استمرار الرق

الإثنين ١٤ - يوليو - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
لماذا لم يحرم الله جل وعلا ملك اليمين ) الم يكن الأفضل تحريمه مرة واحدة بدلا من نزول تشريعات قرآنية بشأنه ؟
آحمد صبحي منصور :

أولا : تفاصيل الرد على هذا فى مقالات منشورة هنا عن (ما ملكت أيمانكم ) برجاء الرجوع اليها .

ثانيا : المقصد التشريعى الحاكم فى تشريعات القرآن هو إقامة القسط والعدل ، ومحاربة الظلم ، وبذلك فالاسترقاق ظلم وحرام ، من المنبع .

ثالثا : كما قلت فى المقال عن ( ملك اليمين ) إن الاسترقاق حرام من المنبع ، ولكن تشريعات القرآن تتعامل مع ( رقيق ) وافد ، وتضع الحلول الواقعية لتحريره ، ونحن هنا نتحدث عن دولة اسلامية حقيقية مؤسسة على الحرية المطلقة فى الدين ، وفى الرأى ، وعلى العدل والمساواة بين البشر . وفى هذه الدولة يمكن تطبيق التشريع القرآنى فى تحرير ملك اليمين بالوسائل المذكورة فى القرآن . وحتى مع بقائه ملك يمين فله حق المعيشة بنفس مستوى من يملكه . الفتاة المملوكة لا ينال منه سيدها شيئا إلا بالزواج ، ويعطيها مهرها . التفاصيل ( على ما أذكر ) فى المقال المنشور ، والذى سبق من قبل نشره فى مجلة روز اليوسف فى التسعينيات .

وقلت فيه أيضا إن التشريعان البشرية الغربية بمنع وتحريم الرق لم تفلح ، لأنها لم تؤسس العدل أولا ، فيضطر الفقير الى أن يعيش فى سخرة أقسى من الاسترقاق كى يكسب الفتات قوت يومه ، وقد يفقد حياته بلا أى حماية . ولا يزال الاسترقاق ساريا حتى الآن تحت مسميات مختلفة كالكفيل والتجنيد الاجبارى . ومؤخرا نشرت بى بى سى هذا التقرير عن الاستعباد فى الهند :

http://www.bbc.co.uk/arabic/multimedia/2014/07/140711_india_bonded_labour_axed.shtml


إن تشريعات رب العزة لا تكتفى بمجرد التحريم ولكن تضع البجائل الحلال لمخاربة الظلم والفحشاء . فى موضوع الزنا لم يكتف ررب العزة بتحريمه وإنما شجع على الزواج ، بالتعدد وبتشجيع الزواج من الأيامى والفقراء والفقيرات مع وعد الاهى بأن يعطيهم رب العزة من فضله ، كما حث على معاشرة الزوجة بالمعروف أى بالعدل والاحسان حتى لو كرهها زوجها ، ووعد أيضا بالخير لمن يفعل ذلك .

مشكلتنا أننا نتصور تطبيق الشريعة الاسلامية فى مجتمع تسوده الأديان الأرضية ويتحكم فيه الظلم والظالمون المستبدون ( كالسعودية ) . الشريعة الاسلامية تنجح فى مجتمع مؤسس على العدل والحرية .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 9215
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4754
اجمالي القراءات : 48,744,785
تعليقات له : 4,964
تعليقات عليه : 14,068
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


قتل شبه عمد: هل يوجد فعلا ما يسمى( بالقت ل شبه العمد )فى...

أزواج النبى: السلا م عليكم و رحمة الله و بركات ه اريد ان...

فتوى سودانية : ‎ >>>>> >>>>> شيخ حسن الشاي قى مفتى معروف فى...

أوقات الصلاة : حضرة الدكت ور أحمد منصور , أولا ً إسمح لي...

ليس صحيحا: بعد الصلا ة على الميت وخروج الجنا زة طلب شيخ...

فعلا ..لماذا يا هذا؟: السؤا ل لماذا للان لم يتم محاكم ة وزير...

جلد / جلود: برجاء إعطاء لمحة قرآني ة عن ( جلد ) فعلا واسما ....

غسل أو مسح ؟: سلام عليکم دکتر احمد صبحي منصور : انا ليس من...

ليس صحيحا ا : اتق شر من احسنت اليه . هل هذا القول يتفق مع...

يا أخت هارون: ورد في القرآ ن عند الحدي ث عن قصة مريم، قوله...

المعتزلة والسنيون: لماذا تفضل المعت زلة على أهل السنة ؟...

علم النفس : يتحدث اساتذ ة علم النفس واطبا ء علم النفس ....

وعد مشروط : لفت نظرى اختلا ف فى الوعد للصحا بة بالجن ة ...

هجرة الزوجة: : اذا تعرضت المرا ة المسل مة المتز وجة الى...

مسألة ميراث: رجل مات وترك 3ذكور وأنثى . وترك هذا الحقل فتم...

more