( عبد الله بن عامر ) قائد الفتوحات المجهول

آحمد صبحي منصور Ýí 2024-05-04


( عبد الله بن عامر ) قائد الفتوحات المجهول 

مقدمة

1 ـ من أسس البحث التاريخى أن تعطى الروايات ملامح الشخصية التاريخية متسقة مع نفسها بلا تناقض ، وأن تكون متسقة مع أحداث وثقافة عصرها فى مواقفها وفى أقوالها . ولكن بعض المؤرخين يخترع روايات إضافية  عن نفس الشخصية ، وهنا يتعين على الباحث التاريخى تمحيص الروايات ومعرفة المؤرخ ومنهجه وطريقته فى التأريخ ومدى صدقيته ودقته فى ايراد الروايات التاريخية ، وبهذا الاساس يصل الباحث الى تحديد الملامح الأقرب الى حقيقة الشخصية التاريخية التى يحاول تجليتها . وفى نهاية الأمر يكون جهد الباحث التاريخى مجرد وجهة نظر مهما كان تمرسه بأدوات وأسس البحث التاريخى ، لأن الحقيقة التاريخية هى أخبار يمكن أن تكون صادقة أو كاذبة ، ولن نعرف تاريخنا الحقيقى إلّا يوم البعث يوم يصدر الناس أشتاتا ليروا اعمالهم .

المزيد مثل هذا المقال :

2 ـ بهذا نفحص تاريخ شخصية مجهولة  فى القرن الأول الهجرى هى ( عبد الله بن عامر) من خلال ما كتبه عنه محمد بن سعد فى موسوعته (الطبقات الكبرى ) وابن الجوزى فى تاريخه :(المنتظم ) . وقد عاشا فى العصر العباسى . مات محمد بن سعد عام 222 أو 230 ،ومات ابن الجوزى عام 597  . وكلاهما إصطنع لرواياته إسنادا وعنعنة ، أى حدثنا فلان عن فلان. وسنهمل هذا الاسناد إختصارا .  

أولا :

المعلومات التاريخية عن عبد الله بن عامر فى الطبقات الكبرى لابن سعد :

1 ـ نسبه : ( عبد الله بن عامر بن كريز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي ) ( ويكنى أباعبد الرحمن )، أى ينتمى الى عبد شمس جد الأمويين ،( وأمه دجاجة بنت أسماء بن الصلت )

أولاده وزوجاته : ( فولد عبد الله بن عامر اثنيعشر رجلا وست نسوة : عبد الرحمن لأم ولد ( أى أمه كانت جارية ) ، ( قتل يوم الجمل ) أى قتل فى معركة الجمل . ( وعبد الله مات قبل أبيه، وعبد الملك ، وزينب ، وأمهم كيسة بنت الحارث بن كريز بن ربيعة )أى بنت عمه، ( وعبد الحكيم وعبد الحميد وأمهما أم حبيب بنتسفيان بن عويف..)  (وعبد المجيد لأم ولد )(وعبد الرحمن الأصغر وهو أبو السنابل وعبد السلام ..وأمهما أم ولد ) ( وعبد الرحمن وهو أبو النضر لأم ولد ) ( وعبد الكريم وعبد الجبار وأمةالحميد وأمهم هند بنت سهيل بن عمرو بن عبد شمس ) أى بنت عمه أيضا . ( وأم كلثوم بنت عبد الله وأمها أمة الله بنت الوارث بن الحارث ) ( وأمة الغفار بنت عبد الله وأمها أم أبانبنت مكلبة) ( وعبد الأعلى بن عبد الله وأمة الواحد لأم ولد ) ( وأم عبدالملك وأمها من بني عقيل )

مولده واسلامه

( قالوا ولد عبد الله بن عامر بمكة بعد الهجرة بأربع سنين،  فلما كان عام عمرة القضاء سنة سبع وقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة معتمراحمل إليه بن عامر وهو ابن ثلاث سنين فحنكه فتلمظ وتثاءب فتفل رسول الله في فيه ( أى فمه )، وقال: هذا ابن السلمية ؟ قالوا: نعم ، قال : هذا ابننا وهو أشبهكم بنا . ) . أى ولد بمكة بعد هجرة النبى منها بأربع سنوات ، وقالوا أنهم حملوه طفلا للنبى حين زار مكة معتمرا عام 7 هجرية . وبقية الخبر: (فحنكه فتلمظ وتثاءب فتفل رسول الله في فيه ( فمه )  بزعمهم ، أى تكريم لابن عامر فى طفولته . والكذب واضح فى الرواية ، لأن بنى عبد شمس والأمويين كانوا ألد أعداء النبى وقتها ، ولم يكن منتظرا منهم  أن يرسلوا طفلا للنبى ليباركه لهم . ثم ينسب الخبر للنبى أنه قال عن الطفل عبد الله بن عامر  :  (  هذا ابن السلمية؟ قالوا : نعم . قال هذا ابننا وهو أشبهكم بنا )، وعبد الله ليس ابن السلمية ، وليس من بنى هاشم حتى يقول عنه النبى (هذا ابننا وهو أشبهكم بنا ).  

حياته العملية

كان واليا للبصرة وإنطلقت منها فتوحات لتصل الى خراسان ( أفغانستان حاليا ) :

( قالوا لما ولي عثمان بن عفان الخلافة أقر أبا موسى الأشعري على البصرة أربع سنينكما أوصى به عمر في الأشعري أن يقر أربع سنين ، ثم عزله عثمان وولى البصرة ابن خالهعبد الله بن عامر بن كريز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس ، وهو ابن خمس وعشرين سنة . وكتبإلى أبي موسى : إني لم أعزلك عن عجز ولا خيانة وإني حفيظ قيد استعمال رسول الله وأبيبكر وعمر إياك وإني لأعرف فضلك وإنك من المهاجرين الأولين ولكني أردت أن أصل قرابةعبد الله بن عامر ، وقد أمرته أن يعطيك ثلاثين ألف درهم . )  . الرواية كاذبة  لأن أبا موسى الأشعرى اليمنى الأصل لم يكن  من المهاجرين الأولين ، لم تكن فتوحات فى عهد النبى  ، ولم يكن أبو موسى الأشعرى واليا لأبى بكر فى خلافته القصيرة .   

إبن عامر وفتوحاته

( فوجّه إبن عامر عبد الرحمن بن سمرة بن حبيب بن عبد شمسإلى ( سجستان ) فافتتحها صلحا .. ، ثم مضى إلى أرض ( الدوار) فافتتحها ، ثم كان ابن عامر يغزو أرض البارزوقلاع فارس . وقد كان أهل البيضاء من ( اصطخر )غلبوا عليها فسار إليها ابن عامر فافتتحهاثانية ، وافتتح ( جور والكاريان والفنسجان ) وهما من دار( ابجرد ) ، ثم تاقت نفسه إلى  خراسان،  فقيل له بها يزدجرد بن شهريار بن كسرى ومعه أساورة ( قادة ) فارس ، وقد كانوا تحملوا بخزائنإلى كسرى .. فكتب في ذلك إلى عثمان فكتب إليه عثمان : " أن سر إليها إنأردت " ..  فتجهز وقطع البعوث ثم سار  .. على طريق إصطخر ،  ثم أخذفيما بين ( خراسان وكرمان )حتى خرج على ( الطبسين )ففتحهما ...  ثم توجه نحو ( مرو) فوجّه إليها حاتمبن النعمان الباهلي ونافع بن خالد الطاحي فافتتحاها كل واحد منهما على نصف المدينة،  وافتتحا رستاقها ( حصنها ) عنوة وفتحا المدينة صلحا ، وقد كان يزدجرد قُتل قبل ذلك ..  ثم سار ابن عامر نحو ( مروالروذ ) فوجّه إليها عبد الله بن سوار بن همام العبدي فافتتحها ووجّه يزيد الجرشي إلى(  زام وباخرز وجوين ) فافتتحها جميعا عنوة ، ووجّه عبد الله بن خازم إلى  (سرخس ) فصالحهمرزبانهم ( قادتها ) ، وفتح إبن عامر ( أبرشهر )عنوة و( طوس وطخارستان ونيسابور وبوشنج وباذغيس وأبيوردوبلخ والطلقان والفارياب ) ثم بعث صبرة بن شيمان الأزدي إلى هراة فافتتح رساتيقها ولميقدر على المدينة ثم بعث عمران بن الفيصل البرجمي إلى آمل فافتتحها ).  

سفره للحج وقت الغزو وتفريقه الهدايا على الناس

( ثم خلف إبنعامر الأحنف بن قيس على خراسان ..  ثم أحرم إبن عامر بالحج منخراسان  .. حتى قدم على عثمان . فقالله : " صل قومك من قريش " ففعل ، وأرسل إلى علي بن أبي طالب بثلاثة آلاف درهم وكسوة ، فلماجاءته قال : " الحمد لله إنا نرى تراث محمد يأكله غيرنا "!! . فبلغ ذلك عثمان فقال لابن عامر: "  قبح الله رأيك.!  أترسل إلى علي بثلاثة آلاف درهم ؟ ..   فبعث إليه بعشرين ألف درهم وما يتبعها . فراح علي إلى المسجد،  فانتهى إلى حلقته وهم يتذاكرون صلات بن عامر .. فقال علي : " هو سيدفتيان قريش غير مدافع ." .! وتكلمت الأنصار فقالوا : " أبت الطلقاء إلا عداوة .! " فبلغ ذلكعثمان فدعا بن عامر فقال : "  دار الأنصار فألسنتهم ما قد علمت."  فأفشى فيهم الصلات والكسى ، فأثنوا عليه . فقال له عثمان : " انصرف إلى عملك " .. فانصرفوالناس يقولون : قال بن عامر وفعل بن عامر .  )

استئناف الفتوحات

(  .. فكتب إلى عثمان يستأذنه في الغزو ، فأذن له ، فكتب إلى إبن سمرة أنتقدّم ، فتقدم ، فافتتح ( بست )وما يليها ثم مضى إلى (كابل وزابلستان ) فافتتحهما جميعا وبعثبالغنائم إلى ابن عامر . قالوا ولم يزل بن عامر ينتقص شيئا من خراسان حتى افتتح هراةوبوشنج وسرخس وأبرشهر

والطالقان والفارياب وبلخ . فهذه خراسان التي كانت في زمن بنعامر وعثمان ولم يزل بن عامر على البصرة .

 اعماله

( اتخذ السوق للناس بالبصرة ، اشترى دورا فهدمهاوجعلها سوقا ، وهو أول من لبس الخز ( الحرير ) بالبصرة .زوهو أول من اتخذ الحياض بعرفةوأجرى إليها العين وسقى الناس الماء فذلك جار إلى اليوم .

دوره فى الفتنة الكبرى

( سيّر عامر بن عبد قيس العنبري من البصرةإلى الشام بأمر عثمان بن عفان . ) . التسيير كان عقوبة إبتدعها عثمان ، تعنى إعتقال الشخص وتسييره فى المدن تشهيرا .

( فلما استُعتب عثمان من عماله) أى عوتب (  كان فيما شرطوا عليه أن يقرّ  إبن عامر بالبصرة لتحببه إليهم وصلته هذا الحي من قريش. فلما نشب بالناس في أمر عثمان ( أى بدأ حصار عثمان فى داره بالمدينة ) دعا إبن عامر مشاجع بن مسعود فعقد له جيشا إلى عثمان، فساروا حتى إذا كانوا بأداني بلاد الحجاز خرجت خارجة ( فرقة من الجيش ).. فلقوا رجلا فقالواما الخبر ؟ قال : " قُتل عدو الله نعثل وهذه خصلة من شعره " ( نعثل هو لقب عثمان فى الجاهلية . . ثم رجع مجاشعإلى البصرة . )

هروب إبن عامر ببيت المال وتحريضه طلحة والزبير وعائشة ضد ( على بن أبى طالب ) :

( فلما رأى ذلك بن عامر حمل ما في بيت المال .. ثم شخص إلى مكة ، فوافى بها طلحة والزبير وعائشة وهم يريدون الشام ( أى ضد معاوية )  فقال : " لا بل ائتوا البصرة فإن لي بها صنائع وهي أرض الأموال وبها عدد الرجال .."  ثم أجمع رأيهم على المسير إلى البصرة . ) (  فلما كان من أمر الجملما كان وهزم الناس  .. فلحق إبن عامر بالشام حتى نزل دمشق ...ولم يزل عبد الله بن عامر مع معاوية بالشام ... ولكن معاويةلما بايعه الحسن بن علي ولى بسر بن أبي أرطأة البصرة ثم عزله فقال له بن عامر : " إن ليبها ودائع عند قوم فإن لم تولني البصرة ذهبت " فولاه البصرة ثلاث سنين ). كان الوالى يودع سرقاته عند من يثق فيهم .

  ثانيا :

   المعلومات التاريخية عن  إبن عامرفى تاريخ ( المنتظم ) وفيات 59 :

1 ـ نقلها ابن الجوزى بإختصارعن ابن سعد مع تغييرات فى الاسناد ، أى لم يكن أمينا فى النقل ، إذ يصطنع أسانيد لنفس الروايات من عنده .

2 ـ  وصنع إبن الجوزى روايات من عنده . أهمها :

2  / 1 : تطليق إبن عامر زوجته زوجته : (هند بنت معاوية). ويصنع له إسنادا مزورا عن :  ( بعض القرشيين ) قال‏:‏ كانتهند بنت معاوية أبر شيء بعبد الله بن عامر وأنها جاءته يومًا بالمرآة والمشط- وكانت تتولى خدمته بنفسها - فنظر في المرآة فالتقى وجهه ووجهها في المرآة فرأىشبابها وجمالها ورأى الشيب في لحيته قد ألحقه بالشيوخ فرفع رأسه إليها فقال‏:‏الحقي بأبيك‏.‏فانطلقت حتى دخلت على أبيها فأخبرته فقال‏:‏ وهل تطلق الحرة‏.‏قالت‏:‏ ما أوتي من قبلي وأخبرته خبرها فأرسل إليه فقال‏:‏ أكرمتكبابنتي ثم رددتها علي‏ ؟! .‏قال‏:‏ .. إن الله تبارك وتعالى مَنً علي بفضلهوجعلني كريمًا لا أحب أن يتفضل علي أحد وإن ابنتك أعجزتني مكافأتها لحُسن صحبتهافنظرت فإذا أنا شيخ وهي شابة لا أزيدها مالًا إلى مالها ولا شرفًا إلى شرفها فرأيتأن أردها إليك فتزوجها فتى من فتيانك .. ! .‏) .

2 / 2 :  خبر آخر عمّن جاء الى ابن عامر يطلب مالا ثم رجع .

2 / 3 : ، خبر عن أبى ذر يعظ إبن عامر . 

3 ـ  كان ابن الجوزى أشهر القصاصين فى العصر العباسى ، وكان يضع أقاصيصه فى كتاباته التاريخية ، ويرصّعها بالأشعار .

أخيرا :

الواضح بين السطور أن المال كان الإله الأعظم لصحابة الفتوحات وحروبهم الأهلية . عليهم لعنة الله جل وعلا . 

اجمالي القراءات 1379

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (12)
1   تعليق بواسطة   حمد حمد     في   السبت ٠٤ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95242]

تاريخ مليء بالدماء.


بارك الله جل وعلا بعلمك وعمرك دكتور أحمد المحترم ، من يقرأ خبايا تاريخ هؤلاء أكابر المجرمين يجد الحيره تراهم جميعا وقلوبهم شتى يتقاتلون ويخونون بعضهم بعض ومع هذا استطاعوا قتال بلاد فارس والروم تحت راية واحده معبودهم المال. شي عجيب صنعوا تاريخ مليء بالدماء وزينوه بأحاديث شيطانية توحي بملائكيتهم ، وخاصه عندما تفل النبي محمد وهم منهم براء في فم المجرم عبدالله ابن عامر مع ان هذا الحديث او الرواية سنها سادة الشيعه وبعض السنه باعتبارها من بركات سادتهم وأوليائهم عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين. 



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   السبت ٠٤ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95244]

شكرا جزيلا استاذ حمد ، وجزاك الله جل وعلا خيرا، وأقول :


ظللت منبهرا بانتصارات الفتوحات ، وكانت آخر صنم حطمته . كنت أنظر اليها من وجهة نظر باحث تاريخى . ثم إحتكمت فيها لرب العزة جل وعلا فى كتابه الحكيم ، وكنت قد وصلت الى الذروة فى البحث التاريخى فأعلنت رأيي فيها وفى خلفائها الفاسقين . والحمد لله جل وعلا رب العالمين . 

3   تعليق بواسطة   نهاد حداد     في   السبت ٠٤ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95246]

ما هذا الافتراء على النبي


في الحقيقة دكتور احمد اكثر ما اغاظني في محاولة الرواة اضفاء الشرعية على ابن عامر هو الاساءة للرسول عليه السلام. انهم يصورونه هنا كمشعوذ يتف في افواه الناس لياخذوا بركته .ماهذا العفن التراثي. لماذا اتعب النبي نفسه في تبليغ الدين لو كان يكفي ان يتف في افواه البشر .كان يكفيه ان يتف في فم احدهم لكي نتف على بعضنا بالتواتر ونصبح اوسخ امة اخرجت للناس. ولو اني لا احبذ اللعن ولكن خسؤوا وخسئ ماكانوا يفترون.و قاتلهم الله انى يؤفكون.



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد ٠٥ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95247]

شكرا استاذة نهاد ، وجزاكم الله جل وعلا خيرا ، واقول :


صناعة الأحاديث ومصانعه تكاثرت فى العصر العباسى تعبّر عن أهواء صانعيها. وهم أحيانا يقتبسون الأفكار من بعضهم مثل أن النبى بصق فى فم فلان ، أو انهم كانوا يتبركون ببقايا نخامته. وهذا يعبر عن ثقافة وضيعة كانت موجودة ، ولا تزال فى بعض مجتمعات الصوفية. المهم فى هذا الحديث عن عبد الله بن عامر أنه يدل على تيار ظل موجودا فى العصر العباسى يحمل الانتماء للأمويين ، ومنه أحاديث فى مدح معاوية وجعله من كتبة الوحى . ونقول إننا نجزم بكذب الأحاديث من حيث الاسناد ، ونجزم بأنها ليست جزءا من الاسلام . ولكن نجزم ايضا بأنها تعبر عن ثقافة مؤلفيها وثقافة عصرية. لذا فهى مادة تاريخية للباحث التاريخى ..ونرجو أن يفلح موقعنا فى تربية هذا النوع النادر من الباحثين. 

5   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الأحد ٠٥ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95248]

إذا كان الدكتور أحمد - حفظه الله جل و علا -يقول : ظللت منبهرا بانتصارات الفتوحات ! حتى …


حفظكم الله جل و علا و زادكم حكمة و علما .. هنا الفارق الهائل بين إيمان الدكتور أحمد و تمسكه بالقران و كفى مصدرا للتشريع و بين ملايين - من يقولون عن أنفسهم أنهم مسلمون - الفارق الهائل هو الاحتكام لكل هذا التاريخ الذي حتى الدكتور أحمد انبهر بها و ربما في تلك الفترة كان ( يقدس ) ما يسمى بأبطال الفتوحات و يترضى عنهم !! و يا ريت لو سمح وقت الدكتور أحمد أن يكتب تلك اللحظات الفارقة في حياته و تلك الصراعات الداخليه بين عقله و قلبه و أيهما تفوق و كيف إلى أن وصل إلى ذبح الأبقار المقدسة بسكينه - قلمه - الطاهر أبو ثلاثة صاغ ! لا أخفيكم سرا أنني أعاني يوميا مع هؤلاء فبعد صلاة الفجر أجلس أتدبر القران الكريم و يجلس معي أحدهم ممن يقدس هؤلاء و اليوم كنا نقرأ في سورة فصلت و أحاول أقرأ بتدبر و أقف عن الايات و هي واضحة بينه و لكن زميلي يأبى إلا بتقديس الصحابة و اليوم ذكر الوليد بن الوليد ( أخ خالد بن الوليد ) و عندما ذكرت له فعلت خالد مع مالك بن نويره تجحظت عيناه و أزبد و أرعد و هدد و توعد و قال : أرجوك يا أبو راشد لا تفتح فمك !! هنا تذكرت الدكتور أحمد و وصاياه لنا فواصلت القراءة بهدوء .. الأمر الآخر في صلاة الظهر في الجامع يقرأون ( فقة الشافعي في غرفة مخصصة و مكيفة و يحضرها جمع كثير و الإمام مصري و القاري مصري يقرأ من فقه البخاري و الإمام يعلق و كان الحديث عن المعراج و القصص في تلك الحداثة المزعومة و لان أغلبهم أصدقائي دعوني بالقوة الناعمة للحضور فحضرت و استمعت و نبهني أحد الأصدقاء إلى عدم التحدث و الاصغاء فقط !! فهمست لأحدهم و قلت هذا كذب و هجص و على قول الدكتور أحمد ( اتش اج أص ) و فتحت هاتي على سورة الإسراء الاية ٩٠ - ٩٣ و قله فقد تدبر لتعرف اتش أج أص هؤلاء !! الفارق أن الدكتور أحمد احتكم للقران الكريم و هم لم يحتكموا و لن يحتكموا !!!



جميلك يا دكتور أحمد دينا في أعناقنا .. أحبك يا أبي العزيز جدا جدا جدا 



6   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد ٠٥ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95249]

فخور بك ابنى الحبيب سعيد على


أبنائى فى الموقع وبناتى وإخوانى وأخوتى والذين لم أرهم والذين أتمنى رؤيتهم ـ أتمنى من ربى عزوجل وأن يجمعنا عنده فى موقع صدق عند مليك مقتدر .

هذا اليوم مناسبة سعيدة فى حياتى . أكتب هذا الآن وأنا استمع الى إغنياتى المحببة. فى مثل هذا اليوم 5 / 5 / 1985 كانت أول جلسة لمحاكمتى فى جامعة الأزهر بسبب خمس مؤلفات قررتها على طلبتى فى 11 كلية فى جامعة الأزهر . المضحك أننى فى بعضها كنت أمدح الفتوحات وخلفائها ، ولم أكن أنكر السنة ، مكتفيا بنفى الشفاعة وعصمة النبى وتفضيله على الأنبياء . بعدها بعامين تركت الجامعة ودخلت السجن ، وكانت ولادة أول جماعة للقرآنيين خلال عامى 1985 : 1987 . وأصبحنا رسميا وطبقا لاتهام أمن الدولة ونيابتها جماعة القرآنيين . جرت مياه كثيرة فى النهر . وتوثقت صلتى بالقرآن الكريم أُطهّر به قلبى واتعلم منه ولا زلت ، وكلما تعلمت إزددت يقينا أننى لا زلت على ساحل المعرفة بالقرآن الكريم . السؤال الآن : أين هم الآن الذين كانوا يظنون أن لهم السطوة علىّ عام 1985 . قلت فى مذكرة رسمية فى أوراق محاكمتى لرئيس جامعة الأزهر د محمد السعدى فرهود : إنكم تملكون الحاضر ، وأنا أملكه معكم ، ولكن المستقبل لى .. بالمناسبة : من يعرف د محمد السعدى فرهود الآن ؟ 

7   تعليق بواسطة   نهاد حداد     في   الأحد ٠٥ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95250]

ان الله يظهر الحق ويزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا


بالرغم من المعاناة فان تعبكم دكتور لم يذهب هباء منثورا بل انك بمجرد الدخول الى مواقع التواصل وعلى سبيل المثال لا الحصر ستجد الالاف ان لم نقل مئات الآلاف فقط على التيكتوك يحاولون تدبر القرآن وأصبحوا يشككون في صحة الاحاديث والمرويات حتى من الناس البسطاء الذين لا ثقافة لهم. واقول دكتور لماذا لا تنشر محتواك بشكل مقتضب على التيكتوك وتقوم على الاقل مرة كل شهر ببث مباشر نلتقي فيه ونتبادل اطراف الحديث وننشر النقاشات .فالتيكتوك اصبح منصة ينشط فيه الكثيرون ويراه الكثيرون والله الموقف.



8   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد ٠٥ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95251]

شكرا استاذة نهاد ، وجزاكم الله جل وعلا خيرا ، واقول :


الدكتور محمد على فى فرنسا يقوم بنشاط هناك ، أعانه الله جل وعلا . أرى إن هذه مهمة أهل القرآن ، إننى أحمل قلبا مريضا انتهى عمره الافتراضى وأمامى الكثير الذى لم أنجزه بعد . أضطر الى تأجيل بعضه ومنه تجميع مقالات الكتاب الضخم عن تشريعات المرأة ، لنشره كتابا ، والاعداد لكتاب عن القرآن وعلم النحو . وأجزاء من كتب غير مكتملة ، واضعافها من عشرات المقالات . والله جل وعلا  هو المستعان . 

9   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95252]

بشرى لأهل القران فالدكتور أحمد يقول : والاعداد لكتاب عن القرآن وعلم النحو .


حفظكم الله جل و علا و أثابكم على كل ما تقدموه و الله جل و علا لا يضيع أجر من أحسن عملا .. عنوان الكتاب يجعلك في شوق و ترقب لاصداره .. الحمد لله الذي جعل قلمك يسيل ذهبا لا حبرا و ستصل كلماتك من به صمم ! 



10   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95253]

أغان الدكتور أحمد المحببه .. الحق يا دكتور عثمان و قولنا إيه هي !! أنا أقول إن أغنية : …


سيد درويش : أنا هويت و انتهيت . أليس كذلك هو كذلك !!



11   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95254]

نتعلم كل يوم من أستاذنا الدكتور منصور وكتاباته .


بارك الله فى عُمرك وعلمك أستاذى دكتور  منصور - وجزاك خيرا  على صبرك على فتنة الأزهروإدارة الحكم فى مصر وإضطهادهما لكم وما نتج عنه من متاعب ،وعن جهادك السلمى فى تجلية حقائق الإسلام وتبرئته من التراث ومن الذين ظلموه زورا وبهتانا وإفتراءا على الله ورسوله ورسالته وأولهم الخلفاء الفاسقون .......... تعلمنا من هذا المقال وتأكد لنا أن (على بن أبى طالب ) كان عبدا للمال حينما غضب وإستصغر ما أعطاه له (إبن عامر ) فى البداية، ثم إنشرحت أساريره وإبتهج ورقص 10 بلدى عندما ضاعف له العطايا لعشرة أضعافها ،وراح يذكر مناقبه ويقصها على أهل المدينة .فعلى الذى تزوج بعد فاطمة ب11زوجة وكانت عنده من الجوارى أضعاف عددهن لم يكن يرضى ليعيش على الهامش وهو يراهم يمتلكون الأموال والذهب والفضة والضياع ،وهو يؤمن بأنها تركته هو لأنه من آل محمد ..ومحمد بن عبدالله عليه السلام من أفعاله براء ...

---

 نعم استاذ سعيد على - حفظكم الله .. فأستاذى دكتور منصور - من كارهى أصحاب فقه النكد ومحرماتهم .



12   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95255]

أحبتى .. أنا مُغرم بالأغانى .. ومستمع جيد لها ..


كنت أسمع اغنية فريد الأطرش ( الحياة حلوة بس نفهما ) وهى جملة وعظية فلسفية ، تذكرنى بأغنية شادية ( الحب الحقيقى ). لست من أكبر المعجبين بفريد الأطرش ، ولكنى فى مراهقتى غير السعيدة كنت متيما بشادية ووردة الجزائرية والشحرورة صباح ، وقبلهم عبد الحليم حافظ ، وأحفظ عن ظهر قلب أُغنياتهم . وعندما كبرت أحببت أم كلثوم وعبد الوهاب وصباح فخرى وفيروز ووديع الصافى .. أحب أن أعمل وأنا أسمع الأغانى . هذا ما تبقى لى من مُتع زمان . لا أعرف شيئا عن الأغانى الجديدة .. وهذا من مناقبى القليلة .

أسعدكم الله جل وعلا فى الدنيا والآخرة . 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5000
اجمالي القراءات : 54,007,333
تعليقات له : 5,352
تعليقات عليه : 14,659
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي