الزمن

الجمعة ١٦ - نوفمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ما هو الزمن وما تعريفة او ماهيته في القرآن , وشكرا
آحمد صبحي منصور :

الزمن من أهم الاعجازات العلمية فى القرآن الكريم ، نرجو أن نكتب قيه. 

كل مادة لها الزمن الخاص بها. ولهذه الدنيا زمن هو يوم مقدر بتقدير الرحمن بخمسين ألف سنة ، وهو زمن متحرك يسير الى الأمام ولا يتوقف إلا عند تدمير العالم وقيام الساعة فيأتى ( اليوم الآخر ) بزمن ليس فيه ماض أو مضارع أو مستقبل، لا يمكننا تصوره . نعطى تفصيلات سريعة: عن مدة هذه الدنيا قال جل وعلا : ( تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ﴿٤﴾ المعارج )، هو يختلف عن اليوم الالهى الذى يتم به تدبير أمور الخلق ، قال جل وعلا ( وَإِنَّ يَوْمًا عِندَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ ﴿٤٧﴾ الحج )، مما تعدون أى بحسابنا الزمنى.

وبحساب الرحمن الزمنى كان خلق السماوات والأرض فى أزمنة مختلفة ، قال جل وعلا : ( الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۚ الرَّحْمَـٰنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيرًا ﴿٥٩﴾ الفرقان )( قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ۚذَٰلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ ﴿٩﴾ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِّلسَّائِلِينَ ﴿١٠﴾ ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ ﴿١١﴾ فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَىٰ فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا ۚوَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ﴿١٢﴾ فصلت )

بعد قيام الساعة وتدمير هذا العالم يأتى يوم مختلف هو يوم القيامة . وهو ( يوم ) أى زمن ، قال عنه جل وعلا : ( وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ )  ﴿٢٨١﴾ البقرة ) ، وقال عنه جل وعلا : ( ثُمَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يُخْزِيهِمْ وَيَقُولُ أَيْنَ شُرَكَائِيَ الَّذِينَ كُنتُمْ تُشَاقُّونَ فِيهِمْ ۚ قَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ إِنَّ الْخِزْيَ الْيَوْمَ وَالسُّوءَ عَلَى الْكَافِرِينَ﴿٢٧﴾ النحل ) ، وله أسماء شتى ( يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ۖذَٰلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ ۗ ) ﴿٩﴾ التغابن ) ( لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ ﴿١٥﴾ يَوْمَ هُم بَارِزُونَ ۖ لَا يَخْفَىٰ عَلَى اللَّـهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ ۚ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ۖ لِلَّـهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ ﴿١٦﴾ غافر ) وهو اليوم الأخر الذى يجب الايمان به ، قال جل وعلا : ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّـهِ وَبِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ ﴿٨﴾ البقرة )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 3158
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5015
اجمالي القراءات : 54,454,982
تعليقات له : 5,366
تعليقات عليه : 14,687
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


زواج السيدة عائشة: السلا م عليكم لدي سؤال يا دكتور يقلقن ي ...

اديان الهجص: بينما كنت أتصفح أحد الموا قع الخاص ة ...

هذا الخلط الملعون: هل هناك مقال يشرح الخلط المتع مد بين...

حديث القرآن فقط: هذه الآية الشري فة جيئت بمرتي ن في القرآ ن ...

لماذا أهل القرآن ؟: المسل مون جميعا يؤمنو ن بالقر آن ، فما الذى...

الرسول والنبى . : تقول ان الرسو ل عليه الصلا و والسل ام ليس من...

مسألة ميراث: لدي سؤال بخصوص حكم المير اث في الحال ة ...

سلس البول: أعانى من سلس البول . بمجرد الشعو ر بالرغ بة ...

ثلاثة أسئلة: السؤ ال الأول : قررت أن أتوب . كنت صاحب نفوذ...

دول دينية أم علمانية: مارأي ك فى الآتى : حين استول ى الأمو يون ...

الصلوات الخمس : هل يوجد في القرا ن الكري م عدد الصلو ات ...

حب الشهوات : لي طلب بسيط هو تشرح لنا الاية الكري مة ...

موالد آلهتهم : مارأي ك أن نجعل يوم المول د النبو ي يوم...

أصحاب الاخدود: الله تبارك و تعالي يقول في سورة البرو ج ...

السماع للهجص: في الآون ة الأخي رة بدأت أستمع كثيرا ومن باب...

more