وقيدت الحادثة ضد مجهول من الجن

عثمان محمد علي Ýí 2021-11-13



الأستاذ عباس سافرإعارة للخليج ليستطيع ان يبنى بيتهم القديم وليتزوج بعدما وصل للأربعين ولم يستطع الزواج لضيق ذلت اليد ،وكل سنة يرجع بمرتبه ،ويشترى بجزء منه (دهب ) وجزء يتركة (دولارات ) وإشترى خزنة صغيرة ضد الحريق ووضع فيها الدهب والدولارات وأعطاها لوالدته تعينها بمعرفتها تحت سريرها وخاصة أنها مُقعدة ولا تُغادرغرفتها تقريبا إلا لدورة المياة داخل الغرفة ومعزولة بعوازل خشبية .وطلبت الأم من ابنتها الوحيدة المراعية لها وضع الخزنة في قفص قديم تحت السرير ،وبالفعل وضعتها وغطتها بجلابية قديمة ومن فوقها ملاية سرير.وفاتت سنة و2 و3 والأمور تمام التمام والخزنة في امان ومحدش يعرف عنها حاجة .
وفى ليلة حمراء جرجر فيها (الشيخ متولى) زوجته (اخت الأستاذ عباس ) في الكلام وقال لها ::: هو عباس بيودى فلوسه فين ،مش باين عليه حاجة ؟؟
الزوجة ::: بكل سذاجة وعبط وفى لحظة انسجام قالت له ، بيشترى بها دهب ودولارات وحاططها في خزنة في الأوضة تحت سرير أُمى .
فقرر (( الشيخ متولى )) أن يستولى على تحويشة العُمر . فذهب لصيدلية صاحبتها صيدلانية قاعدة في البيت وسايباها لزوجها مش صيدلى وضارب معاه صداقة .وقال له ::: انا ما بنمش وبقى لى 3 أيام مش عارف انام وعايز دواء ينيمنى بعد 5 دقايق مهما كان ثمنه .فصاحبنا نظرا للصداقة أعطاه شريط برشام منوم .واستغل (الشيخ متولى ) انه بيروح بيت نسايبه على طول واحيانا يقعد هو مع حماته القعيدة يراعيها ساعة ولا ساعتين على ما زوجته تخلص شغل بيتها هي أو تروح السوق وترجع ،وعمل لحماته كوباية حلبة وحط لها برشامتين منوم ،والست شربت الحلبة وبعد 5 دقائق كانت في دنيا تانية ،وصاحبنا (الشيخ متولى ) لهف وسرق الخزنة وخلع على بيته وخبأها في سندرة الكتب القديمة وهو متأكد أن زوجته وأولاده ما بيطلعوش السندرة خوفاعلى كتب الشيخ .
ومرت أيام وشهور والوضع على ما هو عليه،وعاد (الأستاذ عباس) من الإعارة نهائيا وفى أحلامه بناء البيت واللحاق بركاب قطارالزواج ولو حتى في آخر عربية .وما أن عاد إلى بيته وبعد السلامات والاحضان والقبلات وووو سأل والدته :: الخزنة فين يا أُمى ؟؟
الأُم ::: تحت السرير في القفص يا ضنايا زى ما هي بحطة ايدك السنة اللى فاتت ...
الأستاذ عباس ::: طيب نطلعها ونحط فيها الفلوس وإن شاء الله نبنى البيت يا أُمى واتزوج ..
الأُم الف بركة يا ابنى .
الأستاذ عباس :: بيجر القفص لقاه خفيف وطلعه وبيبص فيه ملقاش الخزنة :::: يا أمى الخزنة مش هنا الخزنة مش موجودة !!!!
الأُم ::: حتروح فين يا ابنى انا ما بأتنقلش من هنا. طيب استنى لما أُختك تيجى يمكن تكون شالتها في مكان تانى ...
الأستاذ عباس ::: لم يصبر وذهب لأُخته وسألها .فقالت له هي في القفص بحطة ايدك من السنة اللى فاتت.. فقال لها الخزنة اتسرقت !!!!!
وقعد يقرر فيها فقالت له محدش بيدخل اوضة امك غيرى انا وزوجى الشيخ متولى لما بأكون بأعمل حاجة في بيتنا أو في السوق علشان ياخد باله من أُمك .
فذهب الأستاذ عباس إلى قسم الشرطة وقدم بلاغ في زوج اخته ،وإستدعوه فأنكر أنه أخدها أو أنه يعرف عنها حاجة ولم تُفلح الإستجوابات في أن يحصلوا منه على أي إعترافات بالسرقة (وخاصة انه عميل لأمن الدولة عندهم ) .وقال لوكيل النيابة .ربما يكون السارق عفريت من الجنة..فسأله وكيل النيابة ::: إزاى ؟؟؟
فأجاب . صلى على اللى حيشفع فيك ، الم تقرأ حديث البخارى الذى يقول أن أبو هريرة كان حارسا على أموال الزكاة فجاءه عفريت من الشيطان وسرق منها فأمسك به ودار حوار بينهما وإستعطفه الشيطان وووو ثم قال له النبى عليه السلام إنه الشيطان يا اباهريرة .....فهذا ثابت بالسنة ان عفاريت الجن تسرق أموال الإنس ،وانهم يلبسونهم بل ويتزوجون نسائهم ويعاشرونهن جنسيا ويخلفون منهن ...فهل ستعرتض سيادة وكيل النيابة على سنة النبى عليه الصلاة والسلام وعلى حديث أبو هريرة ؟؟؟؟
فقال وكيل النيابة ::: ده شيء غريب يا شيخ متولى !!!
الشيخ متولى ::: ولا غريب ولاحاجة سعادتك .. اتصل بالأزهر ودار الإفتاء وأسألهم ،وحنروج بعيد ليه الشيخ (أبو بكر ) لسه إمبارح قايل ان بيته اتسرق و,ان اللى سرقه عفريت من الجن وان الجن بيسرق (الفلوس والدهب ) وكمان بيشاركنا في أكلنا وعلشان كده بنُسمى الله عند الأكل علشان نطرده والأكل يكفينا ويبقى فيه البركة ،ولا انت ما بتسميش عند الأكل يا سعادة البيه هههههههه ؟؟؟؟ يا سعادة البيه انا ما اعرفش حاجة عن موضوع السرقة ده ،انا متأكد ان الجن هو اللى سرق الخزنة وخاصة أن الأوضة على طول ضلمة وما بتدخلهاش شمس والجن بيحب الأماكن الضلمة وبيعيش ويتزوج فيها ...
وكيل النيابة علشان سلفى وعامل متدين قال له:::: صدقت يا شيخ متولى .... تحفظ القضية وتُقيد السرقة ضد مجهول من عفاريت الجن ...
وذهب لبيته والموضوع يشغله فحكاه لزوجته وكانت زوجة حكيمة تقرأ القرءان وتتدبره /فقالت له ::: لقد خدعك الشيخ متولى يا سعادة البيه ، لأن القرءان الكريم بيقول ((يا بني ادم لا يفتننكم الشيطان كما اخرج ابويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سواتهما انه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم انا جعلنا الشياطين اولياء للذين لا يؤمنون )) فالجن عالم مختلف ولا معاملات مادية محسوسة وملموسة بينه وبين الإنس ،ولا يتعامل بالماديات التي نعرفها من أموال وذهب وووو ولا يتزوج من الإنس .,هذه كلها خرافات .ولو كان طامعا في الفلوس والذهب لمنع شركات التنقيب عن الذهب في منجم السُكرى ولسرق كل دهب الاثار وأخذه لنفسه ، ولو كان طامعا في الفلوس لذهب إلى ماكينات طباعة الدينار الكويتى فهو أعلى عُملة في العالم وإستولى عليها .... فوق يا سيادة الوكيل ..... فرد عليها زوجها وكيل النيابة :::: انا عارفك علشان لاتؤمنين بالبخارى حتكذبى رواية أبو هريرة !!!! يا شيخة روحى كده .. جهزى الغداء انا ميت من الجوع !!!!!!!!!
وانتصر (الشيخ متولى ) وعفاريته بمساعدة أبو هريرة ثم طلق زوجته وأخذ تحويشة عمر الأستاذ(عباس ) وساب البلد وتزوج رقاصة من غوازى افراح الشوارع والحارات ،وغير نشاطه إلى نبطشى افراح وبيلم النقطة وراها بعد ما جاب للأستاذ (عباس) نقطة ..
اجمالي القراءات 141

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق