الهمز واللمز

السبت ٠٤ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال : فى قوله تعالى ((وَيْلٌ لِكُلِّ هُمَزَةٍ لُمَزَةٍ (1) الهمزة ) هل هناك فرق بين ( همزة ) و ( لُمزة ) ؟
آحمد صبحي منصور :

1 ـ الهمز هو العيب ، والهمّاز هو العيّاب . واللمز هو نفس المعنى ، واللمّاز هو العيّاب للناس .  وحين تتأصل فى شخص هذه الصفات مقترنة بكسبه المال الحرام فإن الله جل وعلا توعّده بالجحيم خالدا فيها كما جاء فى الآيات الكريمة . يقول جل وعلا : ( وَيْلٌ لِكُلِّ هُمَزَةٍ لُمَزَةٍ (1) الَّذِي جَمَعَ مَالاً وَعَدَّدَهُ (2) يَحْسَبُ أَنَّ مَالَهُ أَخْلَدَهُ (3) كَلاَّ لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ (4) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ (5) نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ (6) الَّتِي تَطَّلِعُ عَلَى الأَفْئِدَةِ (7) إِنَّهَا عَلَيْهِمْ مُوصَدَةٌ (8) فِي عَمَدٍ مُمَدَّدَةٍ (9) ).

2 ـ وجاءت ( همز ) فى موضعين . قال جل وعلا :

2 / 1 : للنبى ولنا : ( وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ (97) وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَنْ يَحْضُرُونِ (98) المؤمنون ). فالوقوع فى الهمز مصدره من الشيطان ، لذا يجب الاستعاذة بالله جل وعلا من همزاته ومن حضوره .وإذا كان هذا أمرا للنبى محمد عليه السلام فالمستفاد منه عدم عصمته ، وأن أشخاصا مثلنا عليهم الاستعاذة بالله العظيم من حضور الشياطين ، أن يكونوا متقين ، أو كما قال جل وعلا : (  إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنْ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ (201) الأعراف ).

2 / 2 : للنبى ولنا :  ( وَلا تُطِعْ كُلَّ حَلاَّفٍ مَهِينٍ (10) هَمَّازٍ مَشَّاءٍ بِنَمِيمٍ (11) القلم  ) . هنا صيغة مبالغة ( همّاز ) وجاءت ضمن صيغ مبالغة أخرى ، وتراها فى أكابر المجرمين من الناس.

3 ـ  وجاءت ( لمز ) فى قوله جل وعلا :

3 / 1 : عن المنافقين :

3 / 1 / 1 : ( وَمِنْهُمْ مَنْ يَلْمِزُكَ فِي الصَّدَقَاتِ فَإِنْ أُعْطُوا مِنْهَا رَضُوا وَإِنْ لَمْ يُعْطَوْا مِنْهَا إِذَا هُمْ يَسْخَطُونَ (58) التوبة ) .

3 / 1 / 2 : ( الَّذِينَ يَلْمِزُونَ الْمُطَّوِّعِينَ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ فِي الصَّدَقَاتِ وَالَّذِينَ لا يَجِدُونَ إِلاَّ جُهْدَهُمْ فَيَسْخَرُونَ مِنْهُمْ سَخِرَ اللَّهُ مِنْهُمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (79)  التوبة )      

3 / وعظا للمؤمنين : (  يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا يَسْخَرْ قَومٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْراً مِنْهُمْ وَلا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْراً مِنْهُنَّ وَلا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الظَّالِمُونَ (11) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنْ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ (12) الحجرات ).  الروعة هنا :

3 / 1 : فى قوله جل وعلا لمجتمع المؤمنين ( وَلا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ ) أى إعتبرهم كيانا واحدا . ثم توعّد جل وعلا من لا يتوب بعذاب أليم .

3  / 2 : ثم الآية التالية شديدة الوقع : (  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنْ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ (12) الحجرات ).

3 / 3 : أن يكون هذا ضمن الدستور الأخلاقى للمجتمع المسلم . مجتمع محترم لا يسخر فيه أحد من أحد ، ولا يغتاب فيه أحد أحدا ، ولا يتجسّس فيه أحد على أحد ، ولا يتنابزون بألقاب مكروهة ، والتشبيه الفظيع بمن يأكل لحم ( اخيه ميتا ).!!.

4 ـ أين مجتمعات المحمديين من هذا الدستور الاخلاقى ؟ يا حسرة عليهم .!!



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1032
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   حمد حمد     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95256]

بارك الله بعلمك وعمرك دكتور أحمد المحترم


العنصرية تنخر المجتمعات العربيه بجميع طبقاتها وفئاتها ومللها وخاصة أصحاب العمامة واللحى الطويله ممن يصفهم البعض بالشخصيات المقدسة على مواقع السوشل ميديا تجد العجب العجاب في تحقير بعضهم بعض باللمز والهمز حتى على البسطاء والفقراء لم يسلم منهم أحد وهم من يدعون الإصلاح ويدعون الناس إلى الهدايه.



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ٠٦ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[95257]

جزاك الله جل وعلا خيرا استاذ حمد ، واقول


أغلب ما يصدر عن المحمديين هو غمز ولمز ، لا فارق بين السوشيال ميديا أو الاعلام الرسمى والمستقل . مشغولون بأكل لحوم بعضهم البعض بكل نهم وبشهية مفتوحة . هذا بينما ينشغل الغرب أساسا بالاكتشاف والاختراع ، وهم أصحاب إختراع ثورة المعلومات والاتصالات ، وقدموها مجانا للمحمديين فاستخدموها فى الهمز واللمز .   نجد الرُّقى الأخلاقى والحضارى فى القرآن الكريم الذى إتّخذه المحمديون مهجورا . 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4997
اجمالي القراءات : 53,934,760
تعليقات له : 5,352
تعليقات عليه : 14,659
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


اثقال وثقيل: ما معنى ثقيل وجمعه ا اثقال فى القرآ ن ؟ هل هو...

يخرصون وخراصون: ما معنى الخرص فى قوله جل وعلا ( قتل الخرا صون ) و...

أئمة النصف الأسفل : تعليق ا على برنام ج ( لحظات قرآني ة ) عن أئمة...

مسألة ميراث: السل ام عليكم ورحمه الله وبركا ته بارك...

الدعوه بالقوة: الاست اذ دكتور احمد صبحي المحت رم السلا م ...

خيبة ناصر والاخوان: انت تتناق ض مع نفسك حين تهاجم عبد الناص ر ...

سؤالان : سؤالا ن : السؤ ال الأول : هل هناك فرق بين (...

المصاريف والزكاة: لدي أم في الجزا ئر و منذ أن تحصلت على منصب منذ...

السلفيون خطر: هل يمثل تزايد دور السلف يين خطرا على مصر ؟ ...

الاسلام صالح ومصلح: تقول: لإسل م صالح لكل زمان ومكان في بعض...

خلق آدم وزوجه: هل ذكر في القرا ن خلق حواء لانه الاية التي...

النشر فى الموقع : أعانك م الله على ما تقومو ن به بحق أنتم على...

المسلم الظاهرى: هل مسلم ينطق بشهاد ة هو کافرا ذا لم يصلي حسب...

أبوك ظالم .!!: ابي مات وله أختين فىه واحده منهم باعت جزء من...

عجب الذنب والبعث: يقولو ن:إذا مات الإنس ان يفنى جميع جسده سوى...

more