهر، أو يكونوا بخلاء، أو أو أو أو.... ولها هنا أن تطلق منه إن لم يستجب للنصح أو الوعظ.


65   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12631]

تابع

وعلي أن أنوضح أن المرأة المتربية التي تنتمي لنسبا وخلقا كريما لن تصل بزوجها أبدا لدرجة إهانتها وضربها، بل ستصونه وتصون العلاقة التي بينهم، وفي زمننا هذا أيضا، لن تجدي رجلا ابن ناس من حسب ونسب كريم، يرضى بأن يهين نفسه ويمد يده على امرأته، بل أكرم له أن يطلقها ليحفظ كرامته وصورته في عينيه، فلا تعتقدي أن الرجل الذي يضرب زوجته يكون سعيدا – بل يشعر بالحقارة من نفسه ومن تلك المرأة التي أوصلته إلى هذا الحال المتدني من الخلق – ولا يشعر بالسعادة إلا المريض النفسي أو المريضة النفسية.

يا أيمان، الضرب البدني صفة سيئة جدا وأرفضها مع الأطفال، ويشهد الله إنني لا أمد يدي على أطفالي أبدا، حيث إنه يضعف الشخصية ويشعر الأم بالحقارة، ويشعر الطفل أيضا بالحقارة، فما بالنا بعلاقة زوجية تقوم على أساس الشعور بالحقارة من جانب الزوج لأنه ضرب زوجته، والحقارة من الزوجة لأنها ضربت من زوجها!!!

ومن نابع ملاحظتي يا إيمان للأزواج ومن منطلق حياتي الزوجية أؤكد لكي أن مفتاح السعادة يكمن في يد المرأة، تستطيع أن تديره فتفتح باب جهنم عليها، وتستطيع أن تديره الناحية الأخرى لتفتح باب الجنة عليها. وما الرجل إلا طفل كبير، تستطيع المرأة استيعابه وتشكيله على الطريقة التي تريدها شرط أن تكون دائما أضعف منه، حتى وإن كانت أقوى منه مالا وحسبا ونسبا وعقلا، عليها دائما أن تشعره بأنه الأقوى والأعلى وألا "تنشز" عليه. تلك هي عقلية الرجل وذلك هو ذكاء المرأة.

فالمرأة أذكى بمراحل من الرجل، ولكن للأسف معظم النساء يستخدمن هذا الذكاء في تدمير حياتهن وحياة أزواجهن وكثيرا أيضا حياة أولادهن: فدائما ما نسمع عن حماة تدمر حياة ولدها (ذكر كان أو أنثى)، ولكن قلما نسمع عن حما يظلم زوج ولده. تلك طبيعة المرأة التي يعلمها الله سبحانه يا إيمان ولذلك وجه الكلام هنا على النسوة.


66   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12632]


كوننا أنثويين أو نساند المرأة، لا يمنع أن نقول قول الحق في الرجل والمرأة يا إيمان، هذا سيعطيننا حقوقنا الضائعة بطريقة أفضل وأسرع. وأنا امرأة، لي زوج من أحن رجال العالم، ولكن والله على قد حنيته ورقته، مستعد أن يتحول إلى نار مشتعلة إن غضب، وبالتالي على التعامل معه من هذا المنطلق. ولكن هذا لا يعني إنه أيضا لا يتعامل معي بالطريقة التي يحفظ بها غضبي، فعندما يرى الرجل أن زوجته تقوم بكل ما في وسعها لإسعاده، سيقدم أيضا كل ما عنده لإسعادها، وعندما يرى إنها تستخدم كل طاقتها لتتعسه (وحتى وإن كان بدون قصد) فلن تجد منه إلا الهجر وإن تمادت فسيتحول الهجر إلا ضرب، وخاصة وإن لم تتركه في حاله وقت عملية الهجر. فالنساء بطبعهن "زنانات" أي إنهن كثيرا ما لا يفهمون رغبة الزوج بالاختلاء بنفسه وقت عملية الهجر، ومع قليل من الضغط العصبي يا إيمان على الرجل سينفجر ولن يشعر بنفسه وقت أن ترتفع يده إلى السماء ونهوي على جسد المرأة. وهناك نساء يتعلمن بعد هذا ويسامحن أزواجهن ولا يعاودن ذلك التصرف وهناك أخريات يصرن على القيام بنفس العمل مرة أخرى، إلا أن يصل بهم الحال إلى العيش مثل الأموات أو الطلاق، وربنا يكفينا شر الاثنان.

يا إيمان أنا أمر ومريت بكل التغيرات الفسيولوجية التي تتحدثين عنها، ما على الزوجة إلا الكلام مع زوجها وإعلامه بالتغيرات التي تحدث لها، وصدق الرجل يتفهم شرط أن تكلمه المرأة بلغة التي تحتاج إلى مساعدته وليس بلغة القوة والجبروت. والله مفتاح السعادة مع المرأة. يا إيمان أنا هنا لا أتكلم فقط من تجربتي الخاصة ولكن من حياتي مع أبي وأمي (على فكرة أن صديقة عزيزة جدا على والدي ومنه تعلمت الكثير عن كيفية معاملة الزوج لأنه كان يشتكي لي عندما يقوم إشكالا بينه وبين والدتي فتعلمت منه ما يحتاجه الرجل وإذا أخذ الرجل ما يحتاجه، أوتوماتيكالي ستأخذ المرأة ما تحتاجه وبدون أن تطلبه) وكذلك من ملاحظتي لحياة أخواتي وأزواجهن وحياة أصدقائي وأزواجهم (ذكورا كانوا أو إناث). لقد وهبني الله والحمد الله القدرة على الإستماع لمشاكل الناس ولذلك ينشدني الكثيرون ومن كلامهم ومشاكلهم نتعلم يا إيمان وأؤكد لكي مرة أخرى أن الحل دائما وأبدا في يد المرأة، على شرط أن يكون الرجل أساس من عائلة كريمة ومن أصل طيب: فإن كان رب البيت بالدف ضاربا فشيمة أهل البيت الرقص!

أنا تكلمت هنا كإنسانة متجردة من أي دين، فقط كإنسانة تعيش في مجتمع من الذكور والإناث تتفاعل معهم ويتفاعلون معها. وآسفة على الإطالة وأتمنى أن تنهي أنت والأستاذ شريف الحوار العنيف المتبادل بينكم.

آية



67   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12633]

القرآن لا يفسر من مزاجك العكر

إقتباس
{ياشريف بالنسبه لحد الزنا كنت اقصد الانثى التي لم تتزوج و ظهرت عليها علامات الحمل هذا ما قصدته...لان غيرك كان سيفهمه هكذا ربما سرعتي في الكتابه جعلتني انسى ذلك و لكن واضح ما كنت اقصده}

عقاب الزناه فى الآرض فى الإسلام كما جاء بالقرآن يطبق عند الجهر بالزنا او الأعتراف أربع مرات .. فقط .. فقط .. فقط ..

وفى القرآن للإقرار بالجهر بالزنا يشترط وجوب أربع شهود عدول ( فما فوق ) "رأوا الزنا بأعينهم رؤيته اليقين".

نفترض ان ثلاثة شهود عدول حدث أمامهم الزنا ورأوه بأعينهم رؤية اليقين فلا يطبق فى الزناه حد الزنى ..

وإن لم يتستر هؤلاء الثلاثه على ما رأؤه وأصروا وقالوا رأينا زناهم فسيطبق عليهم الثلاثة حد قذف المحصنات ولا تقبل لهم شهادة بعد ذلك واصبحوا ليس بشهود عدول من هذا الوقت فصاعدا..
بالرغم من أن الواقعه حدثت فعلا ..
ورأوها رؤى اليقين هم الثلاثة فعلا ..
ولكنها (((إفتقرت لما أمر الله به وهو أربع شهود))) ..

نفترض ان مليون حدث أمامهم الزنا ورأوه بأعينهم رؤية اليقين وهم ليس بعدول فلا يطبق فى الزناه حد الزنى ..

لو إمراة ((( بكر ))) حبلت ولم يكن هناك أربع شهود عدول رأوها رؤيه اليقين تزنى ولم تعترف إنها زنت لا يوجد عليها عقاب أرضى بنص القرآن.
ومن سيصر على إتهامها بعد ذلك بالزنا مثلك وحتى ولو مليون واحد معاكى فاسيجلدون جميعاواصبحوا ليس بشهود عدول من هذا الوقت فصاعدا..
وهذا نص القرآن وحتى ذهاب السنة كمان والذين لا تعلميهم هم الأثنين..

كون حاكم الدوله (او أهل المرأة) يضع عقاب أرضى بالقوانين الأرضية على من حبلت بدون وجود زوج شرعى معها ( بكرا او ثيب ) شيئا .. وقول من لا يفهم أنها وجب وأن يطبق عليها حد الزنا شيئا اخر تماما.

وصلت ؟؟ .. ولا نعيد ..

لآن عقاب الزنا الأرضى كما هو اضح فى القرآن لا يمت بصله لأثبات واقعه الزنا من عدمه .. ولكن للجهر بفاحشة الزنا ..
والستر على الزناه وجب كأمر سماوى فى حاله عدم الجهر بالزنا أو الأعتراف اربع مرات (كما شرح) ..

والعكس هو الصحيح ..
عدم الستر على الزنا فى حاله التلبس ( مع عدم إعترافهم ) مع عدم الجهر به ( أربع شهود عدول ) له عقاب فى القرآن ..

ومن يقول غير ذلك فهو لا يفهم .. لا يفهم .. لا يفهم.


الخلاصة :
قلنا للتى يتقطر السباب من فمها :
أن الدين لا يفسر من مزاجك العكر بقولك :
{الا تكون الانثى احيانا في مراحل حساسه في حياتها كوقت الدوره الشهريه و ما يصاحبها من تغيرات فسيولوجيه}
و {و لا احد يستطيع ان يشعر بعذابنا الفسيولوجي الشهري الا امراه مثلنا !!!}
وانت هنا وليس كاتب المقال تقرين بأن المرآه (او على الأقل بالأصاله عن نفسك) ناقصة للعقل فى وقت الدورة الشهرية.
أو
من الافلام العربى ( كدعاء الكروان ) بقولك :
{ ياشريف بالنسبه لحد الزنا كنت اقصد الانثى التي لم تتزوج و ظهرت عليها علامات الحمل هذا ما قصدته}
أو
من أقوال العامة كما تفعلين بقولك :
{اولا على كلمة كيدهن فانا استعملتها بالطريقه التي يتكلم بها الانسان العادي اي بشكل عامي و انت احضرت الايه التي تذكرالكيد بطريقه اخرى}

ختاما :
أيها المنحطة السافلة المزوره :
إستحضار نص كلمات الله لا تجوز إلا بنصها من كتاب الله ...
كما أن إستحضارها من كتاب الله لا يتساوى فى نفس المقام مع اقوال العامة.
كماان إستحضار نص كلمات الله من القرآن لا يشار إليه أبدا بقولك "بطريقه اخرى" .

إنتهى يا وضيعه.


68   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس 01 نوفمبر 2007
[12637]

المنحط والذى يتعدى حدود العيب لا يتحدث عن العيب ‍‍فهو لا يعرفه أساسا

إنتهى.

69   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12638]

الأستاذ شريف

أتمنى أن تتقبل كلامي بصدر رحب: مهما كان سوء الشخص الذي نتحدث معه فلا يصح لنا كأهلا للقرأن أن ننعتهم بالكلمات التي وجهتها للسيدتين أمل وإيمان. ولا أعتقد أن السيدتين يستحقون تلك الصفات، وإن كانت السيدة إيمان بدأت بالغلط فكان من المستحسن إحراجها بالكلمات الطيبة بدلا من جلدها هكذا.

كما إن حضرتك شككت في إيمانها وهذا لا يعلمه إلا الله، فنحن هنا لا نفتش في القلوب وما علينا إلى التعلم والتعليم والإفادة والإستفادة.

ولا ننسى إننا جميعنا ضيوفا هنا في بيت الدكتور صبحي وعلينا إحترام كامل ضيوفه.

شكرا أخي شريف، وأتمنى أن يديم الله المحبة والعلاقات الطيبة بيننا وأتمنى أن تتقبل رأي أخت لك في الله.

تحياتي لك ولزوجتك الفاضلة
آية

70   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12640]

سيدتى الجليله آيه الله

تحية أخوية صادقه لكم

أنتم فوق العين والرٍاس ..

ولكننى كما افصحت سلفا
---------------------------
إننى لست أكتب هنا من أجل سواد عيون احدا ..

إننى هنا من أجل وأن أستفيد وأفيد علما بالدين الإسلامى ..

أننى هنا من اجل نصره ورفعه الدين الإسلامى ..

من هو مثلى فهو أخى فى الأسلام بدون جدال ..

أما من يتناول الدين الإسلامى بالإساءة المباشرة أو غير المباشرة فله الويل من قلمى وأقسم على ذلك.
---------------------------

بالعقل هل المتطرفين والذين يلقون بالشبهات فى الدين الإسلامى فى جميع المواقع والجميع يعلم ذلك لن يأتوا إلى هنا ويدعوا انهم مسلمين ؟؟؟

إننى اشرت إنها تدس السم فى العسل وهذا واضح تماما من جميع تعليقاتها ومضمونها وترددها الغير طبيعى فى هذا الموقع مع عدم درايتها بالدين الإسلامى وتم إثبات ذلك أمامكم مرات ..

والأهم الإسفاف والتى تحدثت به وتمت الإشارة إليه والجميع نائمون فى العسل00 اكرر والجميع نائمون فى العسل.

هذا حكمى النهائى عليها من خبرتى فى التعامل مع هؤلاء المزورون وانا مصر عليه.

(((( خصوصا مع عدم رفعها لسبابها اساس المشكله او حتى رفع الموقع لسبابها بالرغم من إنقضاء 36 ساعة ولم يتحرك احدا للأن ‍‍‍؟؟؟؟}}}}

اما وان تترك الإساءة التالية فى حقى فهذا امر غريب :
{ فالظاهر السيد المدعو شريف معقد من معاملة زوجته معه ويريد ان ينفس عن نفسه بالاخريات }
الأمور وصلت إلى سب آهل بيتى وترك السباب .. ما دخل آهل بيتى بتعليقاتى ؟؟

وكما ان سيادتكم تحترميها وتحترمى إحساساتها بعد سبابها الذى ما زال بالموقع وترك كما هو ؟؟؟ ..
فأجدر وأن تحترمى رآيى فيها.

جميعكم هنا سيصل إلى ما وصلت إليه إنما سيأخذ معكم فترة .. ووقتها ستعلمون.

استودعكم الله.

71   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12643]

الأستاذ شريف صادق

أشكرك على صراحتك وأنا أقدر الإنسان الصريح الذي لا يحب اللف ولا الدوران.

أخي الكبير الأستاذ شريف، أنا لم أقدر رأيها في حضرتك، بل طلبت منها أن لا تتهم الناس بما ليس فيهم إعتباطا ولكنها لم ترد على كلامي... وكل ما يهمني هنا إنني قدمت النصيحة.

وأنا أقدر حبك للإسلام ودفاعك عنه، والله يعلم إنني أيضا لا أتوانى لحظة عن الدفاع عن الإسلام ويعلم الله إنه لسبب وجودي هنا ولا سبب آخر لوجودي هنا غير الإسلام ورغبتي في نصرة الدين الحق ورفع الغشاوة من على أعين المسلمين.

وشكرا على الرد، وإلى لقاء آخر بإذن الله.

أختكم آية

72   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12671]

التعليقات المخالفة لشروط النشر

لقد قمت اليوم بإزالة جميع التعليقات المخالفه لشروط النشر بعد ان اعطيت 24 ساعه لأصحابها للقبام برفعها او اعادة كتابتها لكى تتفق مع شروط النشر.

سوف يقوم الأستاذ ابراهيم دادى رئيس اللجنه فى الدوره الحاليه بكتابة تعليق فى صفحة لجنة متابعة اهل القرآن لشرح ما حدث, لذا ارجو من الجميع التريث قبل التسرع فى اصدار الأحكام , وقبل الصاق التهم جزافاومخالفة شروط النشر بإلصاق التهم ونعت الأخرين بما لا نقبله على انفسنا . مع الشكر


73   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12676]

الاخ فوزي فراج المحترم

تحية طيبة
لقد نسيت حضرتك ان تلغي التعليق التالي :

تعليق بواسطة محمد مهند مراد - 2007-10-31
ما عهدتك هكذا يا اخت امل
مع الشكر والتقدير

فانا لم اخطأ بواحد من مليون مما فعله الاخريين, ولم يكن الا كما تسميه دفاعا عن كرامتي واحترامي .

وشكرا لحضرتك
امل

74   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12679]

الاخ فوزي فراج المحترم

تحية طيبة
وبعد,
صحيح ان لا احد يستطيع الاعتراض على ما الغيت او ما ابقيت من التعليقات فانت ادرى واعلم بما هو خير للموقع ولاهله , ولكن ,
لو كنت في مكانك , لشطبت كل التعليقات الموجودة على المقالة ولن ابقي غير تعليق الاخ العزيز ابراهيم دادي وشرحه لكلمة الناشز , وشرح الاخ محمد مهند مراد لمعنى الضرب وتعليق الدكتور عمرو لانه شرحها من الناحية الطبية والنفسية , لان التعليقات الباقية فيها الكثير ما يمس كرامة الاخريين , وهذا رأيي الشخصي , فالصحيح ان يلغى اي تعليق كتب بناءا على تعليق سابق اخر حذف . وطبعا الرأي في الاخير لحضرتك , وشكرا.
وطاب يومك
امل

75   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الجمعة 02 نوفمبر 2007
[12684]

اخي العزيز الدكتور فوزي

اؤيد ما قالته اختنا العزيزة امل حفاظا على المشاعر من ناحية ولئلا يلتبس على القارئ فيما بعد فيظن ظنونا ابعد مما يحتمله التعليق
ولكم الرأي في النهاية ولكم جزيل الشكر

76   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12777]

الاخ محمد مهند مراد المحترم

تحية طيبة
ارجو ومن فضلك ان تلغي تعليقك الذي وجهته سابقا لي والموجود لحد الان في الموقع والذي طلبت من الاستاذ فوزي فراج ان يلغيه والظاهر لا يريد ان يلغيه او نسي ذلك, وارجو مرة ثانية وهذا حقك لانه تعليقك ان تمسحه رجاءا رجاءا , وانا في الانتظار , وبعد ذلك سالغي انا الباقي .
الم ارد عليك وقلت , ولا انا هكذا يا اخ مهند , ووضحت السبب , فلما يلغى ردي على تعليقك ويبقى تعليقك الموجه لي وبدون معنى واضح .
وكذلك الذي حصل حذف ردي للاخت فرح ولم يكن فيه شيئا البتة وكانت المرة الاولى التي تكتب لي ورددت عليها وما كان له علاقة في المسرحية الغير ظريفة التي حدثت وكان ردي لها في غاية ادب الحوار , وكذلك لا يوجد في شروط النشر شرطا بان لا تتبادل اللواتي يكتبن في الموقع التحية والاراء والافكار, وهي كانت بادرة جميلة ووجدت في صفحة من ما يقارب الف صفحة او اكثر و لا ادري كم وصل عدد صفحات الموقع , فهل ضاق الموقع بردود جميلة تملؤها المحبة والتسامح بيني وبين الاخوات فرح واية وايمان, حقا اني لمستغربة اشد الاستغراب بل ومذهولة.
اخي محمد ,
ارجو ان لا تخيب ظني , وانا في الانتظار.
والسلام عليك
امل

77   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12778]

الاخ محمد مهند مراد المحترم

اشكرك من كل قلبي , الان ارتحت .
اخي مهند ,
كما يقولون , لكل بداية نهاية .وما كنت ان اتمنى ان تكون نهاية صداقتي معكم بهذا الشكل .
سلام اخير لكل من احترمني وايضا لمن لم يحترمني . وسابقى اتذكر, لن اقول ذكرى حلوة بل واقع جميل عشته لفترة وانتهى .
وفي امان الله للجميع , وخاصة لكل الذين يعرفوا واحسوا كم كنت اكن من الحب لهم و ولا زلت , ولكن ساجد موقعا اخر اكتب فيه .
كل التوفيق والنجاح للموقع الذي احببته فعلا ومن كل قلبي .
سلام خاص لك اخي عبد اللطيف واتمنى لك كل السعادة والهناء .
وسلام خاص للاخ والصديق العزيز الدكتور احمد صبحي منصور لاستضافته لي طول هذه المدة , وسأقرأ لك في موقع عرب تايمز كما تعرفت على كتاباتك اول مرة , ومن الجائز ان اعلق عليها هناك.
سلامي
للجميع ,
ودمتم,
ودامت,
وطابت
كل ايامكم بكل فرح وسرور .
وسالغي تسجيلي في الموقع غدا ان شاء الله , وارجو ان لا يزعل احدا مني وان يفرح جدا وانا اعنيها من كان وجودي يضايقه, ولن ارجع في قراري وهذا من مميزاتي السيئة وهو اصراري على الذي اقتنع به .
سلام اخير للجميع
امل

78   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12780]

إلى الأخت الفاضلة AMAL HOP المحترمة، سلام الله عليكم،

إلى الأخت الفاضلة AMAL HOP المحترمة، سلام الله عليكم،
شاكو ماكو، إيه الزعل ده، نحن ألفنا وجودك معنا صديقة محترمة وأنا واثق بأنك متفهمة لما حدث بين الإخوان وما صدر من اللجنة، ولا أعتقد أنك تقبلي أن يهين الإنسان إنسانا آخر مهما اختلف معه في العقيدة والفكر فكلنا من آدم وآدم من تراب، ولن يستطيع أن يحكم أحد على ما تخفي الصدور، فعلينا بالظواهر وعلينا بالكلمة الطيبة والإحسان لبعضنا البعض مع اختلاف جنسنا ولوننا وعقيدتنا.
لذا لا أرى ضرورة لمغادرتك للموقع لما حدث من باب السعي لضبط النظام واحترام الناس ليس إلا.
على كل حتى لو أصررت على المغادرة فإنك سوف تبقين في ذاكرتنا AMAL HOP . تقبلي مني أخلص التحيات والاحترام والسلام عليكم. إبراهيم دادي.

79   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12787]

ارجوكي امال ما القصه!!!

اختي امال ارجوك لا تتركني لوحدي بليز ابقى هنا

80   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12789]

اختي امل

اختي العزيزه امل التي لا اعرفها الى عن طريق كتابتها هنا ..و مع ذلك احسست بانك قريبه من قلبي والله...انا عندما دخلت الموقع ظننت انه موقع ترفع فيه بنود العنصريه و الديكتوريه...ظننت انني ساجد هنا العدل الانساني و الديمقراطيه الكتابيه لا فرق بين عضو قديم او عضو جديد الاهم هو ان لا يتعدى فرد على الاخر...و للاسف هذا ما تعرضتت له انا دخلت الموقع و بجد ظننت ان من يكتب هنا فقط من يتبع القران و ان كل من سيكتب شيء مخالف لما يريده و لا ينطبق على العقل و العلم سيواجه بمناظرات هنا ...وكنت جديده و لم اعرف ان الكتاب هنا لهم مركز القديسلا يمكن مناقشته باية شكل؟
و البعض عاملني كانني منظمه موساديه جئت للخلبطة الدين و وضع الحابل على النابل و اصبح يلحقني من تعليق الى اخر
على الرغم من اني انسانه عاديه جدا و متواضعه...مسلمه و ابحث عن الدين الحق...ابحث عن دين يريح القلب و النفس
و رغم ذلك لم ازعل لانني احب المثل القائل الاختلاف في وجهات النظر لا يخلف للود قضيه....فالعداله الانسانيه مستحيل وجودها حتى في موقع رائع و هادف كموقع القرانيين ...و لكن ربما بعد كم سنه سينصلح حال الموقع و يكون اكثر عداله مع غيره من الاعضاء القادمين اليهم من بلدان غير مصر!!!

81   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12799]

الأخت الفاضلة السيده أمل, والأستاذ الفاضل محمد مهند مراد.

اعتذر عن غيابى عن الموقع خلال الأيام القليلة الماضيه, لقد قمت عندما شطبت التعليقات, بشطب معظم التعليقات التى خالفت شروط النشر والتعليقات التى جاءت عليها من أخرين, ولقد كانت مهمة صعبة بالنسبه لى فقد كان منها عشرات التعليقات, واستغرق ذلك من وقتى اكثر من ساعة من الزمن , وهى ساعة للأسف مفقودة دون اى قائدة اللهم محاولة حفظ السلام واحترام القراء والمساهمين بالكتابه على هذا الموقع من مخالفات واهانات البعض. اننى ادرك ان بعض التعليقات لم تكن لها علاقة بمخالفة قواعد النشر, وربما بعض التعليقات التى تركت كان بها ما يفيد الرد على التعليقات المشطوبه واعتذر عن ذلك رغم محاولاتى ان احذف الجميع. لقد عملت بمدأ حذف جميع تعليقات كل من شارك فى المخالفه, وربما لم يكن ذلك قرارا مثاليا خاليا من الأخطاء , ونحن كما نعرف لا نعيش فى عالم مثالى على اى حال,ولكنه كان خير ما توصلت اليه اخذا فى الإعتبار عدد التعليقات وكميتها. فأرجو المعذرة والتفهم.

82   تعليق بواسطة   farah mashnouk     في   الأحد 04 نوفمبر 2007
[12806]

To Amal

I know that my English’s writing is not perfect but I tried in my previous message to say that I really appreciate your contribution to this website. I believe you won't find people like Dr Monsour , Mr Fawzi, Mr Mohanad and more who are very educated and respectful. So please don't give up with the first conflict. The more person is educated the more he/she will have tolerant. So I want to change your decision and came back to make your comments. I can't believe this website without your comments.I'm looking foward to hear from you

83   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12811]

العزيزات والاعزاء في موقعي الحبيب ( اهل القرأن) (1)

وجه السؤال لي كثيرا عن سبب تواجدي في الموقع بالرغم من انني مسيحية والموقع اسلامي , واهنت في مرات كثيرة ووجه الكلام لي بشكل مباشر وغير مباشر وبشكل استفزازي جداولم ازعل ولم افكر بترك الموقع لاني كنت فرحانة للغاية وكنت امني النفس بان البعض الذي يسئ الظن بي سيكتشف بنفسه , باني مسيحية ولكن لست اطلاقا متطرفة او عنصرية او باني ابشر للدين المسيحي في الموقع اطلاقا اطلاقا . واذا دافعت ( ولم يخطر في بالي اني ادافع عن ديني , فالاديان لها رب يحميها ولكن مجرد توضيح لما كنت اعتقده التباسا لدى بعض الاخوة عن الدين المسيحي ) عن ديني فليس خطأ وخاصة باني في كل ما كتبته كان ينحصر للدفاع عن المحبة والتسامح الذي يجب ان يسود بين الناس ومن كل الاديان والطوائف . فعندما كنت اقرأ بعض اراء (( اقول اراء لاني كنت احسبها رأي شخص وليست من الدين الاسلامي ))الاخوة المسلمين والتي فيها من الخطأ الكثير عن نظرتهم للمسيحي , ولم يكن في ردودي اي تعدي على المعتقدات وهذا ما كنت جاهدة جدا فيه ان لا اتعدى حدودي وليس لانها من شروط النشر اطلاقاولكن من الشروط التي يجب ان يحترمها الجميع وبدون شروط مسبقة , احترام القريب واحترام معتقداته.
وسوف اكتب لكم السبب وبشفافية وصراحة مطلقة . فانا انسانةعادية جدا جدا كما صرحت بهذا من قبل ومرات كثيرة , من عائلة محافظة جدا , لي عائلة هي عالمي الخاص . ولا اعاني من شئ سوى ان اتحدث واتناقش مع اناس مثقفة محترمة تحترم المقابل واهم شئ واحلى شئ ان يسمع لك فقط ان يسمع لك , هذا هو فقط ما يتعبني في حياتي الخاصة . ذكرت مرة في الموقع بان زوجي معوق ولم اذكر وقتهانوع العوق , ولكني الان وفقط للتوضيح اقول نوع العوق الذي يعاني منه , وبنظري انه اشد انواع العوق وهو العوق النفسي . لقد قضى سنوات في اقفاص الاسر في ايران عندما اسر في الحرب , ولم يكن هو اطلاقا عسكريا او من الجيش الشعبي ولكن خريج جامعة اتى اسمه للاحتياط فالتحق بالجيش ومن حظه العاثر او حظي العاثر تأسر , وعندما رجع , رجع لي انسانا مريضا نفسيا حاولت وحاولت دون جدوى . انه طبيعي جدا جدا خارج المنزل ولكن عندما كان يدخل المنزل كان كأنه دخل قفص الاسر ولم يستطع ان يتخلص من هذا الشعور ولفترة طويلة , والان بقيت مشكلته او بالاحرى مشكلتي بانه لا يحب المناقشة ولا الكلام عن اي شئ ويحس بان المناقشة والحوار في اي شئ لا معنى لهما . وهذا ما كان ينقصني ان اتحدث وابادل الاراء مع اناس يحترمون ارائي واحترم اراءهم , وصدقا كان موقع اهل القرأن ضالتي التي بحثت عنها , ولعدة اسباب , واهمها هو تواصلي للتكلم باللغة العربية والتي احبها جدا ومحاولة عدم نسيانها وخاصة وانا اقيم في دولة لغتها ليست الانكليزية والتي كنت اجيدها و لعدم استعمالي لها بدأت انساها واخاف ان انسى العربية والتي ايضا لا استخدمها الان الا نادرا في حياتي اليومية .فارجو لكل من سألني سابقا عن سبب تواجدي سابقا هنا ان اكون قد اجبت على استفساره, وان اتأخر كثيرا لاني كنت اعتبره شئ شخصي جدا ويعنيني انا وحدي وليس من حق اي قارئ في الموقع ان يحاكمني وخاصة بان اهل واصحاب الموقع الافاضل لم يسألونني هذا السؤال , وايضا كان ما وضحته جوابا لهم , لانه من الجائز قد حصلوا على تساؤلات عن سبب قبولهم لي للكتابة في الموقع .
يتبع رجاءا
----------------------







84   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12812]

العزيزات والاعزاء في موقعي الحبيب ( اهل القرأن ) (2)


تكملة التعليق السابق


اخي الاستاذ فوزي فراج المحترم , اخي العزيز ابراهيم دادي , شكرا لكما , وسأظل اكن لكما كل الحب ما حييت , وامنياتي لكما بالموفقية والنجاح في مهمتكم . ودمتما ودامت ايامكم بكل فرح وصحة وعافية .

عزيزتي ايمان , لن اقول لك سوى , انا اعتذر بشدة لكوني السبب في ما واجهتيه وانت في اول يوم لك في الموقع ( وحقا لم يكن لي فيه اي ذنب ) , واقول لك هنيئا لك تواجدك في هذا الموقع العزيز على قلبي , انا اؤكد لك بانك سوف لن تواجهي ما حصل مرة اخرى , لانك اثبت انك مسلمة ولست مسيحية والسبب الذي كنت اهاجم فيه دائما . لك مني كل الحب والمودة الصادقةلاخت لم تدم صداقتي معهاسوى لايام .
حرصك الله من كل سوء .
ودمت بالف خير وعافية وفرح.

عزيزتي فرح ,
هل تدرين ابنة اخي البكر اسمها فرح وانا احبها جدا جدا وكلما نطقت باسمها كنت احس بان الفرح يغمرني واحبها جدا جدا .
عزيزتي فرح ,
وانا كنت اقرأ كل تعليقاتك وكنت اتفق معها ولم اكتب لك سابقا, لان لغتي الانكليزية بدأت تضعف وانك شاطرة اكثر مني فيها , وكنت اتجنب ذلك لاني قد اكون اخطأت فهم كلمة مما ورد في التعليق وانت تدرين جيدا , الى ان اذهب وابحث عن معنى كلمةمعينة في العربي كنت اقرأ تعليقا اخر او مقالة اخرى. وهذا ما احزنني لانها كانت المرة الاولى التي تكتبين لي فيها , وفرحت حقا بكل ما جاء في ردك , وكتبت ردي لك وبفرح حقا , وعند حذف التعليقات , ترك تعليقك الموجه لي وحذف تلعيقي والذي اجبت عليك فيه , فاحسست كأن القارئ عندما يقرأ ما كتبت حضرتك باني على الاقل لا اعرف الاصول وتركت ردك بدون اجابة , والحمد لله اوصلت لك ما وددت .
دمت اختا وصديقة عزيزة
وطابت كل ايامك بكل (( فرح )) وخير

وفي الختام , ارجو ان لا اكون قد اثقلت على الموقع العزيز لانه لم يكن ذلك الا توضيحا بسيطا , وشكرا واعترافا بالجميل للاخوين فوزي فراج والاخ ابراهيم دادي وللاختين والصديقتين العزيزتين فرح وايمان.

واخيرا للاخ الدكتور عمرو اسماعيل , سلام خاص جدا , وساقرأ لحضرتك في مواقع اخرى , دمت بكل خير وفرح وعافية , ولنتزاور في الاخرة كما قلتها مرة في احدى مقالاتك , والدين لله والوطن للجميع , اليس كذلك يا اخ عمرو.

واملي من الله ان تقرؤوا ما كتبته لكم وهذا اخر شئ اكتبه في الموقع , وسالغي تسجيلي قبل ان اذهب للنوم هذه اليلة .
امل




85   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12814]

هذه ليست عودة للكتابة .. ويا آهل القرآن لا تسمحوا لآحد وأن يغيب فى سيرة من غادر.

السلام عليكم ..

صرحت بالأصاله عن نفسى أننى سأترك الموقع.

وبالتالى لا يصح أبد وأن يغيب البعض فى سيرة من غادر وبالأصح وهناك تحقيقا مفتوحا ؟؟؟؟؟.

بالمناسبة يا إداره آهل القرأن .. عندما قيل من قبلكم الأتى :
{بعد أن مر على الإنذار 24 ساعة ليعدل كل شخص ما كتبه مخالفا لشروط النشر}

هل عدل أى شخص هنا ما كتبة غيرى ؟

وعندما يقال منكم الأتى :
{نرجو من كل الإخوة والأخوات الذين ألغيت تعليقاتهم مراعاة شروط النشر والالتزام بها، ونذكرهم بمراعات أدب الحوار وعدم الخروج عن الموضوع، والتعرض للتهم والدخول في نوايا الناس لأن خائنة الأعين وما تخفي الصدور لا يعلم بها إلا خالقها. }

فلا يجب وان يتحدث أحدا عن نفسه بغير الواقع متضمنا شخصى !!.
عموما لأحقاق الحق إلى نصابه أرجو من الجميع الإطلاع على الرابط التالى وقراءة جميع التعليقات به ثم الحكم بما يمليه عليه ضميرة ..
http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_news.php?main_id=664#12126

مرة إخرى يا آهل القرآن ما يحدث هو العيب ذاته لا تسمحوا لآحد فى موقعكم وأن يغيب فى احدا اخر وأنتم لم تتوصلوا إلى حسم نهائى فيما حدث .. فهذا لا يمت للدين والذى فتحتم له موقعا بصله ...
بخلاف عندما تصدروا قرار فوجب وان ترغموا الزملاء هنا على إحترامه أليس هذا كان قولكم:
{علما بأن لجنه المتابعة سوف تناقش موقف الموقع تجاه السادة المخالفين لشروط النشر, إذ أننا لا نرى أن إلغاء التعليق فى حد ذاته كافيا خاصة إن كان التعليق قد نال من كرامة أو من مصداقية البعض الأخر أو وجه لهم إهانة بأى صفة كانت}

لا يصح ابدا وا ن تجعلوا البعض يتكلم هنا ويغيب تحت بصركم وإلا أصبحتم أنتم والذين تغيبوا بموافقتكم على هذا !!!!!

ووجب أيضا ان ترغموا الزملاء هنا على إحترام قراراتكم !!!

والسلام

86   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12815]

إلى السيدة المحترمة أمل والسادة أهل القرآن

أرجو أن يعود الموقع إلى سابق عهده، ما بهرني في هذاموقع يوم دخلته العام الماضي، هو وجود حرية في التعليقات (بدون مشرف) إلى جانب وجود إحترام من جانب المعلقين لبعضهم البعض. ولكن يحزنني أن أقول إن الموقع الكريم ليس كسابق عهده وأناشد أصحابه وخاصة الدكتور صبحي أن يبحثوا في السبب. فمن المتعارف عليه أن المؤسسات تصعد لا تهبط، واتمنى أن يظل الموقع في الصعود وأن لا يحيد عن هدفه الأساسي وهو البحث والمعرفة وتقارب الناس بعضها ببعض لأن في الأونة الأخيرة أصبح هناك موضوعات فرعية لا قيمة لها.


وأخيرا أوجه التحية للسيدة أمل وأعتذر لها إن كان صدر مني أي شىء أحزنها، وأحب أن أقول لها إنني ليلة أمس كنت أقوم بمساعدة إبنتي في عمل "مشروع" صغير عن مصر لتقدمه في International Day بمدرستها الأمريكية، ولقد وضعت صورة الكنيسة بجانب الجامع لأن الكنيسة جزء لا يتجزء عن مصر، ولصغر سن إبنتي فهي لم تستطع نطق Church and Mosque وقالت لي أثناء العرض إنها ستشير إلى الصورتين وتقول These are where Egyptians pray وقد إبتسم زوجي وقال لي "يا سلام على الوحدة الوطنية" :)

أتمنى أن يسعدك هذا التعليق وسلامي إلى زوجك وإبنك.

وأتمنى أن لا يغضب القائمين على الموقع من صراحتي، ولكني أتمنى كل الخير للموقع، فهو الموقع الوحيد الذي أدخل عليه على الإنترنت للناقش الهادف البناء.

أختكم آية

87   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12817]

عزيزتي اية , انت اخت وصديقة عزيزة دائما

اشكرك كثيرا لما ورد في تعليقك,
وانا ايضا اعتذر لك لو بدر مني اي شئ و ازعجك يوما.
واقولها لحضرتك للمرة الاخيرة , لست متطرفة ابدا في افكاري , وان كان ردي في بعض المرات , واحسست حضرتك به بعيد عن الواقع , فهذه ارائي ولم اقصد السوء او الشر اطلاقا يا اختي المصرية العزيزة , وسأظل احب مصر والمصريين رغم كل شئ.
و اتمنى من الله جلت قدرته ان تتوفقي في ادارتك لرواق اهل القرأن , واعتقد هذا رأي الجميع في حضرتك , وانت أدها وأدود ( اليس الاخوة المصريين يقولوها هكذا ل .. انت قدها وقدود .

قبلاتي للصغيرة ابنتك,
وتحية اخوية للاخ الفاضل زوجك والحياة السعيدة لكمادائما,
دمت بكل خير وفرح وعافية ,
امل


88   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12831]

الأخت الفاضلة AMAL HOP تحية طيبة،

الأخت الفاضلة AMAL HOP تحية طيبة،

شكرا على تعليقك والكلمات اللطيفة الموجهة لنا ولأهل القرآن، لكن الذي يزعجني شخصيا مغادرتك إن تمت، لأنك من بين النساء الأوائل اللائي كتبن في الموقع، ولم نكن نعلم يومها أن معتقداتك تختلف عن معتقداتنا، لأنك كنت محترمة مشاعر مخالفيك في العقيدة، أما الدين فكله لله تعالى فلا يحق لمخلوق أيا كان أن يحكم على عبد مثله بالإيمان أو الكفر، لأن ذلك يقع في القلب، والقلب لا يعلم إلا الله الخالق ما يخفيه، فهو وحده العليم بخائنة الأعين وما تخفي الصدور وهو الوحيد الذي سوف يحكم على عباده.
على كل أنا شخصيا لا أوافق على تركك للموقع الذي أحببت وأحبك واحترمك أهله، واعتبري ما حصل إنما هي سحابة صيف ليس إلا، ختاما أدعو الله أن يشفي زوجك مما هو عليه وأن يحفظ أهلك ويبقى الحب في الله بيننا دوما ولا نذكرك إلا بالخير.
مع أخلص تحياتي. إبراهيم دادي.

89   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12833]

الأخوان الرواد الفاضلان فوزى فراج وإبراهيم دادى

تحية طيبة
وبعد,

أؤيدالذهاب بشطب جميع التعليقات هنا ما عدا تعليقات السادة الأخوة :
ابراهيم دادي.
محمد مهند مراد.
عمرو إسماعيل.
مع حذف اى كلمات داخل تعليقاتهم (( تشير إلى أى شخص أو خلاف هنا )) ..
بالقطع ستكون مرهقه على مدير الموقع الفنى ولكنها بالمؤكد فى صالح الجميع للتقدم إلى الأحسن ..

والسلام عليكم.

90   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12839]

DEAR SIS AMAL HOP

اختي امل العزيزه ارجوكي لا تتركي الموقع يمكنك ان تغيري اسمك او حتى جنسك!!!
اعتذر لكي كل ما حدث !!
iam soso sorry
اختي امل للاسف الشديد والله اقول لكي ان هذا حال اغلب المسلمين و لا اريد ان ازيد في الحلف لانه الحمدلله هناك قله يقفون الى جانب المراه المسلمه و العربيه
و لكن هذا حال المراه الشرقيه عموما و خاصه المسلمه اذا ارادت ان تناقش الرجل او تتحاور معه او حتى تدخل الى مجالس الفكر نفسها سيقابلها بالرفض و الغلضه و الطرد بل الاهانه لشخصها متذرعا بكم حديث منسوب لرسول الله انكي ناقصه عقل و دين و القول بان معشر النساء اغلبهن في النار!!!!!!!!!
هذا اختي العزيزه جدا امل يحدث للمراه المسلمه فمابالك بامراه غير مسلمه و دينها دينا اخر فبربك كيف سيعاملها اغلب المسلمين لن يعتبرو لها وجود اساسا
انا فخوره بكثير من الاخوه في هذا الموقع و كيف يتعاملون معكي و كانك واحده منهم و هذا شيئا جميلا لانه يعطي الامل الكبير لمسلمات مثلي انه سيكون لهن احترام هنا ايضا من بعض الاخوه حتى لو من القليل
انا يا اختي امل و لا افتخر بنفسي ذكرت الشهاده في بيتي احدى الصربيات و كانت صديقه عزيزه علي و كنا وقتها نقيم في بلجراد -يوغوسلافيا
و اكيد الكثيرين يعلم ان الصرب من يحاربون الالبان و البوسنه من قبل
صديقتي هذه كانت قد تركت المسيحيه و ضلت تبحث عن الدين الذي سترتاح له صحيح انني كنت اتحاور معها و لكن كان حواري بصدق عن حال المراه و كيف تعامل بقسوه من اخوتها المسلمين اخبرتها ان هذا لا ينادي به الاسلام و لكن التقاليد و العرف هي التي ادت الى ارساء هذه الشعارات للدوس على ادمية المراه
و كل يوم تزورني تريد ان تسمع اكثر عن الاسلام و ذهبت و اشترت الكتب لبعض الكتاب ثم في يوم زارتني و اعلنت شهادتها في بيتي و انا شاهده عليها علمناها الوضوء و الصلاة و قراءة بعض الايات القرانيه ...و كنت اسهل لها كل السبل و لكنها كانت سعيده جدا و ارادت ان تطبق الدين الصحيح بكل حب
انا لا اتحدث عن هذه الحادثه كثيرا لان اسلامها هو عن طريق قلبها فقط حتى لو ساعدت بعض الشيء و لكنه كله يعود لعقلها و قلبها
ما اريد الوصول اليه انها كانت صديقتي و هي كانت علمانيه و ليس لها دين واسلامها كان لنفسها و لا يعني ان حبيتها اكثر من قبل لانها صديقتي منذ البدايه ...اي انني اتقبل اصدقاء من كافة الاديان و حتى من ليس له دين المهم ان لا يتدخل احد في الاخر او يسب اعتقادات الاخر او حتى السخريه منه بالعكس عند غيرها بعض الاصدقاء الاجانب و احبهم و نتزاور و نتحادث
يا عزيزتي الوقوره امل الشرقيون المسلمون يريدون اسم اسلامي اولا و لو كان اسم رجل افضل حتى يتم احترامك و تقدير عقلك!
عندنا هنا حتى في مخالفات السياره في الطرقات
اقسم لكي انهم لما يعلمون ان التي تقود امراه يزيدون في معدل الشتم و لا يحاولون حتى ان يكونو لطفاء من باب كون المراه كائن حساس؟(و رفقا بالقوارير)
(و للمعلومه انا لا اقود سياره)و لكني اشاهد ذلك و يحزنني كثيرا ...هذا ما يحدث في طرق سيارات فمابالك في ملتقى للفكر و الحوارات!


91   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12840]

السيدة إيمان رجاء الكف عن الإساءة المقصودة بين السطور.

ففى قولكم الأتى بمعرض التهوين عن السيدة أمل :
{و لكن هذا حال المراه الشرقيه عموما و خاصه المسلمه اذا ارادت ان تناقش الرجل او تتحاور معه او حتى تدخل الى مجالس الفكر نفسها سيقابلها بالرفض و الغلضه و الطرد بل الاهانه لشخصها متذرعا بكم حديث منسوب لرسول الله انكي ناقصه عقل و دين و القول بان معشر النساء اغلبهن في النار!!!!!!!!!
هذا اختي العزيزه جدا امل يحدث للمراه المسلمه فمابالك بامراه غير مسلمه و دينها دينا اخر فبربك كيف سيعاملها اغلب المسلمين لن يعتبرو لها وجود اساسا}

مبدئيا:
خلاف السيدة أمل كان معى وليس مع غيرى والجميع يعلم هذا ... وكان سبب خلافنا فى مقال أخر غير الحالى ولم اكن الساعى للحوار والذى ادى لهذا الخلاف ..

فمن تقصدين بالأتهامات فى بكلامك ؟؟ ..
فهل إختلف مع السيدة أمل احدا غيرى لكى يكون مقصودا بدلا عن شخصى ؟؟

بالمنطق بالطبع انا المعنى بقولكم :
{و لكن هذا حال المراه الشرقيه عموما و خاصه المسلمه اذا ارادت ان تناقش الرجل او تتحاور معه او حتى تدخل الى مجالس الفكر نفسها سيقابلها بالرفض و الغلضه و الطرد بل الاهانه لشخصها متذرعا بكم حديث منسوب لرسول الله انكي ناقصه عقل و دين و القول بان معشر النساء اغلبهن في النار!!!!!!!!!} ..

ذهابك خطأ لأننى أحترم المرآه ..
فمثلا أننى أقولها بأعلى صوتا أننى احترم سيدة مثل "آيه الله" أكثر من رجال كثيرون هنا .. وأراها تتمتع بحكمة أيضا أكثر من رجال كثيرون هنا .. وهذا معلوم من تعليقاتى لسيادتها وغير محتاج لأثبات ..


وبالتبعية أيضا انا المعنى بقولكم :
{فمابالك بامراه غير مسلمه و دينها دينا اخر}

ذهابك خطأ لأننى أخترت مسيحية لكى تكون زوجتى ..
فقلنا الكثير والكثير من قبل أن زوجتى مسيحية ولو عاد بى التاريخ مليون مرة أو اكثر إلى الوراء فلن اختار سواها .. وهذا معلوم من تعليقاتى هنا وغير محتاج لأثبات ..

ألن تكفى يا سيدة إيمان عن الإساءة للغير بحشر عبارات التجريح للأخرين بين السطور وإشعال الحرائق؟؟؟..

ألا من رشيد العقل هنا يوجهه عناية السيدة إيمان إلى عدم جواز ما تكتبه ؟؟

92   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12844]

عذرا!

انا تكلمت بطريقه مطلقه و لم اقصد احد
تكلمة بصفه عامه كيف تعامل المراه الشرقيه
انا لا اقصدك انت او غيرك ...انا اقصد المجتمع المنغلق الذي جعل المراه مقيده و تحت حكم الرجل
انا اتكلم عن تجارب قابلتنيفي حياتي و قابلت غيري
اذا كنتم في مصر تعيشون فيسلام بين الاجناس و الاديان
للاسف ففيبلادي لازلنا لم نصل الى هذا النوع من السلام
و اذا تكلمت بنوع من الشده بعض الاحيان فهذا لاني حزينه لحال نساء بلدي هذا كل الامر


93   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12858]

الأخ الفاضل شريف صادق تحية طيبة،

عزمت بسم الله،

الأخ الفاضل شريف صادق تحية طيبة،
أرجو أن يتسع صدرنا جميعا في الحوار مع رواد الموقع، وأن لا نبحث عن الهفوات بين السطور، فكيف بذلك إن لم تكن مقصودة وندخل في نوايا الناس، نرجو أن يكون حوارنا مفيدا و يعذر بعضنا البعض لنستفيد ونتعلم من بعضنا ما ينفعنا ولا يضرنا، فالحق أقول قرأت تعليق الأخت الفاضلة إيمان أبو السباع قبل أن أقرأ تعليقك عليها، ثم قرأت تعليقك فإذا بي أفاجأ لما ذهبت إليه من التنقيب بين السطور وتأويله على أنه تقصدك، في نظري ليس فيه ما يفهم أنها تقصدك، وإنما التعليق كان موجها إلى الأخت أمل التي تريد مغادرة الموقع جراء ما حدث، فهي أي إيمان أبو السباع تترجاها للبقاء لأنها ارتاحت لها فتكونت صداقة بينهن.
لذا أرج منك أخي الكريم أن نغض الطرف عن البحث عن العثرات ونحسن الظن لأن بعض الظن إثم.
تقبل أخي العزيز شريف صادق تحياتي واحترامي إبراهيم دادي.


94   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12860]

الأخ العزيز إبراهيم دادى.

بعد التحية

------- بداية المقدمة -------
الجو النفسى مكهربا وفى هذه الحالة وجب الحكمة فى إختيار الجمل بحيث لا تحمل معنيين كما فعل الفارس شريف هادى فى مقاله المعنون بـ "وضعا للحصان أمام العربة" ولولا حكمة سيادته وإختياره للعبارات المنتقاه للمدلول ما عدت أبدا ..

إننى كنت أعتقد أننى ارد على الأخ الكريم شريف هادى ولم افطن إلى خطأى بأن سيادتكم هو المفروض ان ارد عليه إلا الأن فقط !!!
أى بعد مرور حوالى 12 ساعة من كتابه هذا التعليق .. وهذا بالقطع اثار دهشتى تماما..
وهو ما جعلنى أبادر على الفور فى رد الأمور إلى صحيحها وإعادة كتابه هذه المقدمة بعد 12 ساعة من كتابتها لإصلاح الخطا الأن ( وقت إكتشافة ) ..
------- نهاية المقدمة -------

وبصراحة منقطعة النظير ..
بالنسبه للأخت أمل إن كان هناك أحد ما يهون عليها فهو أنا لأنها تعتقد أننى أقصد شخصها الموقر أو عرقها ..

وبالتالى أقول لها:
(( والله يا أمل .. أقسم امام الله والجميع هنا .. لا هذا ولا ذاك )) ..

ولا تنسى يا أمل أنتى قلتى لو شريف أقسم أنا حأعتذر .. والسيد محمد مهند مراد شاهد على هذا لأنك وجهتى هذا الوعد له فى تعليق لكى هنا إتمسح .

لا أريد إعتذارك كما وعدتى (( ووعد الحر دين عليه )) .. وانا عايز رد الدين بتاعى بتعليقك على الدجاجة بتاعتى بأسلوبك العراقى المعهود.

وأنا وجهت للسيدة أمل دعوة لها فى مقالى "لماذا عبرت الدجاجة الطريق ؟؟؟" لكى تعلق عليه ..

وهى لم تعلق للأن ؟؟ ..

وقلت فى نغسى أحسن تكون عبارة ( وإن علقتى سارد عليكم كيف يتأتى وأن يكون نصف عائلتى مسلمة والنصف الأخر مسيحى كما طلبتى ) قد فهم المقصود منها بالخطأ .. لان فى هذه المواقف الواحد بيكون حساس لآى كلمة تحتمل أكثر من معنى..

ومن هنا بأقول للسيدة أمل والله دى دعابة مصرية يا أمل لكى من منطلق "قال يعنى إغراء" ..
والمقصود منها إنى اٌقرأ ما تكتبيه وأوليه إهتمام ولا امر عليه مرور الكرام بدليل تذكرى لما تكتبين ..

واخيرا وليس أخرا ..
ألف سلامة بخصوص زوجك يا أمل ودعواتى لسيادته بالشفاء .. وإن شاء الله يقدر سبحانه الشفاء العاجل له .. أمين ..

95   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 05 نوفمبر 2007
[12862]

إلى السيدة أمل هوووب

بعد التحية

حتى لا تظنى بى الظنون يا سيدتى .. فأنا سوف أعلق عودتى إلى الموقع والتى فعلتها أمس بعودتكم ..

فليس هناك خيار أو فاقوس ..

إنتهى.

96   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12864]

الأستاذ شريف صادق

الأستاذ الفاضل شريف صادق،

أنت رجل طيب القلب وكريم الخلق، أحييك على ما كتبته وأتمنى أن لا نخسرك على هذا الموقع الكريم لأني كنت أستمتع ببساطة تعليقاتك حيث كنت أشعر وكأنك تكلم الناس وجها لوجه.

أدعو العزيزة أمل أن تعود هي أيضا إلى الموقع حيث وأعتقد إنها من أوائل من شاركوا بالتعليق على هذا الموقع الكريم منذ إنشائه.

تحياتي للجميع

97   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12867]

الاخ الفاضل شريف صادق المحترم , تحية طيبة لحضرتك

وطاب يومك بالف خير
كن على ثقة فليس لي شئ ضد حضرتك او اي انسان اخراطلاقا , واقولها الان ومن كل قلبي صافية لبن يا اخي العزيز شريف صادق و وان شاء الله تثري الموقع بتعليقاتك ومساهماتك القيمة , ولا اخفي عليك فقد كنت ايضا اضحك مرات على تعليقاتك والتي تكتبها باللهجة العامية , ولكن الذي حصل حصل والموقع الحبيب يظل منورا بوجودكم ويصبح من اهم المواقع بما يتصف به المشرفون عليه والمشتركون في الكتابة سواء كتاب كبار او معلقين . ودعائي للرب ان يأخذ بيدكم وتحققون ما تأملونه ان شاء الله .
الاخ الفاضل شريف , لقد اخذت اجازة من العمل البارحة وقضيته بالبيت واليوم تركت العمل مبكرة , ولم اقل هذا الا لكي اقول كم انا متأثرة من تركي الكتابة في الموقع وفراقي لاصدقاء وصديقات , تصور لا اعرف شيئا عنهم ولا يعرفون شيئا عني سوى القليل الذي كنت اذكره ضمن التعليقات .
وانا سامحتك من كل قلبي وارجو ايضا انت ان تسامحني لو احسست مرة باني ازعجتك بشئ .
تحياتي واحترامي لك وارجو ان تبقى مثابرا في الكتابة في الموقع والجميع يحبونك ويقدرونك , والقرار الذي اتخذته انا مقتنعة به و كل شئ في هذه الدنيا قسمة ونصيب اليس كذلك؟
وساعلق على الدجاجة التي تعبر الشارع , واتمنى ان يعجبك .
دمت بكل خير وعافية وفرح
امل


98   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12869]

إلى السيدة أمل

بعد التحية

بادئ ذى بدء ... حليــــــــــــب يا قشطـــــــــة.

إقتباس
{ولم اقل هذا الا لكي اقول كم انا متأثرة من تركي الكتابة في الموقع}

إكتبى وإستمرى يا أمل ولا تتوقفى وإنى أعنى ما قلت سلفا بالأتى :
[سوف أعلق عودتى إلى الموقع والتى فعلتها أمس بعودتكم ..
فليس هناك خيار أو فاقوس ..]

وبعدين أيضا انا عايز أسمع منكم الأخبار الكويسة بإذن الله لشفاء زوجكم من كثره دعائى له (بأذن الله) والذى لن أوقفه علشان توصل الأخبار الحلوة بعون الله للسيد فوزى فراج منكم إن شاء الله .

ملحوظة:
إبتدأت بالدعاء لزوجكم من صباح اليوم قبل توجيه أى رساله لكم هنا اليوم وطبعى لا أتوقف حتى أموت او يتم الشفاء.


تحياتى.


99   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12870]

الاخ شريف صادق , ارجو وارجو ان تصدقني

ليس لي شي ضدك يا اخي العزيز , والدنيا قسمة ونصيب , ووجودك مهم جدا في الموقع وارجو ان اقرأ لك وخاصة باللهجة المصرية العامية , وفقط لعلمك فزوجي ليست حالته سيئة اللان ابدا , ولكنه فقط كما يقول العراقيين ( الدنيا طلعت من عينه , وبس ), ولا يعجبه الكلام الكثير او اي مناقشة وبس, كان متعبا جدا في اول الامر ولكنه ليس الان مثل السابق ابدا, واحمد الله على ذلك .
لك وافر احترامي , واسمح لي فسوف اترك الجهاز لان ابني يريد ان يستعمله لكتابة واجب مدرسي .
وللمرة المليون , صافية لبن يا اخ شريف صادق .

----------------------------

وسلام وتحية كبيرة للاخ ابراهيم دادي الذي اكن له محبة خاصة بالرغم من اني لا اعرف شيئا عنه او حتى صورته .

وسلام وشكر حقيقي للاخ شريف هادي , وامنياتي له بالصحة والعافية والفرح الدائم, وفقط ارجو ان تتفهمني يا اخ شريف هادي وستجد باني على صواب
تقبلوا وافر تحياتي .

امل

100   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12884]

شكرا اخي ابراهيم

شكرا اخي ابراهيم على رحابة صدرك

101   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12885]

صورة عمر المختار!

ما جعلني ادخل لهذه المقاله من الاساس هي مشاهدتي لصورة عمر المختار و كما يعرف الكثيرين ربما يكون عمر المختار هوالبطل التاريخي الوحيد لليبين و الذي نحبه و نكن له كل الاحترام و الذي استشهد فداء لتحرير ليبيا من الاستعمار
اولا حتى لا يندهش الاخوه لما اقول هذا:
لاني كنت اعتقد ان صاحب المقاله ليبي الاصل لانه لن يضع مثل هذه الصوره الا من كان اجداده ليبين و يعرف قيمة هذه الصوره على الرغم من انها صورة انطوني كوين و لكن القصد منها انه عمر المختار!
فكما تعلمون اخوتي الاعزاء المتواجدين في هذا الموقع فالمراه الليبيه و ساقولها باعلى صوتي انسانه مهضومة الادميه و انا لا ابالغ حضرات السادة و السيدات عندما اقول هذا صحيح ان المراه الليبيه من ناحية الماديات تعيش في مكانه لا باس بها و الحمدلله على ذلك حتى لا تزداد الطين بله ..و لكن للاسف الشديد من ناحية الفكر و المشاركه الوجدانيه فلا وجود لها اللهم الا بعضالشاعرات الاجتماعيات اللواتي لا يعبرن اساسا عن وجدان الليبيه المكبوته..
و اكثر مايستعمله الليبي ضد اي فكر نسائي او حتى محاوله لفهم الدين و لن اقول العلم لاننا لايمكننا منافسة الرجل الليبي في العلم الميداني لانه احتكره لنفسه فقط...المهم من ناحية الدين سنقابل اولا بكوننا نحن النسوه ناقصات عقل و دين و انهم قوامون علينا و بمفهومهم على القوامه هي الفكريه و الجسديه و لا يعرفون ان القصد من القوامه هو مقدار الصرف و الحمايه الذييبدلها الرجل للمراه يعني تسمع هذا الكلام للاسف من مراهقين ليس عمريا بل فكريا لم يدخلو حتى ميدان العمل و حتى لو عندهم راتب فانهم لم يصرفوه بعد الا على انفسهم ظانون ان القوامه لا تعني الاهتمام بافراد اخرون مرتبطون به من الاسره
و ايضا يتمسك اعزائي الليبين و لن اظلمهم كلهم و انما اغلبهم بالقول المنسوب لسيدنا محمد ان اغلب اهل النار من النساء اخذين ذلك من الشيخ عمرو خالد سامحه الله
اذا فالنزاع في هذه المقاله و تعليقي الذي كان يعد حادا للبعض يعود ذلك الى انني لن ارضى لاحد يضع صورة لبطلي الليبي الوحيد ثم يذكر موضوعا عن ان الضرب في الاسلام للمراه يقصد به الضرببحذافيره....فما اصابني هو حزننا شديدا الا يكفي ما تواجه الليبيه !لا اظن ان تفسير الايه بالضرب يكون عونا لها في حياتها الغير ادميه
و على الرغم من ان صاحب المقاله لم يرد علي و ظننت انه سيرد لاعرف لماذ فسرها بتك الطريقه
و لكن للاسف احد الاخوه في هذا الموقع لم يفهمني و بداء يضايقني و انتهى الامر بشتمي علنيا....
المهم ياشريف صادق ان الانسان ليس بمجبور على حب كل الناس ...و القلب و ما يهوى و ما يتبع فربما نكون على ديانه واحده و لكننا لسنا على نفسالطريق على الرغم من انني دخلت الى مقالاتك و لم تجد مني الا الشكر و الاحترام لشخصك قبل ان اعلق على هذه المقاله
فاطلب منك ياشريف صادق لا يجب ان تنسى ما دار بيننا و لكن على الاقل تحاشى وجودي و حاول ان لا تقرا ما اكتب و انا بالمثل لن اقترب من مقالاتك حتى نبعد الشجار و الذي ينتهي بامور لا يحبها الجميع
فالمهم ان لا نحب بعضنا او تكون لنا نفس وجهات النظر حتى في الايمان بالله تعالى و لكن المهم ان نعرف كيف نعيش بسلام دون نشر مشاعر الكره
حتى الفلسطنيون يطالبهم العالم بتقبل اسرائيل و هم اعدائهم اللدودون و ما بيد الفلسطنين من حيله الا ان يذعنو لذلك ليحيو في سلام و هدوء و انشاء الله ربنا يحرر ارضهم و يحقق لهم السلام الصحيح

102   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 06 نوفمبر 2007
[12889]

أسفا عزيزى الفارس شريف هادى

بعد التحية

اسفا أيها الفارس فقد إختلط على الأمر ورددت على تعليق السيد إبراهيم دادى واضعا أسمكم عوضا عن إسم سيادته ولم أنتبه إلا الأن فقط ولذا أقوم بالتصحيح !!!..

اسفا اشد الأسف ..

وللجميع تم تغير عنوان ثانى تعليق لى بتاريخ : 2007-11-05

مــن: الأخ العزيز شريف هادى
إلى : الأخ العزيز إبراهيم دادى

تحياتى للجميع.

ملحوظة :
تم تعديل بسيط فى مقدمه التعليق المشار إليه حتى ترد الأمور إلى صحيحها.

والحقيقة إننى مندهش اشد الإندهاش حيث لم يتفضل احدا من الزملاء بتنبيهى للخطأ والذى وقعت فيه.

103   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 24 سبتمبر 2014
[76015]

صباح الخير استاذه نهاد .


تعقيبى سينصب على نقطة شكلية وردت فى تعقيبكم الكريم . واسرده فى الآتى . - كما شاهدتين فإن المقال مر عليه اكثر من 8 سنوات .بمعنى أنه بالضرورة ان يكون قد قرأه عدد كبير من الناس .  وكذلك فإن صاحب المقال المُحترم ،وبعض المُعقبين  الكرام عليه  كانوا ممن يجيدون الحوار او النقاش او الجدال بينهم وبين بعض ،و نحن وهم كُنا نجد موقع أهل القرآن وكأنه قاعة مؤتمرات او رواق نتبادل فيه الآراء حتى لو كانت حول نقاط صغيرة ،.وكما تعلمين ان كل القراء الكرام تقريبا يحرصون على قراءة التعقيبات ،ويبحثون فى المقالات السابقة وربما يُعقبون عليها كما فعلتى حضرتك ،وكما قرأت انا تعقيبكم واعقب  عليه الآن  ،وهذا ما يزيد من  عدد قراءة المقالات بغض النظر عن صحتها او جودتها او إتفاق القراء او إختلافهم معها ..

الشىء الآخر . ان كُل ما يُكتب على الموقع هو ملك للموقع ولا يستطيع صاحبه أن يحذفه لأنه يدخل ضمن ارشيف الموقع ،وعن تاريخ والتاريخ الفكرى للموقع ولكُتابه  الكرام حتى لو غادروه طواعية او كُرها عن طريق إدارته، فلذلك ستجدى مقالاتهم وتعقيباتهم موجودة فى ارشيف الموقع ..... تحياتى .

104   تعليق بواسطة   عبد الله مسلم     في   الأربعاء 24 سبتمبر 2014
[76025]

ضرب المرأة


بغض النظر عن الكثير من الإستنتاجات "الغريبة" التي وردت في هذا المقال، فأنا أدعو إلى التفكر في ما يلي:



عندما يقول الله تعالى "وأعدو لهم ما استطعتم من قوة و من رباط الخيل ترهبون به عدو الله و عدوكم"، هل رباط الخيل يرهب العدو اليوم؟ هل يأمر الله بإعداد رباط الخيل أم بإرهاب العدو؟ هل يمكن القياس على هذه الآية في فهم "نسبية" ضرب المرأة حسب مجتمع ذلك الزمان، تماماً كنسبية إرهاب رباط الخيل للعدو؟



أنا متأكد من شيء واحد، و هو أن قضية المرأة في الإسلام تحتاج إلى إعادة نظر عميقة تقلبها رأساً على عقب. و إلى أن يحدث ذلك، علينا التزام الحذر في فهمنا لهذه الآية. و أتمنى أن أساهم قريباً برأيي في هذا الإتجاه.



شكراً



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-18
مقالات منشورة : 15
اجمالي القراءات : 717,983
تعليقات له : 154
تعليقات عليه : 203
بلد الميلاد : Afghanistan
بلد الاقامة : Afghanistan