عهد الله جل وعلا

الثلاثاء ٢٣ - ديسمبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
بسم الله الرحمن الرحيم العم والوالد العزيز دكتور احمد صبحي منصور سلام من الله عليك اعلم مدا انشغالك ولكن اختلط عليه البقر .....وانا في حيرة من امري وخوفي من حساب الله وكما تعلمون انه حساب عسير وأيضا طمعي في رضاه وجنته. اريد ان اعرف ماهو الشي الذي امر الله به ان يوصل والذي اشارة إليه الآيات التالية: {الَّذِينَ يَنقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِن بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَن يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ}. {وَالَّذِينَ يَنقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِن بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَن يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ ۙ أُولَٰئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّار}. والعكس تماما.. فالله تبارك وتعالى قال {وَالَّذِينَ يَصِلُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَن يُوصَلَ وَيَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ وَيَخَافُونَ سُوءَ الْحِسَابِ}. هل هو صلة الرحم كما قراءنا في كتب التراث الاسلامي وكما تعلم لا ناخذ ديننا إلا من كتاب الله سبحانه فارجوا التوضيح.... ابنكم الهشام
آحمد صبحي منصور :

( عهد الله ) يعنى أوامره ونواهيه ، وهو الفطرة التى فطرنا عليها حين كنا أنفسا قبل الوجود الحسى (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ (172) أَوْ تَقُولُوا إِنَّمَا أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِنْ بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ (173) الأعراف ) ، ويوم القيامة سيذكرنا ربنا جل وعلا بهذا العهد (َلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (60) وَأَنْ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ (61) وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنْكُمْ جِبِلاًّ كَثِيراً أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُونَ (62)  ) يس ) .

هذا هو العهد والميثاق الذى واثقنا به ربنا ، والذى يجب علينا تنفيذه ومواصلة التمسك به بالتقوى وخشية الله جل وعلا لنفلح يوم الحساب .

الطاعة فى تنفيذ وتطبيق هذا العهد الالهى يأتى التعبير عنها بكلمة ( وصل العهد ) والعكس هو ( قطع العهد ) ، وهو تعبير غاية فى الروعة ، لأن المطيع للعهد يكون على صلة مستمرة برب العزة ، والعاصى يقطع هذه الصلة .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 6606
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5023
اجمالي القراءات : 54,738,262
تعليقات له : 5,371
تعليقات عليه : 14,695
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


معاناة أمّ مهاجرة : أود أن أستشي ر سيادت ك في أمر يشغلن ي وانا...

دولة لكل الكرد: ديننا دين السما حة واليس ر ومتأك دون من ذلك...

زيارة الساحر والكاهن: ما حكم زيارة الساح ر أو الكاه ن؟ ...

صلاة السُّنّة : ما حكم صلاه السنه حيث انها لم تذكر فى القرآ ن ...

عائشة قائدة المعركة: فى بحث لك عن حق المرأ ة فى رئاسة الدول ة ...

أنا ..غوغائى ..!!؟: السيد أحمد منصور - نسخه للاخو ه الاعض اء -...

داعش والشذوذ: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

قطع نحيلهم : هل حرق رسول الله نخل اليهو د ؟ ارجو الايض اح ...

الحديث المتواتر: I have a question for you and I hope this finds you, your family and all other beileving...

ليس نجسا : الطها رة بعد العاد ة السري ة بدقائ ق تجف...

السُّكّر والسّكر .!!: يقول بعضهم إن الخمر كانت مباحة فى أول...

التشريع فى العبادات : ماذا عن صلاة الغائ ب وصيام الاتن ين ...

سبحان مالك يوم الدين: حضرة الاست اذ الدكت ور احمد صبحي منصور...

ثلاثة أسئلة: السؤا ل الأول قال جل وعلا : ( إِنَّ...

فى الرد على السنيين: انا شاب مصري حاصل علي دبلوم جمب بيتي مسجد اصلي...

more