رسالة من أهل القرآن إلى شفاف الشرق الأوسط

عبدالفتاح عساكر Ýí 2007-03-21


عبدالفتاح عساكر

مفكر إسلامي

http://www.ebnasaker.com
رسالة من أهل القرآن إلى :ـ

السادة الكرام أسرة موقع شفاف الشرق الأوسط:ـ

 تحية المودة والتقدير وبعد ، تقديري واحترامي وحبي كبير لمن يتفق معي في الرأي ،وحبي وتقديري واحترامي أكبر لمن يخالفني الرأي .
وهناك أسئلة حائرة
عن موضوع رجم الزاني أدخلها في كتب المرويات أعداء الآية حزب الرواية و أود أن أسألهم عدة أسئلة...
س هل جاء القرآن الكريم ناقصا في تشريع العقوبات .؟ .
ج
الإجابة من القرآن الكريم " َّما فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ }الأنعام38 ".. وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ }النحل89
س هل من حق النبي عليه الصلاة والسلام أن يشرع عقوبات .؟ ج ـ آيات القرآن الكريم تؤكد أن النبي عليه الصلاة والسلام لا يملك حق التشريع " {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ }المائدة67 "
َإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ }الرعد40
ونؤكد للسادة أتباع دين الرواية ،أن عقوبة رجم الزاني غير واردة في كتاب الله ، وهناك 14 تناقض في مرويات رجم الزاني هذا بالإضافة إلى أننا سوف نقدم لكم قريبا ،وطبقا لقواعد أهل الرواية. بحثا يؤكد على أن روايات رجم الزاني الواردة في جميع كتب الحديث غير صحيحة السند هذا بالإضافة إلى أنها عقوبة مخترعة .
وأرجوكم أن تتدبروا الآيات الكريمة الآتية "
1ـ {أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ }الحديد16
1ـ {أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ }العنكبوت51
3 ـ تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ{6} وَيْلٌ لِّكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ{7} يَسْمَعُ آيَاتِ اللَّهِ تُتْلَى عَلَيْهِ ثُمَّ يُصِرُّ مُسْتَكْبِراً كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ{8} وَإِذَا عَلِمَ مِنْ آيَاتِنَا شَيْئاً اتَّخَذَهَا هُزُواً أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ{9} مِن وَرَائِهِمْ جَهَنَّمُ وَلَا يُغْنِي عَنْهُم مَّا كَسَبُوا شَيْئاً وَلَا مَا اتَّخَذُوا مِن دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاء وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ{10} هَذَا هُدًى وَالَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَهُمْ عَذَابٌ مَّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ{11} الجاثية
4ـ {اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لاَ رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللّهِ حَدِيثاً }النساء87
وأؤكد و أشهد أن أول عالم ومفكر إسلامي فجر على نطاق واسع قضايا حد الردة وحد الرجم وعذاب القبر والقرآن وكفى هذا بجانب عشرات الموضوعات في الربع الأخير من القرن العشرين ،
هو الأستاذ الدكتور أحمد صبحي منصور
أستاذ التاريخ الإسلامي بجامعة الأزهر ..
وأني أترحم على شيخي وأستاذي الجليل الشيخ محمد أبو زهرة الذي قال في إحدى لجان مجمع البحوث الإسلامية أمام جميع أعضاء اللجنة ( لو كنت موجودا على عهد البخاري لطالبت بمحاكمته )؟!! وأشهد بوجود كثير من علماء الأزهر المعاصرين
يؤمنون بأنه لا رجم في دين الله ولكنهم يخافون الجهر بهذه الحقيقة التي مكث أبو زهرة عشرين عاما ولم يعلنها ، إذا كان أبو زهرة بهذا العقل المستنير كتم هذه الحقيقة القرآنية 20 عاما فلابد أن يكتمها الآخرون عشرين قرنا ...
ولكن جاء الدكتور أحمد صبحي منصور بشجاعته لكي يُشجع كل صاحب فكر بالجهر به وعدم الخوف إلا من الله ..

اجمالي القراءات 23316

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (13)
1   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4238]

اكثؤ الله من امثالكم استاذنا

اكثر الله من امثالكم استاذنا عبدالفتاح ورحم الله الشيخ الجليل ابوزهرة ونتمنى من الشيوخ الافاضل الجهر بالحقيقة وتنزيه دين الواحد الاحد مما علق به من تشريعات بشرية.
ونشكر الدكتور احمد على ما قام ويقوم به من تجلية دين الواحد الاحد مما نسب اليه زورا وبهتانا.
وكل عام ومصرنا بالف خير

2   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4242]

أضم صوتي للأخ ناصر العبد

وأشكر الأستاذ عساكر على علمه وعلي أمانته. وأكثر الله من أمثالكم ورفع بكم أمة الإسلام. وشكرا للدكتور صبحي على حبه لدين الله وشكرا لكل الإخوة فى الموقع على جهادهم المشروع لإعلاء كلمة الله. جزاكم الله خيرا

3   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4244]

رسالة محبة إلى المفكر الإسلامي

أبعث بهذه الرسالة إلى المفكر الاسلامي الاستاذ/عبدالفتاح عساكر وأقول له إن لك مدرسة خاصة وأسلوب رصين فهو السهل الممتنع وأراك سيدي أن الجميع يكن لك كل الاحترام والتقدير المخالف لك في الرأى والموافق لك في الرأي أيضاً وهذا من أسلوبك الرقيق العذب والأدب الجم في الحوار والنقاش جعلنا الله ممن ينتفعون بأسلوبك وبعلمك وبعقلك ودمت زخراً لأمة الإسلام .

4   تعليق بواسطة   ايمان خلف     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4245]

َأضم صوتى إليكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
الأخوة الأعزاء أضم صوتى أليكم وإلى صوت المفكر الإسلامى القدير الأستاذ عبد الفتاح عساكر .
فى إرجاع الحق الى أصحابه وأن الدكتور منصور هو أول من فجر مثل هذه القضايا على أوسع نطاق فى العالم العربى وفى العالم بأثره ويكتب له فى ميزان حسناته بإذن الله .


5   تعليق بواسطة   أحمد دهمش     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4261]

لا يعرف قدر الرجال إلا الرجال

أولا واد أن أشكر الأستاذ عبد الفتاح عساكر المفكر الإسلامي على هذه الروح الطيبة ولنتعلم منه جميعا كيف يكون لغة الحوار بالآداب في التعامل والحوار حتى مع من يختلفوا معنا في فكرنا ووجه نظرنا وحبهم أيضا أكثر من من يتفق معنا . ويذكرني ذلك بقول الله تعالى " ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ : فصلت34 وإرجاع الحق لصاحبه وهو شهادته : وأؤكد و أشهد أن أول عالم ومفكر إسلامي فجر على نطاق واسع قضايا حد الردة وحد الرجم وعذاب القبر والقرآن وكفى هذا بجانب عشرات الموضوعات في الربع الأخير من القرن العشرين ، هو الأستاذ الدكتور أحمد صبحي منصور
أستاذ التاريخ الإسلامي بجامعة الأزهر ..
ويا ليت كل إنسان يتعلم هذه النظرية التي تفضلت بها ولو عملوا بها لكان خيرا لهم ولنا جميعا ومن الأمثلة الرائعة مثل الأستاذ عبد الفتاح عساكر. الشيخ محمد الغزالي الذي كتب في كتابه ( تراثنا الفكري ) من صفحة 108 إلى صفحة 113 نقلا عن الدكتور احمد صبحي منصور تحت عنوان " ليس هولاكو وحده " مقدما للكلام بالعبارة الآتية : " كتب الدكتور أحمد صبحي منصور هذا الفصل النفيس في النقد الذاتي للتاريخ الإسلامي ننقله عنه مقدرين للفكر الذكي الذي أملاه " .
ولن أعطي أمثلة للنقيض
ولكن أقول ماذا لو أرجعوا الحق لصاحبه ؟
ولماذا يريدون أن يحمدوا بما لم يفعلوا ؟

6   تعليق بواسطة   نجلاء محمد     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4268]

الخوف من الله

الأستاذ الكبير عبد الفتاح عساكر تحية احترام وتقدير. كما تفضلت وقلت عن الكتور أحمد صبحي أنه يخاف من الله وحده،إذن الخوف من الله وحده هو الذى يدفع الإنسان إلى قول الحق وإرجاعه إلى صاحبه، إذا وصل الإنسان إلى هذه المرحلة من الخوف من الله وأنه لا يوجد أي مخلوق يستطيع أن يؤذي مخلوق مثله إلا بشيء قد كتبه الله له ،ثم تأتي دور الشجاعة ، لأن الشجاعة وحدها بدون خوف من الله لا تكفي

7   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4269]

استاذ عساكر

استاذاعجبنى موقع بن عساكر وما يحتوية يزيدك الله من علم

8   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4270]

الأستاذ الفاضل ـ عبد الفتاح عساكر ـ شهادة حق في زمن قلّ فيه الحق

أستاذنا الفاضل ـ كعادتك تقول كلمة الحق ولا تخاف لومة لائم , وهذه هي الأمانة العلمية والفكرية , وعلى وجه الخصوص إذا كانت تخص الدين , وتأييداً لكلام سيادتك انا أعرف شيخاً أزهرياً كبيراً وأستاذ في الأزهر إلى الآن ، يعرف كثيرا عن حقائق الدين الإسلامي ويؤمن بها سراً .. خوفا على المنصب والجاه ..
ومثال بسيط ـ عندما صرح الشيخ القرضاوي يوم الأحد الماضىـ الموافق 18/3/2007م , عن موضوع الجن والمس الشيطاني ، وهذا الإلهام والوحي يدعي بعض مؤيدوه انه يعرفه منذ عام 1981م , ولا يعلمون انهم بذلك يدان اكثر ..

9   تعليق بواسطة   عبداللطيف سعيد     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4272]

الأجر عند الله

الأستاذ عبدالفتاح عساكر
رجل له العديد من الدراسات منها الحقائق بالوثائق عن جماعة الأخوان المسلمين ..
نعم الأجر عند الله ولكن نريد لمجتمعنا أن أن تتحقق فيه قيم العدالة ..
ونطالب أن يأخذ كل شخص ما يستحق لأن بإختلال قيم العدالة وحصول من لا يستحق على ما لا يستحق خاصة في مجال الأجتهاد الديني لمفسدة . تؤدي إلى تدمير التقدم في أي مجال ..
وهذا مالا نرضاه

10   تعليق بواسطة   ناعسة محمود     في   الأربعاء ٢١ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4274]

هدف واحد وطرق متعددة

الأستاذ والاب الكبير عبد الفتاح عساكر تحية طيبة لكم ،فلقد قرأت لكم عدة مقالات،وتصفحت صفحتكم على الأنرنت، وسبق وأن شاهدت لكم حلقات مصورة، فكم هو جميل قول الحق، وكلا له طريقته، فطريقتكم هى كشف ما فى كتب الأحاديث من مرويات نسبت زورا وبهتانا للرسول الكريم، وطريقة الأخرين هى التدبر فى آيات الله القرآن الكريم، وفى النهاية الهدف واحد ولكن تعددت الطرق، فهدف الجميع هو الوصول للحق وتجلية حقائق الإسلام، فشكرا لكم جميعا على هذه المعلومات التى نستفيد بها .

11   تعليق بواسطة   اشرف ابوالشوش     في   الخميس ٢٢ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4284]

الرجال هم فقط من يعرفون اقدار الرجال

لان الاستاذ والمفكر الكبير عبدالفتاح عساكر رجل في زمن عز فيه الرجال ومن معدن نفيس طاهر ولا نزكيه على الله , فليس بالمستغرب ابدا ان يكتب مثل هذه المقالة الرائعة.
اعانكم الله في سبيل الحق.

12   تعليق بواسطة   سماح المرشدي     في   الخميس ٢٢ - مارس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[4294]

كلمة حق

كلمة حق
الذي يحدث الآن من وجود عقلاء للأمة مثل الأستاذ عبد الفتاح عساكر المفكر الإسلامي القدير، والدكتور أحمد صبحي منصور رائد التنوير بالقرآن، وغيرهم من العقلاء والشرفاء الذين يتصدون للأمور الشائكة التي أدخلها أصحاب دين الرواية أعداء الآية، والتي تشين من ينادون بها ،ولكنها لا تشين ديننا الذي قال عنه الحق تبارك وتعالى " {لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ }فصلت42"
هؤلاء العقلاء بعقلهم وشجاعتهم وأمانتهم العلمية وحوارهم الراقي، يؤكدون القول المنسوب للرسول صلى الله عليه وسلم " الخير في وفي أمتي إلى يوم القيامة، " وصدق الله العظيم "{كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ }آل عمران110 "

سماح محمد المرشدي

13   تعليق بواسطة   عبدالفتاح عساكر     في   السبت ١٩ - مايو - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[7167]

شكر واجب...

شكر واجب
أهلى وعشيرتى أهل القرآن :
تحية تقدير واحترام لكل من قرأ أبحاثى ولكل من علق عليها .
وحبى كبير لمن يوافقنى الرأي وتقديرى أكبر لمن يختلف معى فى الرأي .
لأن الإختلاف فى الرأي يزيد الود فى أي قضية بين العقلاء .
وأسأل الله أن يعطيكم ما يزيدكم طاعة ويرزقكم راحة البال . ويبارك فى ذريتكم إلى يوم قيام الساعة وأن يجعل ما بقي من عمركم فى عمل يكون لكم عنده يوم القيامة شفاعة يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم آمين ... آمين ...آمين.

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-12-05
مقالات منشورة : 68
اجمالي القراءات : 1,797,670
تعليقات له : 60
تعليقات عليه : 205
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt