سؤالان

الخميس ٠٦ - يونيو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : بالتأكيد انك يا دكتور أحمد تأثرت باساتذة قرأت لهم . من هم أصحاب الفضل عليك ؟ السؤال الثانى : ما معنى قوله تعالى : ( وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمّاً وَعُمْيَاناً (73)الفرقان ) ؟
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

فى نشأتى العلمية حتى قبل تعيينى معيدا فى قسم التاريخ بكلية اللغة العربية جامعة الأزهر ـ تعلمت من كتابات الاستاذ أحمد أمين ، ومن كتابات الامام محمد عبده ، ولكن تجاوزتهما الى أُفُق أعلى . وهذا واضح فى بحث لى منشور هنا عن الامام محمد عبده . لم تعجبنى ـ من صغرى ـ كتابات طه حسين ولا العقاد . كان الأساتذة فى الجامعة يتمتعون بإحتقارى ، بسبب جهلهم وتدنّى مستواهم الأخلاقى والانسانى . ولكن أنا مدين لهم ولبقية خصومى بالفضل . إذ لولا حمقهم فى التعامل معى ما أصبحت  على ما أنا عليه الآن . كانوا لا يجيدون سوى الاضطهاد ، ولا يرقبون فى مؤمن إلّا ولا ذمة . حاربونى بكلّ خسّة ودناءة . هذا أحدث عندى أثرا عكسيا ، جعلنى أتطوّر فكريا ، كنت أعتبر نفسى سنيا معتدلا أحاول إصلاح السنة وغربلة أحاديثها ، بفضلهم وإتهامهم لى ب( إنكار السنة ) أنكرت كل الأحاديث مستعينا بالقرآن الكريم . بتخويفى من أئمتهم المقدسين بحثت تاريخهم وفضحت نقائصهم . كتبوا يهاجموننى فى الصحف ، يقتطفون سطورا من كتاباتى ، فكان الحق يظهر رغم أنوفهم من بين تلك السطور . كنت مرة أتكلم فى ندوة فى كنيسة فى وسط القاهرة عن ( الإخاء الانسانى ) . صليت فيها العشاء ، بعد الندوة جاء القسيس وقال لى : " هناك شخص ملتحى أمام باب الكنيسة يسأل عنك . ماذا أقول له ؟ ". قلت : " قل له ينتظرنى ، أنا خارج اليه . " قابلته . قال لى إنه يتابع الهجوم علىّ وهو يعلم أنهم لا ينقلون فقرات كاملة وانهم يقتطعون عبارات من السياق ، ومع ذلك فان ما تقوله أقنعنى انك على الحق . وصار هذا الشاب من أقرب الناس ، وصار يأتى ليصلى الجمعة معى فى شقتى بالمطرية وقتها . ذكرت هذا فى ندوة مسجلة فى مركز هيدسون( Hudson Institute  ) فى واشنطون . سألتنى صحفية كندية : ( إلى من تدين بالفضل ؟ قلت : أدين بالفضل لحُمق خصومى ) لعلعت ضحكتها . كنت فى أوائل التسعينيات فى القرن الماضى أكتب : " إن مفكرا مثلى قليل الحيلة يحتاج لأن تنبحه الكلاب ليلتفت الناس اليه .!". وما قصّرت الكلاب فى النباح . وقافلتى تسير ولا يزالون ينبحون .

إجابة السؤال الثانى :

1 ـ المؤمن المتّقى إذا ذكّرته بآية قرآنية خشع لها قلبه ، وزادته إيمانا .   قال جل وعلا : ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آياتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانَاً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (2)  الأنفال )

2 ـ الكافرون على العكس . قال جل وعلا :

2 / 1 : ( وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمْ الْقُرْآنُ لا يَسْجُدُونَ (21) بَلْ الَّذِينَ كَفَرُوا يُكَذِّبُونَ (22) وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ (23) فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ (24) الانشقاق )

2 / 2 : ( وَإِنْ تَدْعُوهُمْ إِلَى الْهُدَى لا يَسْمَعُوا وَتَرَاهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ وَهُمْ لا يُبْصِرُونَ (198) الأعراف ).

3 ـ فى الفارق بينهما قال جل وعلا : (  وَإِذَا مَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَذِهِ إِيمَاناً فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ (124) وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْساً إِلَى رِجْسِهِمْ وَمَاتُوا وَهُمْ كَافِرُونَ (125) التوبة ).



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 689
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الجمعة ٠٧ - يونيو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95299]

هي لعلعت ضحكتها .. و أنا رفعت كف الضراعة أدعوا الحافظ جل و علا أن يحفظك أيها المفكر النبيل .


حفظكم الله جل و علا مسيرة جهادية سلمية فكرية غاية في المتعة و التطور و الشجاعة .. كُثر هم من يملكون الأفكار و لكنهم جبناء ! علي عبد الرازق كتب بعد نهاية الدولة العثمانية و ظهور بذور فكر حسن البناء في إعادة الخلافة الإسلامية كتب علي عبد الرازق كتابا عنونه بالإسلام و أصول الحكم كان شجاعا عندما كتبه لكنه جبانا اذ رفض طباعته و تخلى عنه خوفا من ردة فعل الاخوان ! فرج فودة أشجع كاتب مصري بعد الدكتور أحمد ( تصنيفي للشجاعة ليس نافذا مجرد رأي فقط ) فالدكتور فرج رحمه الله وقف شامخا تعالى في شموخه و علوه ارتفاع الأهرام و المسلات في ظرف كان القتل و الاغتيالات في مصر ( على أفا من يشيل ) .. رحل الدكتور فرج و كان ضمن قائمة الاغتيالات الدكتور أحمد .. ربي و لك الحمد و الشكر .. تضحيات ليس لها آخر قمتم بها مشروعكم يا سيدي نجح بامتياز و ثمرته قطفها الباحثون عن الحقيقة التي كتبها فرج فودة في كتابه الحقيقة الغائبة .. أتعجب من سرعة إنتاجك و أنت في السبعين متعك الله بالصحة و العافية .. أكاد لا آخذ أنفاسي من مقال فأجد مقالا جديدا .. إنها اليد المباركة التي لن تمسها النار باذن الله .. حفظكم الله و بارك في عمرك و فكرك و قلمك .



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة ٠٧ - يونيو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95300]

شكرا ابنى الحبيب استاذ سعيد على ، واقول :


أدعو الله جل وعلا أن يجزيك خير الجزاء إبنى الحبيب سعيد على ..

من نعم الله جل وعلا على شخصى الضعيف أن رزقنى بأولاد لى فى الاسلام مثلك .

كم أتمنى أن أراكم أبنائى واخوتى فى القرآن الكريم والاسلام العظيم...

إن تعذر اللقاء فى هذه الدنيا فليكن يا رب العزة فى جنتك ورحمتك ..

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5015
اجمالي القراءات : 54,453,334
تعليقات له : 5,366
تعليقات عليه : 14,687
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الاسلام من تانى .!!: معذرة ، لو سمحت اكتب لى معنى الاسل ام ...

التخصيب الصناعى : أنا فتاة أبلغ من العمر 38 عاما بدون زواج ، و أحس...

ضد داعش: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

الإلحاد فى القرآن : قبل الدخو ل في الموض وع أود أن أبارك...

الاعجاز الرقمى : السؤا ل هنا يتعلق بموضو ع (الإع از ...

اليانصيب والميسر: أسأل عن الحكم الشرع ي في مشارك ة ألعاب...

أذهبتم طيباتكم: ما معنى (أَذْ َبْت مْ طَيِّ بَاتِ كُمْ )...

لا اله الا الله فقط : لماذا تقول (لا اله الا الله ) فقط ، ولا تلحقه ا ...

قضايا المرأة : شكرا يا شيخنا . نحن سعيدا ت جدا ببرنا مجك ...

الحنث فى اليمين: اقسم على زوجته يمينا ولم يف بما أقسم عليه ....

ضريبة التركات: هل جائز شرعا ان تفرض الدول ة ضريبة تركات ؟ ...

الوقت المعلوم: ما المقص ود بالوق ت المعل وم.؟ ومعلو م لمن...

الموالد من تاى : سلام دکتر احمد صبحي منصور : انا ليس من اهل...

صيغة التساؤل: حول صيغة التسا ؤل في القرآ ن مثل هذه الآية...

فى ستة أيام : لماذا خلق الله الأرض و السما وات في ستة أيام و...

more