الوسوسة الشيطانية

الأربعاء ١٠ - يناير - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
• أنا مؤمن بكل ما بين دفتى المصحف ,ولا أعتقد صحة معلومة واحدة خارجة عنه ,وأتحرى الحلال فى كل خطواتى ولا أحمل أى ضغينة لأحد وأؤدى الفروض فى أوقاتهابقدر المستطاع , ولم أرتكب بفضل الله وعونه إثما من الكبائر حتى نزوات الشباب حفظنى الله منها. ولكن مشكلتى أننى بمجرد الشروع فى الصلاة أو قراءة القرآن تتملكنى أفكار شيطانية وخيالات لمعاصى تستوجب إقامة الحد, والعجيب أنها لاتنتابنى إلا فى هاتين الحالتين .أحاول كثيرا إخلاص قلبى لله واستحضار جلاله وأتذكردائما الموت والبعث واليوم الآخروالحساب فيفيد هذا أحيانا ولكن فى الأغلب الأعم تتغلب على وساوسى ,أخشى على نفسى أن أكون من الذين ختم الله على قلوبهم أو من الذين سبقت عليهم الكلمة.
آحمد صبحي منصور :

هذا دليل على تقواك . يبذل الشيطان أقصى ما فى وسعه لشغل المؤمن التقى بالوساوس وهو يصلى ، بينما يتركه يركز فى اعماله الدنيوية .

من السهل التغلب على هذا بالاستعاذة مخلصا بالله جل وعلا من الشيطان الرجيم . وأن تعيد ما تقول سواء الفاتحة أو التسبيح والتحميد والدعاء . وفى قراءة القرآن تبدا بالاستعاذة بالله جل وعلا من الشيطان الرجيم ، ثم تقرأ القرآن بعقلك متدبرا ، ليس مهما أن ترفع الصوت ، المهم أن تتفهم ما تقرأ . هذا مع العلم أن الشيطان لا ييأس ولا يقدم استقالته ، سيظل يوسوس لك ، ومن أجل هذا فالصلوات تتكرر 17 ركعة فى اليوم ، بحيث لو غفلت فى ركعة او سجدة أو ركوع يمكنك ان تتنبه فيما يأتى من ركعات وسجود وركوع وقراءة الفاتحة . ونفس الحال مع قراءة القرآن .

 ما تفعله هو التقوى بعينها ، إنك تطرد الشيطان بكل ما تستطيع وهو يحاول التشويش عليك بكل ما يستطيع ،أنت تفعل هذا لأنك تتقى ربك جل وعلا ، أما العصاة الضالون فليست لديهم مشكلة وليست للشيطان معهم مشكلة لأنه بالفعل  قد إحتنكهم وركبهم وسيطر عليهم ، لأنه له السلطان عليهم . أرجو أن تتدبر قوله جل وعلا : (وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنْ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200) إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنْ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ (201) وَإِخْوَانُهُمْ يَمُدُّونَهُمْ فِي الغَيِّ ثُمَّ لا يُقْصِرُونَ (202) الاعراف   ) (فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ (98) إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (99) إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ (100) النحل   ) 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 4757
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الخميس ١١ - يناير - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[87813]

شكر واجب


أشكرك يا سيدى لمبادرتك بالرد المطمئن وأشكرك أكثر لحسن ظنك بى 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5050
اجمالي القراءات : 55,234,025
تعليقات له : 5,382
تعليقات عليه : 14,716
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الصلاة بالتحيات : قلتم إذا صليت بالتح يات ضاعت صلاتك . يوجد...

شكرا جزيلا: ان موقعك م مليء بالمع لومات الناد رة التي...

هذا حرام بلا شك ..!: انا متزوج ولي ابناء والحم د الله مستقر في...

نحن أقلية ونفتخر .!: هل كان المسل مون على باطل حتى جاء...

الطعن فى الشخصيات: ماهو موقف الاست اذ منصور ممن يطعن في...

تأجير الأرحام : اسأل عن تأجير الأرح ام هل هو حلال وكذا بنوك...

غفرانك ربنا ..!!: الاخ احمد صبحي منصور السلا م عليكم و رحمة...

المحمديون كافرون.!: هل ينطبق على المحم ديين قوله جل وعلا : (...

أبغض الحلال: يقولو ن عن الطلا ق إنه أبغض الحلا ل ،...

تقديس المصحف: من شدةحر متهم وقدره م لكتاب الله تعالى إذا...

معدودات ومعلومات : ما هو الفرق بين ( معلوم ات ) و ( معدود ات ) فى...

القاموس القرآنى : فما استمت عتم به منهن فاتوه ن اجوره ن ....

حبُّ الله جل وعلا: انا كتبت مرة علي صفحتي الشخص ية ان الله يحب...

لا نبتغى السياسة: لم اجد وسيلة اسرع للاتص ال بك من هنا. انضمم ت ...

خبر الفاسق : هل توافق على ما جاء فى اسباب النزو ل فى قول...

more