وجه الله

الجمعة ١٩ - يوليو - ٢٠١٩ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ما هو المقصود ب ( وجه الله ) هل لله جل وعلا ( وجه )؟
آحمد صبحي منصور :

يأتى مصطلح ( وجه الله ) ليدل على :

1 ـ كناية عن ذات الله جل وعلا . قال جل وعلا :

1 / 1 : ( وَلا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلاَّ وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (88) القصص)

1 / 2 (كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ (27) الرحمن )

2 ـ بمعنى ( الوجهة ) و ( الناحية ):

2 / 1 : وهذا يقترب من قوله جل وعلا : ( وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمْ اللَّهُ جَمِيعاً إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (148) البقرة )

2 / 2 : وهذا مثل قوله جل وعلا : (وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (115) البقرة )

3 : و بمعنى ( الإتجاه )  والقصد ، اى العمل الصالح الذى يبتغى به المؤمن وجه ربه ، قال جل وعلا :

3 / 1 :  ( وَسَيُجَنَّبُهَا الأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى (18) وَمَا لأَحَدٍ عِنْدَهُ مِنْ نِعْمَةٍ تُجْزَى (19) إِلاَّ ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِ الأَعْلَى (20) الليل )

3 / 2 : (وَمَا تُنفِقُونَ إِلاَّ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ (272) البقرة )

3 / 3 : (فَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ ذَلِكَ خَيْرٌ لِلَّذِينَ يُرِيدُونَ وَجْهَ اللَّهِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ (38) وَمَا آتَيْتُمْ مِنْ رِباً لِيَرْبُوَا فِي أَمْوَالِ النَّاسِ فَلا يَرْبُوا عِنْدَ اللَّهِ وَمَا آتَيْتُمْ مِنْ زَكَاةٍ تُرِيدُونَ وَجْهَ اللَّهِ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُضْعِفُونَ (39) الروم )

3 / 4 :  (وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً (8) إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلا شُكُوراً (9) إلانسان   )

3 / 5 : (وَلا تَطْرُدْ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ  ) (52) الانعام )

3 / 6 :( وَالَّذِينَ صَبَرُوا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً وَيَدْرَءُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ (22) الرعد )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1443
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4618
اجمالي القراءات : 45,611,493
تعليقات له : 4,801
تعليقات عليه : 13,767
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


حماك الله .!: الاست اذ الفاض ل / الدكت ور أحمد أولا : ...

الرعد والبرق: السلا م عليكم ، استاذ ي الغال ي بارك الله...

بين الاخلاص والنية: يا شيحنا أنت هاجمت حديث إنما الأعم ال ...

المنافقون والفتوحات: موضوع المنا فقون شغل بالي كثيرا و القرآ ن ...

السلام على المسيحى : عندما يسلم المسل م على غير المسل م يقول فقط...

عند كل مسجد: يقول الله عز وجل ... يا بني ادم خذوا زينتك م عند...

أهلا بأسئلتك ولكن .!: كيف يمكنن ي ان اسأل هل تجيبو ن على إسالة...

لا بد من العدّة ..: زرته ا و أحضرن ا شاهدي ن أوربي ين و قلنا...

ابن سيرين والاحلام: هل كتاب ابن سيرين فى الأحل ام صادق 100% ؟...

الخشوع فى الصلاة : سبق أن وعدت سيادت ك ببحث عن الخشو ع فى...

يوبقهن : ما معنى قوله تعالى ( أَوْ يُوبِ قْهُن َّ ...

Music: I am a passionate saxophone player. I particular ly love to play jazz,...

تطورنا الفكرى: حاولت ان اربط واوفق بين كلامك م في حلقة لحظات...

سبحان الواحد الأحد: لقد قرأت لك بعض الموا ضيع في القام وس ...

خسارة العوام: لماذا نخسر العام ة لماذا و بيدنا مكسبه م ...

more