قردة خاسئين

الأحد ١٢ - ديسمبر - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
قال الله تعالى: {قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت أولئك شر مكانا وأضل عن سواء السبيل} المائدة (60). وقال تعالى: {ولقد علمتم الذين اعتدوا منكم في السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين} البقرة (65). وقال الله تعالى: (فلما عتوا عن ما نهوا عنه قلنا لهم كونوا قردة خاسئين) الاعراف (166). عزيزي الدكتور، حين عاقب الله تعالى العصاة من بني اسرائيل الذين اعتدوا في السبت وذلك بمسخهم قردة وخنازير، فهل حقيقة مسخوا قردة وخنازير؟ هل هو مسخ مادي او معنوي؟ بمعنى هل تحوّل الذين اعتدوا الى قردة وخنازير تحولاً حقيقياً أو تحولت أخلاقهم فكانت مثل اخلاق القردة والخنازير؟ واذا كان ذلك كذلك فهل يستلزم التفريطُ في المسئولية هذا العقابَ! ــ واستغفره جلّ وعلا ان كان ثمة سوء أدب مع الله تعالى ــ فما هو تحليلكم وتصوركم للآيات الكريمة؟
آحمد صبحي منصور :

المفهوم انه مسخ حقيقى وليس مجازا ، وهو خاص بمن اعتدوا فى السبت ، وقد انتهوا كبشر ، وتفصيل قصتهم جاءت فى قوله جل وعلا : ( وَاسْأَلْهُمْ عَنِ الْقَرْيَةِ الَّتِي كَانَتْ حَاضِرَةَ الْبَحْرِ إِذْ يَعْدُونَ فِي السَّبْتِ إِذْ تَأْتِيهِمْ حِيتَانُهُمْ يَوْمَ سَبْتِهِمْ شُرَّعاً وَيَوْمَ لاَ يَسْبِتُونَ لاَ تَأْتِيهِمْ كَذَلِكَ نَبْلُوهُم بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ وَإِذْ قَالَتْ أُمَّةٌ مِّنْهُمْ لِمَ تَعِظُونَ قَوْمًا اللَّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا قَالُواْ مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ أَنجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُواْ بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ فَلَمَّا عَتَوْا عَن مَّا نُهُواْ عَنْهُ قُلْنَا لَهُمْ كُونُواْ قِرَدَةً خَاسِئِينَ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكَ لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَن يَسُومُهُمْ سُوءَ الْعَذَابِ إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ الْعِقَابِ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ وَقَطَّعْنَاهُمْ فِي الأَرْضِ أُمَمًا مِّنْهُمُ الصَّالِحُونَ وَمِنْهُمْ دُونَ ذَلِكَ وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ  ) ( الأعراف 163 ـ )

وواضح من الآيات الكريمة الآتى :

1 ـ إنهم عصوا وعتوا وطغوا ولم يأبهوا بالعذاب الأول فحق عليهم عذاب المسخ (فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ أَنجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُواْ بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ فَلَمَّا عَتَوْا عَن مَّا نُهُواْ عَنْهُ قُلْنَا لَهُمْ كُونُواْ قِرَدَةً خَاسِئِينَ  )

2 ـ إن عذاب المسخ مستمر بهم وذريتهم من القردة والخنازير الى يوم القيامة : (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكَ لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَن يَسُومُهُمْ سُوءَ الْعَذَابِ إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ الْعِقَابِ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ  )

3 ـ إن العذاب يتساوى مع درجة الجرم ويتساوى مع المسئولية ، فالله جل وعلا فضّل بنى اسرائيل على العالمين وارسل اليهم الكثير من الرسل وانزل لهم الكثير من الكتب و احاطهم بشتى المعجزات والآيات ، والنتيجة ان من اطاع منهم استحق التكريم ومن عصى منهم ناله العقاب و التحقير .

4 ـ بعد اولئك العصاة الممسوخين الذين انتهى عهدهم بالبشرية فان بقية بنى اسرائيل تفرقوا فى العالم منهم الصالحون ومنهم العصاة ( وَقَطَّعْنَاهُمْ فِي الأَرْضِ أُمَمًا مِّنْهُمُ الصَّالِحُونَ وَمِنْهُمْ دُونَ ذَلِكَ  ).

والله جل وعلا لا يظلم احدا من العباد .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 19650
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الثلاثاء ١٤ - ديسمبر - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[53769]

العدل المطلق

إن الله تبارك اسمه  -لا يظلم مثقال ذرة وإن تك حسنة يضاعفها ولا يظلم ربك أحدا ، فالله تعالى هو مصدر العدل فعدله مطلق .


فالله قد بعث فيهم كثير من الرسل ووأنزل لهم الكثير من الكتب .


وكما قال الدكتور منصور "إن العذاب يتساوى مع درجة الجرم ويتساوى مع المسئولية ، فالله جل وعلا فضّل بنى اسرائيل على العالمين وارسل اليهم الكثير من الرسل وانزل لهم الكثير من الكتب و احاطهم بشتى المعجزات والآيات ، والنتيجة ان من اطاع منهم استحق التكريم ومن عصى منهم ناله العقاب و التحقير "


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4664
اجمالي القراءات : 46,600,947
تعليقات له : 4,839
تعليقات عليه : 13,831
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الوصية وسداد الديون: الدكت ور احمد يقول . ان من مات اغلق كتاب...

كتابة القرآن الكريم: ( هل يمكن كتابة القرآ ن بأكثر من صورة حرفية...

النشأة الأولى : يقول عز وجل : ثُمَّ خَلَق ْنَا النُّ طْفَة َ ...

زواج المشرك: ـ أخالف ك فى اباحة الزوا ج بالمش ركة و...

اليهود وقريش : استاذ ي الفاض ل الدكت ور احمد اسالك بالله...

مسألة ميراث: انا ارمله لدي طفلتي ن توفي زوجي وكنت حامل...

الخراصون : ما معنى ( الخرا صون ) فى سورة الذار يات 10 ، وما...

القرآن والهداية : لقد مضى تقريب ا عام و نصف العام على متابع تي ...

الصلاة بغير العربية: هل يجوز الصلا ة بلغة غير العرب ية ؟...

شرع ابن تيمية: هناك شخص له آراء دينية تتفق معكم مثل رفض...

دفاعا عن الاخوان: من قبل سألتك عن موقفك من الإخو ان المسل مين ...

المراهنات: أستاذ نا الفاض ل عندى سؤال أعتبر ه ضمنا...

إلا .. زوجتى : الس لام عليكم و رحمة الله عم ري ...

رحمة الله تعالى : السلا م عليكم ورحمة الله وبركا ته لي صديق...

مضطر فعلا .!!: استاذ ي العزي ز د. احمد منصور السل ام ...

more