مريض و مجرم لديه سلطة:
نبذة عن هيئة الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر

محمد يحيى محمد امين في الإثنين 29 يناير 2018


هي هيئة خصصت لنشر الفوضى في المجتمع تحت ذريعة تطبيق الشريعة الإسلامية على كل انسان ليست عنده القدرة في الدفاع عن حقوقه الشخصية بطريقة سادية و بلطجية بدون أن يحاسب على أفعاله طالما لم يتعدى على من هم فوق سلطته و يأخذون معلوماتهم الدينية من الدين الوهابي و يقيسون الأمور حسب الهوى و التجارب الشخصية لديهم قبل الإلتحاق بهذه الوظيفة اللا أخلاقية تماما كما ورد عنهم في القرآن الكريم في سورة التوبة آية 67

 الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُمْ مِنْ بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمُنْكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ ۚ نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ ۗ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ هُمُ الْفَاسِقُونَ﴿ ٦٧﴾ سورة التوبة

المزيد مثل هذا المقال :

نعم تماما كما ذكر في الآية الكريمة هم يطبقونها حرفيا ولكن بقوة السلطة تمت تسميتهم المسمى العكسي هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

يهتمون بالمنظر الخارجي للإنسان و يلزمون الناس على نوعية واحدة من اللباس و هو الثوب بشرط أن يكون طول الثوب ما بين الركبة و الكعب و يجب تغطية الرأس أما النساء فهم ملزمون باللبس الأسود الداكن الذي يغطي كامل الجسد ولا يبين منه أي جزء لا يمكن أن تمشي في الشارع وقت أداء الصلاة حتى لو كان الشخص أدى صلاته يعاقب كما يعاقب عندهم تارك الصلاة لأنه يمتلك علم الغيب ولا يجوز أن يكذبه أحد لا يحق لأحد أن يحلق ذقنه بل يجب ترك اللحى وحف الشوارب وأي شئ غير ذلك حرام لا يمكن لأي شخص أن يحلق شعره و يتزين لأنه منكر و مثير للفتنة في المجتمع حتى الأطفال الصغار ملزمون عندهم بهذه الأمور لديهم قناعة تامة أن كل من في المجتمع فاسد الا هم فقط لديهم استعداد تام لإتهام أي شخص يمشي مع امرأة بالزنا و كل من تكلم مع امرأة بالنسبة لهم هو الإتفاق على موعد غرامي مرتقب .

حياته الإجتماعية بائسة و مليئة بالظلم يتزوج و يطلق يتزوج ويطلق يتزوج و يطلق يتزوج و يطلق يتزوج و يطلق حتى أن بعضهم لا يعرف كم مرة تزوج .

ينتشرون في الأسواق يؤذون التجار و يصادرون ممتلكاتهم بغير وجه حق و يكفرون و يعاقبون من يخالف تعليماتهم الغير محددة و بلا معايير فتعليماتهم تتغير حسب الرغبة الجنسية عندهم في وقت التفتيش فمثلا إذا دخل المحل يلزمك بإزالة الملكانات البلاستيكية و بعض الملابس المعروضة لأنها أثارت شهوته و يصادرها منك لأنك تبيع ملابس فتنة و المرة التالية التي يأتي ليفتش تجده لا يتحدث أبدا عن الملكانات البلاستيكية لأن غريزته كانت هادئة و على هذا الحال من دكان الى دكان الى أن يستشعر عريزته الجنسية شيء ما و في دكان ما و يصادرها لا يمكن أن يعرف أحد المغررات التي يهيجه فتارة قماش وتارة بلاستيك و تارة ألعاب أطفال بالمختصر المفيد انسان مريض يحتاج الى دكتور نفساني و مستشفى مغلق يمنع عنه الزيارة الى أن يسيطر على غريزته الجنسية لكي لا يغتصب المجتمع ناهيك عن الخروج من تعليمات الله سبحانه و تعالى في قرآنه الكريم عن الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر .  

اجمالي القراءات 4069

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (6)
1   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 31 يناير 2018
[87914]

نريد المزيد استاذ محمد يحيى


عرفت أنك عايشت مجتمعات مختلفة من افغانستان الى اوزبكستان والسعودية ، وأنك تجيد عدة لغات ، وبهذه الخلفية الثقافية المتنوعة والغنية نريد منك مقالات تعكس تجاربك ورؤاك الاصلاحية . 

جزاك الله جل وعلا خيرا. 

2   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الأربعاء 31 يناير 2018
[87915]

كل ماتكرمتم به استاذي الكريم هو يدخل في دائرة حكمك على هذه الهيئة!


تحياتي استاذي الكريم ،،، ماتفضلتم به يعكس حكمك على الهيئة ربما حكمك عليهم بميزان القران العظيم او بتجربه ومعايشة عن قرب ولكن عنوان مقالكم سيدي الكريم يوحي بان القاريء لمقالكم الكريم سوف يطلع على "نبذة" عن النشوء التاريخي لهذه الهيئة ومراحل تطورها والتحديات التي واجهتها يعني باختصار "نبذة" تأصيلية وكأنما تقوم بعملية تأريخ ورصد لمراحل تطور الهيئة وهذا ما توقعته حينما شرعت في قراءة مقالكم الكريم ،،، لكنها ليست "نبذة" إنما هو حكمك بناء على نتاج خبرتك ومعايشتك لهم ،،، لكن ماتفضلتم به "رائع" ،،، جزاك الله خيرا وشكرا جزيلا 



3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 31 يناير 2018
[87916]

شكرا استاذ أبا ايوب على هذا الأدب الرائع فى الخطاب ..


بارك الله جل وعلا فيك وفى أسرتك النبيلة. 

4   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الأربعاء 31 يناير 2018
[87917]

بل الشكر لك دكتوري العزيز انت والأستاذة الفاضلة لطيفة سعيد !


فلقد استعرت بالأمس الملخص الموجز الجميل الذي لخصته أستاذتنا الفاضلة لمقالكم "إنهم يصرخون ،،، دعهم يصرخون" للرد على نقاش مفتوح على الانستغرام فيما يخص انزعاج بعض الأهالي من تعمد لتشغيل الميكرفونات بصوت عالي اثناء إقامة الصلاة والدروس بعد اوقات إقامة الصلاة في المساجد ،،، بالرغم من ان تشغيل الميكرفون على مقياس المحمديين "بدعة" فلم يثبت عن سيدي محمد بن عبد الله عليه السلام انه كان يستخدم المايكروفون وقت الصلاة والقاء الدروس والخطب ! فلكم يا دكتوري العزيز كل الشكر وشكرا للإنترنت الذي عرفنا بكم فتعلمنا على ايديكم اللين في الخطاب من بعد ما لفحتنا رياح السلفية على الطراز الوهابي ،،، بالمناسبة وارجو المعذرة على هذه "الثرثرة" اذكر انني عندما كنت متسلفا كنت ادعو صديق لي تايواني للإسلام الأرضي الموازي وأعرفه بروعه ورقي ديننا الأرضي فكنت اقول له ان الموسيقى والأغاني حرام ،،، فما كان رده لي سوى انه قالي لي بانكليزية ركيكة مامعناه : " أظن أن الاسلام دين ممل " ،،، كنت انا السبب بتنفير اخ تايواني من الاسلام ! يا للأسف ! شكرا جزيلا 



5   تعليق بواسطة   محمد يحيى محمد امين     في   الخميس 01 فبراير 2018
[87927]

الفضل يعود لك يا دكتور أحمد غالي والطلب رخيص


سوف أكون شاهدا عادلا انشاء الله وهذا من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر 



شكرا على كل شيء قدمته لنا أنا لن أستطيع مكافأتك العادلة على ما تقدمه للإنسانية و المجتمع ولكني أسأل الله تعالى ليعطيك مرادك و يفتح أبواب الجنة لك ولنا جميعا و يقدرنا على طاعته ونشر قرآنه و دينه ويسجلنا جميعا من الشاهدين 



6   تعليق بواسطة   محمد يحيى محمد امين     في   الخميس 01 فبراير 2018
[87928]

شكرا على تعليقك و مرورك يا أبا أيوب


الله وحده يعلم أني كتبت خذا المقال و أنا أتألم لما وصلنا عليه من تخبطات و عدم انزان في مجتمعاتنا الكل أصبح رهينة لسانه أنا كتبت ما رأيت و وصفت الحالة كما هي في الحقيقة و الواقع لأنه يحتاج الى علاج فوري و هم بدأو في العلاج من سنة  2016 و أوقفوا صلاحياتهم تماما ولكن ليس هذا هو المطلوب المطلوب هو فعلا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر و نشر العدالة في المجتمع و متابعتها عن طريق هذه الهيئات الفكرة جميلة جدا و مطلوبة ولكن التنفيذ كان خطأ و خطأ فادح مما أدى الى تدهور المجتمع أكثر بسبب اللعب بالدين و تحويله الى جهاز سيادي لصالح شخصيات مهيمنة 



 



و شكرا على مروركم و سلملي على الحبايب في الكويت



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2017-02-26
مقالات منشورة : 8
اجمالي القراءات : 36,888
تعليقات له : 30
تعليقات عليه : 15
بلد الميلاد : أفغانستان
بلد الاقامة : USA