زواج بنت الزوجة

الأحد 16 اغسطس 2015


نص السؤال:
تزوجت من امراه تكبرني بسبعه اعوام وهاجرت الي استراليا و لدي زوجتي بنت جاءت الي والدتها وهي في عمر السابعه عشر وبعد سنتين توفيت زوجتي وتركت لي طفليين وبنت زوجتي الان تبلغ 29 عاما هل يجوز لي أن أتزوجها مع العلم انها تربت لدي جدتها والده امها . وشكرا لكم ، مع العلم اني مسلم عادي لا انتمي الي اي مجموعه دينيه ام سياسيه
آحمد صبحي منصور :

بنت الزوجة يحرم الزواج بها فى حالتين : أن تكون ربيبة : أى تربت فى حضن زوج الأم ورباها فصارت ربيبته ، وأن يكون قد دخل بالأم ، أم الربيبة .

ولأن بنت زوجتك قد جاءت لكم وهى بالغة ( 17 عاما ) وليست طفلة، فهى ليست ربيبة . وبالتالى فليست من المحرمات عليك فى الزواج ، ويجوز لك الزواج بها ــ لو رضيت طبعا . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5472
التعليقات (17)
1   تعليق بواسطة   أحسن بوكعيبة     في   الإثنين 17 اغسطس 2015
[78911]

مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ


السلام عليكم



قال الله تعالى



حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالَاتُكُمْ وَبَنَاتُ الْأَخِ وَبَنَاتُ الْأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللَّاتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ وَأُمَّهَاتُ نِسَائِكُمْ وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُم مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ فَإِن لَّمْ تَكُونُوا دَخَلْتُم بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ وَحَلَائِلُ أَبْنَائِكُمُ الَّذِينَ مِنْ أَصْلَابِكُمْ وَأَن تَجْمَعُوا بَيْنَ الْأُخْتَيْنِ إِلَّا مَا قَدْ سَلَفَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا   النساء (23) 



من فضلكم مامعنى مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ 



هل الدخلة مقصودة هنا الدخلة غلى الأم ( أي الجماع) أو كما يقال ليلة الدخلة وهنا الرجل إذا دخل على الأم تحرم عليه كل بناتها و إن تزوجها و لم يجامعها أبدا فبنتها حلال عليه 



أم تقصد الرجل عندما يتزوج مع إمرأة لها بنت حاضرةو ترجع ربيبة  تدخل ضمن العائلة فتسبح إبنته و تحرم تزوجها



أفدنا بارك الله فيك فهي فرصة لمناقشة هذه الحالة لأنه كانت في بالي منذ مدة أفكر في تبيانها ة لم أستقر على رأي


2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين 17 اغسطس 2015
[78913]

شكرا استاذ أحسن ، وأقول


يقول رب العزة جل وعلا (  وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُم مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ فَإِن لَّمْ تَكُونُوا دَخَلْتُم بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ    ) الدخول يعنى المعاشرة الجنسية . ولو شاء الله جل وعلا أن يحرّم بنت الزوجة مطلقا لقال ( وبنات نسائكم  ) ، ولكنه جل وعلا وضع شرطين هما أن تكون ربيبة ( أى تتربى طفلة فى حجر زوج أمها أى يربيها طفلة وتكون ربيبة له حتى تكبر  ) وأن يدخل جنسيا بالأم . وبالتالى فإن بنت الزوجة لو دخل بأمها وهى قد تعدت مرحلة الطفولة فليست ربيبة ، ويجوز أن يتزوجها بعد أمها .  وبنت الزوجة لو طلق الزوج أمها قبل الدخول بها فيجوز له أن يتزوجها . ومجرد العقد على المرأة تكون أمها محرمة على زوج بنتها حتى لو لم يدخل بها .ومجرد عقد الابن زواجه على إمرأة تكون هذه المرأة محرمة على الأبّ حتى لو لم يدخل بها الابن . الاستثناء هنا هو فى حالة الربيبة .

3   تعليق بواسطة   محمد دندن     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78916]

هل فهمي خاطئ؟


السلام عليكم دكتور 



خطوة ..خطوة ...أنت قلت (



بنت الزوجة يحرم الزواج بها فى حالتين : أن تكون ربيبة : أى تربت فى حضن زوج الأم ورباها فصارت ربيبته ، وأن يكون قد دخل بالأم ، أم الربيبة .)


في الحالة أعلاه..لم تكن ربيبته ..لأنها إنضمت إلى العائلة و عمرها 17 سنة ...و اكن الزوج دخل بالأم و أنجب منها ... فبذلك تحرم عليه إبنتها بنت ال17 سنة ...



هل فهمي خاطئ؟



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78917]

أخى الحبيب استاذ دندن ، شكرا ، وأقول


هى ليست ربيبة لأنها لم  تتبرب فى حجره طفلة وعاشت معه الى أن بلغت سن الزواج . هى تربت فى حجر جدتها لأمها ، وجاءتهم فتاة صالحة للزاج ، ولا تصلح أن تكون ربيبة ( هل تتصورها جالسة فى حجره وهى بنت 17 سنة ) ؟ 

هى ليست ربيبة أصلا . وبالتالى يصح أن يتزوجها . 

5   تعليق بواسطة   محمد دندن     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78918]

معلش ..طوّل بالك علينا


أفهم من حضرتك ...أن  عقده على الأم أو دخوله بالأم ...لا يمنع زواجه من إبنتها (بعد وفاة الأم أو طلاقها طبعاً)...طالما أن بنت الزوجة ليست ربيبة؟



و أن مجرد العقد (بدون دخول) على بنت ما ....يحرم على الرجل الزواج من أمها (بعد وفاة البنت أو طلاقها طبعاً)؟ ...


6   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78920]

ولماذا لا يختار غيرها ؟؟


شكرا لأستاذى الدكتور منصور ، على عرضه لهذه المسألة والإجابة عليها . والتى لم تخطر لى على بال فى يوم من الأيام ،وكنت على إيمان تام بأن بنت الزوجة الغير ربيبة مُحرمة مثلها مثل أخواتها الربيبات لدخول الزوج بإمها ، ولم التفت إلى الإستثناء ابدا وكأنى اقرأه لأول مرة . ولكن سمعا وطاعة لكلام رب العالمين ، ولن أعترض عليه.



ولكن إعتراضى ووجهة نظرى تكمن فى الآتى ..



اولا – صحيح أن الفتيات فى سن ال 17  تظهر عليهن تغييرات فسيولوجية وبيولوجية من علامات للبلوغ والأنوثة (من نزول الدورة الشهرية ،وتغيير ملامحهن ووو) .ولكن ليس معنى هذا انهن قد نضجن عقليا وجسمانيا وصحيا بما يكفى للإنفصال عن أهلهن  او الزواج ..بل على العكس هذه تغيرات وهمية تُخفى تحتها طفولة اكثر وإحتياج للرعاية اكثر وأكثر  وإنها لا زالت اقرب للطفولة منه إلى الرشد (عيلة فى ثانية ثانوى ) .وبذلك فإنها لازالت تدخل تحت بند (الربيبة ) ، وان نظرتها ومشاعرها وعواطفها تجاه زوج امها هى نظرة البنت لأبيها أو لعمها او لخالها  .



ثانيا – حتى لو انها جاءت لتعيش مع امها  فى سن ال30 ، وهى شرعا ليست محرمة على زوج امها  فى الزواج منها .فليس كل مُباح يُمكن فعله (وانا هُنا لا أُحرم حلالا ، ولا أعتبر زواجه منها تشريعا قرآنيا جديدا يجب أن يُنفذه على ارض الواقع كتشريع زواج النبى عليه السلام من طليقة زيد بن حارثه ،لالا ،فلا هو نبى مرسل ،ولا دخل له بالتشريعات، فالقرآن إكتملت تشريعاته من 1460 سنة ) .ولكن من الناحية النفسية والإنسانية على الفتاة وإخوتها  الصغار .الفتاة تنظر له على انه رجل محترم –عاقل – كان جديرا بأن يكون زوجا لأمها  –تعتبره اباها  الثانى بدليل انها إختارت أن تعيش معه فى حياة امها وبعد مماتها  . فكيف بالله عليه أن يُقدم على هدم وتحطيم هذه الصورة الجميلة وهذه الأسرة بفعله هذا ؟؟؟؟؟ 



 هى ليست الفتاة الأخيرة فى العالم ، فأمامه ملايين الفتيات والسيدات الاخريات اللاتى يستطيع أن يتقدم لخطبة إحداهن والزواج منها .



ثالثا _ اقول له إتق الله فى الفتاة،وفى بناتك (وهذا ليس سبا له ولكن  تذكيرا للمؤمنين ) وتعامل معها فى قلبك وعقلك اولا ثم معها على انها إبنتك ،وكن عونا وسندا لها على مصائب الدهر ولا تكن انت واحدة منها .



7   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78921]

أقول أخى الحبيب محمد دندن


هناك شرطان : أن تكون ربيبة أى طفلة تربت وترعرعت فى حجر زوج أمها حتى وصلت سن الزواج ، والشرط الثانى مرتبط بسابقه ، أى يكون قد  دخل بهذه الأم . إذا طلق الأم أو ماتت الأم لا يجوز له أن يتزوج هذه الربيبة . 

لو عقد قرانه على أم لبنت ولم يدخل بالأم ، وطلق الأم فلا حرج عليه فى أن يتزوج البنت .

لو عقد قرانه على أم لبنت ودخل بهذه الأم ، ثم طلق هذه الأم أو ماتت لا يصح له أن يتزوج هذه البنت  إذا كانت ربيبة له تربت فى حجره طفلة  وهو زوج أمها  .

لو عقد قرانه على أم لبنت ودخل بهذه الأم ، ثم طلق الأم أو ماتت ، ولهذه الأم بنت بالغة تربت بعيدة عنه ، أى ليست ربيبة له ـ يجوز له زواجها .

هما شرطان مرتبطان معا ( ربيبة والدخول بأُمها  ، يقول جل وعلا : ( وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُم مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ فَإِن لَّمْ تَكُونُوا دَخَلْتُم بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ ). صدق الله العظيم . ومفهوم أن هذه الربيبة هى طفلة تربت فى حجر زوج أمها وبرعايته حتى كبرت وبلغت . 

8   تعليق بواسطة   محمد دندن     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78923]

نفسياً....... في شيء غلط


تعريف الأخ و الشقيق ....



الأخ هو من تشاركه في نفس الأب فقط أو الأم فقط



الشقيق هو من تشاركه في الأب و الأم معاً



نفس النظام ينطبق على الأخت و الشقيقة



الأولاد  من الأب و الأم .....بعد وفاة أمهم أو طلاقها ...و زواج الأب من (أختهم..و ليس شقيقتهم)..و إنجاب الأخت لأطفال ....سيكونوا أولاد أخت من جهة ..و إخوة من جهة في نفس الوقت...في شيء غلط...



9   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء 18 اغسطس 2015
[78925]

الانتساب للأب وليس للأم


وأعيد ما قلت : لو أرد الله جل وعلا تحريما مطلقا لبنت الزوجة لقالها بدون شروط مثل تحريم البنت والأخت ..الخ .

10   تعليق بواسطة   نهاد حداد     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78927]

اسمحلي دكتور منصور أن أخالفك الرأي والتدبر تماما !


{  وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُم مِّن نِّسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُم بِهِنَّ فَإِن لَّمْ تَكُونُوا دَخَلْتُم بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ } . الشرط في عدم الزواج بالربيبة هو عدم الدخول بأمها ، وليس كونها في حجر الزوج أو عدم وجودها في حجره ! الشرط هو عدم الدخول بالأم لأن الدخول بالأم سبب في حرمة الزواج بابنتها . فلا يمكن أن تكون التربية أو التكفل هي سبب التحريم ! وأعيد : ربائكم اللائي في حجوركم لايمكن أن يسموا ربائب أولا إلا إذا كانت الأم زوجة . سواء بعقد نكاح أو عرفا . كأن يتزوج أحدهم بزوجة شهيد ليتكفل بأبنائه ويربيهم . فمادام لم يدخل بأم ربيبته سواء كانت في حجره أم لا ( وخصوصا إذا كانت في حجره ) . فهذا لايمنع الإرتباط . الذي يمنع الارتباط هو الدخول  بالأم وليس كون البنت صغيرة لدرجة أن توضع في حجر الزوج . ومعنى وجودها في حجر الزوج أنه متكفل بها وليس كما ذكرتم أن يجلسها في حجره في ردكم على السيد دندن !  ولو كان الحجر هو سبب التحريم فلماذا يشترط الله الدخول . لأنه هنا يبيح الزواج بالربيبة التي في الحجر مادام زوج أمها لم يدخل بأمها . فحينذاك الربيبة حل له . سواء كانت في حجره أو بعيدا عنه ! لأن الدخول بالأم وافتراضا أنها حملت من أول ليلة فإن أبناءها سيكونون إخوانا لربيبة زوجها التي هي ابنتها وأبناء مها. إخوانها  . وسواء حبلت أم لم تحبل فإن الدخول  يحرم الزواج من الربيبة سواء كانت في الحجر أم لا .  ولا يمكن بحال من الأحوال تحليل ماحرم الله . لقد أحل للنبي زوج دعيه أو وليه زيد ولم يكن ابنه ومع ذلك تحرج النبي من الافصاح عن عواطفه الحقيقية تجاه تلك المرأة لولا أن الله أحل له ذلك .أما الزواج من الربيبة فلا يحرمه الحجر وإنما الدخول . حيث يمكنك  أن تنكح ماطاب لك من النساء مثنى وثلاث ورباع إن خفت ألا تقسط في الأيامى دون أن تدخل بأمهاتهن  ؛ فإذا بلغوا النكاح تأتيهم أجرهم أو إرثهم ليتصرفوا فيه . وإن لم تكن قد دخلت بأمهاتهن ، فلهن حق الاختيار في الزواج منك أو من غيرك ! القرآن هنا يسهل الزواج بالربيبة التي في الحجر حتى وإن كانت أمها زوجة مادامت هذه الزوجة أصلا زوجة - وإلا لماسميت ابنتها ربيبة - ولكن هذه الزوجة هي زوجة عرفا أو على الورق فقط يعني بعقد نكاح دون أن يتم الدخول بها ! خلاصة  الآية أنه يمكنكم الزواج من ربائبكم اللائي في حجوركم شريطة أن لا تكونوا قد دخلتم بأمهاتهن. 



11   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78928]

شكرا استاذة نهاد ، وهى وجهة نظرى ..وأتحمل مسئوليتها ولا أفرضها على أحد


واحترم وجهة نظرك ، وكلمة ( الحجر ) هنا كناية عن تربية الطفلة وليست بالمعنى الحرفى . 

ومن المهم جدا تعدد الاجتهادات فى هذا الموقع . وجزاك الله جل وعلا الخير كله ..

12   تعليق بواسطة   نهاد حداد     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78929]

أما عن زواج هذا الرجل بربيبته فهو حرام


زواجه بربيبته حرام بمنطقك أنت دكتور منصور ناهيك عن منطق الآية ومنطقي . لأن هذه الربيبة بقيت في حجر الزوج سنتين قبل أن تتوفى والدتها. أي بعد عودتها عند أمها بقيت في حجر الزوج سنتين كاملتين ولم يحدد القرآن البقاء في الحجر يوما أو دهرا. ولو لم تتوف والدتها لبقي الحال على ماهو عليه ولبقيت ربيبة في حجره وأختا لأبنائه حتى تستقل عنهم أو تتزوج ! وأما بمنطق القرآن فالربيبة التي في الحجر محرمة على زوج أمها إذا كان قد دخل بأمها فإن لم يدخل بها فلا جناح عليه ! وهذا الشخص ليس فقط دخل بأمها وإنما أنجب منها أبناء هم إخوانها . وإذا تعاملنا بمنطقك دكتور منصور - وآسفة أستاذي - إذا كانت الأخوة من الرضاعة تمنع النكاح فكيف بأخوة الدم ! لأن أبناء هذا الزوج هم إخوان ربيبته وسواء أردت أم لم ترد فالانتساب ليس للأب بل للأم والأب على السواء . لأن جينات الطفل نصفها كروموزومات الأم ونصفها للأب وهذا ما يُكوّن لنا الإنسان . 



13   تعليق بواسطة   نهاد حداد     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78930]

كنت أتمنى أن تحاول فهم وجهة نظري وتقتنع بها كما اقتنعت بوجهات نظرك في العديد من الأشياء وعدلت عن رأي


 



أرجو أن تعيد النظر في رأيك هذا فنحن وإن كنا تلامذتك ونصغرك سنا فربما آراؤنا لا تجانب الصواب دائما ! دمت بألف خير! 



14   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78931]

استاذة نهاد . أكرمك الله جل وعلا : أرجع عن رأيى عندما أتبين أنه خطأ . ويحدث هذا كثيرا


وأنا مقتنع بصواب رأيى  فى هذه الفتوى . وأنا مسئول عنه يوم الحساب أمام الوحد القهار جل وعلا ، وليس لى مصلحة شخصية فى هذه الفتوى ، ولا أجرؤ على تحريم الحلال أو استحلال الحرام ، والرضاعة شىء مختلف لأنها تُسهم فى تكوين جسد الرضيع . وقد أوضح كل طرف وجهة نظره ، وأرجو أن ننتقل الى موضوع آخر . فموقعنا يتحرك الى الأمام ..

وشكرا على وجهة نظرك التى أحترمها .

وهدانا الله جل وعلا الى الحق والصواب . 

15   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الأربعاء 19 اغسطس 2015
[78932]

رأيي فى هذا الموضوع


إنى أرى ان طالما دخل بالأم إذن لا يحل له زواج بنتها وأن ربيبة أو غير ربيبة فإنها تحصيل حاصل. والدكتور عثمان شرح وجهة نظره بطريقة مفصلة ممتازة. وأنا ألخصها كالأتى : " نشنت يا فالح " يعنى خلاص لا توجد نساء أخر صالحات?! 



16   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الجمعة 21 اغسطس 2015
[78943]

أخالف الدكتور أحمد فيما ذهب إليه


{..... وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ} (5) سورة الحـج


وما آتيتم من ربا ليربوا في أموال الناس فلا يربو عند الله وما آتيتم من زكاة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون .



ربيبة :اسم مشتق من فعل ربا وجمعها ربائب



وفعل ربا ( لئلا يعترض أحد ويقول أني لا أنطلق من القرآن أو آتي بمعان من خارج القرآن )  استخلاصا من ورودها في عدة مواضع , وقد ذكرت أعلاه آيتين منها , فعل ربا : يأتي بمعنى كبر ونما , وليس بمعن بلغ سنا معينا . فطالما المرء يعيش فهو يكبر وينمو .



من هذا أستخلص :



أن الربيبة هي من عاشت في حجر زوج أمها ولو ليوم واحد فهي تكبر و تنموا في كنفه , مهما نضاءل هذا النمو



هذا من الناحية القرآنية , وأما الناحية الاجتماعية



فإن فتاة نظرت إلى رجل على أنه بمكانة أبيها ( ولو ليوم واحد ) لا يمكن أن تنظر إليه كزوج لها آنفا , بل إنه من الانحطاط في المجتمع أن تكون فتاة في يوم ما بمثابة ابنة , ثم تكون زوجة لك لاحقا خصوصا أن أمها كانت زوجة لك ,



قد تكون وجهة النظر في حال أن الفتاة لم ترب (ولو ليوم واحد ) في حجر زوج أمها مختلفا , فهي لم تعش تلك المشاعر ( الأب والابنة)



لا أبني على الناحية الاجتماعية حكما شرعيا , ولكن أحاول أن أفهم جانبا من الحكمة الإلهية في موضوع التحريم .



كل الشكر لكم



17   تعليق بواسطة   عبدالوهاب سنان النواري     في   الأحد 06 سبتمبر 2015
[79026]

مع رأي الأستاذة نهاد حداد


أرجو المعذرة سيدي الكريم وأستاذي الفاضل أ.د/ أحمد صبحي منصور .. الأستاذة نهاد أصابت كبد الحقيقة، وكما علمتنا فإن المعاني في آيات التشريع حقيقية وليست مجازية، وعليه فكلمة (الحجر) جاءت بمعناها الحرفي وليست كناية، كما تفضلتم في التعليق رقم (11).



بارك الله (جل وعلا) بكم ونفعنا وإياكم بما علمنا


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 2667
اجمالي القراءات : 21,002,129
تعليقات له : 3,515
تعليقات عليه : 11,109
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


صيغة التشهد: هل كانت صيغة التشهد (شهد الله انه لا اله الا هو.... الآية)علي عهد رسول الله؟ و من اين اتينا...

أجمعت الأمة: اريد ان استفهم حول بعض العبارات التى نسمعها من مشايخ الفقه حول رايهم الفقهى في مسالة ما...

هل هناك جنة و نار ..: هل هناك جنة و نار الآن ؟ وهل يوجد الآن المؤمنون في الجنة والكفار في النار ؟ ام الاثنان...

الم . الر ، المص . ق: الر ، الم، المرحم ،حم، عسق، طسم،كهيعص. ...سألوا النبي عشرات بل المئات من المرات عن...

صلاة الحائض: رغم تكرار السؤال أكثر من مرة حول مشروعية الصلاة والصوم أثناء الدورة الشهرية لكنني...

الشفع والوتر: الشفع والوتر فى سورة الفجر .. ما معناه ؟...

دابة من الأرض : ما هو المقصود بالآية التالية: ( وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن...

Rashad Khalifa: Dear Dr. Mansour, I have been debating Edip Yuksel on facebook and he made the...

برجاء القراءة أولا .: أسعد الله أوقاتكم، بالحقيقة كنت اقرأ بسيرة ابن اسحاق وابن هشام وقادني هذا البحث إليكم عن...

الحاجب: ما معنى كلمة حاجب السلطان أو حاجب الملك ؟ ما هذه الوظيفة و ماذا كان يفعل صاحب هذا المنصب ؟...

الشهوة الجنسية : زوجى يقاربنى فى السّن ، وقد كبر الأولاد والبنات ، ومنذ تزوجته وأنا أعانى من انانيته...

القاتل يرث: ماذا تقول فى قول الله عز وجل: (يُوْصِيْك ُمُ اللهُ فِيْ أَوْلاَدِك ُمْ ...

الاجهاض والقتل : قرأت لك فتواك التي تبيح الاجهاض للمرأة التي لا تستطيع اعالة او تربية اولادها بدون تعب او...

هذه وصية لاغية : ماحكم الشرع بوصية لم يشهد عليها ، سوى انه ذكر مافيها للابن الاكبر. لكن لم يره اياها و هي...

الامتناع عن الحمل: ارجو منكم عدم تجاهل سؤالي لانني فعلا محتاجة لردكم انا ام لثلاثة اطفال كانت ولاداتي...

more