حاكم الشارقة يطالب بإرجاع مسجد قرطبة الممنوح للكنيسة

اضيف الخبر في يوم الجمعة 17 يوليو 2020. نقلا عن: CNN


حاكم الشارقة يطالب بإرجاع مسجد قرطبة الممنوح للكنيسة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—

طالب الشيخ سلطان القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بدولة الامارات العربية المتحدة، بإرجاع مسجد قرطبة أحد أشهر المساجد الأندلسية والممنوح للكنيسة، واصفا بالقول: " أعطى من لا يملك لمن لا يستحق".

 

جاء ذلك في مداخلة هاتفية أجراها الشيخ القاسمي على قناة الشارقة، الخميس، حيث قال: "نطالب بإرجاع مسجد قرطبة، وأنا طالبت طبعا فقيل لي أن البلدية أعطته إلى الكنيسة، فقلت أعطى من لا يملك لمن لا يستحق، هذا ملكنا نحن كمسلمين.."

 

ويذكر أن مداخلة الشيخ القاسمي تأتي بعد أيام على قرار تركيا تحويل آيا صوفيا إلى مسجد، وسط انتقادات وتفاعل واسع على المستوى العالمي، حيث أصدر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قراراً رئاسياً بنقل إدارة المبنى من وزارة الثقافة إلى رئاسة الشؤون الدينية، في أعقاب حكم أصدرته المحكمة الإدارية العليا في تركيا، بإلغاء المرسوم الحكومي الصادر في عام 1934 بتحويله إلى متحف.

وعقّب البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان في صلاته الأسبوعية، الأحد، على القضية قائلا إن "البحر يأخذ أفكاري قليلاً إلى اسطنبول"، "أفكر في آيا صوفيا وأشعر بالحزن الشديد"، ثم مضى في الوقوف لبضع لحظات في صمت.

اجمالي القراءات 440
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الجمعة 17 يوليو 2020
[92696]

والمسيحيون واليهود سيطالبون بعودة مصر والشام والمدينة ووووووو.


نزعات المزايدة والإستهلاك المحلى والتدين السطحى لبعض حكام المسلمين  بالمناداة بإعادة الأندلس ومساجد كذا وكذا تعود على المسلمين بأثر عكسى وتجعل العالم يتخذ منهم موقفا مُتشددا ، ولا تُساعد على استقرار التعايش السلمى  بين الناس . لأنهم يعتبرون أن داخل نفس وعقيدة كل مسلم قتبلة موقوتة إلى حين ،ولو أُتيح لها الإنفجار فستنفجر فى المختلفين معه فى الدين .. فتصريحات حاكم الشارقة عن ضرورة استعادة مسجد قرطبة  تصريحات غريبة ولا محل لها من الإعراب ،وتجعلهم فى المقابل يقولون له  إن الأندلس أصلا كانت مسيحية ،وأن مصر والشام كانتا مسيحيتين ، بل إن يثرب (المدينة ) كانت مسيحية ويهودية ،إذن فليعودوا جميعا لملكية المسيحيين  ومن ثم سنفكر وقتها  فى إعادة مسجد قرطبة . الغريب ان المسلمين فى اسبانيا وفى الغرب وبلاد المهجر يتمتعون بجرية دينية  لا يتمتع بها إخوانهم فى بلادهم الإسلامية ، ولكنه لا ينظر إلى  هذا ولا يعترف بهذا المهم عنده أن يقال عنه أنه طالب  بإسترجاع مسجد قرطبة ،ومن ثم تزداد مكانته بين المأفوكين .



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق