ختان اسلامي والأدلة يهودية

حافظ الوافي في الأربعاء 18 نوفمبر 2015


الدليل الديني القاطع على وجوب الختان هو ما جاء في التوراة المحرفة : (وقال الله لإبراهيم وأما أنت فتحفظ عهدي أنت ونسلك من بعدك في أجيالك، هذا هو عهدي الذي تحفظونه بيني وبينكم وبين نسلك من بعدك, ويختتن كل ذكر فتختتنون في لحم غرلتكم فيكون علامة عهد بيني وبينكم".. الآية في سفر التكوين.

اليهود يعتبرون الختان عهد بينهم وبين الله، يعني كل مسلم مختون يحمل بين فخذيه صك عبوديته لليهود، فقد نجح أعداء الدين بتدوين روايات كثيرة في تراثنا الديني وأصبح تراثنا الديني كله محاكاة للتراث اليهودي وأصبحنا ننظر لديننا الاسلامي بعيون يهودية..

فما من رواية في صحاحنا إلا ولها نظيرة في تلمودهم فلو قرأت في تراثنا " الأئمة من قريش" ستقرأ في التراث اليهودي " الأئمة من يهودا" وكل رواية عندنا تحاكي رواية عندهم وصدق الله العظيم القائل" ولكل نبي جعلنا عدوا من المجرمين وكفى بربك هاديا ونصيرا"..

ترى كيف خفي على الله إن الحشفة قطعة زائدة وضارة وتجمع الأوساخ والميكروبات, وانتبه لذلك علماء المسلمين المتأخرين في كل شيء.. وكيف نصبوا أنفسهم أصحاب حق في إجراء التعديلات على خلق الله، متناسيين قوله تعالى: (وهو الذي يصوركم في الأرحام كيف يشاء)..

ورغم ان الختان لم يذكر اطلاقا بالقرآن الذي جاء فيه" لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ"، الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ... الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ.. فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ)، ورغم هذا إلا أننا نصر على التمسك بالختان حسب الشريعة اليهودية حتى يكون هناك مذاقا آخر لمقولة: " خالفوا اليهود".. كيف نخالفهم والله مالي علم، خاصة ونحن نتمسك بعادات يهودية محضة وثلثا التراث الديني الاسلامي منقول من العهد القديم وعبارة عن محاكاة للتراث اليهودي.. المهم قلدهم الله..

وهنا أقول انه إن كان للشخص الحق في اتخاذ قرارا في نفسه فليس من حقه إتخاذ قرارا في جسد غيره ... فالأسرة صحيح أن الإبن إبنهم لكن جسده ليس ملكا لهم وهم أمناء عليه يجب أن يحافظوا عليه حتى يكبر ليسلموه لنفسه وعندئذ فليتخذ هو في نفسه القرار الذي يريد لا أن يتم اخذ الطفل بلا حول له ولا قوة وبلا سابق إنذار ويبتر جزء حساس من جسمه في قضية جنائية بحتة وعدوان غير مبرر .

انني اعتقد ان الشيطان نجح في اغوائنا كما جاء في قوله تعالى:" وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا.. وَلأُضِلَّنَّهُمْ وَلأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الأَنْعَامِ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِينًا.. يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُورًا.. أُوْلَـئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلاَ يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصًا)..

والمتدبر للآية يجد فيها( ان بتك آذان الأنعام و تغيير خلق الله" هو اتباع للشيطان، نهايته الخسران المبين والمأوى جهنم ولا يوجد عنها محيص).. يارب غفرانك فقد غيرنا خلقك وقطعنا آذان الآنعام بل وقطعنا قلفات أطفالنا بدون أية مبرر طبي.. كما أننا لم نجد بالقران كله ما مفاده "أن من لم يختتن فقد خسر خسرانا مبينا ومصيره جهنم"...

اجمالي القراءات 5959

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2014-11-05
مقالات منشورة : 41
اجمالي القراءات : 188,306
تعليقات له : 36
تعليقات عليه : 58
بلد الميلاد : Yemen
بلد الاقامة : Yemen