نادي القضاة يرسل ملاحظاته علي مشروع «قانون مرعي» إلي رؤساء المحاكم والهيئات القضائية وسرور والشريف

اضيف الخبر في يوم الأربعاء ٢٨ - نوفمبر - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: المصري اليوم


أرسل نادي قضاة مصر تقريـراً بملاحظاته علي مشروع قانون مجلس الهيئات القضائية، إلي كل من رئيس المحكمة الدستورية العليا ورئيس محكمة النقض ورئيس محكمة استئناف القاهرة ورئيس مجلس الدولة والنائب العام ورئيسي هيئتي النيابة الإدارية وقضايا الدولة، فضلا عن المستشار ممدوح مرعي، وزيرالعدل،



كما أرسل النادي تقريره، الذي كلف المستشار أحمد مكي نائب رئيس محكمة النقض بإعداده وكتابته، إلي كل من د. أحمد فتحي سرور، رئيس مجلس الشعب، وصفوت الشريف، رئيس مجلس الشوري، بالإضافة إلي آمال عثمان رئيس اللجنة التشريعية بالشعب،

وعبدالرحيم نافع، رئيس اللجنة التشريعية والدستورية بالشوري، طالباً منهم الاطلاع علي رأي القضاة في المشروع الذي أعدته الوزارة مؤخرًا، خصوصًا أنهم يمثلون السلطة التشريعية، التي ستناقش مشروع القانون وإقرار المشروع الذي تسبب في تفجير ثورة غضب عارمة بين جموع القضاة، عقب انفراد «المصري اليوم» بنشر مواده كاملة.

ورغم أن الوزير سحب المشروع لتعديله، بعد الانتقادات العديدة التي وجهها القضاة ومجالسهم العليا إلي المشروع، فإنه أرسله مجدداً إلي رؤساء مجالس الهيئات القضائية والقضاء الأعلي والجمعية العمومية للمحكمة الدستورية العليا، لإبداء رأيهم فيه مرة أخري.

وكانت الوزارة قد أعلنت تعديل المشروع في بيان لها قبل يومين، بحذف المادة الخامسة من مشروعها، والتي انتقدها القضاة ومجالسهم العليا، بوصفها مادة تهدر الحصانة القضائية، كما أدخلت تعديلا علي المادة الأولي بالنص صراحة علي مراعاة الأحكام المتعلقة بالموازنة الخاصة للقضاء والمحكمة الدستورية العليا،

وأشارت مصادر قضائية مطلعة إلي أن مشروع القانون، تمت صياغته وإعداده داخل مكتب الوزير، وبدون علم المستشار سري صيام، رئيس التشريع بالوزارة، والذي تم تهميش دوره تماما منذ قدوم مرعي إلي الوزارة،

وأسند الوزير مهمة صياغة المشروع الأزمة إلي كل من المستشار حسن بدراوي، أحد مساعديه، والمستشار تامر بجاتو وهو قاض منتدب من المحكمة الدستورية العليا وواحد المقربين من مرعي منذ كان رئيسا لتلك المحكمة.

وعلمت «المصري اليوم» أن المستشار ممدوح مرعي سيطير إلي الصين يوم الأحد المقبل، في رحلة عمل لإجراء عدد من المقابلات مع الجانب الصيني، وأشارت مصادر إلي أن الوزير يريد أن ينفض يده من المشروع خلال هذا الأسبوع، وإرساله إلي الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء، لعرضه في اجتماعه المقبل، تمهيدا لإتمام إجراءات استصداره في الدورة البرلمانية الحالية.


 

اجمالي القراءات 3962
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق