الصلاة خلف الزوجة

الثلاثاء 15 يناير 2008


نص السؤال:
قلت ان من حق المرأة أن تؤم الرجل فى الصلاة. فهل تصلى خلف زوجتك ؟
آحمد صبحي منصور :
نعم. يحدث أحيانا.

مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 13199
التعليقات (7)
1   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 19 يناير 2008
[15602]

السلام عليكم

استاذنا الفاضل د احمد منصور مبدا وشعار القرآنيين هو وما فرطنا فى الكتاب من شىء  وتبيانا لكل شىء  فكيف يا استاذى الفاضل تخذون نصف الدين من السنن مثل الصلاة والزكاة والحج وتقلون انها سنه فعليه وعمليه  والصلاة والزكاة والحج موجوده فى القران اصلا ولكنكم ترفضونها  _ 



 

ان صلاة الظهر والعصر غير موجودان في القران الكريم هل هذا صحيح ?اريد اجوبة على هذه الاسئلة

من الميزات التي تمتاز بها الصلاة المفروضة أن يكون الله قد عين للناس مقدارها وعين لهم وقتها في الكتاب وأول ما نزل من القرآن في الصلاة المفروضة قوله عز وجل ‘‘ يا أيها المزمل قم الليل إلا قليلا نصفه أو انقص منه قليلا أو زد عليه ورتل القرآن ترتيلا ’’ فهذه الآية ترينا بوضوح كيف عين الله لنا مقدار الصلاة ووقتها الذي تؤدى فيه بأن جعل المقدار ما يقارب نصف الليل وعين وقتها بأن تكون في الليل وهكذا صلى نبينا وطائفة من الذين آمنوا معه كما قال الله عنهم في الكتاب ‘‘ إن ربك يعلم أنك تقوم أدنى من ثلثي الليل ونصفه وثلثه وطائفة من الذين معك …’’ <المزمل> فهذه هي الصلاة التي كانت مفروضة في البداية ، ثم فرض الله مع صلاة الليل السابقة أوقاتا أخرى أي صلاة أخرى وذلك في الصباح الباكر وفي الأصيل ونزل في ذلك قرآنا يقول الله فيه ( واذكر اسم ربك بكرة وأصيلا ، ومن الليل فاسجد له وسبحه ليلا طويلا ) [ سورة الإنسان ] وهذه الآية تضم كل الصلاة التي كانت مفروضة في البداية ، صلاة في الصباح الباكر وصلاة وقت الأصيل وذلك قوله ( واذكر اسم ربك بكرة وأصيلا ) ثم الصلاة الطويلة في الليل التي تعرف بالقيام وهو قوله ( ومن الليل فاسجد له وسبحه ليلا طويلا ) ومر على هذه الصلاة فترة من الزمن ثم جاء التخفيف من الله فخفف عنا هذا العبء الثقيل وأنزل قرآنا يقول فيه ‘‘ إن ربك يعلم أنك تقوم أدنى من ثلثي الليل ، ونصفه ، وثلثه ، وطائفة من الذين معك ، والله يقدر الليل والنهار ، علم أن لن تحصوه فتاب عليكم ، فاقرأوا ما تيسر من القرآن ’’ <المزمل> وبنزول هذه الآية أصبحت الصلاة الطويلة في الليل نافلة تصلى حسب الإستطاعة ، نزل التخفيف في صلاة الليل التي تعرف بالقيام وأبقى على الصلاة الأخرى بكرة وعند الأصيل ، ولو لم تكن هناك صلاة بكرة وعند الأصيل لما جاء التخفيف ، فالتخفيف يعرض الصلاة المخففة للإهمال كما نراه اليوم ولا بد أن تكون هناك صلاة أخرى مفروضة تربط الناس بربها ، ألا وهي الصلاة بكرة وأصيلا التي كانت مع القيام ، خفف الله القيام وأبقى على هذه الصلاة بكرة وأصيلا ، وظل القرآن ينزل من حين لآخر يذكر بهذه الصلاة أي بكرة وعند الأصيل ، وكلما نزل فيها قرآنا أعطاها تفصيلا أكثر إلى أن جاء الإسراء فأكد على هذه الصلاة ورسم لها الحدود النهائية حيث قال( أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل ، وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا ، ومن الليل فتهجد به نافلة لك عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا ) فكما ذكر من قبل الصلاة في الصباح الباكر ذكرها هنا في هذه الآية بقوله

( وقرآن الفجر) وكما ذكر من قبل الصلاة في الأصيل ذكرها هنا بقوله ( لدلوك الشمس إلى غسق الليل ) وكما كان القيام نافلة ذكره هنا بقوله ( ومن الليل فتهجد به نافلة لك ) وظل القرآن يذكر نفس الصلاة أي بعد الإسراء ولم يطرأ أي تغيير ، بقيت نفس الأوقات ونفس الحدود إلى أن ختم الله القرآن وانتهت الرسالة وسأبين ذلك إن شاء الله مفصلا :

الصلاة في الصباح الباكـر

وقتها : تكون هذه الصلاة في أول النهار

مقدارها من الوقت :هو مقدار طرف النهار ويبدأ من بداية النهار عند تلاشي الظلام إلى قبل طلوع الشمس .

صلاة في المساء

وقتها : تكون هذه الصلاة في آخر النهار

مقدارها من الوقت : هو مقدار طرف النهار ، ويبدأ هذا التوقيت من قبل غروب الشمس إلى آخر النهار عند بداية الظلام أي عكس ما يقع في الصباح تماما

صلاة في الليل

وقتها : تكون هذه الصلاة في أول الليل

مقدارها من الوقت : يبدأ توقيتها من أول الليل إلى غسقه أي حتى يشتد الظلام ، فالوقت الذي يضم آخر النهار وأول الليل هو الأصيل

وخلاصة القول أن الله فرض علينا ثلاثة أوقات تقام فيها الصلاة ، صلاة في أول النهار وتسمى الفجر ، وصلاة في آخر النهار وتسمى الوسطى ، وصلاة في أول الليل وتسمى العشاء ، ولم ينزل الله غير هذا

إلا ما كان نافلة في الليل

واليكم الآيات التي أنزلها الله في الصلاة المفروضة :

قال الرحمان ‘‘ وأقم


2   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 19 يناير 2008
[15603]

يتبع

المهم استاذى الفاضل د احمد منصور نجد الصلاة مفصله فى القران  وايضا الحج والزكاة  ولكنكم ترفضونها وتقلون ان الله لم يبين  الصلاة بوضوح  وانتم متمسكين بصلاة الخمس  وما زلتم متمسكين بى السنه الموروثة ولكن تزينونها بقولكم سنه عمليه وسنه فعليه  والعجب انى ارى قرانييون الهند وبكستان يصلون الثلاث صلوات  من القران فلماذا ترفضونها ؟ انا اصبحت قرآنى من موقعك سيدى الفاضل  ولكنى اختلف معكم فى شعار وما فرطنا فى الكتاب من شىء  حقا ان الله لم يفرط فى كتابه من شىء  فأنا اصلى الثلاث صلوات  من القران وقرانيون مصر يصلون الخمس صلوات ويقلون انها سنه فعليه وسنه عمليه  وهذا يناقض قوله سبحانه اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه اولياء اشكركم واتمنى ارد على الموضوع


3   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 19 يناير 2008
[15606]


:

قال الرحمان ‘‘ وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفى من الليل ’’ <هود 114> يعني أن الصلاة تقام في أول النهار وآخره مقدار طرفيه وتأخذ أخرى جزءا من الليل وهذه الآية واضحة تمام الوضوح ومبينة الأوقات التي تقام فيها الصلاة على أنها ثلاث أوقات، ونزلت هذه الآية بعد تخفيف القيام .

آية أخرى يقول الله فيها ( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن آناء الليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى ) وهذه الآية تعطي تفصيلا آخر لهذه الصلاة ، إنها تبين حدود أطراف النهار الذي ذكرته الآية السابقة ، بحيث ينتهي الطرف الأول من النهار قبل طلوع الشمس ويبدأ الطرف الثاني منه قبل غروبها

وهذه الآية أيضا جاءت بعد تخفيف القيام .

وجاءت آية أخرى تبين كل الحدود للصلاة ، قال الله عز وجل ( أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا ..) فهذه الآية توضح كل الوضوح أن الصلاة تبدأ من دلوك الشمس أي قبل غروبها بقليل وتنتهي إلى غسق الليل أي عندما تشتد ظلمة الليل ، ( وقرآن الفجر )

أي وأقم الصلاة وقت الفجر وتأخذ كل هذا الوقت حتى طلوع الشمس ، فأوقات الصلاة المفروضة في هذه الآية تتناسق جملة وتفصيلا مع الأوقات المفروضة في الآيتين السابقتين وما يأتي بعدها .

آية أخرى نزلت في سورة <ق> يذكر الله فيها الصلاة المفروضة بأنها تكون في هذه الأوقات فيقول

( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل الغروب ومن الليل فسبحه وأدبار السجود ) فالصلاة لا زالت هي نفسها تتناسق مع ما نزل من قبل .

وأنقل لكم آية نزلت بعد الإسراء وفي المدينة حيث وقعت هناك غزوة الأحزاب التي ذكرها الله في كتابه فالآية التي نزلت في هذه السورة يبين الله فيها أن الصلاة الأولى تكون في الصباح بكرة ، والثانية والثالثة تكون عشية عند الأصيل ، يقول عز وجل في سورة الأحزاب ( يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا ) نفس الأوقات التي ذكرها من قبل ، فالآية تتناسق مع ما نزل من قبل .

إليكم آية أخرى نزلت في سورة غافر ، وهي تؤكد على هذه الأوقات ، يقول الله فيها ( فاصبر إن وعد الله حق ، واستغفر لذنبك وسبح بحمد ربك بالعشي والإبكار ) فهذه هي صلاة الرسول التي كان يصليها

وكذلك صلى الأنبياء من قبل هذه الصلاة ، ولنأخذ مثالا عن ذلك مما ذكره الله لنا في القرآن ، فنبي الله داوود كان يصلي هذه الصلاة بالذات ، قال الله عنه ( واذكر عبدنا داوود ذا الأيد انه أواب انا سخرنا الجبال معه يسبحن بالعشي والإشراق ) <ق> أي أن داوود كان يصلي بانتظام في الصباح الباكر وهو وقت الإشراق ويصلي بالعشي ، نفس الأوقات التي حثنا الله عليها ، فالصلاة لم تتغير .

وكذلك نبي الله زكريا فانه كان يصلي هذه الصلاة نفسها ، وبذلك أمره الله قائلا ( قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا ، واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار ) < آل عمران > فالله أمره بالصلاة بالعشي والإبكار كما أمر داوود وكما أمرنا نحن بالصلاة في هذه الأوقات ، وبهذه الصلاة أمر زكريا قومه دون أن يزيد فيها أو ينقص منها ، يقول الله عنه في سورة مريم ( فخرج على قومه من المحراب فأوحى إليهم أن سبحوا بكرة وعشيا ) <مريم> فالأنبياء لا يغيرون ولا ينقصون ولا يزيدون في دين الله ، فالصلاة من الشرائع التي وصى الله بها جميع الأنبياء ، ولا تكون إلا في هذه الأوقات ، ولم ينزل في القرآن غير هذه الصلاة ، وما نراه من الصلاة اليوم ما هو إلا من صنع الناس عبر تطاول الزمان .

هذه هي الأوقات التي كان يصليها النبي والذين آمنوا معه <الصحابة >

قال الله عنهم ( واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ) <الكهف> أي واصبر مع الذين يعبدون ربهم بالغداة والعشي أي يصلون في هذه الأوقات يعني الصلوات الثلاث المذكورة سابقا ، المهم استاذى الفاضل د احمد منصور نجد الصلاة مفصله فى القران وايضا الحج والزكاة ولكنكم ترفضونها وتقلون ان الله لم يبين الصلاة بوضوح وانتم متمسكين بصلاة الخمس وما زلتم متمسكين بى السنه الموروثة ولكن تزينونها بقولكم سنه عمليه وسنه فعليه والعجب انى ارى قرانييون الهند وبكستان يصلون الثلاث صلوات من القران فلماذا ترفضونها ؟ انا اصبحت قرآنى من موقعك سيدى الفاضل ولكنى اختلف معكم فى شعار وما فرطنا فى الكتاب من شىء حقا ان الله لم يفرط فى كتابه من شىء فأنا اصلى الثلاث صلوات من القران وقرانيون مصر يصلون الخمس صلوات ويقلون انها سنه فعليه وسنه عمليه وهذا يناقض قوله سبحانه اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه اولياء اشكركم واتمنى ارد على الموضوع


4   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 19 يناير 2008
[15613]

الأستا ذ سعيد العوضى .

الأخ الكريم الأستاذ سعيد العوضى - اهلا بك ...اولا- انا لااجيب نيابة عن استاذنا د-منصور .ولكن هذا الموضوع قتل بحثا من قبل على هذا الموقع .وكتب عنه دكتور منصور كثيرا والف عنه كتابا نشر جزءه الأول .وصادرت السلطه المصريه جزءه الثانى اثناء كتابته مع محنة القرآنيين العام الماضى .ولا زلنا فى إنتظار إعادة كتابته ومراجعته ونشره مرة آخرى مع مؤلات دكتور منصور الكثيره التى لم تنشر بعد .هذا من ناحيه ومن ناحية آخرى تم إقرار وتفعيل مبدأ الحريات التى يتعامل به القرآنيين مع بعضهم البعض ومع الناس جميعا الا وهو عدم فرض ارائهم على أحد .ولذلك نقول من اراد ان يصلى ثلاثا او خمسا او واحدة او ان يكتفى بالسجود او قراءة القرآن كما يفعل البعض فليفعل على شرط ان يجهز ردوده وأجوبته على رب العالمين حين سؤاله لماذا صليت ثلاثا او واحدة او إكتفيت بكذا وكذا بدلا عن الصلوات الخمس او العكس ايضا .فلنجهز نحن اصحاب الصلوات الخمس اجوبتنا وليجهز الآخرون اجوبتهم .والمهم هنا الا نتبادل الإتهامات بيننا وبين بعض او بيننا وبين الناس كما قلت حضرتك فى الفقره الأتيه من تعقيبك (ومن قال غير هذا فقد افترى على الله كذبا وقال على الله ما لم ينزل به سلطانا وأني ومن اتبعني على هذا لشهيد . ) وان نتعايش فى الدنيا على مبادىء المجتمع المدنى الذى يسمح بالحريات العامه وتبادل الإحترام بين افراده بعضهم البعض .


ولك خالص المحبه والتقدير .


5   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 19 يناير 2008
[15626]


السلام عليكم اخى عثمان  معلش اخى انا لا اقصد  فقد جننت وانا ابحث فى امور الصلاة وكل شىء يتعلق فى الدين   وانته عارف ان صراع نفسى  الله لا يرويك ايه  المهم اخى فى وقت للصلاة لازم ان نلتزم بيه مافى شىء اسمه عدد ركعات فى القران  والدليل ان الرسول كان يقوم نصف الليل مافى ركعات (  يا أيها المزمل  ورتل القرآن ترتيلا  )قم الليل إلا قليلا نصفه أو انقص منه قليلا أو زد عليه  ..... كان يصلى نصف الليل من غير تحديد عدد ركعات  وايضا  ايه   (   وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلاَةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوًّا مُّبِينًا  (  القصر هنا كان للوقت الصلاة وليس عدد الركعات كما يقول البعض  والدليل نهاية سياق الايه (   وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاَةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَآئِكُمْ وَلْتَأْتِ طَآئِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ  وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا  (  عندما انتهى الخوف رجعت الصلاة بمقات اذن القصر كان فى مدة الصلاة وليس عدد الركعات كما يقول البعض 


6   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 22 يناير 2008
[15716]

جميلة جدا

هذا رأي عاقل وأحيي الدكتور صبحي عليه.



آية


7   تعليق بواسطة   جول مازرين     في   الثلاثاء 05 فبراير 2008
[16124]


 


 


   قال تعالى ( وجعلناك للناس اماما ) عن ابراهيم عليه السلام


 


ولم يقل وجعلناكي للناس اماما يا مريم 


  وهذا المتبع حتى يثبت العكس


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3788
اجمالي القراءات : 31,467,462
تعليقات له : 4,189
تعليقات عليه : 12,610
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


تضرونه / تضروه : جاءت كلمة ولا تضروه فى اية 39 فى سورة التوبة . وجاءت نفس الكلمة مع إختلاف ( ولا تضرونه ) فى...

دستور يا أسيادنا .!: هل تحتاج الدولة الاسلامية الى دستور ؟ وهل لا تكفى القوانين الموجودة بدون الحاجة الى دستور...

الصلاة فى الطائرة: كيف أصلى فى الطائرة ؟...

سؤال بالفارسية : تفضل الاستاذ أحمد فتحى بترجمته للعربية : وهو : نحن نعلم أن السجود هو أحد أفعال العبادة...

اسحاق والد يعقوب: أليس إسحاق ويعقوب هما أبناء إبراهيم كذلك؟ والدليل قول الله تعالى: وَوَهَبْنَ ا لَهُ...

عذاب القبر و البرزخ: السلام عليكم و رحمة اللة وبركاتة ، ما رأيكم بعذاب القبر والبرزخ؟ ادامكم الله . ...

التصدق هو الأفضل . : بعد أن تاب أراد شخص أن يرد لمقاول سبق أن غشه مبلغا من المال.لكن لما سأل عنه تبين أن هذا الأخير...

نرفض التشيع: بما ان الفكر القرانى هو فكر متواجه ضد الفكر السنى وتراثه فهل ان امكن ان تنشروا لنا بحوثا من...

قبول السيرة النبوية: So then the question is should we even accept the Sira of the last prophet (God bless him)...

فى البحث التاريخى: أنا الآن أدرس تخصص (قانون) في كلية الشريعة والقانون لهذا فبالتأكيد سأحتاج بعض...

إقرءوا يرحمكم الله: السلام عليكم . أريد منك رداً أو كتاباً يبين لي كيف يكون الإسلام بلا أحاديث وكيف تكون...

دين إرهابى : نعاني نحن الشيعه في العراق من فتاوى تكفيريه لهذا المذهب مما ترتب عليه قتل الالاف منا فهل...

التحيات: ابني الآن هو في الصف الثاني الإبتدائي وواجب عليه أن يعرف ويتعلم صيغة ( التحيات لله...

البخارى الأفّاق : تابعت حلقات الرد على السلفيين وكيف أن البخاري أخذ علوم الحديث(أعن ي الأحاديث) عن ابن...

الاعراض عن خالتى : سألت اماما من ليبيا بفرنسا عن صلة الارحام ، و قلت له بأني لا أذهب لانسان لا يردني في بيته و...

more