في بلاد يغتال فيها المفكرون، ويكفر الكاتب وتحرق الكتب:
كان لابد ان استأذنكم ان تسمحوا لي..

محمد صادق Ýí 2008-09-20


 

أيها الأخوة الكرام، وصلتنى هذه المقالة من صديق عزيز كريم/ ألسيد اللواء محمد صدقى على البريد الإلكترونى،  وقررت أن اشرككم معى فيها وقد قمت بتعديل شكل المقالة فقط وهذا نصها...


A Lesson that will never be learnt

Would You Permit Me

في بلاد يغتال فيها المفكرون، ويكفر الكاتب وتحرق الكتب، في مجتمعات ترفض الآخر، وتفرض الصمت على الافواه والحجر على الافكار، وتكفر اي سؤال،
كان لابد ان استأذنكم ان تسمحوا لي..
In a country where thinkers are assassinated, and writers are considered infidels and books are burnt, in societies that refuse the other, and force silence on mouths and thoughts forbidden, and to
question is a sin, I must beg your pardon, would you permit me

فهل تسمحون لي
ان اربي اطفالي كما اريد، وألا تملوا علي
اهواءكم واوامركم؟
Would you permit me to bring up my children as I want, and not to dictate on me your whims and orders?

هل تسمحون لي
ان اعلم اطفالي ان الدين لله اولا، وليس
للمشايخ والفقهاء والناس؟
Would you permit me to teach my children that the religion is first to God, and not for religious leaders or scholars or people

هل تسمحون لي
ان اعلم صغيرتي ان الدين هو اخلاق وأدب وتهذيب
وامانة وصدق، قبل ان اعلمها بأي قدم تدخل الحمام وبأي يد تأكل؟
Would you permit me to teach my little one that religion is about good manners, good behavior, good conduct, honesty and truthfulness, before I teach her with which foot to enter the bathroom or with which hand she should eat

هل تسمحون لي
ان اعلم ابنتي ان الله محبة، وانها تستطيع ان
تحاوره وتسأله ما تشاء، بعيدا عن تعاليم أي أحد؟
Would you permit me to teach my daughter that God is about love, and she can dialogue with Him and ask Him anything she wants, far away from the teachings of anyone?

هل تسمحون لي الا اذكر عذاب القبر لاولادي،
الذين لم يعرفوا ما هو الموت بعد؟
Would you permit me not to mention the torture of the grave to my children, who do not know about death yet

هل تسمحون لي
ان اعلم ابنتي اصول الدين وادبه واخلاقه، قبل
ان افرض عليها الحجاب؟
Would you permit me to teach my daughter the tenets of the religion and its culture and manners, before I force on her the "Hijab" (the veil)

هل تسمحون لي
ان اقول لابني الشاب ان ايذاء الناس وتحقيرهم
لجنسيتهم ولونهم ودينهم، هو ذنب كبير عند الله؟
Would you permit me to tell my young son that hurting people and degrading them because of their nationality, color irreligion, is considered a big sin by God

هل تسمحون لي
ان اقول لابنتي ان مراجعة دروسها والاهتمام بتعليمها
انفع واهم عند الله من حفظ آيات القرآن عن ظهر قلب دون تدبر معانيها؟
Would you permit me to tell my daughter to revising her homework and paying attention to her learning is considered by God as more useful and important than learning by heart Ayahs from the Quran without knowing their meaning


هل تسمحون لي
ان اعلم ابني ان الاقتداء بالرسول الكريم يبدأ
بنزاهته وامانته وصدقه، قبل لحيته وقصر ثوبه؟
Would you permit me to teach my son that following the footsteps of the Honorable Prophet begins with his honesty, loyalty and truthfulness, before his beard or how short his shirt/dress is

هل تسمحون لي
ان اقول لإبنتي ان صديقتها المسيحية ليست
كافرة، والا تبكي خوفا عليها من دخول النار؟
Would you permit me to tell my daughter that her Christian friend is not an infidel, and ask her not to cry fearing her friend will go to Hell

هل تسمحون لي
ان اجاهر، ان الله لم يوكل احدا في الارض بعد الرسول لان يتحدث باسمه
ولم يخول احدا بمنح صكوك الغفران للناس؟
Would you permit me to argue, that God did not authorize anyone on earth after the Prophet to speak in his name nor did he vest any powers in anyone to issue "deeds of forgiveness" to people

هل تسمحون لي
ان اقول، ان الله حرم قتل نفس ، وان
من قتل نفسا بغير حق كأنما قتل الناس جميعا، وانه لا يحق لمسلم ان يروع مسلما؟
Would you permit me to say, that God has forbidden killing the human spirit, and who kills wrongly a human being is as if he killed all human kind, and no Moslem has the right to frighten another Moslem

هل تسمحون لي
ان اعلم اولادي ان الله اكبر واعدل وارحم من
كل فقهاء الارض مجتمعين؟ وان مقاييسه تختلف عن مقاييس المتاجرين بالدين، وان
حساباته أحن وارحم؟
Would you permit me to teach my children that God is greater, more just, and more merciful than all the (religious) scholars on earth combined? And that his standards are different from the standards of those trading the religion, and that his accountability is kinder and more merciful





اجمالي القراءات 13376

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   السبت ٢٠ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[27029]

بدون استئذان

السلام عليكم.


مرحبا بأستاذي محمد صادق و بصديقه السيد اللواء محمد صدقي الذي يبحث عن حقوق لا تستحق أن نبحث عنها أصلا، لأن الله تعالى قد ضمنها لنا مسبقا. و لكن ماذا نقول في أناس جعلوا أصول الدين في كيفية دخول الحمام و فقه الفراش و الجماع و البحث عن أي سبب أو مقولة أو فعل لأحد الأشخاص ليكفر من أجله حتى يكون جزاؤه التكفير ثم التفجير. رغم إيماني بأن المسيح الدجال مجرد أسطورة بائسة لترويع المؤمنين بالكذب على الله تعالى أولا ثم رسوله الكريم محمد عليه السلام ثانيا، إلا أنني لما أرى المكفرين اللذين يقتلون الناس بغير حق و لا سلطان مبين، أقول بأنهم هم جند المسيح الدجال الذي يدخل المعارضين النار التي قد تكون جنة عند الله تعالى يوم القيامة و أما جنة الدجالين فهي الدخول في سبات الجهل العميق تحت ظلل أساطير الشفاعة و أن أهل السنة و الجماعة هم فقط أهل الفرقة الناجية يوم القيامة و البقية سيكون مصيرهم الناس و بئس المصير. سيادة اللواء محمد صدقي قل لإبنتك لا تبكي على صديقتها المسيحية أو اليهودية مادام الله تعالى يقول في سورة آل عمران ( لَيْسُوا سَوَاءً مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آَيَاتِ اللَّهِ آَنَاءَ اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ (113) يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَأُولَئِكَ مِنَ الصَّالِحِينَ (114) وَمَا يَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَلَنْ يُكْفَرُوهُ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالْمُتَّقِينَ (115) ). و صدق اللواء محمد صدقي لما قال أيضا : 


( هل تسمحون لي

ان اعلم اولادي ان الله اكبر واعدل وارحم من

كل فقهاء الارض مجتمعين؟ وان مقاييسه تختلف عن مقاييس المتاجرين بالدين، وان

حساباته أحن وارحم؟ ) كيف لا يقول ذلك و الله تعالى هو الحق الذي يقول ( كتب على نفسه الرحمة ). و الله أعلم.


2   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   السبت ٢٠ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[27032]

هل تسمح لى أخى محمد صادق ..

كل عام وأنتم طيبون بمناسبة شهررمضان المعظم ..

هل تسمح لى أخى محمد صادق أن توصل الرسالة التالية لصديقكم اللواء محمد صدقى ..

{{ ما تنادون سيادتكم به هو ما ربانى أبواى ( رحمة الله عليهما ) عليه }}

ودمتم ..

شريف صادق ..


3   تعليق بواسطة   محمد صادق     في   الأحد ٢١ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[27086]

الرد على الأخوة الكرام الأستاذ محمدالبرقاوى والأستاذ الكريم شريف صادق

السلام عليكم


اشكركم على مداخلتم والنصائح الغالية وسوف أُخبر صديقى بكل ما ذكرتموه وجزاكم اللــه كل خير


وكل عاام وانتم بخير ووفقكم اللــه لما يحبه ويرضاه وتقبلوا منى الف تحية وكل تقدير...


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-10-30
مقالات منشورة : 443
اجمالي القراءات : 7,011,225
تعليقات له : 699
تعليقات عليه : 1,402
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada