صيام صحيح غير مقبول

الخميس ١٤ - مايو - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
لو التزمت بكل شروط الصيام هل صيام مقبول عند الله سبحانه وتعالى ؟
آحمد صبحي منصور :

1 ـ الصيام الذى يقبله رب العزة جل وعلا هو الذى يتأسّس على التقوى ، وهكذا كل العبادات . وعليه فصيام المحمديين غير مقبول عند رب العالمين لأنهم يقدسون البشر والحجر ، ولأنهم لا يتقون الله جل وعلا في تعاملهم مع بعضهم . هم يصومون كعادة اجتماعية في شهر له مواصفات خاصة ويتميز بعادات تجعله مختلفا عن غيره . لذا تجد منهم من يصوم ولا يصلى ، ومنهم من يجعله الصوم أكثر وقوعا في المعاصى ، والصيام لا يزال محرضا على إرتكاب العمليات الإرهابية . ولولا كورونا في رمضان الحالي لسمعنا عن تفجيرات أكثر من التي تحدث الآن . لم نسمع عن حرب أهلية او فتنة عسكرية بيم المحمديين توقفت إحتراما لرمضان أو للأشهر الحرم . لو إلتزم المحمديون بالتقوى ما كانوا محمديين بل مسلمين وخير أُمّة أُخرجت للناس . 

2 ـ لا تنس إن الله جل وعلا يحبط كل الأعمال الصالحة للمشركين  من صيام وصلاة وحج وصدقات وبناء مساجد . قال جل وعلا :

عن الأنبياء السابقين وأتباعهم : (  وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (88) الانعام )

عن خاتم النبيين ومن سبقوه من الأنبياء : (  وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنْ الْخَاسِرِينَ (65)  الزمر )

عن بعض الصحابة : ( ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ اتَّبَعُوا مَا أَسْخَطَ اللَّهَ وَكَرِهُوا رِضْوَانَهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ (28)  محمد)

. وقال جل وعلا عموما :

( مَا كَانَ لِلْمُشْرِكِينَ أَنْ يَعْمُرُوا مَسَاجِدَ اللَّهِ شَاهِدِينَ عَلَى أَنفُسِهِمْ بِالْكُفْرِ أُوْلَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ وَفِي النَّارِ هُمْ خَالِدُونَ (17) التوبة)

(  وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَلِقَاءِ الآخِرَةِ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ هَلْ يُجْزَوْنَ إِلاَّ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (147) الأعراف )

(قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً (104) أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْناً (105) الكهف )

(  وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ (39) أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَنْ لَمْ يَجْعَلْ اللَّهُ لَهُ نُوراً فَمَا لَهُ مِنْ نُورٍ (40) النور )

( وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُوراً (23) الفرقان  )

(كَذَلِكَ يُرِيهِمْ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْ النَّارِ (167) البقرة  )

( إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (72) المائدة) .

3 ـ إقرأ لنا كتاب ( الصيام ) وهو من كتبنا المنشورة هنا .

4 ـ كل عام وأنتم بخير



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 2610
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4979
اجمالي القراءات : 53,281,127
تعليقات له : 5,322
تعليقات عليه : 14,619
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


يرحمه الله جل وعلا: رغم إقتنا عى ان دعائي لابي لن ينفعه لان صفحة...

إقرأ لنا لتوفر وقتنا: قال الله تعالى : وكنتم أزواج ا ثلاثة .....

ليس كيلا بمكيالين: السلا م عليكم اذا كنا لا نصدق الاحا ديث او...

ثلاثة أسئلة: السؤا ل الأول : قرأت لك إن الكفر يعنى...

وأورثكم أرضهم: وَأَو ْرَثَ كُمْ أَرْض َهُمْ ...

هدم الأصنام فى مكة: هل واقعه هدم الرسو ل عليه الصلا ه والسل ام ...

التقوى والتيسير : كيف توفّق بين التقو ى والخش وع فى العبا دة ...

حقنة الجلوكوز: اشاهد حلقات ك على اليوت وب ( لحظات قرآني ة )،...

حديث القسطنطينية: ما رأيك فى هذا الحدي ث الذى رواه أحمد...

زكاة فوائد البنوك: قرأت رد لك على الزكا ة المال ية وقلت إنها على...

أربعة أسئلة: السؤ ال الأول انا قرآني التوج ه ،...

التأشيرة مستحيلة : قرات لك اخطر ما عرفت من القرا ن الكري م عن...

سبقناهم: سلام يا د. صبحي منصور . کثير من الجهل ة ...

المواشى من الشيوخ : سلام عليكم .لله الفضل والمن ة يتفضل على...

آدم وزوجه والشرك: ( هُوَ الَّذ ِي خَلَق َكُم مِّن نَّفْ سٍ ...

more