العليمي: العسكري وراء مجزرة بورسعيد والانفلات الأمني.. والعصار أدار اشتباكات “الداخلية”

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء ٠٧ - فبراير - ٢٠١٢ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: البديل


العليمي: العسكري وراء مجزرة بورسعيد والانفلات الأمني.. والعصار أدار اشتباكات “الداخلية”

العليمي: العسكري وراء مجزرة بورسعيد والانفلات الأمني.. والعصار أدار اشتباكات “الداخلية”


  • النائب يطالب باستجواب طنطاوي والجنزوري واللواء إبراهيم تمهيداً لسحب الثقة منهم

كتب- محمود وهاشم وسمر سلامة:
قال النائب زياد العليمي، في كلمته بمجلس الشعب اليوم الثلاثاء، إن “المجلس الأعلى للقوات المسلحة وراء المجزرة التي ارتكبت في بورسعيد، وحوادث الإنفلات الأمني في المحافظات ومنها سرقة البنوك وخطف سائحتين”، مرجعاً ذلك إلى أن “المظاهرات خرجت في 25 يناير 2012 لتقول يسقط حكم العسكر، وبالتالي ومن المنطقي أن يكون المجلس الأعلى للقوات المسلحة وراء كل تلك الأحداث بعد أن هتفت الجماهير مطالبة برحيله عن السلطة”.
وكشف العليمي أن “اللواء محمد العصار، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، اتصل بأحد أعضاء جبهة حماية الإبداع، من وزارة الداخلية، وهذا يدل على أن اللواء المذكور كان يدير الاشتباكات العنيفة التي جرت في محيط وزارة الداخلية”، وأضاف:” قدمنا طلباً باستدعاء كل من المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء، واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، وذلك تمهيداً لسحب الثقة منهم”.

اجمالي القراءات 2358
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق