استنادًا لوزارة الصحة وتقرير للأمم المتحدة.. 9 ملايين مصري مريض بالكبد الوبائي و15% من طلبة الجامعات

اضيف الخبر في يوم الإثنين ٢٩ - يونيو - ٢٠٠٩ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: المصريون


استنادًا لوزارة الصحة وتقرير للأمم المتحدة.. 9 ملايين مصري مريض بالكبد الوبائي و15% من طلبة الجامعات

استنادًا لوزارة الصحة وتقرير للأمم المتحدة.. 9 ملايين مصري مريض بالكبد الوبائي و15% من طلبة الجامعات مدمنون
كتب أحمد حسن بكر (المصريون): : بتاريخ 30 - 6 - 2009
كشف الدكتور محسن ماهر، استشاري أمراض الكبد بكلية الطب عين شمس، أن هناك أكثر من 9 ملايين مصري مصاب بفيروس الكبد الوبائي "C"، استنادا إلى أحدث إحصائية لوزارة الصحة، وهو رقم أقل بكثير مما روجت له تقارير صحفية، داعيا إلى حملة توعية قومية للوقاية من هذا المرض نظرا لضخامة عدد المصابين.

مقالات متعلقة :

وقال ماهر في حديثه لبرنامج "صباح الخير يا مصر"، إن أعراض الإصابة بالمرض تظهر في الميل إلى كثرة النوم، والشعور الدائم بالإجهاد والضعف، والشعور بآلام مستمرة في البطن، فضلا عن الرغبة في القيء، ونصح الأشخاص الذين يشعرون بهذه الأعراض سرعة تحليل الدم.
ونفى جود تطعيم ضد فيروس "C"، مشيرا إلى أن تطعيم الأطفال خاص فقط بفيروس "B"، وأن الأبحاث أثبتت أن انتقال الكبد الوبائي يتم عبر نقل الدم الملوث أو استخدام الحقن البلاستيكية لمريض سابق بالمرض، إلا أنه توجد طرق انتقال غامضة للفيروس، خاصة بين أفراد الأسرة الواحدة، رغم أنه لم يثبت انتقاله وراثيا.
واعتبر أن إدمان المخدرات هو أكثر الطرق التي ينتقل بها الفيروس، مطالبا بإطلاق حملة توعية بين الشباب للتحذير من خطورة ذلك، كما حذر من استخدام فرشاة الأسنان للغير أو استعمال أدوات غير معقمة عند حلاّق الرجال أو مصفف الشعر للسيدات خاصة أدوات التجميل المعروفة بالباديكير والمانيكير.
وأشار استشاري أمراض الكبد إلى أن الدولة تولي أهمية لعلاج المرض، حيث أنشأت وزارة الصحة عدة مراكز لعلاج الكبد الوبائي بجميع المحافظات تستقبل مئات المرضى، وتقدم الرعاية الصحية المناسبة، بما قد يساهم في تقليل المصابين بالمرض.
وأكد أن عقار "النترفيرون" الذي يستخدمه المصابون بالفيروس له أعراض جانبية تتمثل في خفض نسبة الهيموجلوبين وكرات الدم الحمراء والبيضاء في الدم، إلا انه العلاج الوحيد المؤّثر في الفيروس حتى الآن.
يأتي ذلك متزامنا مع ما أعلنه تقرير للأمم المتحدة منذ أيام عن المخدرات والجرائم المتعلقة بها في العالم إن تعاطي المخدرات ومنبهات "الأمفيتامين" منتشر في مصر، وأن 10% من سكان مصر فوق 15 عاما يتعاطون المخدرات.
واستقى التقرير معلوماته من دراسة مهمة للمجلس تقرير القومي للطفولة والأمومة العام الماضي أكدت أن 15 % من جملة طلاب الجامعات في مصر يتعاطون المخدرات ووصل الحال ببعضهم إلى مرحلة الإدمان الشديد.
وكشفت الدراسة أن حجم التجارة السرية للمخدرات في مصر تزيد عن 16 مليار جنيه أي ما يوازي 9،2 مليار دولار.
كما كشف بحث أعده الدكتور عماد حمدي رئيس قسم الطب النفسي بكلية الطب جامعة القاهرة حول تعاطي المخدرات والمُسكرات عام 2007، أجري على عينة 40 ألف مواطن في ثماني محافظات مصرية، أن نسبة التعاطي بلغت 10% من السكان في مختلف الفئات العمرية التي تتجاوز 15 عامًا.
وحسب نتائج الدراسة، فإن المتعاطين يتركزون في الفئة العمرية من 25 إلى 44 عامًا، وأن هناك تقديرات تشير إلى وجود أكثر من 400 ألف سيدة متعاطية للمخدرات والمسكرات في مصر.

اجمالي القراءات 2734
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الثلاثاء ٣٠ - يونيو - ٢٠٠٩ ١٢:٠٠ صباحاً
[40636]

نسبة ليست مطمئنة.

على كل الأحوال سواء أكان التقرير دقيق أم هى نسبة تقريبية فالنتيجة لا تبشر بالخير سواء في الإصابة بالكبد الوبائي أو في نسبة الإدمان بالنسبة لطلبة الجامعة وما هم فوق حمس عشرة سنه.فالتوعية المستمرة من قبل الإعلام والمسئوليين، والتربية والاهتمام بالنشيء أصبح ضرورة ملحة ، وإلا فهناك سقوط في الهاوية .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق