حوار صحفي خيالي مع مسيحي فرنسي مقيم بايموزار اداوتنان ؟

مهدي مالك Ýí 2023-09-22


 

     

حوار صحفي خيالي مع مسيحي فرنسي مقيم بايموزار اداوتنان ؟

مقدمة متواضعة                                          

تعتبر منطقة اداوتنان هي مسقط راس اجدادي و والدي حيث ان الانسان عليه ان يكرم اصل اجداده و والدينه بقدر المستطاع لان منطقة اداوتنان معروفة بالدين من خلال المدارس العتيقة و الزوايا الصوفية شانها في ذلك شان مختلف المناطق المحافظة على امازيغيتها .

المزيد مثل هذا المقال :

و تقول احدى المقالات التي وجدتها في الانترنت ان تاريخ منطقة اداوتنان المعروف و المدون يبدا منذ قيام الدولة السعدية سنة 1425 بداعي الجهاد ضد الغزو البرتغالي لشواطئ اكادير الذي توج باسترجاع ميناء اكادير يوم 12 مارس 1541 و هكذا انخرطت قبائل اداوتنان الباسلة في هذا الجهاد تحت راية الدولة السعدية مما جعلها تكسب المكانة الرفيعة لدى السعديين بحكم قربها من ميناء اكادير أي ان اجدادي الكرام كانوا  في موقع المسؤولية و الرئاسة ............

ان منطقة اداوتنان معروفة بحكمها الذاتي عن المخزن المركزي لقرون عديدة   طبعا في ظل الاعتراف الجماعي بالسلطان بصفته امير المؤمنين في خطب يوم الجمعة و في خطبة العيدين أي الفطر و الأضحى المباركان أي ان الوعي الجمعي لسكان اداوتنان ظل يوقر السلطان باعتباره حفيد الرسول الاكرم صلى الله عليه و سلم و باعتباره حامي الملة و الدين ..

غير ان قبائل اداوتنان كانت لا تريد المخزن كنظام يفرض عليها ضرائب ثقيلة و مهام عديدة لان هذه الأخيرة تحب تسيير شؤونها العامة وفق نظامها الديمقراطي فريد من نوعه حيث سيطول بنا الشرح في هذه العجلة لان هذا الموضوع هو طويل للغاية ..........

 لكنني ساحاول الاختصار في هذه العجلة حيث هذا النظام الديمقراطي كما وصفته و وصفه الباحث الفرنسي روبر مونطاني في كتابه البربر و المخزن باللغة الفرنسية حيث لم اقراه لانني كسول في قراءة اللغة الفرنسية بصراحة ...

لقد يتميز نظام قبائل اداوتنان الديمقراطي بمجلس انفلاس أي اعيان قبائل اداوتنان البالغين سن 40 سنة و مهمة هذا المجلس هو تدبير الشؤون السياسية و الاقتصادية و القضائية الخ حيث يجتمع المجلس الجامع مرة في السنة

في منطقة ايموزار للبث في مشاكل المنطقة في ذلك الزمان البعيد.

و هناك مجلس ايت 40 الخ من هذه التنظيمات التي تخبرنا بكل الفخر و الاعتزاز بان اجدادنا الامازيغيين بصفة عامة قد عرفوا معنى الديمقراطية و معنى التداول السلمي على السلطة قبل دخول الاستعمار الفرنسي بقرون عديدة أي علينا الاعتزاز بميراث اجدادنا الديمقراطي و العلماني في اطار المرجعية الامازيغية الإسلامية كما اسميها الان .........

و طبعا فان هذا النظام الديمقراطي  كان احد الأسباب المباشرة لمقاومة الاستعمار الفرنسي الذي دخل الى منطقة اداوتنان في سنة 1927 بفضل التلاحم و التضامن للدفاع عن الأرض و عن العرض...

ان منطقة اداوتنان قد انجبت خيرة الرجال و نساء هذا الوطن الحبيب من رجال الاعمال مثل والدي الحبيب الحاج محمد مالك بكل التواضع باعتباره بدا حياته من الصفر حتى اصبح رجل اعمال يساهم في تنمية  دواره اسك الذي راي فيه النور في منتصف الخمسينات من القرن الماضي...

ان قصة الوالد هي قصة كفاح مستمر ضد الفقر المدقع و ضد ما اسميه الان بايديولوجية التخلف القروي و ضد الحكرة التي جعلته يهاجر قريته و مازال طفل صغير لا يتجاوز سنه 12 سنة مشيا على الاقدام طيلة يوم من اسك الى اكادير لوحده  في أواخر ستينات القرن الماضي بمعنى ان قصته قد تنفع لتكون سيناريو فيلم امازيغي طويل ..

و انني ساكتب هذه القصة طال الزمن او قصر كوعد قطعته  على نفسي و رحم الله جدي محمد ايت مالك الذي مات سنة 1960 و رحم الله جدتي فاظمة اعراب التي ماتت في يناير 2019 و رحم الله جدي منحد الرايس الذي مات في فبراير 2019 و رحم الله عمتي عاشا  التي ماتت في أكتوبر 2020 الخ من افراد عائلتي الموقرة  ....

الى صلب الحوار الخيالي                   

يشرفني ان استضيف مسيحي فرنسي مقيم بايموزار اداوتنان منذ سنة 2000 و هو من المواليد سنة 1961 في مدينة تيزنيت في اسرة فرنسية حيث كان ابوه رجل دين مسيحي و امه طبيبة في الطب العام ...

السؤال 1 من تكون       ؟                                                                         

الجواب انا ادعى شارل دو فرنسوا قد ولدت في هذا البلد السعيد سنة 1961 في بيت عتيق مثل مدينة تيزنيت العتيقة باسوارها الجميلة و بمساجدها العديدة و بناسها الكرام و ذوي الديانات التوحدية أي اليهودية و المسيحية و الإسلامية بمعنى التعايش السلمي .

لقد نشات في بيت الوالدين نشاة مسيحية بحكم كان ابي رجل دين مسيحي معتدل أي يزور الفقهاء و رجال الدين اليهودي و كانوا يأتون لزيارتنا في بيتنا المتواضع في اعيادنا الدينية الخ بمعنى انني كبرت في تلك الأجواء الرائعة .....

لقد دخلت الى المدرسة العمومية بتيزنيت في سن السابعة من العمر مع الأطفال الناطقين بالامازيغية و بالدارجة حيث تعلمت الامازيغية و الدارجة معا في سنوات المدرسة الابتدائية و الإعدادية و الثانوية و الجامعية بالرباط ...........

 

السؤال 2 في أي مجال اشتغلت بعد المرحلة الجامعية ؟                                      

الجواب في سنة 1983 بدات الاشتغال في المجال السياحي بمدينة اكادير حيث كنت مسؤول على تسيير احد الفنادق بهذه المدينة بحكم انني فرنسي عارف بلغات الشعب المغربي و بالإضافة الى اللغة الفرنسية حيث نجحت في هذه المهمة نجاحا باهرا لانني  اؤمن انني ابن هذا الوطن الأصيل رغم انني مسيحي فرنسي .

السؤال 3 كيف وجدت اهل سوس ؟                                                           

الجواب انهم اهلي حيث كبرت وسطهم و تقاليدهم الثقافية و الفنية حيث زرت قرية الجاج بلعيد نواحي إقليم تيزنيت صيف 1983 لانني عاشق لاغانيه منذ طفولتي حيث كان جارنا السي عبد الله يدعونا الى لتناول الغذاء او العشاء و اثناء ذلك كنا نستمع الى اغانيه عبر الأسطوانات الحجرية..

لقد كنت احضر في سهرات المرحوم محمد البنسير في اكادير او في الدار البيضاء لدرجة ان البعض قد استغربوا من عشقي لفن الروايس باعتباري فرنسي أي اجنبي عن هذه الأرض......

السؤال 4 هل زرت فرنسا باعتبارها بلاد اجدادك ؟                                        

الجواب نعم في طفولتي لان ابي كان يريد ان يحافظ على هويتي الفرنسية و المسيحية حيث هذا شيء طبيعي للغاية لان اجدادي هم فرنسيين في نهاية المطاف حيث لا يمكن تغيير هذا الواقع ابدا .....

السؤال 5 هل فكرت في الزواج  ؟                                                       

الجواب ان سؤالك يدخل في نطاق حياتي الخاصة ..

السؤال 6 متى زرت  منطقة ايموزار اداوتنان للمرة الأولى ؟                               

الجواب في شتاء سنة 1996 دعاني احد أصدقائي لقضاء نهاية الأسبوع بمنطقة اجدادك حيث احب البرد القارس و الطبيعة الخلابة خصوصا بعد هطول الامطار الغزيرة وقتها و قرات كتاب البربر و المخزن للكاتب الفرنسي روببر مونطاني فاكتشفت عظيمة تاريخ اداوتنان ..

لكنني وجدت عند وصولي الى هناك واقع التهميش و الحيف من ناحية كل شيء حتى الكهرباء آنذاك أي في سنة 1996 ......

و كان الناس يستعملون الطاقة الشمسية للإنارة و استخدام التلفاز و المذياع  الخ حيث قلت في نفسي وقتها ان منطقة اداوتنان تعاني لكن بصمت رهيب مثل الأموات .

و قال لي صديقي المعلم هناك بان مشروع الكهرباء سياتي الينا قريبا انشاء و انني مجرد معلم ادرس للأطفال لغتكم الفرنسية في الصباح و في المساء ارجع الى بيتي هنا ايموزار مع زوجتي و اطفالي و العيش هنا هو صعب لمن تعود على نعيم المدينة و شهواتها الظاهرة و الباطنة مثلك........

السؤال 7 هل استمرت في المجال السياحي باكادير ؟                                   

الجواب لا لانني انتقلت الى تنظيم السهرات و الحفلات العائلية من خلال شراء قاعة الافراح و المناسبات في مدينة اكادير حيث نظمت العديد من الاعراس للعائلات الامازيغية و حفلات راس السنة الامازيغية منذ بداياتها في مدينة اكادير سنة 2001  باكادير حيث كانت بدايات صعبة لتاسيس هذا الاحتفال الأصيل داخل المدن المغربية.......

السؤال  8 متى قررت الاستقرار بايموزار اداوتنان ؟                                  

الجواب انني لا اتحدث هنا عن استقرار دائم هنا بل قضاء نهاية كل أسبوع في دوار ديلي قرب شلالات ايموزار الجميلة منذ صيف 2000 و آنذاك كان التيار الكهربائي و قمت بشراء بيت صعوبة كبيرة باعتباري فرنسي مسيحي كما هو ظاهر على ملاحم وجهي .

و بعد مفاوضات عسيرة بيني و بين صاحب البيت و هو بالمناسبة مهاجر سابق في فرنسا حيث كان يعمل تحت الأرض في مجال الفحم و ربما عبر كلامه انه عانى من العنصرية الفرنسية تجاه المسلمين و الأسود .

و قال صاحب البيت لي اننا في هذه المنطقة ناس محافظين لنا عاداتنا و تقاليدنا حيث عليك احترامها و توقيرها حيث يظهر عليك انك ابن الدار الكبيرة و لا تظن انني اكره الفرنسيين بصفة نهائية لان منهم من يسعى الى الخير و الى الاحسان للضعفاء و المعاقين كانهم من المسلمين .

و قلت له انني ولدت في هذه الأرض المباركة من والدين مسيحيان حيث احترم دينكم و تقاليدكم المحافظة أي لن احضر الخمر الى هنا او النساء الا امي او خالاتي او عماتي فقط........

السؤال 9 هل فكرت في اعتناق الإسلام في يوم من الأيام ؟                     

الجواب كما قلت لصاحب البيت انني احترم دينكم الإسلامي و رسولكم لكن من الصعب علي تغيير دين اجدادي و ابائي المسيحي حيث لا أتصور هذا السيناريو على الاطلاق ..

و بالإضافة الى ان دينكم قد تحول الى وحش  حضاري يحطم كل ما هو جميل تحت ذريعة التشبث بما يسمى بالسلف الصالح حيث ما هو دنب الأبرياء الذين قتلوا باسم الإسلام في مختلف دول العالم منذ تسعينات القرن الماضي الى الان؟  ان الغرب المسيحي ليس ملاك منزل من السماء بل هو شيطاني نفعي حيث انه دعم أنظمة الخليج المنتجة للتطرف و الإرهاب من اجل الحصول على الذهب الأسود...

السؤال 10 ما اجمل ذكرى في حياتك ؟                                          

الجواب  عندما كنت  صغير في تيزنيت ذهبت مع الوالد الى بيت فقيه للاجتماع بين الديانات التوحيدية أي اليهودية و المسيحية و الإسلامية في ارض التعايش و التسامح منذ عهود غابرة .........

السؤال الأخير ماهية كلمتك الأخيرة ؟             

شكرا لكم                                                   

توقيع المهدي مالك

 

 

 

 

 

اجمالي القراءات 1548

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2014-12-04
مقالات منشورة : 266
اجمالي القراءات : 1,332,459
تعليقات له : 27
تعليقات عليه : 29
بلد الميلاد : Morocco
بلد الاقامة : Morocco