الزمن

الجمعة ١٦ - نوفمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ما هو الزمن وما تعريفة او ماهيته في القرآن , وشكرا
آحمد صبحي منصور :

الزمن من أهم الاعجازات العلمية فى القرآن الكريم ، نرجو أن نكتب قيه. 

كل مادة لها الزمن الخاص بها. ولهذه الدنيا زمن هو يوم مقدر بتقدير الرحمن بخمسين ألف سنة ، وهو زمن متحرك يسير الى الأمام ولا يتوقف إلا عند تدمير العالم وقيام الساعة فيأتى ( اليوم الآخر ) بزمن ليس فيه ماض أو مضارع أو مستقبل، لا يمكننا تصوره . نعطى تفصيلات سريعة: عن مدة هذه الدنيا قال جل وعلا : ( تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ﴿٤﴾ المعارج )، هو يختلف عن اليوم الالهى الذى يتم به تدبير أمور الخلق ، قال جل وعلا ( وَإِنَّ يَوْمًا عِندَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ ﴿٤٧﴾ الحج )، مما تعدون أى بحسابنا الزمنى.

وبحساب الرحمن الزمنى كان خلق السماوات والأرض فى أزمنة مختلفة ، قال جل وعلا : ( الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۚ الرَّحْمَـٰنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيرًا ﴿٥٩﴾ الفرقان )( قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ۚذَٰلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ ﴿٩﴾ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِّلسَّائِلِينَ ﴿١٠﴾ ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ ﴿١١﴾ فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَىٰ فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا ۚوَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ﴿١٢﴾ فصلت )

بعد قيام الساعة وتدمير هذا العالم يأتى يوم مختلف هو يوم القيامة . وهو ( يوم ) أى زمن ، قال عنه جل وعلا : ( وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ )  ﴿٢٨١﴾ البقرة ) ، وقال عنه جل وعلا : ( ثُمَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يُخْزِيهِمْ وَيَقُولُ أَيْنَ شُرَكَائِيَ الَّذِينَ كُنتُمْ تُشَاقُّونَ فِيهِمْ ۚ قَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ إِنَّ الْخِزْيَ الْيَوْمَ وَالسُّوءَ عَلَى الْكَافِرِينَ﴿٢٧﴾ النحل ) ، وله أسماء شتى ( يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ۖذَٰلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ ۗ ) ﴿٩﴾ التغابن ) ( لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ ﴿١٥﴾ يَوْمَ هُم بَارِزُونَ ۖ لَا يَخْفَىٰ عَلَى اللَّـهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ ۚ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ۖ لِلَّـهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ ﴿١٦﴾ غافر ) وهو اليوم الأخر الذى يجب الايمان به ، قال جل وعلا : ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّـهِ وَبِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ ﴿٨﴾ البقرة )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1726
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4562
اجمالي القراءات : 44,436,248
تعليقات له : 4,754
تعليقات عليه : 13,712
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


إبنتى الأمريكية: ماتت زوجتى وتركت ابنتى الوحي دة . هى كل ما...

ثمانية أزواج: ارجو بيان المقص ود بالثم انية ازواج من...

معدودات ومعلومات : ما هو الفرق بين ( معلوم ات ) و ( معدود ات ) فى...

العيدان : سيدي لقد قرأت لكم فتوى عن الأعي اد بأنها من...

نوعية الدية: ما نوع الديه المزك ورة في القرا ن هل هي ماديه...

البقرة 190 : 191 : الآي ة 190 من سورة البقر ة تقول : (...

هذا حرام: كان عندي زوجتا ن اعيش واسكن مع إحداه ما أما...

التفسير والتراجم: سمعت لكم مرارا َ بأن كلمة تفسير القرآ ن تطعن...

تطبيق العقوبات : توصلت في بحثك أن الدول ة الإسل امية هي...

الطلاق الثالث : ما حكم الزوا ج بعد الطلا ق للمرة الثال ثة ...

حمل الأمانة : يقول الله تعالي جل وعلا في الاحز اب 72 بسم الله...

السماع للهجص: في الآون ة الأخي رة بدأت أستمع كثيرا ومن باب...

كلامنا فى السياسة: انضمم ت للموق ع اعجاب ا بفكرت ه وايما نا ...

وساوس الشيطان: السلا م عليكم ورحمة الله وبركا ته . منذ ان...

وأورثكم أرضهم: وَأَو ْرَثَ كُمْ أَرْض َهُمْ ...

more