اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون

عثمان محمد علي في الأربعاء 18 اغسطس 2010


اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون.

 

بسم الله الرحمن الرحيم

اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا--)-- المائدة -3

 صدق الله العظيم

إن ما يتعرض له  موقع أهل القرآن من إعتداءات و&aAacute;ات ومحاولات  آثمة  لتدميره ،وما يصاحبها من سباب وهجاء وتهديدات بالقتل لأستاذنا الدكتور –احمد صبحى منصور – لهو تبيان وتوضيح لقول الله تعالى (اليوم يئس الذين كفروا من دينكم ) فاصحاب الدين الأرضى من السُنيين والوهابيين والبخاريين والقطبيين قد يئسوا من دين الله الحق وكتابه الكريم ، وإرتضوا بالبخارى عنه إلاهاً وبديلاً .ونسوا قول الله تعالى (وقال الله لا تتخذواالهين اثنين انما هو اله واحد فاياي فارهبون ) النحل- 51

وهم بذلك يتبعون خطوات الشيطان  خطوة بخطوة منذ أن أقسم أن يقعد لعباد الله صراطه المستقيم ، وأن يكون هو وحزبه اعداء للنبييين (وكذلك جعلنا لكل نبيعدوا شياطين الانس والجن يوحي بعضهم الى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون) الأنعام 112

ولم يختلفوا عمن صدوا  عن سبيل الله  منذ نوح عليه السلام ، وحتى يومنا هذا وهم  إمتداد طبيعى لتلامذة الشيطان من سلالة  إبن نوح إذا قال له (ونادى نوح ابنه وكان في معزل يا بنياركب معنا ولا تكن مع الكافرين.قَالَ سَآوِي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاء قَالَ لاَ عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلاَّ مَن رَّحِمَ وَحَالَ بَيْنَهُمَا الْمَوْجُ فَكَانَ مِنَ الْمُغْرَقِينَ) هود 42-43

وقوم إبراهيم عليه السلام  إذ قالوا (حرقوه وإنصروا آلهتكم ) ...

وقوم لوط وإمرأته إذ قالوا (قالوا اخرجوا ال لوط منقريتكم انهم اناس يتطهرون) النمل 56

ولم ينج منهم صالح عليه السلام وناقته ،فعقروها وعصوا أمر الله .( فعقرواالناقة وعتوا عن امر ربهم وقالوا يا صالح ائتنا بما تعدنا ان كنت من المرسلين)  الأعراف 77

وأولئك من نطفة قوم شعيب الذين قال عنهم القرآن الكريم (قال الملا الذين استكبروا من قومه لنخرجنك ياشعيب والذين امنوا معك من قريتنا او لتعودن في ملتنا قال اولو كنا كارهين ) الأعراف 88 .. والذين توعدوه بقولهم (قالوا ياشعيب ما نفقه كثيرا مما تقول وانا لنراك فينا ضعيفا ولولا رهطك لرجمناك وما انت علينا بعزيز) هود 91

ولم ينج منهم محمد عليه الصلاة والسلام  عبد الله ومًصطفاه .فقد آذوه قولا وفعلا .وقد حكى القرآن الكريم  عن ذلك حين قال  (وَلا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ وَدَعْ أَذَاهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلا) الاحزاب 48

وقوله تعالى  (وَمِنْهُمُ الَّذِينَ يُؤْذُونَ النَّبِيَّ وَيَقُولُونَ هُوَ أُذُنٌ قُلْ أُذُنُ خَيْرٍ لَّكُمْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَيُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِينَ وَرَحْمَةٌ لِّلَّذِينَ آمَنُواْ مِنكُمْ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ رَسُولَ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) التوبة 61

ولم ينج منهم الذين  آمنوا فقد أذوهم ،   وتوعد ربنا سبحانه من يؤذيهم بالعذاب الأليم حين قال (إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا .وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا ) الأحزاب  57 -58

والعجيب انهم يسقطون حكم الله فيمن إفترى على خلقه كذباً ويعتبرونه حيلة من حيل جهاد الطلب القولى عندهم ونسوا قول الله تعالى (َمَن يَكْسِبْ خَطِيئَةً أَوْ إِثْمًا ثُمَّ يَرْمِ بِهِ بَرِيئًا فَقَدِ احْتَمَلَ بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا) النساء 112

ولكننا نؤمن  ونعلم علم اليقين أن هذا نوع من الإبتلاء فى الدنيا ،وقد وعد به ربنا سبحانه وتعالى المؤمنين ،وعلمهم  كيف يصبرون ،وكيف يتعاملون معه ومع الذين يؤذونهم  ، وأن هذا الأذى موصول غير مقطوع  عبر الأجيال مادامت  الحياة الدنيا ،وأن ملامح القائمين به من المشركين واحدة مهما تغيرت العصور وتغيرت  الأزمات والدهور والوسائل والطرق   حين قال (( لَتُبْلَوُنَّ فِي أَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَذًى كَثِيرًا وَإِن تَصْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الأُمُورِ)  آل عمران 186 .. ووفى هذا  إرشادات  وتعاليم للمؤمنين أن يعتصموا بحبل الله ، ويصبروا ، ويتقوا ،وليعلموا ان هذا لمن عزم الأمور وكبيرها .وكيف أنه يدعوهم  للصفح والغفران والعفو وترك حسابهم وحساب مُخالفيهم  على الله ،وإذاكان هذا قد حدث مع النبى محمد عليه الصلاة والسلام  نفسه وقد أمره ربه أن يصبر ويصفح ،فهل لا نقتدى بهداه ومواقفه ،حين قال ربنا سبحانه وتعالى  وكرر له  النداء  ثلاث مرات  فى قرآنه العظيم

( فإصبر  على ما يقولون ) طه -130 ،و –ق 30 –

 (أصبر على ما يقولون )  ص 17

ونحن نُطبق فيهم قول الله تعالى (اولئك الذين يعلم الله ما في قلوبهمفاعرض عنهم وعظهم وقل لهم في انفسهم قولا بليغا ) النساء 63

ونصفح عنهم لقوله تعالى (وان الساعة لاتيةفاصفح الصفح الجميل) الحجر 85

ومع صفحنا عنهم وعن أذاهم الذى  يستمرون فيه قولاً عبر الفضائيات والإيميلات والرسائل وخطبهم المنبرية ،بعدما هاجرنا وتركناهم ،ونجانا الله من أذاهم الفعلى  والجسدى  ،ورزقنا أرضا  طيبة مُطمئنة نمارس فيها حقنا بكل حرية من إخلاص الدين لله وحده لا شريك له . نقول لهم   إن أذاكم لن يمنعنا أن نقول ونؤكد على اننا لا نؤمن إلا بالله وحده لا شريك له وبقرآنه العظيم كتاباً واحدا لا مثيل له ،و أنكم بعقيدتكم  هذه التى  جعلتم البخارى دليلها ومرجعيتها ،قد إتخذتم إلهين إثنين  ،وجعلتم الله  ثالث ثلاثة ،وقد نهاكم عنها فى قوله تعالى (وقال الله لا تتخذواالهين اثنين انما هو اله واحد فاياي فارهبون)

وفى قوله تعالى (لقد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة وما من اله الا اله واحد وان لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب اليم ) البقرة 73

فقد جعلتم له سبحانه شركاء فى الفعل والقول ،ورفعتم أقوالهم  فوق قوله وحديثهم فوق حديثه ،وقد نهيتم عنه، فإنتهوا يغفر الله لنا ولكم .. وآمنوا بقوله  جل جلاله عن محمد بن عبدالله (ومامحمد الا رسول قد خلت من قبله الرسل افان مات او قتل انقلبتم على اعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين )  آل عمران  144

وآمنوا بقول الله عن قرآنه  الكريم  الكامل التام العدل الصدق  (اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دين) ا---- المائدة –3 ... وفى قوله تعالى  (وتمت كلمت ربكصدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم )—الأنعام 115

وقوله تعالى عن الإيمان بكتابه وحده حين قال (تلك ايات الله نتلوها عليك بالحق فباي حديث بعد الله واياته يؤمنون ) الجاثية -6

وأعلموا أنما نعظكم بهذا  معذرة لنا عند ربنا تطبيقا  لقوله تعالى (واذ قالت امة منهم لم تعظون قوما الله مهلكهم او معذبهم عذابا شديدا قالوامعذرة الى ربكم ولعلهم يتقون ) الأعراف 164

هدانا وهداكم الله  ،ربنا لا تجعلنا من الأخسرين أعمالاً الذين ضل سعيهم فى الحياة الدنيا  وهم يحسبون انهم يحسنون صنعاً .

وفى النهاية نؤكد على اننا ننصر الحق ما إستطعنا ،ونتعاون على البر والتقوى ،وفى هذا نتضامن مع استاذنا الدكتور منصور ،ومع أهلنا  من المسلمين  الذين وصفوهم بالقرآنيين (الذين ينصرون الحق القرآنى )  ضد كل أذى وشرور يتعرضون لها وهم يُجاهدون فى سبيل إعلاء حقائق الإسلام والقرآن ،و نحن معهم فى كل معروف يصلحون به المسلمين من داخل الإسلام سلميا ...ونذكرهم بقول الله تعالى عن جناته  التى أعدها جزاءا لعباده المخلصين  (جنات عدن تجري من تحتها الانهار خالدين فيها وذلكجزاء من تزكى ) طه 76

اجمالي القراءات 19350

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (14)
1   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   الأربعاء 18 اغسطس 2010
[50441]

وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ

 الأخ العزيز دكتور عثمان


بارك الله فيكم جميعا وكل عام وانتم بخير


يقول الله سبحانه وتعالى ..


{وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ }البروج8 .. هم لم ينقموا منا إلا أننا آمنا بالله العزيز الحميد وحده بل شريك ولا ند من بشر او حجر او فكر ..


النقمة التي ينقمونها علينا هي ما في طاقتهم بعدما إستزلهم الشيطان وأحتنكهم وجندهم في صفه في مواجهة دين الله ..


الله العزيز الحميد الذين آمنا به وحده نكتفي به إلها ومشرعا وحاميا ووليا وشفيعا ومحاسبا .. نحن بهذه الصفات نختلف معهم لأنهم يشركون في حكم ربهم الكثيرين من أنبياء وغير انبياء من بشر وحجر .. أما نحن فان نشرك في حكم ربنا احد .


نحن لن نشرك في حكم ربنا احد مصداقا لقوله تعالى ({قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَداً }الكهف26 )


ولابد أن نصبر لحكم الله مصداقا لآيات الله الآتية في قرآنه الكريم ..


1 - { وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ } الطور48

2 - { فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ وَلَا تَكُن كَصَاحِبِ الْحُوتِ إِذْ نَادَى وَهُوَ مَكْظُومٌ } القلم48

3 - { فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ وَلَا تُطِعْ مِنْهُمْ آثِماً أَوْ كَفُوراً } الإنسان24 ..


 


2   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الأربعاء 18 اغسطس 2010
[50450]

الذين قال لهم الناس ...


 الدكتور / عثمان السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .. كل عام وانتم وأسرتكم الكريمة بخير وبأمأن في بلاد الأمن والسلام التي ارتضاها الله لكم مقاما آمنا ..  بمناسبة شهر القرآن شهر رمضان ..
هذا هو قدر القرآنيين ويا له من خير قدر وهو خير من ألف شهر  .. ان يحملوا على عاتقهم وعلى ظهورهم المعاناة والهجرة والرحيل فرارا بدينهم من بطش السنيين !!
 فأهل القآن هم ورثة كتاب الله تعالى  وليس أفضل ولا أجل ولا أعز من هذا ميراث وإرثا !!
 إن التهديدات والسباب والشتائم التي وجهت لشخص الدكتور صبحي منصور هى شهادته يوم القيامة على هؤلاء السنيين وعلة كل من يعادي كلمات الله تعالى القرآن ..
 هى شهادة كل قرآني أما الله تعالى دفع ثمنا غاليا واضطهد وتعذب هو واسرته في بلاد السنة  ولنتذكر أن القرىن الكريم كانه نزل في شهر رمضان هذا العام 2010 !! وهو يصف حال المؤمنين به مصدرا وحيدا للإسلام  وحال أعداءالقرىن وهم يهددون ويتوعدون ويسبون أهل القرآن في شخص زعيم القرآنيين الدكتور صبحي منصور .. فاصبر دكتور منصور وليكن هذا في ميزان حسناتك ، عسى أن يبعثك الله ويبعثنا مقاما محمودا يوم العرض عليه سبحانه وتعالى ..
 مرة أخرة تهنئة من القلب والعقل لك ولأسرتك الكريمة  وكل عام وانتم بخير .

3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 18 اغسطس 2010
[50461]

شكرا للدكتور عثمان وآل عثمان

والحمد لله جل وعلا أن أنجاهم من القوم الظالمين ، وهم الآن يقومون بواجب الحمد والشكر لرب العالمين بهذا الجهاد السلمى ، جزاهم الله جل وعلا خير الجزاء فى الدنيا والآخرة .


4   تعليق بواسطة   نعمة علم الدين     في   الأربعاء 18 اغسطس 2010
[50465]

الحاقدين وسطوع نجم الموقع

الأستاذ الفاضل الدكتور عثمان كل عام وأنتم وأسرتكم الكريمة بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم ، وقواكم الله سبحانه وتعالى على نصرة كتاب الله عز وجل ، فطريق الحق دائما ملىء بالصعوبات والعقبات التى تقف عائقا أمام من يقول الحق ويصر عليه ، ولكن الله سبحانه وتعالى يزلل هذه العقبات لمن يريد ، وهذا الموقع الكريم كان نافذة للكثريين ليقولوا قول الحق ولا يخشون فى الله لومة لائم ،


{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لآئِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }المائدة54


هدانا الله جميعنا لقول الحق ، وأدام علينا هذا الموقع الكريم ، ورد عنا كيد الحاقدين من أنتشار الفكر القرآنى وسطوع  نجم الموقع فى معظم البلدان فى شتى أنحاء العالم .


5   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس 19 اغسطس 2010
[50491]

ونحن معكم وندعمكم

لو تخيل هؤلاء المخربون إن مسيرة الإصلاح ستتوقف بسبب ما قاموا به من تخريب فإنهم واهون وواهمون ولا شك ، بل إن العكس هو الصحيح فعلا إذ أن المسلم الذي يقترب من الحق لا يهمه ولا يشغله أن  يزعج النائمون قبرا في أحلامهم ، وينغص عليهم معيشتهم الوردية بأفكاره وجهاده السلمي  ، وكلما  تعرض لهذه المضايقات تذكر واجبه في الجهاد السلمي..  فلابد له من الاختبار الحقيقي ، وهذه المضايقات مهما عظم شأنها هي أذى كما وصفها اله تعالى في محكم آياته عندما قال " {لَن يَضُرُّوكُمْ إِلاَّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الأَدُبَارَ ثُمَّ لاَ يُنصَرُونَ }آل عمران111 


6   تعليق بواسطة   كمال بلبيسي     في   الخميس 19 اغسطس 2010
[50499]

يُخَادِعُونَ اللّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُم وَمَا يَشْعُرُونَ (9) ال

خَتَمَ اللّهُ عَلَى قُلُوبِهمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عظِيمٌ (7) البقره

هؤلاء الذين لا يفقهون قولا ولم يقرأوا كتاب اسيادهم البخاري ويرددوا ما وجدوا عليه آبائهم ولو قرأوه ووضعوه امام كتاب الله الكريم لعرفوا الزيف والدجل والكذب الذي إحتواه ولكنهم يتلقون كلام المنابر بغير علم او كتاب منير وفي النهايه سيقفون امام رب العزه ويحاسبون على ما قذفوا من كلام سئ بحق الدكتور احمد واهل القران


7   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50585]

صدق الله العظيم (وما نقموا منهم إلا أن يؤمنوا بالله العزيز الحميد)

شكرا استاذ عبدالمجيد ، وكل وعام وانتم بخير


وصدق الله العظيم (وما نقموا منهم إلا أن يؤمنوا بالله العزيز الحميد) .


8   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50586]

شكرا استاذ محمود مرسى .

شكرا استاذ محمود مرسى ،وكل عام وسيادتكم بخير .. وصدق الله العظيم حين قال (وتواصوا بالحق ،وتواصوا بالصبر) ... فنسأل الله أن يديم علينا التواصى بالحق القرآنى ،والتواصى بالصبر .


9   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50587]

نجانا الله جميعا من القوم الظالمين أستاذنا الكريم .

أستاذ نا الكريم الدكتور منصور - حفظك الله ونجاك وأسرتك من الظالمين ، ونجانا جميعاً (أهل القرآن) منهم ومن شياطينهم من الجن والإنس ...وجعل كيدهم فى نحورهم ،وأعاد مكرهم السىء عليهم وعلى أعوانهم وأتباعهم .


10   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50589]

شكر استاذة -نعمة

الشكر للأستاذة الكريمة نعمة - وكل عام وحضرتك بخير ... وفعلا سيجعل الله بعد عسر يسر ... وسيظل الموقع بإذنه تعالى منبراً للحق ،ولنصرة الغسلام والقرآن .ولو كره الكارهون .


11   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50590]

شكرا على دعمك استاذة عائشة

شكرا استاذة عائشة على هذا الدعم والتضامن المعنوى ..  ونعم لن يضروا اصحاب الحق إلا اذى .


وصدق الله فى قرآنه (لَن يَضُرُّوكُمْ إِلاَّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الأَدُبَارَ ثُمَّ لاَ يُنصَرُونَ }آل عمران111


 


12   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50594]

شكرا استاذ كمال بلبيسى .

شكرا استاذ كمال بلبيسى ،وكل عام وانتم بخير .


يا صديقى ،هم قرأوا البخارى وحفظوه ،ولكن لم يفهوه ،فعقلية الناقل غير عقلية الناقد ،وهذا هو الفارق بين الباحثين عن الحق والمتمسكين به ،وبين التراثيين ،عبدة المجرمين من اتباع الشياطين .


13   تعليق بواسطة   احمد المندني     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50596]

بارك الله في هذا الموقع الكريم والقائمين عليه في جهادهم

 الاخ الفاضل دكتور عثمان


يسألني الكثير من الاصدقاء عن ما هية الفكر القرآني الذي بدأ نجمه يسطع وسط ظلام اهل الكهف فاعطيهم الوصلة للمقابلة الموفقة للدكتور احمد منصور حفظه الله والحمد لله فأن صدى هذه المقابلة بما بها من منطق قرآني داحض ورسالة سلام له ابلغ الاثر على الشباب المتعلم من خريجي الجامعات العلمية الذين درسوا في الغرب وكانت لديهم الشكوك لفترة طويلة عن اساطير البخاري والكتب المشابهة .


وفق الله تعالى جهود الجميع .


كنت قد استلمت دعوة كريمة من استاذنا الدكتور احمد للانضمام الى كتاب الموقع لتفصيل موضوع مصر وفرعون كما في المداخلة الاخيرة الا انني لم استطع حيث ان الايميلات لاتعمل . فارجو افادتي .


14   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 22 اغسطس 2010
[50597]

شكرا استاذ أحمد

شكرا استاذ احمد ،وكل عام وانتم بخير


والحمد لله رب العالمين على إنتشار دعوة القرآنييين وسطوع نجمها بين اقطار الدنيا ..وبارك الله فى جهود أهله جميعاً .


وننتظر مقالاتك وإضافاتك ..


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق