الاسلام أم المسلمون

الأحد ٢٧ - أكتوبر - ٢٠١٩ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
هل العلة بالإسلام أم بالمسلمين؟ فإذا كان الإسلام مختلفاً عن المسلمين فهذا يعني أنه دين نظري يعيش في فراغ، و يتجسد فقط على صفحات الكتب، و إذا كان واقع المسلمين يمثل الإسلام فمعنى ذلك أننا أمام مشكلة كبيرة لن تنتهي بالقضاء على أشخاص هنا و هناك (أبو بكر البغدادي أنوذجا). الواقع أن الإسلام الذي بين أيدينا محرّف تماماً عما جاء به محمد (عليه السلام)، و هو صنع فقهاء القرن التاسع الميلادي وفق ظروف عصرهم، و وفق الأرضية المعرفية المواكبة، مع الأخذ بالإعتبار المصالح المتبادلة بين الهامانات و الحكام، و الإحتكاك بالثقافات المحيطة و . .. فما هي نظرة الأستاذ الدكتور أحمد صبحي منصور.
آحمد صبحي منصور :

هذا هو السؤال الذى طرحته على نفسى وأنا فى بداية الوعى طالبا فى الاعدادى الأزهرى . بدأت التساؤل فى مرحلة المراهقة ، أقارن بين ما يقوله القرآن الكريم وبين تقديس الأولياء الصوفية فى قريتنا ، وتقديس قبورهم . ثم كان البحث العلمى الموضوعى . من البداية تبينت الفجوة بين الاسلام و( والتصوف  ). وبعدها أيقنت بالتناقض بين الاسلام و ( السُنّة )  وأصبحت قرآنيا . أعاننى التخصص فى التاريخ ودراسة أبطاله من الخلفاء والصحابة وغيرهم على أنهم بشر وليسوا ملائكة .

بالقرآن تبين لى:

1 ـ  أن كثرة الحديث عن الكافرين المشركين كأوصاف مع إختلاف الأقوام والزمان والمكان يعنى إستمرار الوقوع فى الكفر والشرك ، وكنت فى السبعينيات قد بدأت البحث فى كتاب بعنوان ( نظرية الاستمرارية فى الصراع بين التوحيد والشرك ) ثم أهملته .

2 ـ إن مبنى الاسلام على الواقعية فى التطبيق على المستوى الفردى والمجتمعى .

2 / 1 : فالله جل وعلا يدعو للتعقل، ويتنافى التعقل مع عبادة البشر والحجر وتصديق الخرافات .

2 / 2 : فى السلوك البشرى فإن الله جل وعلا لا يؤاخذ إلا على التعمد ، وهو جل وعلا يعفو عن المضطر والمُحبر والمخطىء بلا قصد . هذا مع باب التوبة المفتوح لمن أسرف على نفسه ، ثم هناك تسهيلات فى العبادة وما جعل الله جل وعلا على البشر فى الدين من حرج ، وهو جل وعلا لا يكلف نفسا إلا وسعها .

2 / 3 : الإنسان له حريته المطلقة فى الدين ، وهو مسئول عن حريته يوم الدين ، وهو جل وعلا قريب من عباده ولا واسطة بينه وبينهم .

3 ـ هذه الواقعية فى تطبيق الاسلام يضيّعها شياطين الإنس الذين يجعلون أنفسهم واسطة بين الناس ورب الناس ، ويتعاونون مع أكابر المجرمين ( المستبد ) وبتحالف الكهنوت مع المستبد ينشأ ويتأسس الدين الأرضى الذى ينتحل إسم الدين الالهى .

4 ـ لهذا يظل القرآن الكريم البرهان على روعة الاسلام وعلى بساطته وسهولة فهمه وتطبيقه ، ويظل القرآن الكريم حُجّة على ألدّ أعدائه، وهم سدنة الأديان الأرضية .

5 ـ وطبقا للحرية فى الاسلام فلكل إنسان حريته أن يتهم الاسلام أو أن يتهم المسلمين ، وسيأتى يوم القيامة ليواجه الحساب .

6 ـ من هنا فإن الموضوعية تقتضى أن لا يقال عنهم ( مسلمون ) بل ( محمديون ). بذلك لا تكون هناك حاجة لهذا التساؤل .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1289
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4617
اجمالي القراءات : 45,597,176
تعليقات له : 4,801
تعليقات عليه : 13,766
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي