عقويةعلى غير المسلم

الأحد ١١ - أكتوبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
لو فيه تطبيق للعقوبات في الاسلام مثل فرضا جلد الزاني هل تطبق علي غير المسلمين واذا لم تطبق احكام المسلمين علي غير المسلمين ولا توجد عقوبة القتل للمرتد كما يقول القران اذن ممكن مسلم يزني وعندما نأتي لنطبق علي عقوبة الزنا وهي الجلد فيفاجئنا ويقول انه خرج من الاسلام هربا مثلا من الجلد فما الموقف اذن ارجوك استاذي الرد وسؤال اخر ارجوك عندما يقول لي احد ما دام تعتقد بالقران فقط دون الاحاديث اذن لحم الحمير والكلاب والقطط وغيره حلال اكله فيقول لي اذن ما هذا القرف فكيف تقبل باكل الكلاب فلابد من الاحاديث لذلك فأقول له ان هناك شعوب تأكل كل ما علي الارض واذا كانت فطرتك ترفض ذلك فلا تاكله فانت يا استاذنا تعلم كيف يكون ردهم فيستهزؤن . ارجو الرد
آحمد صبحي منصور :

العقوبات يتم تطبيقها فى الدولة الاسلامية على من يقع فى الجريمة بغض النظر عن ملته وإعتقاده ، فالمساواة فى الحقوق والواجبات وأيضا فى العقوبات. . الدولة الاسلامية ليس فيها فرد مسلم أو مسيحى أو ملحد. الدولة الاسلامية قائمة على ضمان الحرية الدينية المطلقة للفرد ، وإعتبار كل فرد مؤمنا طالما يُؤمن جانبه وكل فرد مسلما طالما هو مسالم لا يعتدى على أحد. ليست مهمة الدولة الاسلامية هداية الناس وإدخالهم الجنة ، بل مهمتها خدمة الفرد وتقرير حقوقه الانسانية ثم من اهتدى فلنفسه ومن ضل فعليها . كتبنا هذا كثيرا الى درجة الملل . ارجو أن تقرا لنا فى الموقع . وكتبنا ايضا عن الحلال والحرام فى تشريع الطعام فى الاسلام . يبقى أن تقرألنا .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 4976
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الإثنين ١٢ - أكتوبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً
[79269]

نشكر الدكتور ، وعذرا لطلب التكرار او الإعادة


السلام عليكم دكتور ، نقدر مجهودك في البحث وانشغال وقتك ، ولكن نوعية القراء وأنا أحدهم ممن  انحصرت قراءاتهم في حدود المواد الدراسية فقط  في المدارس  لدرجة انها كان يطلق عليها المقرر !!! اي هي وحدها ما يطلب من الطالب ، مع العلم أن المكتبة موجودة في كل مدرسة ، لكن هي عهدة أمينة المكتبة  .. معدة  ليراها الزوار والمشرفين عليها  ، فحذاري  أن يستعير طالب كتاب إلا في حدود الدوريات أو الكتب التي تستهلك ، أو ما يكون لديها نسخة إضافية لها هدية مثلا  !!! عموما تكون الاستعارات للكتب الصغيرة محدودة الصفحات .. هذه التربة التي نبت فيها اغلب القراء ، ولذلك تصلح معنا طريقة التلخيص والتي  تتبعها حضرتك في قسم الفتاوى مع التكرار الذي يعلم أغلب الشطار .



دمتم بخير وشكرا 



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ١٢ - أكتوبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً
[79271]

شكرا استاذة عائشة ، وأقول


ألجأ الى التلخيص عندما أشير الى موضوع سبقت كتابته ، داعيا السائل لأن يقرأ . أنا فى الحقيقة مللت من عزوف بعضهم عن القراءة وطلب سندوتش معلومات على الجاهز ، ويظنونى أعمل جرسونا عندهم . لقد تعبت وافنيت عمرى وشبابى بحثا ، ولا زلت أواصل القراءة والكتابة ملتزما بما يفوق طاقتى وأنا اقترب من السبعين . ومن حقى أن أشعر بالملل بل والقرف من الذين لا يقرأون تعبى وجهدى ثم يريدون منى أن أعيد ما كتبت وبالتفصيل ، أى أن أضيع وقتى القليل وجهدى الكليل وأتوقف لأعد لهم سندوتش على الجاهز وبسرعة .. هذا ظلم . ومعذرة لغضبى .!!

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4617
اجمالي القراءات : 45,590,984
تعليقات له : 4,801
تعليقات عليه : 13,766
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


ميراث الزوجتين: مات والدى وترك امى وزوجة ابى . هل لهما معا...

حتى زرتم المقابر: اغلب الظن بأن المقا بر ، المذك ورة في سورة...

بغير عمد ترونها : لماذا قال الله جل وعلا ( السما وات ) ولم يقل (...

نفس .!: ما هي نفس الله عز وجل ؟؟ تَعْل َمُ مَا فِي...

سدرة المنتهى : قرأت لكم مقالا عن خرافة المعر اج وإقتن عت ...

سؤال صعب: لدي سوال واطلب النصي حه انا بعد ماهدا ني ...

اجره على الله فقط : انت تقول ان لا اسالك م عليه اجرا الا المود ه ...

اقرأ لنا : شكرا لكم على هذا الموق ع المبا رك اللذي...

يس 43 : فى الآية 43 من سورة يس يقول الله سبحان ه ...

أريد أن أتعرّف: السلا م عليكم كنت اريد ان اتعرف على احد...

لا يقع هذا الطلاق: إذا طلقت زوجتي ولم أحضر لاشاه دي عدل...

الشجرة والتسبيح : ماهي الشجر ة التي حرمها رب العزة على ادم...

يجوز ولكن: هل يجوز للأب أن يوصى أو يقسم ثروته وممتل كاته ...

ليس تخويفا لداود : ليه الله يخيف عبده النبى داود ؟ ...

صلاة المأمون : لفت نظرى فى مقالك المنش ور أمس عن إجرام ولاة...

more