سؤالان

الأحد ٠٤ - ديسمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : ( رقيب ) صفة من صفات الله جل وعلا ، فماذا تعنى ؟ السؤال الثانى : جاءت كلمة ( جاثمين ) فى إهلاك قوم ثمود وقوم مدين . فماذا تعنى ؟
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

أولا : الرقيب تأنى بمعنى الشاهد

1 ـ الله جل وعلا هو الرقيب بمعنى الشاهد . قال جل وعلا :

1 / 1 : ( إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً (1) النساء )

1 / 2 : ( وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَقِيباً (52) الاحزاب )

1 / 3 : ( مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلاَّ مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنْ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (117) المائدة )

2 ـ ملائكة تسجيل الأعمال ، لكل شخص ملكان : رقيب وعتيد ، ويوم القيامة يصحبانه الى موقف الحساب ، يصبح إسمهما سائق وشهيد . قال جل وعلا :

( إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنْ الْيَمِينِ وَعَنْ الشِّمَالِ قَعِيدٌ (17) مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (18) وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ (19) وَنُفِخَ فِي الصُّورِ ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ (20) وَجَاءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ (21) ق )

ثانيا : رقيب بمعنى الذى ينتظر ويترقب :

1 ـ ( شعيب ) عليه السلام قال لقومه  : ( وَيَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ سَوْفَ تَعْلَمُونَ مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَمَنْ هُوَ كَاذِبٌ وَارْتَقِبُوا إِنِّي مَعَكُمْ رَقِيبٌ (93) هود )

2 ـ فى قصة موسى عليه السلام. قال جل وعلا :

  : ( فَأَصْبَحَ فِي الْمَدِينَةِ خَائِفاً يَتَرَقَّبُ فَإِذَا الَّذِي اسْتَنصَرَهُ بِالأَمْسِ يَسْتَصْرِخُهُ قَالَ لَهُ مُوسَى إِنَّكَ لَغَوِيٌّ مُبِينٌ (18) فَلَمَّا أَنْ أَرَادَ أَنْ يَبْطِشَ بِالَّذِي هُوَ عَدُوٌّ لَهُمَا قَالَ يَا مُوسَى أَتُرِيدُ أَنْ تَقْتُلَنِي كَمَا قَتَلْتَ نَفْساً بِالأَمْسِ إِنْ تُرِيدُ إِلاَّ أَنْ تَكُونَ جَبَّاراً فِي الأَرْضِ وَمَا تُرِيدُ أَنْ تَكُونَ مِنْ الْمُصْلِحِينَ (19) وَجَاءَ رَجُلٌ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنْ النَّاصِحِينَ (20) فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفاً يَتَرَقَّبُ قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنْ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (21) وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاءَ مَدْيَنَ قَالَ عَسَى رَبِّي أَنْ يَهْدِيَنِي سَوَاءَ السَّبِيلِ (22) القصص )

 

إجابة السؤال الثانى :

( جاثمين ) أى ملتصقون بالأرض . وهذا هو وضعية قوم ثمود وقوم مدين عند تدميرهم . أرسل الله جل وعلا عليهم صاعقة ، لها ( صيحة ) أى إنفجار ، فأخذتهم الرجفة كالذى يصعقه تيار كهرائى هائل ، فالتصقوا بالأرض جاثمين . بعدها مرّ صالح على جثثهم متحسرا ، وكذلك فعل شعيب .

نرجو تدبر الآيات الكريمة التالية :

1 ـ عن قوم ثمود  ( فَأَخَذَتْهُمْ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ (78) فَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالَةَ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ وَلَكِنْ لا تُحِبُّونَ النَّاصِحِينَ (79) الاعراف ) ( وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (67) هود )

2 ـ عن قوم مدين : ( وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً فَقَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَارْجُوا الْيَوْمَ الآخِرَ وَلا تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ (36) فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَتْهُمْ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ (37) العنكبوت ) ( فَأَخَذَتْهُمْ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ (91) الَّذِينَ كَذَّبُوا شُعَيْباً كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيهَا الَّذِينَ كَذَّبُوا شُعَيْباً كَانُوا هُمْ الْخَاسِرِينَ (92) فَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالاتِ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ فَكَيْفَ آسَى عَلَى قَوْمٍ كَافِرِينَ (93) الاعراف )

( وَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا شُعَيْباً وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِنَّا وَأَخَذَتْ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (94) كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيهَا أَلا بُعْداً لِمَدْيَنَ كَمَا بَعِدَتْ ثَمُودُ (95) هود )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1328
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5014
اجمالي القراءات : 54,441,049
تعليقات له : 5,364
تعليقات عليه : 14,684
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


صلاة التراويح : قلت أن السحو ر ليس من شعائر رمضان ، فهل ينطبق...

يئر زمزم: بئر زمزم ما قصته ,, ,,, ,, كل عام انتم بخير ....

نتيجة الامتحان: ارجو ان تكون بخير ، ادعو لك بالصح ة ...

عذاب القبر و البرزخ: السلا م عليكم و رحمة اللة وبركا تة ، ما رأيكم...

عن الملائكة: ارجوا تشرح دور الملا ئكه ولو بشكل مختصر . في...

الديون أولا: توفى أبى وكانت عليه ديون ، فقام أخى الأكب ر ...

( حفظ القرآن ) وليس : السلا م عليكم لقد قرأت كثيرا ً عن تواتر...

زوجى لا يصلى: السّل ام عليكم و رحمة الله و بركات ه سيدى لي...

أكاذيب (علمية).!!: يقال ان لبس الرجا ل الذهب يتفاع ل مع الدم عند...

القرآن وقواعد النحو: اثناء استعر اضي الموق ع وجدت عدة فتاوي...

الاعجاز الرقمى : السؤا ل هنا يتعلق بموضو ع (الإع از ...

سؤالان: السؤ ال الأول كنت اتكلم مع واحد وانا آكل...

لا تناقض: كيف نوفق بين قوله تعالى في سورة الأنب ياء(ا ...

من هو السارق ؟: جاءني شاب للعمل ، واتفق ت معه على 500 دولار...

كتاب الانبياء: السلا م عليكم أشكرك م على هذا الموق ع ...

more