الزواج في الكنيسة

الخميس ٢٩ - أكتوبر - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
أنا أمريكى مهاجر من مصر . أحببت زميلتى في العمل واتفقنا على الزواج ، هي من اسرة مسيحية كاثولوكية متعصبة ، ووافقوا على الزواج بصعوبة بسبب انى مسلم . امى وأبى مسلمين بالاسم ، يعنى عندهم تحرر في اللبس وفى الأكل والشرب مثل الأمريكان ، جاءت المشكلة لما صمّم والد العروسة وأمها على عقد القران في الكنيسة بالطريقة المسيحية ، فوجئت بأبى وأمى يرفضون بشدة . وطلبوا عقد القران بالمسجد وهم أصلا لا بيصلوا ولا بيروحوا المسجد . وصلنا لطريق مسدود . مستحيل الوصول الى حل وسط . قلت لهم نعمل عقد قران في الكنيسة ثم عقد قران في المسجد ، ورفضوا الاتنين. أنا مضطر أعمل عقد القران في الكنيسة . فهل يكون جوازى باطل لو عملت عقد القران في الكنيسة على يد القسيس هناك وعبارات الدين المسيحى التي تخالف ايمانى واسلامى ؟
آحمد صبحي منصور :

1 ـ لا دخل للعقائد في عقد القران ، ولا دخل لعبارات الكّفر المعتادة التي تقال في عقد الزواج ــ في صحة عقد الزواج .  الزواج يكون صحيحا بالتراضى بين زوجين مُسالمين وبمهر يقدمه العريس للعروس ووجود شهود ، وكتابة العقد .  ليس شرطا الإسلام القلبى العقيدى . الشرط هو الإسلام السلوكى بمعنى السلام . وهو أساس التعامل بين الناس مهما إختلفت الملل والنّحل والعقائد والطوائف والأديان والمذاهب .

2 ـ لو كان الايمان القلبى الإسلام القلبى ( لا إله إلا الله ) شرطا ما تزوج أحد زواجا صحيحا  لأن أكثرية البشر لا يؤمنون بالله إلا وهم مشركون . ( وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ (103)      ( وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلاَّ وَهُمْ مُشْرِكُونَ (106) يوسف   )  وأغلبية البشر لو أطاعهم النبى محمد نفسه لأضلُّوه  عن سبيل الله كما قال جل وعلا : ( وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ (116) الانعام  ) . إنّ الأديان الأرضية هي الغالبة وهى المسيطرة ، وفى عقد الزواج تُقال عبارات في تأليه البشر ، في المسيحية يذكرون تأليه المسيح ، وعند المحمديين يقولون بالفاتحة ( للنبى ) تقديسا للنبى ، و يقولون ( سُنّة الله ورسوله ) ومذهب الإمام الأعظم أبى حنيفة ، ويذكرون أحاديث مفتراة. كل هذا كفر . لكنه لا يمنع صحة عقد الزواج. لنتذكر أنهم في الجاهلية كانوا يتزوجون زواجا شرعيا مع انهم كانوا يذكرون آلهتهم تبركا ، كما يحدث الآن ، فالشيطان ( شوشو ) لم ولن يقدم استقالته في هذه الحياة الدنيا . 

 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 665
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4619
اجمالي القراءات : 45,647,489
تعليقات له : 4,803
تعليقات عليه : 13,770
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


اثقال وثقيل: ما معنى ثقيل وجمعه ا اثقال فى القرآ ن ؟ هل هو...

العاديات: سلام عليكم دكتور نا الفاض ل المحت رم السيد...

أسئلة متنوعة: لاحظت عندما أتحاو ر مع الناس في وآتيه م بحجج...

عن الدراما : أود أن إسأل عما يخص الأفل ام و المسل سلات و...

أركس: ما معنى ( أركس ) التي جاءت مرتين في سورة النسا ء ...

المهدى غير المنتظر: ايه حكايه المهد ي المنت ظر عند اهل السنه...

وبال : ما معنى كلمة ( وبال ) فى القرآ ن ؟ هل هى من البول ؟ ...

مسألة ميراث: مات زوجى وترك ولدين وبنتي ن وأخ شقيق . ثروة...

طاعة الرسول: كيف نطيع الرسو ل وهو غير موجود معنا حسب الاية...

قاعة البحث: و سمحتم بالتس بة لقاعة البحث القرآ ني هل لأي...

الستار: نسمع من بعض الناس يقولو ن:ياس ار وقصده م ...

جولد زيهر: قرأت بعض الأفك ار المست شرق goldziher حول إنكار...

اهلا بك معلقا: انا محام من المغر ب تعجبن ي كثيرا مقالا ت ...

مستقبل مصر: من اقدر بحكم مصر ؟ سؤال اطرحه عليك استاذ ى بعد...

صلاتى وقت الإغماء : منذ بلغت الأرب عين وأنا أحافظ على الصلا ة فى...

more