تكلفة الرضاعة

الأربعاء 16 ديسمبر 2015


نص السؤال:
أرجو التفضل بتفسير قوله تعالى من سورة البقرة الآية 233 : لَا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلَا مَوْلُودٌ لَّهُ بِوَلَدِهِ ۚ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَٰلِكَ .. إن المعنى بخصوص (و على الوارث مثل ذلك) بالتحديد يهمني جدا و أرجو أن تبين لي مشكورا المعنى المراد منه و لكم فائق التقدير.
آحمد صبحي منصور :

يقول جل وعلا : (  وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ وَعَلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ لا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلاَّ وُسْعَهَا لا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَلِكَ فَإِنْ أَرَادَا فِصَالاً عَنْ تَرَاضٍ مِنْهُمَا وَتَشَاوُرٍ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا وَإِنْ أَرَدْتُمْ أَنْ تَسْتَرْضِعُوا أَوْلادَكُمْ فَلا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِذَا سَلَّمْتُمْ مَا آتَيْتُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (233)  البقرة ).

( الوالدات ) أى ( الوالدات المطلقات ) أى الزوجة المطلقة والتى تم سراحها أى إنفصالها التام عن طليقها بعد إنتهاء عدتها بالولادة . والاية الكريمة تتحدث عن حقوقها إذا أرضعت رضيعها . وهنا تكون تكلفة الرضاعة على ( المولود له ) أى الأب الذى ينتسب اليه الرضيع ( ذكرا كان أو انثى ) وتعبير ( المولود له ) يشمل أيضا ( الجد )، فى غياب الأب.  عليه أن يدفع للوالدة المرضعة رزقها ( الطعام والسكن ) والكسوة ، بالمعروف أى المتعارف على انه عدل ، وبالمستوى المناسب لها ولأهل الرضيع ، وبحيث لا يكون هناك ضرر  أو إضرار على ( المولود له ) أو على الوالدة المرضعة . فإن أرادا بالتراضى والتشاور قطع الرضاعة ـ قبل أن تتم حولين كاملين ـ فلا بأس . وإن ارادوا  ـ بالتشاور والتراضى ـ أن تقوم مرضعة أخرى بالمهمة فلا باس .

وقوله جل وعلا ( وعلى الوارث مثل ذلك ) يعنى أنه إذا مات الوالد أو الجد ( المولود له ) وآلت التركة لمن يرث فهذا الوارث عليه نفس المسئولية فى موضوع الرضاعة شأن المولود له . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 3408
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس 17 ديسمبر 2015
[79722]

الوالدة وليست الزوجة


السلام عليكم دكتور أحمد ، فعلا بهذا الفهم التدبري الواضح والذي يخص الأم الوالدة سواء اكانت مطلقة أو أرملة (أيم ) جزاك الله خيرا ، وقد فسرتها  (وعلى الوارث مثل ذلك )



شكرا لكم ودمتم بخير 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3866
اجمالي القراءات : 32,612,999
تعليقات له : 4,250
تعليقات عليه : 12,764
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عقوبة القاتل المتعمد: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحي منصور انا لیس من اهل القرآن ولکن اعتقد...

حق الدفاع : لو ان دولة اليمن ودولة جيبوتي تحالفتا واغلقت مضيق باب المندب بقصد ايقاف الملاحة في قناة...

الغضب والإثم: هل فى الغضب والعصبية في الخلق والسلوك إثم وما كفارته؟...

حتى يغيروا: ما المقصود بالنفس في الآيه ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ؟...

الموتى فى الرؤى: قال الله عز و جل : *وَالَّذِي نَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَخْلُقُون َ شَيْئاً...

التوبة والغفران: كيف نجمع بين قوله تعالى ( ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ) وقوله تعالى ( وليست التوبة للذين يعملون...

التحريم حق لله وحده: حضرتك قلت ان الغناء حلالا وبما ان حضرتك ترحب بالنقد البناء فالان اريد ان الفت نظر حضرتك الى...

الفاتحة سورة قرآنية: سوالی ; هل الفاتحة هی سورة قرانی ;ة ؟ ام فاتحة دعاء للقران ؟ هل اللـه...

شفاء القرآن الكريم: السلام عليكم هل للقرآن قدرة شفائية من الامراض خاصة الامراض النفسية وكيف يتم ذلك وهل...

قلنا من قبل : انا اسف لاني اسال اسئله ربما هي هي غير لائقة ولكنها تؤرقني ولا مناص من السؤال , هل نكاح...

هل هذه وصية؟: أخى هو شريكى فى التجارة . نصحنى بالتنازل عن مبلغ لابن الأخ هو ثمن بضاعة لم يسددها ، وهو مديون...

زوجة قرآنية: سلام اخي احمد منصور نا اريد الزواج بقرانية من مدينة وهران فلم اجد فقررت عدم اضاعة الوقت بان...

قاعة البحث: و سمحتم بالتسبة لقاعة البحث القرآني هل لأي شخص نشر بحث ولا في استراتيجيه معينه بتتبعوها...

حقوق الأقليات: سلام یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن ولکن انا اعتقد انتم...

د شحرور: اود سؤال سيادتكم عن رأيكم في دراسات د. محمد شحرور في قرائته المعاصرة للقرآن ، فقد وجدت...

more