حملة اعتقالات ضد ناشطين بهائيين في إيران

اضيف الخبر في يوم الأربعاء 14 اغسطس 2019. نقلا عن: الحرة


حملة اعتقالات ضد ناشطين بهائيين في إيران

مداهمات واعتقالات واسعة تقوم بها السلطات الأمنية في إيران ضد طائفة البهائيين، بحسب تقارير قالت إن ذلك يتم حتى من دون توجيه أي تهم للمعتقلين.

ففي الأيام العشرة الماضية فقط تم اعتقال ما لا يقل عن سبعة بهائيين، بينما تقول الأمم المتحدة إن أربعة على الأقل من أتباع البهائيين الإيرانيين، اعتقلوا في مدن مختلفة خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وتشير الجمعية البهائية الدولية، من مقرها في جنيف، إلى أن التهم الموجهة للمعتقلين لم تعرف بعد.

وحسب راديو فاردا، فقد نهب عملاء المخابرات منازل جميع البهائيين المحتجزين، وسلبوا أمتعتهم الشخصية، بما في ذلك هوياتهم وأجهزة كمبيوتر محمولة وهواتف ذكية وبياناتهم المصرفية.

وقبل أربعة أيام، اقتحم عملاء المخابرات منزل أحد قادة البهائيين يدعى جمال الدين خنجاني، واستجوبوه هو وعائلته وصادروا أغراضه الشخصية.

وكان خنجاني قد اعتقل وحوكم في عام 2008، بالسجن 10 سنوات، إلى جانب ستة آخرين من قيادات البهائيين في إيران.

وقد أُطلق سراحه في أوائل عام 2017، بعد أن قضى مدة ولايتهوالبهائيون هم أقلية دينية مسالمة اعتنقوا إيمانهم في القرن التاسع عشر، ويترضون لاضطهاد مستمر، بالأخص في إيران واليمن.

اجمالي القراءات 89
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق