الجمعة ومسجد الضرار

الثلاثاء 08 يوليو 2008


نص السؤال:
هل نصلي الجمعة 4 ركعات في البيت علما أن مساجدنا أصبحت مساجد ضرار؟؟
آحمد صبحي منصور :
المسجد الضرار فى عصرنا هو الذى يجهر بما يخالف عقائد الاسلام ، من تقديس للبشر و الحجر ، ومن نشر واذاعة الأكاذيب ونسبتها لله تعالى تحت مسمى الحديث القدسى أو نسبتها للنبى محمد تحت اسم الحديث النبوى ، وهو الذى يصد عن سبيل الله تعالى ويتخذها عوجا مستعملا أساليب الترهيب و التكفير ضد من يقول كلمة حق مستمدة من القرآن الحكيم ، بحيث إذا دخله أحدنا شعر بالخوف ( البقرة 114 ).
التعامل مع هذه الحالة هى الابتعاد عن ذلك المسجد مع احترام حرية أصحابه فى عقائدهم التى اختاروها لنفسهم تمسكا بقوله جل وعلا : (وَقُل لِّلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ اعْمَلُواْ عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنَّا عَامِلُونَ .وَانتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ .) ( هود 121 ـ )
لقد نهى الله جل وعلا خاتم النبيين عن دخول مسجد الضرار وقال له (لاَ تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا ) ( التوبة 108 ) ونهاه ونهى أصحابه مرارا عن حضور مجالس الخوض فى آيات الله جل وعلا ، فقال تعالى للنبى عليه السلام : (وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ ) ( الأنعام 68 ) وقال لأصحابه محذرا : (وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللّهِ يُكَفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُواْ مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ إِنَّ اللّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا) ( النساء 140 )
والذى يحدث فى مساجد الضرار اليوم دعوة تناقض الاسلام فى عقائده وتشريعاته ، بحيث تنتهى تلك المساجد الى أن تكون مراكز قيادة للحرب الأهلية كما يحدث فى العراق مثلا . وهذه القواعد الحربية تسهم فى قتل عشرات الألوف من الأبرياء من العراقيين حسب انتمائهم المذهبى. وتلك هى الدرجة السفلى التى يصل فيها مسجد الضرار الى درك الافساد فى الأرض مستخدما اسم الاسلام... والمسجد الحمر فى باكستان كان فى طريقه للوصول الى هذه الدرجة ..
قبل ذلك يظل مسجد الضرارفى دعوته التحريضية الى ان يفسد البلاد والعباد وفتشتعل الحرب الأهلية قيصبح هو المقر لادارتها ، ولذلك تتعرض تلك المقرات ( المساجد ) للهجوم شأن أى معسكر حربى ..
يبقى أن نقول إن صلاة الجمعة مرتبطة بشرطين : سماع الأذان للصلاة ، وان يكون هذا الأذان فيه ذكر اسم الله تعالى وحده ، فلو سمعت أذانا فيه يعلو إسم بشرى مع الله تعالى فهو مسجد ضرار لأنه يناقض قوله تعالى (وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ) ( الجن 18 ) .
والدليل أنك لو ذهبت الى هناك وتلوت عليهم تلك الآية الكريم واعظا لهم شارحا لهم معنى قوله تعالى (وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ) لتجمعوا حولك يريدون الفتك بك ،وهو نفس ما كان يحدث من قريش المشركة مع خاتم النبيين عليه السلام ، وذكره الله تعالى فى نفس السياق فى نفس السورة :وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَدًا قلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَدًا .قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرًّا وَلَا رَشَدًا قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا)(الجن 19 ـ )
عليك بصلاة الجمعة فى بيتك إذا كنتم ثلاثة بحيث يتيسر العدد الأقل من الجمع ..
وإن لم يتيسر فلتصل الظهر أربع ركعات ، وليس الجمعة.


مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 10388
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   هشام احمد     في   السبت 12 يوليو 2008
[24327]

تعليق صغير

اعتقد يا دكتور انه حسب الاية الكريمة فان الذي يشعر بالخوف عند دخول المسجد هم الساعين في خرابها و ليس الناس العاديين مثلنا.


" وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا  أُوْلَـئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلاَّ خَآئِفِينَ لهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ "


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3743
اجمالي القراءات : 30,880,521
تعليقات له : 4,144
تعليقات عليه : 12,509
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الشّك ثم اليقين: عزيزي الدكتور أحمد منصور تحية طيبة وبعد ، في رحلتي القصيرة للبحث عن الحقيقة تفاجأت كثيرا...

مسألة ميراث: كيف يوزع الارث بعد وفاة الاب، على الام و الابن و ثلاث بنات و شكر...

السهو فى الصلاة: ساعات وأنا أصلى الظهر أو العصر مثلا يعنى أنسى عدد الركعات ، وهل أنا فى الركعة الثانية او...

الأعمار محددة سلفا: الى الدكتور احمد ،، تحبه من كل قلبي لك وارجو من الله ان يطيل في عمرك ويمتعك بالصحه ،،لأننا في...

قريش من تانى : لي تعليق حول إجابتك عن سؤالى الذي قلت فيه أن قبيلة قرايش يمكن اعتبارها قبيلة ذات هوية...

وسط المحمديين: قرأت في ( لهفة كالعادة ) لمقالك الأخير عن ( المحمديون أتخذوا دينهم لهوا لعبا ) و لا أخفيك...

كتابة العمل مستمرة: "إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى ٰ وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا...

ميراث 28 مليون دولار: أعيش فى أمريكا من ثلاثين سنة ، وأنا على المعاش واحوالى مستقرة بعد اطمئنانى على أولادى...

الصيام عادة اجتماعية: لماذا يهتم المسلمون بأن يصوموا أكثر من الصدق في المعاملات والشفقة والتعاون...

ماء زمزم: سؤالى عن مية زمزم هل مازال نفس البئر الذى يعودالى قديم الزمان يخرج منة الماء حتى اليوم...

لا ميراث لكم : لي عمة متوفاة غير عازبة وليس لها أولاد أبي المتوفي يعتبر هو شقيقها الوحيد ;و لها اخوة و...

الطهارة من الحيض: ما معنى قوله تعالى : وَلَا تَقْرَبُوه ُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْن َ ...

الاعتكاف : ما هو الاعتكاف المطلوب منا والذي ذكر في القران هل هو في يوم معين ،، وهل هو لنا ذكر وإناث ...

نية الصوم : تسيت أن أنوى الصوم أمس ، وركبتنى الوساوس ، هل صيامى صحيح ؟...

حكم ايمان الأغلبية !: من وضع أحاديث جمع القرآن و خصوصا الأحاديث التي تشكك في كتاب الله كحديث أنزال القرآن على سبع...

more