حنين وتبوك

السبت ٢٧ - يونيو - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
نريد منكم نضرة موجزة عن حرب الرسول في معركة حنين وتبوك ولمادا كانوا خارج المدينة.
آحمد صبحي منصور :

1 ـ الله جل وعلا لم يذكر في القرآن الكريم كل حروب النبى محمد الدفاعية . وذكر بعضها للعبرة والعظة ودون تفصيلات يهتم بها الباحث التاريخى ، فالقرآن الكريم ليس كتابا في التاريخ ، وإنما هو كتاب هداية ، والقصص فيه للهداية والعظة والاعتبار . وبعض المعارك جاءت إشارات سريعة عنها دون ذكر لها ، مثل قوله جل وعلا  ( لَقَدْ نَصَرَكُمْ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ ) بعدها قال عن موقعة حنين : ( وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنْكُمْ شَيْئاً وَضَاقَتْ عَلَيْكُمْ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُمْ مُدْبِرِينَ (25) ثُمَّ أَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُوداً لَمْ تَرَوْهَا وَعَذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَذَلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ (26) ثُمَّ يَتُوبُ اللَّهُ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ عَلَى مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (27) التوبة ).

2 ـ وهناك إشارات عن حروب بين النبى محمد والمعتدين من اليهود والنصارى جاءت في قوله جل وعلا :

2 / 1 : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِم يَقُولُونَ نَخْشَى أَنْ تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ فَعَسَى اللَّهُ أَنْ يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِنْ عِنْدِهِ فَيُصْبِحُوا عَلَى مَا أَسَرُّوا فِي أَنفُسِهِمْ نَادِمِينَ (52) وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا أَهَؤُلاءِ الَّذِينَ أَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ إِنَّهُمْ لَمَعَكُمْ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَأَصْبَحُوا خَاسِرِينَ (53)  المائدة  )

2 / 2 :(  قَاتِلُوا الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلا بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنْ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29) التوبة    )

3 ـ معركة تبوك أو ذات العسرة جاءت فيها آيات من سورة التوبة : ( 38  : 49 ) ( 79 : 96 ) ( 117 : 123 )

4 ـ  كانت المدينة هدفا ثابتا يقصدها العدو ـ كما حدث في غزوتهم ( الأحزاب ) . الطريقة الدفاعية تستوجب مواجهة العدو قبل أن يصل الى المدينة لأنه لو وصل الى المدينة وانتصر فسيتعرض السكان للإبادة. لهذا يأتي التعبير لأهل المدينة  ب ( انفروا ) ( خرجوا )

5 ـ لنا أن نتدبر من خلال الايات ، وتدبرنا قابل للخطأ والصواب . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 2137
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5021
اجمالي القراءات : 54,661,797
تعليقات له : 5,370
تعليقات عليه : 14,695
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


أنا والأكراد: بحكمك كأستا ذمتخص ص في التار يخ وأنت منصف...

توبة مهندس إنشائى: أنا مهندس انشائ ي ،، حين كنت ابني بيتا لنفسي...

Music: I am a passionate saxophone player. I particular ly love to play jazz,...

بين السعودية وأمريكا: جاء فى موقع الحرة الأمر يكية هذا الخبر تحت...

صلاة الجمعة: إذا صليت في بيتي يوم الجمع ة أصلي ركعتي ن أم...

غطاء عن ذكر الرحمن: ما معنى الذين كانت اعينه م فى غطاء عن ذكر الله...

أسئلة من صديقتى : لقد سالتن ى صديقة لى تعلم مدى التزا مى ...

وسوسة: أوري د الإست فسار عن هذه الأية الكري مة ...

الايمان والصالحات: انا شاب سني 23 سنة ساعات اصلي و ساعات لا المهم...

الجهاد قبل القرآن : السلا م عليكم وبارك الله جلا وعلا بكم على هذا...

Cloning baby: Can a woman donate an egg to other women that she doesn\'t have healthy eggs? If that is ok,...

مشكلة ابنى الوحيد : هو الوحي د بعد اربعة بنات نوهو الأصغ ر وعاش...

قتل الجنين المشوّه : السلا م عليك دكتور احمد ، أنا طبيب أمراض نساء...

تارك الصلاة: ما هو حكم تارك الصلا ة فى الدني ا ؟ هل هو كافر ؟...

الغلام المقتول : في سورة الكهف ورد قوله تعالى حكاية عن قصة من...

more