من هو المسؤول المصري رقم 5 المتورط في قضية رشى مينينديز؟

اضيف الخبر في يوم الأحد ٢٤ - سبتمبر - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: الخليج الجديد


من هو المسؤول المصري رقم 5 المتورط في قضية رشى مينينديز؟

كشفت لائحة الاتهام في فضيحة فساد السيناتور الأمريكي روبرت مينينديز، تفاصيل جديدة تتعلق بلقاء جرى مع مسؤول مصري رفيع، في أحد فنادق العاصمة واشنطن، خلال يونيو/حزيران 2021، تشير التقارير إلى أنه رئيس الاستخبارات المصرية اللواء عباس كامل.
مقالات متعلقة :


وتشير لائحة الاتهام في الصفحة (17) إلى أن مينينديز التقى في فندق بواشنطن مع "المسؤول المصري رقم 5"، الذي قدمته لائحة الاتهام بأنه مسؤول كبير في المخابرات المصرية.

وعادة لا تشهد الفنادق في واشنطن لقاءات إلا إذا كان اللقاء يشمل أحد النزلاء بها ممن لا يريدون أن يظهروا علنا في أحد المطاعم الراقية بواشنطن.

وتشير لائحة الاتهام، إلى أنه في الإثنين 21 يونيو/حزيران 2021، نظمت نادين مينينديز زوجة السيناتور الأمريكي، بالتنسيق مع "المسؤول المصري رقم 4" الاجتماع الخاص الذي جمع مينينديز مع "المسؤول المصري رقم 5"، وذلك قبل اجتماع "المسؤول المصري رقم 5" في اليوم التالي مع أعضاء آخرين في مجلس الشيوخ الأمريكي.

وتتطابق تواريخ وجود اللواء عباس كامل في واشنطن، مع تواريخ هذه المقابلات.

وأضافت لائحة الاتهام أن السيناتور مينينديز زود زوجته بنسخة من تقرير يحتوي على أسئلة يعتزم أن يطرحها أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ فيما يتعلق بقضية حقوق الإنسان في مصر، وبشأن مرور طائرتين سعوديتين أقلتا فريق اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي بالقاهرة، على "المسؤول المصري رقم 5".

في اليوم التالي، أرسلت نادين مينينديز رسالة نصية إلى "المسؤول المصري رقم 4" لينقلها لـ"المسؤول المصري رقم 5"، وأعربت فيها عن أملها في أن يكون المقال الذي أرسلته مفيدا، وقالت: "اعتقدت أنه سيكون من الأفضل أن تعرف مسبقا ما يتم الحديث عنه وبهذه الطريقة يمكنك إعداد ردودك".

ثم أشارت لائحة الاتهام إلى أنه بعد يومين من اجتماع مينينديز الخاص مع "المسؤول المصري رقم 5"، اشترى رجل الأعمال المصري الأمريكي وائل حنا، أحد 3 رجال متورطين معه في القضية، نحو 22 سبيكة ذهبية برقم تسلسلي فريد، وتم العثور على اثنتين من هذه السبائك الذهبية في وقت لاحق خلال عملية تفتيش منزل مينينديز.

وتشير لائحة الاتهام كذلك إلى قيام مينينديز وزوجته بزيارة خاصة للقاهرة في أكتوبر/تشرين الأول 2021، وخلالها أقام "المسؤول المصري رقم 5"، حفل عشاء خاص في بيته لـ"الزائر الأمريكي المهم".

ومن بين التهم الواردة في لائحة الاتهام، التي ترجح أن "المسؤول المصري رقم 5"، هو كامل، هي "ترتيب مزعوم وعد فيه مينينديز بتسهيل استمرار المساعدات ومبيعات الأسلحة إلى القاهرة، مقابل وضع زوجته على جدول رواتب رجل الأعمال المصري الأمريكي وائل حنا".

يشار إلى أن واشنطن لم تستوعب بعد، صدمة توجيه اتهامات جنائية فيدرالية لمينينديز، الذي يعد أرفع مسؤول أمريكي توجه له اتهامات من هذا الوزن.

وتضمنت لائحة الاتهام، التي جاءت في 39 صفحة، 4 تهم رئيسية، أبرزها تقديم معلومات حساسة عن الحكومة الأمريكية، وخطوات أخرى لمساعدة الحكومة المصرية سرا، بما في ذلك خطط للحفاظ على تدفق مبيعات الأسلحة الأمريكية والمساعدات الأمريكية السنوية المقدمة لمصر

كما اتهم مينينديز، محاولة التدخل في تحقيق جنائي لصالح أحد رجال الأعمال المتورطين معه، والتوصية بترشيح شخص لمنصب المدعي العام في ولاية نيوجيرسي، اعتقادا منه أنه يمكن أن يؤثر على محاكمة رجل الأعمال المتورط معه.

وضمت القائمة كذلك، محاولة التأثير على وزارة الزراعة لصالح أحد رجال الأعمال المتورطين معه.

وأشارت لائحة الاتهامات، إلى تورط عدد من المسؤولين المصريين في التواصل والترتيب لإقامة هذه العلاقة مع مينينديز، وأشارت إليهم دون ذكر أسمائهم أو مناصبهم، واكتفت بـ"المسؤول المصري"، وصنفتهم بالأرقام من 1 إلى 5.

واستقال مينينديز من منصبه كرئيس للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، لكن عددا من الديمقراطيين البارزين، بما في ذلك 4 أعضاء على الأقل في الكونغرس من نيوجيرسي، دعوا مينينديز إلى الاستقالة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يضطر فيها مينينديز الذي خدم في الكونغرس منذ عام 2006، إلى التخلي عن منصبه المرموق في لجنة العلاقات الخارجية.

وكان مينينديز استقال في عام 2015 بعد أن وجهت إليه اتهامات في نيوجيرسي بقبول رشى من طبيب عيون في فلوريدا، قبل أن تبطل القضية إثر عدم تمكن المحلفين من التوصل إلى حكم بالإجماع.
اجمالي القراءات 229
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق