البقرة 249

السبت ١٥ - أغسطس - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
سؤالي. في الايه 249 من سورة البقرة ( إلا من اغترف غرفة بيدة ).هل معناها هو السماح بالشرب من النهر ولكن قليلا.ام غير مسموح بالشرب نهائيآ.
آحمد صبحي منصور :

1 ـ قال جل وعلا : ( فَلَمَّا فَصَلَ طَالُوتُ بِالْجُنُودِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ مُبْتَلِيكُمْ بِنَهَرٍ فَمَنْ شَرِبَ مِنْهُ فَلَيْسَ مِنِّي وَمَنْ لَمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي إِلاَّ مَنْ اغْتَرَفَ غُرْفَةً بِيَدِهِ فَشَرِبُوا مِنْهُ إِلاَّ قَلِيلاً مِنْهُمْ )   البقرة (249)   

2 ـ المسموح هو الشرب من النهر مرة واحدة بالاغتراف بيد واحده ، أي أقل القليل من الشرب للبقاء حيا . وهنا الاختبار والابتلاء. الذين نجحوا فيه هم الذين صمدوا وانتصروا مع انهم كانوا قلة. 

الأكثرية الذين لم يستطيعوا التحكم في أنفسهم نكصوا وتراجعوا قائلين أنه لا طاقة لهم بجالوت وجنوده.

3 ـ  الدرس المستفاد هنا هو أن تتحكم في نفسك بأن تنهى النفس عن الهوى . إذا تحكمت فيك نفسك أضاعتك .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1582
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الأحد ١٦ - أغسطس - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[92764]

ملاحظة


الذين قالوا لاطاقة لنااليوم بجالوت وجنوده لم يكونوا من الذين شربوامن الماء ونكصوا على أعقابهم بل كانوا من الذين نجحوا فى الإختبار ،كانوا من الذين آمنوا معه وجاوزواالنهر أما من ثبت معه فهم الذين كانوا يظنون أنهم ملاقوا الله.

2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ١٧ - أغسطس - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[92766]

شكرا أخى الحبيب د مصطفى على هذا التصحيح ، أكرمك الله جل وعلا ،


1 ـ قال جل وعلا : (  فَلَمَّا فَصَلَ طَالُوتُ بِالْجُنُودِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ مُبْتَلِيكُمْ بِنَهَرٍ فَمَنْ شَرِبَ مِنْهُ فَلَيْسَ مِنِّي وَمَنْ لَمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي إِلاَّ مَنْ اغْتَرَفَ غُرْفَةً بِيَدِهِ فَشَرِبُوا مِنْهُ إِلاَّ قَلِيلاً مِنْهُمْ فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ قَالُوا لا طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاقُو اللَّهِ كَمْ مِنْ فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ (249) ). الفيصل هنا هو قوله جل وعلا : ( فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ  ). 

2 ـ غبت عنا فافتقدناك . حفظكم الله جل وعلا وأثابكم خيرا. 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4754
اجمالي القراءات : 48,739,928
تعليقات له : 4,964
تعليقات عليه : 14,067
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


ثلاثة أسئلة: السؤا ل الأول كلمة ( مبطلو ن ) احتار فيها ....

صناعة فقهية سامّة : هل إذا وقع في الرفث (أي المما رسة الجنس ية) في...

عن علم الله : اود في البدا ية أن اقدم لكم جزيل الشكر لهذا...

قصيدة شوقى : (عبد الرحم ن المقد م ) علق على الفتو ى ...

سؤالان : السؤا ل الأول : كيف سيحاس ب الله جل وعلا...

أنواع الظالمين : رئيسن ا فى المكت ب سيساو ى متحمس وإحنا...

الصحابة: نراك تهاجم كل الصحا بة . اليس منهم رجل رشيد ؟...

حتى تتبع ملتهم !!!!.: اري فيك نزعه ناصبي ه امويه وتعصب خفي لهم غير...

أسئلة أخرى من داليا: دكتور احمد . شكر لاهتم امك بصقل عقلي...

أيها السائل المحترم: السلا م عليك أيها الأست اذ المحت رم منصور...

إعتكاف المحمديين : أعرف شخصا من المتط رفين فى تقديس النبى...

التقوى والتيسير : كيف توفّق بين التقو ى والخش وع فى العبا دة ...

خصوصية ملة ابراهيم: أمر الله نبيه محمدا أن يتبع ملة ابراه يم ...

لا تناقض هنا: ارى تناقض بين آية 6 من سورة يس وآية 24 من سورة...

ديون التركة : لو على الشخص الميت ديون بقيمه 14 الف من المسؤ ل ...

more