انقلاب يوليو وتحطيم مصر

مدحت قلادة في الخميس 23 يوليو 2009


امتدت مصر الليبرالية من عام 1919حتى سنة 1952 تميزت تلك الفترة بحياة سياسية ديناميكية وذخرت بالكثير من السياسيين العظماء مثل عبد العزيز فهمي باشا وزعيم الأمة سعد زغلول وحزب الوفد الذي استطاع صهر عنصري الأمة في نسيج واحد و تمتعت مصر باقتصاد قوى وسماحة مطلقة فرئيس مجلس النواب ويصا واصف باشا كان يصرح دائما انه نائب عن دائرة لا يوجد بها قبطيا واحدا سوى نائبها وشغل بطرس غالى باشا رئيس وزارة مصر ونجح مرشح الوفد بطرس حكيم في الفوز بدائرة المراغة بلد الشيخ المراغى ش&ia;يخ الجامع الأزهر وكانت نسبة النواب الأقباط في الحياة النيابية عالية جدا هكذا كانت مصر في العصر الليبرالي " العصر الجميل " .


اثر انقلاب يوليو على مصر ساهم في تحطيم صورة مصر الجميلة في كل مناحي الحياة سياسيا اجتماعيا واقتصاديا...الخ وصارت مصر بفكر الرجل الواحد.

فسياسيا اصبح الكل يسير بفكر الرائد والملهم الواحد ولا صوت يعلوا فوق كلمة الرئيس فضرب العلامة السنهورى في عقر دار القضاء بالحذاء من الوزير سعد زايد وكتب إحسان عبد القدوس مقالة " العصابة التي تحكم مصر " فاعتقل وخرج بعد استضافة في أحد المعتقلات ليكتب في الحب وتجنب الكتبة في السياسة وقدم الوزير ثروت عكاشة استقالته فمزق رئيس الجمهورية عبد الناصر الاستقالة مصرحا " أنا لا اقبل استقالة الخدام والوزراء " وقام انقلاب يوليو بإخصاء سياسي للمصريين فعقمت مصر من العظماء أمثال عبد العزيز فهمي وسعد زغلول وويصا واصف .

دون الأستاذ طارق البشرى في كتابه " المسلمون والأقباط في إطار الوحدة الوطنية " بعد وضع دستور 1923 نوقش في الصحف فطلب الأستاذ محمود عزمي " المسلم " بوضع ضمانات لتمثيل الأقباط في البرلمان عارضة الأستاذ عزيز مرهم " قبطي " مؤكدا أن الضمان الحقيقي وحدة عنصري الأمة !!، ولكن تغير الوضع رأسا على عقب بعد انقلاب يوليو فقادة الانقلاب كانوا أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين " حسين الشافعي وعبد الناصر والسادات " فقاموا بزرع روح التعصب والكراهية والفرقة بين أبناء الوطن الواحد فنشروا فكرهم الكارة للآخر، فنبذ الأقباط لهويتهم الدينية فمنذ ذلك ضعف تمثيل الأقباط في الحياة النيابية ولم تظهر فكرة تعيين عدد من النواب إلا في انتخابات عام 1954.

رفع الاستاذ هيكل منظر الثورة " أهل الثقة وأهل الخبرة " وتفضيل أهل الثقة على أهل الخبرة !! فسدت مصر إداريا وماليا أهدرت موارد الدولة على يد اهل الثقة فسلبوا ونهبوا واعتبروا مصر ومن عليها ورث لهم حتى لم تسلم فنانات مصر من نزوات أهل الثقة، وما نراه اليوم من فساد في كل مناحي الحياة هو نتيجة طبيعية لتغلغل قيادات الجيش " أهل الثقة " في كل مراكز مصر القيادية " محافظين رؤساء أحياء رؤساء مجالس إدارات ...الخ .

معارك عبد الناصر ووهم العروبة الكاذب وصورة الزعيم الأوحد ساهمت في ضياع اقتصاد مصر وانحدارها" ففى عهد الملك فاروق كان الجنية المصري يساوى أربع دولارات أمريكية " فتارة حرب في اليمن وتارة في الجزائر ووحدة فاشلة مع سوريا كل هذه الأسباب ساهمت في تدمير مصر اقتصاديا بسبب تلك المغامرات الخاسرة نزف اقتصاد مصر وفقدت مكانتها الاقتصادية فى المنطقة بل أصبحت عالة على المجتمع الدولي بعد فقدان قوتها الاقتصادية وبدلا من صرف موارد الدولة في البنية التحية والتطوير أهدرت موارد الدولة في حروب دينكوشوتية خاسرة وأحلام الزعامة.

هناك من يرد على ذلك بفساد الملك و أعوانه ولكن الحقيقة تؤكد أن الفساد الحالي فاق الرؤوس وطيور السمان البشرى فاق الحصر فانقلاب يوليو كان انقلاب داخلي لتحطيم مصر و اخصاء مصر سياسيا والسماح بغزو بدوي للمحروسة فصحر قلوب البشر تجاه بعضهم البعض فعم التطرف والإرهاب والفتنة ونهاية دولة المؤسسات .

الإدارة الحسنة خيرا من الدخل الجيد " مثل برتغالي "
ملك صالح خير من شرائع عادلة " مثل دانمركي "
العلم يرفع بيوتا لا عماد لها والجهل يهدم بيت العز والشرف

اجمالي القراءات 13113

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   خالد عزالدين     في   الخميس 23 يوليو 2009
[41306]

أقباط شرفاء و أقباط خونه



الاقباط يبلغ عددهم في مصر خمسة ملايين مواطن من اصل ثمانين مليون مصري ومع ذلك

1-يمتلكون نصف المكاتب الاستشارية في مصر

2-يمتلك الأقباط أكثر من 25% من الشركات التي تأسست خلال عهد الرئيس الراحل أنور السادات،

3-ويسيطرون على ما يزيد عن 20% من شركات المقاولات

4-يملكون و50% من المكاتب الاستشارية

5-، كما يمتلكون 45% من العيادات الطبية

6-أقباط مصر يمثلون 20% من رجال التصنيع

7-و20% من مستثمري مدينتي السادات والعاشر من رمضان

هذا فضلا عن وجود أسر قبطية تتحكم في صناعات بعينها مثلا لا حصرا

1-عائلة "غبور في مجال تجميع و صناعة السيارات.

2-عائلة "أيوب" التي تخصصت في مجال المقاولات على يد عدلي أيوب

3-عائلة ساويرس التي تملك شركة "أوراسكوم" العاملة في مجالات الاتصالات والمقاولات ويديرها نجيب ساويرس وشقيقه سميح، والتي تمتلك توكيلات استيراد العديد من ماركات الكمبيوتر.

4-عائلة غالي تخصصت بالقطاع السياحي حيث بلغت استثماراتها ما يزيد على 35 شركة تحت رئاسة مجدي غالي

5- شركة "حابي" للسياحة التي أسسها رؤوف غالي وشركة أخرى للحراسة والأمن، علاوة على استثمارات في القطاع السياحي والفنادق العائمة بأسوان

6-وشركة "سلطانة" المصرية الإيطالية وفندق "فلوباتير" الذي يمتلكه صامويل غالي

7-عائلة "سياج" التي وظفت أموالها في الصناعة والسياحة

8-عائلة جبرة التي تعمل في السياحة فكانت بدايتها على يد فايق حليم جبرة الذي أسس شركتين لتجارة البن "بن رايتا "و"برازيليا"، وبعدها وسع نشاطه ليقيم مصانع "إيتاكو" و"التجار العرب"، وبراميدز للرحلات

9-عائلة "فلتس" التي تخصصت في الصناعات الكيماوية وتملك شركتين إحداهما للملونات الصناعية والثانية للصناعات الكيماوية "يوتكس"

10-عائلة "باسيلي" التي تركز نشاطها بقطاع الأدوية، حيث كان ثروت باسيلي مساهما لشركة "فايرز" ثم أنشأ "أبيك آمون" للصناعات الدوائية والتي تعمل في إنتاج الأدوية البشرية والبيطرية

11-عائلة سامي سعد صاحب توكيلات شركة "شويبس" للمياه الغازية وتجميع سيارات المرسيدس بالإضافة إلى بعض شركات السياحة ومكتب الصرافة

12-عائلة السمان التي تملك عددًا من الفنادق كـ "حورس"، و"هاوس" و"كونكورد" و"نايل بريستس" و"نايل بلازا"، إضافًة إلى أسرة بباوي التي تملك مطعم سويس إيدوارد .

هذه بعض الأمثلة , فأما ان أرد تفاصيل أكثر فاسأل الدكتور بطرس بطرس غالى الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة.

هؤلاء أمثلة من الأقباط الشرفاء الذين يفخر بهم الوطن الغالي ا.

و دعك من الأقباط الخونة من المحرضين على اذلال الوطن الحبيب و المتخصصين في الولولة و التهويل .


2   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الجمعة 24 يوليو 2009
[41308]

استمتع بقراءة مقالاتك يا أخ مدحت , وعدد اقباط مصر 20 مليون نسمة

هل لاحد اعتراض على عدد الاقباط  في مصر وانهم اقل من 20 مليون لياتي بالدليل  اولا !!!!!!!!!!


يا دكتور بطرس غالي الامين الاسبق للامم المتحدة  لدي سؤال واحد فقط  :


1- كم عدد الاقباط في مصر يا باشا ؟؟!!!


2- وحسب اي تعداد ستأتي بالرقم الصحيح  ؟؟؟؟؟!!!!!


الاخ مدحت , حقا استمتع بقراءة مقالاتك  , وجميل ما ختمت به مقالتك :


العلم يرفع بيوتا لا عماد لها والجهل يهدم بيوت العز والشرف



 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-10-02
مقالات منشورة : 121
اجمالي القراءات : 986,241
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 139
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt