د. عبدالرزاق منصور على :
العقل والقلب والفؤاد-قراءه علميه جديده(1)

د. عبد الرزاق علي Ýí 2022-11-03


العقل والقلب والفؤاد-قراءه علميه جديده(1)
د. عبدالرزاق منصور على

فى البدايه لابد ان نحدد المصطلحات التى استعملها القران الكريم لنرى كيف جمعت بين الاعجازاللغوي والطبى.
القلب- ورد ذكر القلب فى القران بصيغة الجمع " 112" مره وبصيغة المفرد" 19" مره ولم يرد ذكر القلب بمعنى عضلة القلب الموجودة اعلى البطن الا مره واحده (ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه)- الاحزاب4" والجوف هوباطن الجسم وداخله
العقل -القران الكريم لم يذكر العقل بصيغة الاسم ولكن ذكره بصيغة الفعل المشتق منه اى" يعقلون" قال تعالى( أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا)-الحج 46 ",(وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا)-الاعراف 179"- بالله عليك هل تستطيع عضلة القلب الموجوده اعلى البطن ان تفهم وتحلل الامور تحليلا منطقيا؟
أي ان القلب "هو العضو التشريحي للعقل" = المخ,اما العقل فهواحد وظائف القلب مثل السمع وظيفه الاذن و البصر وظيفه العين ,(إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَذِكْرَىٰ لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ)ق 37",(وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ ۖ وَجَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ) الانعام 25",(ومَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ ۚ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ)- الكهف57" هل يعقل ان يكون التذكر اوالنسيان وعدم الفهم هى وظائف عضلة القلب ياقوم!؟ (وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا)-الكهف28 " هل عضلة القلب تنسى وتغفل وتدفع صاحبها للجرى وراء الشهوات ياناس ياهوو؟.
- الصدر في المعجم الوسيط "مُقَدَّمُ كلِّ شيءٍ“. فاذا اخذنا المعنى اللغوي وطبقناه على جسمنا يكون الصدر هو الجبهة الأمامية للرأس وليس القفص الصدري المعروف والدليل على ذلك ان القفص الصدري المعروف لدينا لا يقع في مقدمة جسمنا فاذا وضعت مسطره وحازيتها على قفصك الصدري في الوضع واقفا ستكون الجبهة الأمامية لراسك هي مقدمة جسمك وفى حالة الاستلقاء او النوم سيكون قفصك الصدري في وسط الجسم بعد خصم الاطراف من الحسابات. وحتى في الحيوانات الثديية وغيرها يستحيل وصف قفصهم الصدري بانه في مقدمة جسمهم، قاله تعالى (فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُور)-الحج 46". نستنتج ان القلب هو المخ وبالتالى فالصدر هو الجبهة الأمامية للجمجمه المحيطه بالمخ.
و يدرس الاطباء في علم التشريح ان المخ يحتوى على اربع تجاويف تسمى بطينات " 4 Ventricles" وهى تقوم بضخ واستقبال سائل المخ النخاعي " CSF" تماما مثل عضلة القلب التى تحتوى على بطينين فقط "Ventricles 2 " تضخ الدم سائل الجسم.
ومنعا للالتباس دعنا نسمى المخ ب”القلب الاصلى" وعضلة القلب هى القلب الفرعى.
القلب المصمت: القلب الأصلى يحمل فى وسطه قلبا خامسا غير مجوف ويسمى ‘طبيا بتحت المهاد" Hypothalamus" وهوالمسؤول الاول عن تنظيم افراز هرمونات الجسم لانه يتحكم فى الغده النخاميه التى تتحكم بدورها فى منظومة الهرمونات, ولذلك يعتبر المسؤول عن تنظيم كل انشطة عضلة القلب, والارتباط الوثيق بين القلب المصمت وعضلة القلب يعتمد على لغة خاصة بينهما هى لغة الكيمياء (الهرمونات). فالعواطف والمشاعر الانسانية ما هى الا لغة كيميائيه(لانستبعد تورط هذه الكيمياء فى منع زواج عتريس من فؤاده مثلا). يستقبل القلب المصمت معلوماته من القشره الامامية للقلب الاصلى" المخ" فى صورة أوامر من القشرة الأمامية للمخ والسؤال لماذا صدرت هذه الاوامر؟
صدرت بناء على معلومات الحواس الخارجية بجسمنا والتى تمت معالجتها فى محطة المعالجة المعروفه طبيا ب المهاد -Thalamus "(اوالفؤاد)
-الفؤاد: الفؤاد مشتق من الفأد والذي يعني في “لسان العرب” الشواء والانضاج, وقد استخدم القرآن الكريم كلمة “الفؤاد” بالاستناد إلى الحواس الخارجية مثل السمع والبصروالاحساس بالالم وحفظ توازن الجسم مثال (وَلا تَقفُ ما لَيسَ لَكَ بِهِ عِلمٌ إِنَّ السَّمعَ وَالبَصَرَ وَالفُؤادَ كُلُّ أُولـئِكَ كانَ عَنهُ مَسئولا-ً الإسراء:36) .فكلمة “الفؤاد” تطلق على “إنضاج الشيء اى معالجته بلغة العلم، والأطباء يعرفون النواه المفصلية للمهاد( الفؤاد)" Lateral Geniculate Nucleus of Thalamus" : فهي محطة تتوقف عندها المعلومات الوارده من الحواس لمعالجتها قبل إرسالها إلى قشرة المخ .
اذن ماذا يحدث اذامرض الفؤاد؟ -ينتج عنه اخطراختلالين لنا وهما 1-فقدان نصف مجال الرؤية للعينين← تكوين صوره مشوهه للأجسام المرئية = صوره كاذبه اى انه يمكن للفؤاد ان يكذب. قال تعالى( مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَى)-النجم 11".
2-اختلال التوازن العصبى وعدم الثبات ولذلك جاء لفظ التثبيت مرتبطا بالفؤاد(لنثبت به فؤادك)-الفرقان 32"
-من الناحية التشريحية و الوظيفية نجد كلا من المهاد وتحت المهاد ملتصقين ببعضهما على جدار البطين الثالث للمخ = "الفؤاد والقلب المصمت ملتصقان" ونستطيع ان نفهم ذلك من قصة ام موسى عليه السلام في حالة الالم النفسي الشديد الذي اصابها نتيجة بعد رضيعها عنها, مما جعل فؤاد ام موسى فارغا وعاطلا عن عمله في (معالجة المعلومات الحسية) لان أم موسى لا تسمع ,لا ترى ولا تحس باي شيء جراء الالم النفسي الذى يعتصرها فكادت قشرة المخ أن تصدر قرارا للقلب المصمت (تحت المهاد) بضخ الهرمونات اللازمة لعضلة القلب واعضاء الجسم المعنية للتعبير عن الحالة النفسية لأم موسى مما يكون سببا لفضح امرها ، وفى الحال أمر الله تعالى بمنع حدوث هذه الأعراض والمظاهر بان ربط على القلب المصمت ليوقفه عن ضخ المزيد من الهرمونات المسببه لمظاهر هذه الحالة النفسية مثلما نقوم بالضغط على الصنبور لمنع اندفاع المياه بشده.
-اما قوله تعالى (نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ الَّتِي تَطَّلِعُ عَلَى الْأَفْئِدَةِ إِنَّهَا عَلَيْهِم مُّؤْصَدَةٌ) الهمزه6-8 " فالسؤال المطروح هو كيف تقوم النار بالاطلاع على الأفئدة؟! -يحدث بالاطلاع على المعلومات الواردة من الحواس الخارجية والتي تم معالجتها في الفؤاد.
وما فائدة الاطلاع على هذه المعلومات؟ للتعرف على درجة حرارة الجلد والآلام المصاحبة لضبطهما تبعا لبرنامج موجات النار.
.ملحوظه: الجلد من الحواس الخارجيه.
- الله تعالى ذكر في آيات عديده انه سيكون في الآخرة أنواع ودرجات من النار و كل نوع منها مخصص وموجه لفرد معين تتعرف عليه بالشفره فلا تخطئ النار صاحبها المستهدف وبالتالى تتفاعل النارمع فؤاد هذا الفرد.
-وصفت النار بالمؤصده وهى مرادف المغلقه لان مغلقه تطلق على الاشياء الماديه مثل الابواب اما مؤصده فهى للوسائط الرقميه. ولنضرب مثلا للتقريب, اسرائيل تقوم عن طريق عملائها في فلسطين المحتلة بزرع ستيكرز مشفرة على سيارات المجاهدين والنشطاء في غزه والضفة الغربية ثم تطلق قذائفها الذكية نحو الهدف فينجذب لسيارته فتنفجر القذيفة فيه.
وكلمه اخيره اقولها لإسرائيل واعوانها ومن على شاكلتها ان برامج نار جهنم التي تنتظرهم هي اذكى مما يتخيلون فليأكلوا الزقوم وليشربوا الحمبم هنيئا بما كانوا يعملون.






-

اجمالي القراءات 508

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس ٠٣ - نوفمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93624]

نعم دكتور عبدالرزاق .اكرمك الله .


أكرمك الله  دكتور عبدالرزاق منصور ،وبارك فى كُل آل منصور . مقالة رائعة وممتازة وعلمية .وهذا ما أؤمن به عن مفهوم مُصطلحات (القلب والفؤاد والتعقل )فى القرءان العظيم .وهذا الفهم الجديد لهذه المُصطلحات هو بمثابة مثالا من أمثلة كثيرة تدعونا للإعتماد على القرءان العظيم وحده فى فهم مُصطلحاته ،وتدعو أساتذة اللسان العربى (اللغة العربية ) لإعادة ضبط وتصحيح معانى بعض المُصطلحات فى القواميس العربية على أساس ما ورد عنها فى القرءان العظيم ،وأن يتحاكموا إليه على قواميسهم وليس العكس .. 



وأعتقد دكتورنا الحبيب .. ان معنى قول الله جل جلاله (ما جعل الله لرجل من قلبين فى جوفه ) هى أيضا تتحدث عن عدم وجود قلبين (مخين كاملين )فى تجويف واحد وهو ما داخل الجُمجمة أو بالتعبير القرءانى (الصدر) أى صدر الإنسان ومُقدمته التشريحية ............ وكذلك لو تعطل القلب الحقيقى (المُخ ) لأى سبب عضوى كيماوى أو فيزيائى نتيجة لحادثة وحدث فيه تهتك داخلى فالإنسان ربما يظل على قيد الحياة ولكنه يفقد كل مُقومات وعناصر تفعيل المسئولية والمُساءلة فى السمع والبصر والإدراك وتقديره للأمور فى إفعل ولا تفعل والصواب والخطأ.... إذن القلب هو فعلا (المُخ ) وليس عضلة القلب المشهورة،وعلينا المناداة بإعادة ضبط المُصطلحات الشائعة وعودتها لأصلها القرءانى .



2   تعليق بواسطة   د. عبد الرزاق علي     في   الجمعة ٠٤ - نوفمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93626]

ملاحظة الدكتور عثمان تستحق الشكر والتوقف عندها للبحث


معنى قول الله جل جلاله (ما جعل الله لرجل من قلبين فى جوفه ) انها أيضا تتحدث عن عدم وجود قلبين (مخين كاملين )فى تجويف واحد وهو ما داخل الجُمجمة قد يبدو مقبولا من الناحيه النظريه اما من الناحيه اللغويه والتشريحيه فاعتقد انه لاينسجم لان تجويف اعلى البطن(القفص الصدرى) يحتوى على انسجه غير متجانسه مثل عضلة القلب وهى نوع من "العضلات المخططه" والرئتان هى نسيج ضام اسفنجى بجانب الغشاء المحيط بالقلب والغشاء البللورى الذى يحيط بالرئتين والضلوع وعضلاتها البينيه وانواع اخرى من العظم. والتجويف هو الترجمه العربيه للكلمة  Cavity "الانجليزيه



  واصل الكلمة ماخوذه من  caveوهوفعلا ينطبق على شكل الكهف"



اما المخ والجمجمه المحيطه به فهو نسيج واحد متجانس مكون من النسيج الدهنى لهذا فهو



    لا ينسجم عليه وصف الكهف"   



--ومع اطيب تحياتى المتجانسه لشخصك الكريم,,



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2016-01-10
مقالات منشورة : 30
اجمالي القراءات : 174,259
تعليقات له : 70
تعليقات عليه : 78
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt