البكاء خشوعا .!!

السبت ٠٣ - أكتوبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السلام عليكم و رحمة الله ادعو الله ان يبارك عليكم انا من اهلكم و اهل القران و ادعو الله ان يخلصني من مشكلتي لاتمكن من زيارتكم و التعرف عليكم. منعت من السفر منذ فترة و لا اريد ان اطيل عليك بالسبب فعندي سؤال والله انه يؤرقني. مضى علي زمن و انا في حالة انتظار و اشعر بضيق كبير. في كل مرة ابدأ الصلاة و في الركعة الثانية او الثالثة و انا ادعو الله و اسبح ابدأ في البكاء من القهر و الغلبة التي اشعر بها في غربتي فلا يوجد احد اشكو له الا الله و في بعض الاحيان استمر في البكاء حنى اخر الصلاة احاول السيطرة على نفسي و اقرأ و ادعو و اسبح و انا في وعي كامل لكن ما اشعر به من قهر يجعلني استمر في البكاء. هل في هذا خطأ مع الله عز و جل.
آحمد صبحي منصور :

أكرمك الله جل وعلا .

يصل الخشوع بالمؤمن الى درحة البكاء فى الصلاة أو فى الدعاء والتضرع . هذا لا يفسد الصلاة أبدا . هى حقيقة الدعاؤ تضرعا وشكوى لرب العزة جل وعلا . ومن وصف بعض المتقين يقول جل وعلا (وَيَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعاً (109) الاسراء ). الانسان العادى يتضرع لربه جل وعلا عندما تعصف به أزمة عاتية ، والمؤمن هو الأكثر تضرعا والأخلص لربه جل وعلا فى تضرعه ، خصوصا وهو لا ولى له ولا معين ولا ناصر ولا وكيل ألا الرحيم سبحانه وتعالى .

كم هى رائعة تلك الأوقات التى يجهش فيها المؤمن فى صلاته بُكاءا شاكيا بقلبه لربه الواحد القهار . لقد مرّت  بى هذه الأوقات فى السجن ، وفى الغربة حين كنت وحيدا فقيرا محتاجا معزولا عن الناس ، ليس لى إلا رب الناس , وجاء العون من رب العزة .

أبشر .

سيجعل الله جل وعلا لك ـ برحمته وعنايته ـ بعد العُسر يسرا .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5359
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأحد ٠٤ - أكتوبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً
[79205]

ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعاً وَخُفْيَةً


السلام عليكم ،  شكرا للسائل الكريم وشكرا للدكتور احمد على رده الوافي المدعم بالآيات ،  يقول رب العزة :



ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعاً وَخُفْيَةً إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (55) وَلا تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفاً وَطَمَعاً إِنَّ رَحْمَةَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنْ الْمُحْسِنِينَ (56)الأعراف



) وَقَالَ رَبُّكُمْ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ (60) غافر



دمتم بخير وشكرا لكم 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4641
اجمالي القراءات : 46,104,977
تعليقات له : 4,819
تعليقات عليه : 13,796
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


تقديسهم للمصحف : سمعتك تقول ان المحم ديين يقدسو ن المصح ف ...

بعوضة فما فوقها: Please, can you explain what is the meaning of the par of surat \" albakarah\ " which...

لا أعرف إلا ..: الدكت ور احمد سلاما وتحيه لااطل ب فتوى ولكن...

جسد المسيح : في مارس 2007 عرضت مجموع ة من الباح ثين و...

رمضان وأهل التراث: اشكرك على ثراء ووغزا رة الموق ع ...

حديث رواه حمار : بسم الله الرحم ن الرحي م عَن أَنَس ٍ رضي...

ألأديان التوحيدية ؟!: اعجبت بشجاع ة ومنطق التحل يل الموض وعي ...

صحّحه ابن سلمان: جاءت الأخب ار بأن ولى العهد السعو دى سيجعل...

ما بعد الخلود: ماذا بعد الخلو د..؟ عندما يدخل الناس الجنة...

وساوس الشيطان: اذا كنت مؤمنا بالله جل وعلا وحده والقر آن ...

معاملة الأسرى: معامل ة الاسر ى ومجرم ى الحرب بالمن أو...

العدة والمتعة : هل عدة المرا ة اذا مات زوجها عام واحد ام اربعة...

لم أقرأه : ما رأيكم بكتاب ( الفن القصص ي في القرآ ن )...

ميراث التعويض : ماتت زوجتى بسبب خطأ طبى ، ورفعت قضية على...

ما قتلوه وما صلبوه: في سورة النسا ء الاية 157 حول المسي ح ....

more