عقوبة القاتل المتعمد

الثلاثاء ٢٦ - أبريل - ٢٠١٦ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
سلام علیکم یا دکتر احمد صبحي منصور انا لیس من اهل القرآن ولکن اعتقد انتم من کبارء علما الاسلامي وبهذا السبب اسئل منکم : واتمني منکم ان تقروون هذة الرسالة حتي النهایة یقولون بعض علمانیون في القرآن خطا بسبب اذا ولي دم یعفو القاتل لیس لقاتل اي عقوبة(فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ) ولکن یمکن حریة القاتل یهدد امن الناس في سبیل المثال : في بلدنا ایران الشاب 17 عاما قتل طفلة افغان (ستایش قریشی) بعض الناس یعارض اعدام القاتل بسبب القاتل صغیر ولکن اذا یعفو القاتل من جانب ولي الدم لیس لقاتل اي عقوبة وحریة لقاتل ولکن حریة القاتل یهدد امن الناس والقرآن مع حریة القاتل بسبب هدة الایة : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿١٧٨ ) , لماذا القرآن یعارض عقوبة بدیل اذا یعفو ولي الدم مع انتم تعلمون الحریة لقاتل یهدد امن الناس . الیس في القرآن خطا بهذا السبب؟ . شکرا جزیلا لکم الله یحمیکم .
آحمد صبحي منصور :

أرجو ألا تقول أن فى القرآن خطأ .. تعالى الله رب العزة أم ينزل كتابا فيه خطأ ، أو تشريعا خاطئا . من يتهم القرآن الكريم بالخطأ  هو على أقل تقدير لا يعلم كيفية تدبر القرآن الكريم ، والأولى به أن يتهم نفسه

بالجهل بتدبر القرآن الكريم .

القاتل الذى يهدد أمن الناس ينطبق عليه ما يسمى بحدّ الحرابة : (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنْ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (33) إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَقْدِرُوا عَلَيْهِمْ فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (34)المائدة ).

فى القتل المتعمد : ولى الأمر فى القصاص جعل الله جل وعلا سلطانا ، (وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنصُوراً (33)  الاسراء  ) . تشريع القصاص فى القتل المتعمد  يستلزم المساواة بين القاتل والمقتول فى الجنس ( ذكورة وأنوثة ) والحرية أو العبودية . ويكون لولى أمر القتيل التنازل عن قتل القاتل قصاصا ، وفى حالة التنازل عن القصاص يكون دفع الدية ، وفى حالة عدم التساوى بين القاتل والضحية يكون دفع الدية .  (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿١٧٨البقرة).  هذا فى القاتل التائب . وتظهر حقيقة توبته فى سلوكه بعد ذلك . إذا إعتدى بعدها يكون عقابه أليما ، وتقدره السُّلطة المختصة . إذا وقع فى جريمة قتل أخرى معتديا وأخاف الناس ، يتم تطبيق حد الحرابة عليه .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5187
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس ٢٨ - أبريل - ٢٠١٦ ١٢:٠٠ صباحاً
[81350]

قراءة بسيطة للآية


(وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنصُوراً (33)  الاسراء  ) توضح الآية الكريمة السابقة الحدودالمتاحة للولي، فله سلطان في ان يقتص للمقتول من القاتل ، ولكن لا يُسرف في القتل ، كما نرى في حالات كثيرة في المجتمع ..ولا ننسى بداية الآية : (ومن قُتل مظلوما )هذا ينفي  غيره من حالات القتل .. ويجب على الولي ضبط نفسه  ، فلا يكون مغاليا ، حتى يتحقق له النصر من عند الله ..  قراءة بسيطة للآية 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4691
اجمالي القراءات : 47,089,591
تعليقات له : 4,867
تعليقات عليه : 13,880
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


دين إرهابى : نعاني نحن الشيع ه في العرا ق من فتاوى...

بين الغضب والابتلاء: كيف أفهم الفرق بين الابت لاء الشدي د ...

ام السيسى يهودية.!: يؤكد كثيرو ن أن أم السيس ى يهودي ة من...

كافر سلوكيا وقلبيا: ما هى نوعية الكفر هنا : ( أَلَم ْ تَرَ إِلَى...

أرجو أن تقرئى لنا: شكرا لكم لاستق بال رسائل نا السوا ل الاول...

ابن نوح: استفس ار عن النبي نوح ، حين خاطب الله في ابنه...

نعم ..ولكن ..!!: ...رغم كل ما ذكرته في ابحاث ومقال ات وكتب سبقت...

لا نزول للمسيح : السلا م عليكم يا استاذ احمد حيرني تفسير قوله...

إقرأ لنا لو سمحت: لوسمح ت مامعن ي قوله جل وعلا" ستمت وا ...

الزنا والحتميات: هل الزنا الذى ينتج عنه ابناء يكون قضاء وقدر...

الغمّ: ما معنى ( غمّ ) فى القرآ ن الكري م ؟...

زوجتى مسيحية محترمة: ربنا سبحان ه وتعال ي وحده يعلم مقدار محبتي...

أضغاث أحلام: رأيت حلما غريبا جعلني استغر ب كثيرا بما أنني...

دين الله للجميع: السلا م عليكم كيف للمسل م الذى لا...

انواع الرشوة: انا مهندس استشا ري و کثير من اعمال هندسي يربط...

more